Gadget

This content isn't available over encrypted connections yet.

Sunday, 13 September 2015

Russians Make Assad Dream...Come True...13/09/2015...

Obama black mailed, the Russian, the Iranian, the Iraqis, the Syrians, and the Turkish, for more than four years. Every country of those were exhausted, and brought terrorism to the Region.

Mullahs of Iran, Maliki, and Assad, let the Monster of Islamic Terror, loose. Iraqi Armed Forces defeated, in few hours, Daesh captured the second biggest City in Iraq, Mosul, and most of the richest area, of oil refineries. It also, defeated the Syrian Armed Forces, in few months, and captured the most rich areas in Syria, of Oil. The Terror Monster, was doing very precious favors to the Syrian Regime combined with the Iranian Militias of Hezbollah, by fighting and attacking the Opposition Armed Forces, almost in every area those are fighting the Regimes Forces. Wherever there is a battle, between the Regimes Forces helped by Hezbollah, and the Opposition Forces, The Terror Monster interfere in favor to the Regime and Hezbollah. In Qalamoun, In Zabadani, in Aleppo, in Hamah, in Homs, and even in Damascus.

Sure war is interests, Iran has the Interest to keep Syria, the Main passage to Hezbollah in Lebanon, under the excuse of fighting Israel, and liberating Jerusalem, (Sure this will never ever happen), it is an excuse to keep its grip, on the Lebanese Sovereignty, claiming Iran Borders on the Mediterranean.

The Syrian Regime, has the interest to create a mini State, in Alawite Areas on the Syrian Coast, because, Assad had been convinced, he will not be the Ruler of all Syria anymore. The Monster of Terror Daesh has the interest, of causing troubles to the Middle East and Africa, to spread the concept of Khilafa, as they have the most important resources of finance to build a Kingdom of Islam, as 1400 years ago.

The Russians were involved in the Syrian war, as they were there, over fifty years ago. They are the main suppliers of all sort of Military Weapons, and expertise, of training, and building Syrian Armed Forces on the same concept as the Soviet Union Armies. Steel Grip, suppression to people, assassination to any one say loudly against the Regime. Sometimes demolishing the whole city on its people, if they ever demanded Freedom, or Human Rights, or Free Press, as in Hamah 1982. Assad the Son, is continuing his Father's methods of demolishing all Syria now. The Regime in Syria was a copycat of the Soviet Union Regime, but the Tyrants of Syria developed the Methods into worse. So Russia would not resign to lose the most important area of its power, influence as easy as that.

The Russians supported the Assad Regime, with any military assistant, from the first day of the Revolution burst in Syria. As now the Syrian Regime is shaking and would not be long to collapse, as the Opposition Force gaining ground almost everywhere, on the fighting fronts, despite the support of Iran and its Hezbollah by thousand of fighters, and military huge gun fire.

Russian support, was not fruitful, for the last four years, as the Regime is going from worse to worst. The Russian decided to do the job themselves, they pushed a huge military weapons, most newly military machines, ships, plane carriers, and jet fighters, to repel the Opposition Forces fighters away from the Coast, where the Russians have Two military Basis, in Tartous, and Latikia. 

Russia was waiting for the right time to take this advanced stance, openly, and without hesitation, as Obama taught us before, when, he refrained to hit the Syrian Armed Forces, when the Chemical Weapons was used on the Syrian Civilians, killing Children women and anything moving on the ground. The Russian stance, was meant by Putin to hit Two Objects in one Stone.

Putin, is supporting Assad to prevent the Regime of collapsing, and if has to collapse, the Russian would secure a Mini State as a Haven, in Alawite Areas for Assad, which is his homeland.

The second Object, Putin is playing the same game as Obama did for the last four years, Putin is blackmailing Obama and the West. Syrian Regime, against the Russian captured of the Crimean Island in Ukraine. As NATO is pushing in Ukraine, to make the Russians withdraw from East Ukraine and Crimea, Putin is pushing in Syria, to secure Alawite State with Russian and Iranian power, which would divide Syria into pieces of Ghitos, The Sunni, the Alawite, and the Druzes.

Putin, put himself in a very serious and difficult, situation, he cannot, retreat from helping Assad, and keep his world, to create the Alawite Mini State, to keep the Military Bases on the Mediterranean, and there is no way Putin can keep Crimea Island, as no country in the world would recognize it as state.

The Revolution in Syria would not let a creation of a Weird Alawite State on Syrian Soil, does not matter how long the war would take. Creating an Alawite state, would lead to divisions in Lebanon, as war between Sunni and Shia allies to Alawites, would explode.

Russians would fail to keep any influence in the area, no matter how much force have to be used. also will lose the fight in Ukraine. Obama would keep on blackmailing them all, till the end of his terms as President of the United State.

خالد
khaled-stormydemocracy
Embedded image permalink
Russian Ships in Turtous Sea.
Embedded image permalink
Lebanon on time

Embedded image permalink
Embedded image permalink
  retweeted
اعتراض مواكب السياسيين بالبيض

عندما تحاضر …بالعفّة..!

14206_513721105428423_1365603164177281326_n
ليبانون أون تايم:
أمام ما تشهده الساحة اللبنانية من تظاهراتٍ وتظاهراتٍ مضادة، وأمام صراعات “إثبات الحضور وتأكيد الوجود”، وأمام هول الصراخ ، وإطلاق “الهاشتاغات” والشعارات الطنّانة والرنانة…يبقى السؤال:
من هم الذين “طلعت ريحتهم” ما دام الجميع ينادي بالإصلاح، ومن “بدنا نحاسب” طالم أن جميع المعنيين يطالبون بمحاسبة الفاسدين ؟ من هو السارق، ومن هو المتآمر، من هو المعطّل، من هو المخرّب ومن هو الكاذب..؟!!

ما يدهشك ويبهرك في الوسط السياسي اللبناني أن المتهم يظن نفسه بريئا، وأنّ الجلاد يلعب دور الضحيّة، وأنّهم ” يحاضرُون بالعفّة “، لكن، ما يثير العجب أكثر وأكثر هو استمرار بعض اللبنانيين في الانسياق وراء زعمائهم، والطاعة العمياء لهم ومبايعتهم كما لو أنّهم ليسوا شركاء في هذه “المنظومة” الفاسدة، التي فاحت رائحتها في كل الارجاء .
فمن سرق وأفسد ينادي بمحاسبة السرّاقين والمفسدين، ومن استولى على ملف الكهرباء وبنى مجده على حساب “طاقة الوطن” واعدا اللبنانيين بـ Lebanon on 24/24 يطالب بالكهرباء اليوم، ومن أمر بقمع المواطنين ينادي بحماية الحريات وحقّ التظاهرات، ومن نهب “المال العام” يتساءل عن “الدين العام”، ومن يعيش في قصور الرفاه ويساعد على تعزيز مفاهيم الشرخ والطبقية، يطالب بتأمين فرص العمل للشباب الذي يصرخ من ويلات البطالة..
وفي الوقت عينه هم أنفسهم من يتولون المسؤولية ، وينهبون المال العام ويزرعون حاشيتهم في الإدارات والوزارات لمزيد من النهب…ثم يطالبون ويطالبون !!
فمن يطالبون، وبأيّ منطق ينادون كما لو أن الناس هي المسؤولة عن تخمة بطونهم التي لا تشبع !

بعض الذين جابوا الساحات في طولها وعرضها، يتمسكون بزعيمهم المقدّس، فإمّا يصرحون بمحبّتهم له ويصرخون بصوت واحد “لبيّك يا زعيم، بالروح وبالدم نفديك” وإمّا يعتكفون عن التصريح العلني..
لقد كاد المواطن اللبناني يظن نفسه أنّه على شفير “ربيع عربي” إصلاحي جديد، ولكنّه يتغاضى عن عمدٍ، بأن المحاسبة يجب أن تطال الجميع ويستثني قائده الأعظم.

ففي زمنٍ وصلنا فيه إلى هذه الدرجة من الاستخفاف والاستغباء والتبعية المجنونة، خلف أبواق تنعق ورموز تبشر بالخراب، لتسود وحدها ولو على انقاض الوطن نقول:
إن حلم “استراد الحقوق” وبناء دولة الإصلاح والمواطنة لم ولن يتحقق على أيدي أمراء الحروب، فمتى سنسقطهم من لوائح خياراتنا  الإنتخابية ؟!!
” كلن يعني كلن “…
خالد
عندما تحاضر بالعفّة.-وكل ما ذكر عنهم  بالمقاله الشيقه، تراهم يتنادون هم انفسهم لحوار عهر فج علني، لمحاسبة الفاسدين-/#.VerUxLosbYV.twitter

إثنان خارج السياق والواقع

الـيـاس الزغـبـي 



تظاهرة التيار الوطني الحر



تكفي مجريات الأسبوعين الفائتين، على مستوى الحراك الشعبي وتداخلاته وفوضاه، لتحديد أهدافه وفرز القوى المشاركة فيه، وبلورة الأولويّات المتناقضة بين مكوّناته.



لا شكّ أنّ الحراك تحوّل أرضاً خصبة لكلّ صاحب مطلب أو غاية أو أجندة خاصّة، سواء في الداخل أو الخارج، وقد خرج بعض الهمس إلى العلن عن جهة هنا ودولة هناك ومرجعيّة أُمميّة هنالك.



لكنّ الأساس يبقى في الحسابات الداخليّة المعقودة على سياسات خارجيّة تبحث عن مكسب ما في مرحلة التسويات الموضعيّة أو الشاملة في الشرق الأوسط.



وقد فرزت التظاهرات، حتّى الآن، فريقين غير متلاقيين: الأوّل يتّجه إلى المزيد من العقلانيّة والواقعيّة وفنّ الممكن في تحقيق أهدافه ذات الطابع المطلبي والوطني العام، والثاني يغرق في سياسة الخبط عشواء لتحقيق مصالح شخصيّة وفرديّة وتعويم حضور، أو تنفيس احتقان عقائدي وثأري قديم.



والواضح أنّ الفريق الأوّل، وفي عداده حركة "طلعت ريحتكم"، أو معظمها، و"هيئة التنسيق النقابيّة" وتشكيلات أُخرى تظهر تباعاً وتلتقي تحت عنوان "لجنة المتابعة لتحرّك 29 آب"، بدأ يعقلن مطالبه ويدرك أنّ أهدافه في مكافحة الفساد ومحاسبة طبقته وتصحيح الخلل، لا يمكن تحقيقها إلاّ عبر ممرّ إجباري واحد هو انتخاب رئيس للجمهوريّة يفتح خطوات الحلّ وإعادة تكوين السلطة التي يمكن محاسبتها وفق الآليّات الدستوريّة السليمة، وليس عبر النهج الانقلابي غير الممكن في لبنان.



وأظهرت ممارسة حقّ التظاهر في الأيّام الماضية، أنّ هذا الفريق يتخفّف بهدوء من الأثقال التي تستغلّ حراكه، حتّى داخل تركيبته التنظيميّة، وهذا تصرّف عاقل وسليم يعبّر عن حرصه على سلميّة التحرّك وفاعليّته، وسبل نجاحه.



أمّا الفريق الثاني، فيتابع ركوب الأسلوب الغوغائي والتسميم الإعلامي الذي تساهم فيه، بشكل سافر وفاجر، وسائل إعلاميّة ذات أجندة خاصّة وسلوك تحريضي موصوف.



هذا الفريق يعيش خارج السياق والواقع، وهو ذو جناحين متلاقيين، ولو حاولا إظهار العكس:



-  الجناح الأوّل يلطو تحت تسمية "بدنا نحاسب"، وهو خليط من العقائديّين المحبطين الذين يستغلّون شلّة من الشباب المتحمّس. توقّف الزمن لديهم عند "غولاغ" ستالين، والحقد الدفين لكلّ ما يُسمّى غرباً أو عرباً أو "يميناً" في تعبيرهم المتحجّر. وقد رأينا رموزهم تنفخ أوداجها في الساحات وعلى الشاشات.



والمثير للهزء الأسود أنّهم يزايدون في "العلمانيّة" و"الديمقراطيّة" و"الحريّات" و"العدالة"، وهم واجهات محسومة لحزب ديني مذهبي مسلّح، وفتات موائده و"مكرماته" و"سراياه"، و"الآكلون من خبز السلطان والضاربون بسيفه" في سوريّا ولبنان و"حيث يجب أن يكون". إنّهم ببساطة "علمانيّو حزب الله"!



-  الجناح الثاني يتشكّل من أولئك الذين "يمشون فوق الأرض" تعفّفاً ونظافة، لا "دم ولا عمالة ولا عمولة" على أيديهم، "المطهّرين" من فساد سلطة يستولون منذ سنوات على أدسم حقائبها وأسخى خيراتها.



هؤلاء يتظاهرون ضدّ حكومة هم فيها، وضدّ حوار هم من أركانه، وضدّ جمهوريّة يريدونها حكراً على زعيمهم "القوي"، وضدّ الشعب الذين تجرّأ على شعاراتهم و"سرقها"، وضدّ انتخاب رئيس للجمهوريّة إلاّ من "الشعب" أو من مجلس جديد، وهم فشلوا في انتخاب رئيس لهم، فعيّنوه بأبشع صيغ التعيين والتوريث.

ولا يخجلون من استئجار "سرايا" حلفائهم وتلبيسهم ألوانهم كي يخدعوا الناس بشعبيّتهم. كما لا يخجلون من استئجار بعض "الفناّنين" الفاقدي البوصلة. ويرفعون شعارات ليست من واقع لبنان ولن تكون في مستقبله. شعارات مجافية للمنطق وغير قابلة للتحقيق. وكأنّهم من جماعة "خالف تُعرف"، و"برافو معلّم!". أو كأنّهم يبحثون فقط عن تعويم معنوي بعد انتكاساتهم الشعبيّة المتكرّرة.

إنهّ التخبّط خارج الزمان والمكان، وخارج الواقع. ولا أُفق له.

إذا كان جناح "مومياءات العقائد" يرسف في ماضٍ ذهب إلى غير رجعة، ويعمل بالمعاش عند سلطانه المذهبي، فإنّ جناح "المشي فوق الأرض" و"الاقتراع بالأقدام" و"تعبيد الطرق بالأجساد" و"القائد الأبدي" لن يصل إلى ما فوق زنّار الوهم السياسي الجهيض.

وإذا كان لا بدّ من نجاح للحراك المدني، فسيكون حكماً من نصيب الفريق الصادق والعاقل الذي أثبت وعياً سياسيّاً واجتماعيّاً، وعليه ستنعقد إرادات طيّبة تريد خروجاً واقعيّاً من أزمات لبنان ومآزق سياسيّيه وأحزابه و"حواره" غير الواعد.

مسار واحد يُنقذ الجميع ويفتح طريق الحلول: خطوة عاجلة بانتخاب رئيس الجمهوريّة.

وما عدا ذلك، خبط عشواء وسير في الهواء.

STORMY LB
وكما يقتلون القتيل، ويمشو بجنازته...ها هم يجتمعون في ٩ ايلول، كي يمشو بجنازة الفساد. مسؤولون تتغير الوان جلدهم ووجوههم، حسب ماذا سينهشون من جسم البلاد.والمواطنين. كيف نقبل ان يركِّبو حلول للأزمات بالبلاد، وهم اوجدوها، كيف يجوز للقاتل ان يتلِ الصلاة، على ضحيته، والتسبب بقتله. كلن..يعني..كلن، لن يُسمح لهم ركوب التغيير الشبابي على الارض، او في السماء. 
خالد khaled-stormydemocracy
رائد وهبي
أسخى الخيرات قطفها باسيل من كل وزارة تسلّمها.
رشيد صادق
الطهارة بأحلى حللها تجدها في عصبية النائب العوني زياد أسود. كلامه فاجر.
SAMER BARBARI
لو كانوا صادقين وعندهم شرف كانوا خرجوا من الحكومة . عونيون منافقون.
فرنسوا ملّاح
عمالة ميشال عون للنظام الايراني ولحزبه في لبنان واضحة ولا حاجة لإيضاحها.
ميشال خباز
رأى رئيس الهيئة الشرعية في “حزب الله” الشيخ محمد يزبك، في كلمة ألقاها في مقام السيدة خولة في بعلبك، أن " روائح النفايات طغت، وطفح كيل الفساد، وشلت المؤسسات............." .يتحدث الشيخ يزبك عن حزب الله وكأنه مقدس ونحن الفاسدون. مخطىء يا شيخ يزبك. فحزبكم مجرم وفاسد وإرهابي وهو المسؤول الأول عن شلل مؤسسات دولتنا.
مصطفى عليق
دعوني اخبركم انني كنت على علم بقرارشفوي اصدره حسن نصرالله يقضي بحشد مؤيدين لتظاهرة عون ونفخ العدد ، فقط لاستثمار ذلك على طاولة الحوار والتهويل على المتحاورين ، وفي مقدمتهم نبيه بري ، بشعبية عون وحقه في الرئاسة . فلو كان موعد التظاهر بعيدا عن موعد الحوار لما فعل "الحزب" ذلك . فالتوقيت مدروس والتحشيد مخطط له .
MINA AMINE
قال نواف الموسوي: " لولا قتالنا لكان دخل العدوان التكفيري الى بيروت كما دخل إلى الموصل وغيرها من المدن العراقية والسورية، ولكانت الفظائع قد ارتكبت على مدى لبنان من طرابلس إلى البقاع الغربي، وجونية وصولا إلى صيدا وبيروت. " لولا نواف والفرقة كانت داعش عندنا. هل يظن نواف أفندي أننا بمستوى ذكاء جمهوره؟ لا يا نواف أهل جونية وصيدا وبيروت وكل المناطق اللبنانية يحتكون بالجيش وليس بكم لأنكم مجرد مجموعة إرهابية لا تختلفون بشيء عن داعش.
STORMY LB
احسنتِ هذا الواقع...مفكر حالو رمبو..وهو مش ملحق يعتقل عناصر الحزب، يلي عم يهربو من المعارك.




سرقوا التيار في وضح النهار

عمـاد مـوسـى

ميشال عون


على الرغم من جدّية الجنرال ميشال عون وعبوسه وغضبه المتجسّد في نظرته ونبرته، لا في عقدة الحاجبين المستحيل تظهيرها نتيجة حقن البوتوكس المكثّف، يُسجّل للقائد السابق للتيار الوطني الحر أنّه مع كل تصريح على منبر الرابية، وأي منبر، يمنح المشهد السياسي المحتقن شيئاً من الطرافة والجنون.

وآخر طرفة تُسجّل لجنرال الهوى والشباب (يهوى الكرسي تحديداً)، مهاجمته لفصائل "الروايح" و"القرف" و"الحساب العسير" و"اليسار" الناهض من رحم الأحزان على خلفية سرقة شعارات التيار.

وعلى هذا الأساس دعا مناصريه للتظاهر الجمعة ماتينيه "من أجل المطالبة بالإصلاح ومحاربة الفساد"، فاشتعلت مواقع التواصل الإجتماعي مجدداً عقب خطاب التنصيب لصاحب "النبي" و"الأجنحة المتكسرة" و"رمل وزبد"، عنيت به جبران باسيل البتروني، أحد أعمدة الثقافة والمقاومة والتاريخ والخمر في المشرق العربي.

أطلق جبران الثاني (المخلّص الإبن) في خطاب تنصيبه رؤية فكرية تصلح أطروحة دكتوراه في التاريخ واللاهوت (في الجزء المتعلّق بإله التيار أبينا الذي على الأرض). فالتيّار كما حدده جبرانوس "هو خلاص المسيحيين وأمل اللبنانيين ورجاء المشرقيين". يا رجوتي شو متواضع. وأكمل:

"إن غبتَ أيها المناضل، غاب التيّار... فهل تغيب؟
إن غبت أيها التيّار، غاب الإصلاحيّون عن الدولة
إن غبت أيّها التيّار، غاب المسيحيّون من الشرق
وإن غبتَ أيها التيّار، غاب لبنان... فهل تغيب؟"

قم يا جواد بولس من القبر. دقّق في تلك الدرر الجبرانية. أعِد النظر في تاريخ لبنان والشرق الأدنى. لقد وضع لك جبران رؤوس أقلام فتبحّر.

لنعد إلى النبع الفوّار، إلى المؤسّس، والملهم، والمرشد، والضمير، إلى الأب والرفيق... إلى جنرال الغضب الساطع. ونيابة عن الجنرال أصرخ بالفم الملآن بوب كورن: كفى. كل مدّة يأتي من يمدّ يده على جيب الجنرال وعلى مؤلفاته وعلى رصيده المعرفي وعلى بنات أفكاره وعلى عينك يا تاجر:

سرقوا 14 آذاره.
سرقوا أحلامه وأجمل سني حياته.
سرقوا حقه الطبيعي بأن يتولى الرئاسة.
سرقوا طروحاته اللبنانية والمشرقية.
سرقوا شبقه للحرية.
سرقوا ثمرة نضاله ونفيه وقهره.
سرقوا زبدة خطاباته وسمنتها.
سرقوا شعاراته mot à mot.
سرقوا صلاحياته كما يتخيلها.
سرقوا منه زين العمر وهو مفتاح إنتخابي وقامة فكرية.
سرقوا منه 10 مقاعد و4 "كوسّانات".
سرقوا نضالاته ضد الفساد والسرقة.
سرقوا إنجازاته.
سرقوا شارعه.
سرقوا منه تعابيره.
سرقوا نبرة صوته. قلّدوه.

سرقوا المناصفة.
سرقوا نظرياته الدستورية.
سرقوه وسرقوا التيار
سرقوه على دفعات بكل وقاحة وقلة أخلاق

الزميلة زينة باسيل شمعون، الناشطة على الفايسبوك، إقترحت على جماعة التيار تسجيل شعاراتهم غداً قبل النزول إلى الساحة في وزارة الاقتصاد الطابق الثاني مكتب حماية الملكية الفكرية ـ طوابع من الطابق الاول.

ويمكنني أن أضيف: فلينزل العماد عون إلى مخفر إنطلياس ويقدم شكوى شخصية على شبيبة الثورة، ورثة اليسار المُحبط، وكل من يظهره التحقيق متورطاً في سرقة التيار أو "معلّق عليه". يمكن يردولو شي من المسروقات!

STORMY LB
تيار طار، على وقع اصوات مظاهرة.٢٩–٠٨–٢٠١٥..طلعت ريحتكن، الشيء الوحيد الذي سرقوه من التيار، وفحِّة الريحه. ريحة تيار، طغت على كل فساد، طغت على فساد الكابتغون، والادويه الفاسدة، والتهريب، والمناقصات والسمسرات، من كهربا، ومي، واتصالات، وسياحات بطائره خاصه، على حساب مال الشعب. السرقه اباً عن صهر. ولما بنزلو يوم الجمعه، ستختنق الناس بريحة التيار. كونو على حذر، واتبعو اقنعة الوقايه من الغازات السامه.


"كلن يعني كلن"... قوة ثالثة مدنية للحقوق وإسقاط التعطيل؟

الكاتب: روزانا بومنصف روزانا بومنصف
تود الدول المعنية التي تتابع الوضع اللبناني عن كثب ان تتولى السلطة السياسية استيعاب المطالب الشعبية التي تحركت في الشارع مع الآلاف. فالاتهامات هي اتهامات بالفساد ضد المسؤولين وان كان بعضهم حاول ان يعفي نفسه منها ملقياً التبعة على الآخرين فيما الجميع يتربعون اما على طاولة مجلس الوزراء واما على رئاسة الطوائف التي تشكو من الغبن والاهمال. غالبية هذه الدول لا تود اطاحة الوضع الراهن بل ان يشكل الشعب اللبناني قوة مدنية سلمية او قوة ثالثة تفرض على المسؤولين اخذ مصالح الناس في الاعتبار وايلائها أهمية اكثر من الأهمية التي يولونها لمصالحهم انطلاقاً من ان لدى الشعب اللبناني وشبابه خصوصاً دينامية تحتم عليهم مواجهة الطبقة السياسية لاستحصال حقوقهم بدلاً من الهجرة وترك المسؤولين لإقطاعاتهم ومصالحهم الخاصة. يستعين البعض بما ينسب الى السفير الاميركي ديفيد هيل في قوله لرئيس الحكومة تمام سلام من ان بلاده مع الحكومة وتدعمها لكنها ايضاً مع حق المتظاهرين في التعبير عن رأيهم وعدم قمعهم لعل بعض الدول يدفع في اتجاه ان تستوعب السلطة مطالب الناس لئلا يشكل اهتراء الوضع واحتمال انهياره وضع لبنان على جدول اولوياتها في الوقت الذي لا وقت لدى الدول الاقليمية من اجل ذلك، فيما يخشى بعض الأفرقاء من ان يؤدي اهتراء الوضع او انفراطه بين الافرقاء السياسيين الى فرض حلول على عجل قد تأتي على حساب البعض لمصلحة آخرين. فعلى رغم الاقرار بالمطالب الشعبية المحقة من جانب كل الأطراف السياسيين اقله علناً، فان معظمهم يتوجس اما ممن يعتبر انه يقف وراء تحرك المجتمع المدني او من ركوب خصومه هذا التحرك من أجل حشره والقفز على اللحظة المناسبة من اجل تسجيل مكسب لمصلحته. ومع ان منظمي التحرك المطلبي حاولوا ان يسيروا بين نقاط شعارات هذا الفريق او ذاك من القوى السياسية من دون الافساح لهذه القوى ان تضعهم في حسابها او ان تتهمهم بانهم في خانة الآخرين من خلال استهداف وزير البيئة في الدرجة الاولى والمطالبة بمحاسبة وزير الداخلية، فان الاصرار على مطلب انتخاب رئيس جديد للجمهورية يمكن ان يفتح الآلية للخطوات التي يطالب بها اللبنانيون من حكومة جديدة وقانون انتخابي تصار على أساسه انتخابات نيابية جديدة قد يشكل ضغطاً حقيقياً ليس على افرقاء الداخل فحسب بل على الخارج ايضاً اذا لم تستطع الحكومة استيعاب المطالب والبدء بمعالجتها.
كان رفع صور المسؤولين واتهامهم بالفساد والمطالبة برحيلهم جميعاً من دون تمييز محرجاً. الا ان ردود الفعل اختلفت. لم يود الجنرال ميشال عون ان تكون صورته من ضمن الصور التي يطالب اللبنانيون برحيلهم بعدما تم الاكتفاء من وجودهم في السلطة. يسعى الى تمييز نفسه فيما يلقي تبعة الفساد على الآخرين. فيما هو يستمر في طرح نفسه المرشح الوحيد لرئاسة الجمهورية. "كلن يعني كلن" التي رفعها المتظاهرون رداً على هذا التمييز وغيره من شأنها ان تحرمه من الوصول الى الرئاسة باعتباره انه من الرموز التي تعب اللبنانيون منها. سيكون صعباً ان يتم ترئيس شخص بات يطالب الناس برحيله عنهم شأنه شأن الجميع علما ان التناقض فاضح بين تسليم الشباب اياً يكن رئاسة التيار وعدم الافساح في المجال امام الشباب لرئاسة البلاد. فيما بعض من يحارب الجنرال وصولهم لم ترد اسماؤهم لا من قريب ولا من بعيد في الوقت الذي من شأن انزلاق الوضع الذي نشأ تبعا للتظاهرات ان يفرض واقعا قد يذهب ضد ما يشتهيه الزعيم العوني خصوصا اذا اضطر الجيش لان يردع هذا الانزلاق. يخشى الجنرال سيناريو ضمنيا قد يؤدي الى هذه النتيجة فيما يخشى خصومه من سيناريو آخر يفتعل من حلفائه من اجل محاولة ايصاله هو الى رئاسة الجمهورية بعدما اصطدمت جميع المحاولات بالفشل. يقول النائب محمد رعد ان "استهداف عون هو استهداف لـ"حزب الله" وحركة "امل"". رفع التحدي الى مستوى محاولة انتزاع الرئيس نبيه بري من تلاقيه مع رئيس الحكومة تمام سلام واعادته الى قوى 8 آذار.
ولم يود "حزب الله" ان تكون صورة أمينه العام بين صور المسؤولين السياسيين الذين يحمّلهم اللبنانيون المسؤولية عن تدهور اوضاعهم. احرج الحزب فرضي على مضض بصورة رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد. لا يقبل الحزب شأنه شأن عون اي مسؤولية وحين كانت اعتراضات من الحزب على قرارات تتخذها "الاكثرية" في الحكومة فانما لأسباب سياسية معروفة وليس لقرارات تتصل بشؤون الناس فيما الجميع موجود على طاولة مجلس الوزراء.
عبّر أفرقاء آخرون عن تقديرهم للحركة الشعبية ما يفترض ان يعمدوا الى استيعاب هذا التحرك من اجل التعامل معه بناء على خريطة طريق او برنامج عمل يعيد الاعتبار لكلمة الناس ومصالحهم في ظل غياب الانتخابات النيابية التي تفرض عليهم استرضاء الناس من اجل انتخابهم. كذلك هي فرصة قد لا تتكرر بالزخم نفسه للشباب من اجل ان يثبتوا قدرتهم واراداتهم على الحصول على تغيير ما. فليطوروا بدورهم برنامج عمل سلميا ضاغطا لتحصيل ما يمكن تحصيله.
rosana.boumounsef@annahar.com.lb

ناشطون من "طلعت ريحتكم" يحتلون مبنى وزارة البيئة

قراءة في حشود مهرجان النبطية

نبيه بري
صحيح أنّ مناسبة ذكرى اختطاف الإمام الصدر، لها ثقلها المعنوي والروحي في وجدان جمهور أمل بالخصوص، ومعظم الجمهور الشيعي واللبناني بالعموم، إلاّ أنّ هذه المرة ليست كسابقاتها من المرات الـ36 مع مراعاة أيضا غياب إحيائها في العامين المنصرمين والاكتفاء بكلمة متلفزة للرئيس بري.
من هنا كان لا بدّ من البحث عن السبب الخفي الذي وقف وراء شدّ العصب الحركي الى هذا المستوى الغير مسبوق، ولعلّ واحدة من الاجابات عن هذا السرّ يكمن بما أرسله إليّ أحد الأصدقاء الحركيين بعيد انتهاء المهرجان حينما قال برسالته: “خليكن قولوا إنو الحركة خلصت! وإنو الحزب أكلها”.
إنّها إذًا الحاجة إلى إثبات الذات، وحالة ما يشبه الدفاع عن النفس متصاحبة مع غريزة حب البقاء، والتمسك بالحياة في مقابل الموت. هذه الصفات الانسانية كلها هي نفسها التي يمكن أن تصيب الأفراد. فإنها تصيب الجماعات كذلك، فأبناء حركة أمل يتلمسون يوميًا محاولات افتراسهم من قبل حليفهم المفترض حزب الله، الذي استطاع بامكانياته الهائلة وماكنته الاعلامية الضخمة أن يصور نفسه بأنّه الممسك الوحيد بقرار الساحة الشيعية.
وصار أمين عام حزب الله ومنذ سنوات يعتبر نفسه الناطق الرسمي الوحيد بإسم الطائفة، ناهيك عن محاولات الحزب جرّ الجميع خلف خيارات أثبتت السنون خطأها. وفي مقدمة هذه الخيارات هي الدخول بالحرب السورية، وما يتحمله الشيعة من تبعات هذا الخيار الذي لم تكن حركة أمل لترضى به.
كما وأنّ اصطفاف حزب الله الى جانب ميشال عون الخصم اللدود للرئيس بري، والإعلان الصريح والمفرط بالكثير من الأحيان، عن تأييده والذهاب معه في معركته “العائلية” على حساب تعطيل الدور السياسي لرئاسة المجلس النيابي، هو أيضا واحدة من الاسباب التي ساهمت باضعاف حركة امل على الساحة السياسية. واشعرت جمهور الحركة بحالة من الامتعاض، وخلقت مسافة نفسية بينها وبين جمهور الحزب نتلمس تفاصيله يوميًا في القرى والمدن الجنوبية.
وفي السياق عينه، جاء استهداف سمعة حركة أمل من قبل من سمّاهم الاعلام بالمندسين ومثيري الشغب في ساحة رياض الصلح، ومحاولات إلصاقهم بالحركة التي تؤكّد بدورها وبإصرار، أنّ لا علاقة لها بهم وبأنّهم من سرايا المقاومة المؤتمرين من حزب الله. وباعتبار هذا الموضوع بمثابة هجوم غير مسبوق من قبل حليف لا يتورع برأي الحركيين عن تشويه صورة الحركة من أجل أهدافه هو.
هذه المعطيات وغيرها، تفسر وبشكل جلي أنّ الحشود الكبيرة التي اجتمعت في ساحة الإمام الحسين بالنبطية، إنّما كانت تهدف الى إرسال رسالة واضحة الى حزب الله أولاً، وإلى حزب الله ثانيًا، والى حزب الله ثالثًا، بأنّ حركة أمل والرئيس بري لا يزالان يشكلان الرقم الصّعب على الساحتين الشيعية والوطنية.
فجاءت بعد ذلك مضامين كلمة الرئيس بري وما حوتها من نقاط لتؤكد كل ما قلناه، وبأنّ الممرّ الاجبار لأي حل مفترض إنّما يمر من “باب المجلس النيابي”. وبأنّ العلاقات مع الدول العربية وفي مقدمتهم الدولة، التي أوّل حرف من اسمها المملكة العربية السعودية هي دولة شقيقة وليست عدوّة، وان انتخاب رئيس للجمهورية هو امر يجب بتّه قبل 10 ايلول.
الامام السيد موسى الصدر
وبعد كل هذا يصح القول بصراحة، أن احتفال الامام الصدر هذا العام يمكن وضعه في خانة الاخفاقات الكثيرة التي تمنى بها سياسات الحرس الثوري ومعها حزب الله في المنطقة، من اليمن مرورا بعراق المالكي ووصولا الى الزبداني والنبطية.

التظاهرة المدنية تجاوزت 8 و14 آذار 72 ساعة أمام الحكومة قبل التصعيد
على رغم كمية العنف والشغب التي شابت التظاهرة المدنية التي جابت شوارع بيروت أمس، فان العبرة منها، في خلالها وما بعدها، تنذر بحتمية التغيير الآتي حتماً بارادة الشعب من السياسيين أنفسهم، أو بضغط الشارع الذي خرج عن سلطة القوى التي تتقاسم الحكم في 8 و14 آذار. فللمرة الأولى منذ زمن، تتحرك قوى المجتمع المدني لمطالب حياتية لا تلبية لنداء زعيم سياسي أو طائفي. وتمكنت مجموعات شبابية مدنية لا تحسب لها القوى السياسية حساباً، من حشد الشارع جامعة ما بين ساحتي رياض الصلح  والشهداء من دون اعتبار للانقسامات التي كانت سائدة خصوصاً منذ العام 2005. واذا كانت الأحزاب التزمت الصمت والحياد، في ما عدا التيار الوطني الحر" الذي أعلن عدم مشاركته رسمياً في التظاهرة ضارباً لنفسه موعداً آخر، فان الاكيد ان بعضاً من جمهور تلك الأحزاب نزل الى الساحة، محملاً ضمناً مسؤولي أحزابه، ما آل اليه الوضع من تدهور، خصوصاً في ملف النفايات الذي عرّى الحكومة الحالية، وكشف عن عجزها وتقصيرها، فدفع بكثيرين الى الانتفاض. 
أمس انطلق المتظاهرون من أمام وزارة الداخلية، واتخذت القوى الأمنية اجراءات لحماية الحراك وسحبت عناصرهت من محيط السرايا الحكومية تجنباً للاستفزاز والتصادم. لكن شرطة مكافحة الشغب اضطرت الى التدخل ليلاً بعد انقضاض التظاهرة، ودخول عناصر الشغب والمندسين مجدداً محاولين اقتحام السرايا.
وقد اتخذ الحراك المدني، الجاذب لعدد كبير من اللبنانيين، طابعاً تنظيمياً، اذ بدأ يحدد مطالبه بوضوح، كما أعطى الحكومة مهلة 72 ساعة لتلبية عدد من المطالب الحياتيةقبل القيام بحركة تصعيد تبدأ من مساء الثلثاء المقبل. 
واذا كانت الاتصالات السياسية دفعت باتجاه امرار التظاهرة من دون افتعال مشكلات، في محاولة لاستيعاب بذور الثورة، فان الاتصالات نفسها أخذتالحراك بكثير من الجدية، وتحاول ان تقنع عدداً من الزعماء بضرورة تسهيل الأمور واتخاذ عدد من القرارات الضرورية خدماتياً وانمائياً. 

Embedded image permalink
Embedded image permalink


صورة اليوم ...عبوات مياه فارغة في وسط بيروت لتشجيع بدء عملية فرز النفايات.



Embedded image permalink

بالصور- ...الرقص قرب النفايات فقط في بيروت!
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink
قوى الأمن: نناشد المواطنين السلميين مغادرة الساحة بعد تمكن المشاغبين من تخريب الحاجز الشائك الثاني وسنعمل على معالجة الوضع بالطرق المناسبة
توقيف شبان قاموا برمي قنابل مولوتوف يدوية وزجاجات مياه بإتجاه قوى الأمن عند الشريط الشائك للسراي الحكومي كما وشوهد أشخاص يحملون العصيّ .
  retweeted
للمتظاهرين في ساحة الشهداء.. مضمون البيان جيّد ويُبنى عليه.. في شِقيه المطلبي (محاسبة المسؤولين) والسياسي (انتخاب رئيس للجمهورية)..
المتظاهرون يمهلون الحكومة 72 ساعة لتحقيق المطالب
  retweeted
I should stress people throwing fireworks & bottles here number only about 100, compared to 10s of 1,000s at Martyrs Square

Embedded image permalink
Embedded image permalink

 retweeted
عن الازدواجية والتبعية للي عايشين فيها... لدينا ابي صعب
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink
Embedded image permalink

Demo in London
Embedded image permalink
Embedded image permalink

Embedded image permalink

  retweeted
I will bring peace to Syria.

Syrian Coalition and Oppositions of all types, stop talking to this Bloody Bastard...


شهادات حول تفاصيل السيطرة على مطار أبو الظهور العسكري


يواصل مقاتلو جبهة النصرة تمشيط الأراضي المحاذية لمطار أبو الظهور بريف إدلب الشرقي في سوريا بحثا عن جنود نظام بشار الأسد الذين فروا أثناء المعارك الأخيرة.
وكان مقاتلو النصرة سيطروا على المطار الأربعاء وقتلوا العشرات من قوات النظام وأسروا آخرين واستحوذوا على عدد من الطائرات.
ووفق روايتهم، تمكن مقاتلو الجبهة من قتل ثلاثة عناصر للنظام كانوا مختبئين في أحد الملاجئ، بالإضافة إلى أسر عدد آخر منهم في إحدى القرى القريبة من المطار بعد هروبهم أثناء المعركة.
وفي حديث للجزيرة نت قال القائد العسكري بجبهة النصرة أبو الوليد إن قتلى قوات النظام تجاوزوا المئة بينما بلغ عدد أسراهم 95، كما أكد السيطرة على أكثر من 20 طائرة حربية و15 مروحية من طراز هليكوبتر وعدد كبير من المدافع والرشاشات والأسلحة والذخائر.
وأكد أن جنود النظام لم يتمكنوا من الهروب إلى مناطق سيطرتهم، بسبب بعد المسافة ونصب جبهة النصرة حواجز على طول الطريق.
وتكذّب هذه الرواية ما تدعيه وسائل إعلام النظام من أن الجنود انسحبوا من المطار إلى مناطق آمنة.
وأشار أبو الوليد إلى أنهم قتلوا أكثر من 50 جنديا للنظام على الطريق الواصل بين مطار أبو الظهور وطريق خناصر بعد محاولتهم الهروب باتجاه مناطق سيطرة النظام، وذلك من خلال كمائن محكمة نفذتها المعارضة المسلحة.
جبهة النصرة استولت على صواريخ وذخائر وأسلحة بمطار أبو الظهور (الجزيرة نت)
ويعتبر أبو الظهور العسكري ثاني أهم مطار في سوريا، وفيه عدة طائرات حربية من نوع ميغ وعدد من المروحيات، ويمتد المطار على مساحة يبلغ طولها 12 كيلومترا وعرضها 6.5 كيلومترات ويضم 24 مدرجا.
وقال أبو حمزة -وهو أحد مقاتلي جبهة النصرة- إن جغرافية الأرض المنبسطة لمطار أبو الظهور قد صعبت مهمتهم بالبداية، مما دفعهم لحفر خنادق بطول ثلاثة كيلومترات من كل جوانب المطار واستطاعوا من خلال هذه الخنادق التسلل إلى أسوار المطار.
وأضاف أنهم نفذوا عملية "انغماسية" مكنتهم من السيطرة على البوابة الرئيسية للمطار، وبعد وصول العاصفة الرملية تمكنوا من دخوله والسيطرة على الطرف الغربي منه، ومن ثم السيطرة على مبنى القيادة وبقية الأجزاء.
مقاتلو جبهة النصرة احتفلوا بسقوط المطار وتعقبوا جنود النظام الفارين (الجزيرة نت)
وأشار أبو حمزة إلى أنهم تمكنوا من أسر مقاتل إيراني وآخر من حزب الله اللبناني كانا يقاتلان مع قوات النظام داخل المطار.
وقال الناشط الإعلامي أنس العبود للجزيرة نت إن جبهة النصرة باغتت قوات النظام من خلال الاقتحام من الجهة الشرقية للمطار، والتي تعتبر الخاصرة الرخوة للنظام. وأكد قطع الطريق على عناصر النظام لمنعهم من الهروب باتجاه طريق خناصر.
وأضاف أن العاصفة الرملية ساعدت قوات المعارضة المسلحة بشكل كبير في التنقل بين أجزاء المطار دون رصدهم من قبل مدافع النظام، ومنعت الطائرات الحربية من استهدافهم.
من جهتها، قالت قنوات الإعلام التابعة للنظام إن سيطرة النصرة على المطار جاءت بعد انسحاب حاميته باتجاه مناطق أكثر أمنا بسبب العاصفة الرملية التي منعتهم من صد قوات المعارضة.
وقد أثار هذا التبرير موجة غضب بين مؤيدي النظام الذين يتهمون قنوات الإعلام السورية بالكذب وتغييب الحقائق.
المصدر : الجزيرة
خالد
شهادات حول تفاصيل السيطرة على مطار  @AddiyarNewsهي طائرات الممانعه الباصله، التي قاتلت العدو الاسرائيلي، استولى عليها، مقاتل بطل لابس شحاطه. لم تكن، إلا آله، شيطانيه بيد عصابات النظام المجرم لقتل وابادة الشعب السوري. جيش قادته كلاب مسعوره.
Embedded image permalink
Embedded image permalink

Embedded image permalink
الغنائم من مطار ابو ظهور اغتنام سرب طائرات ميغ 21 اغتنام 6رشاشات 23 مع السيارات اغتنام. 4 مدافع ميدانية اغتنام. 4 سيارات مركب عليها 5-14
 
يعلن سيطرته على مطار أبو ظهور العسكري في ريف إدلب بالكامل ومقتل وأسر عشرات من قوات الأسد الإرهابية
Embedded image permalink
سقط مطار أبو "الظهور"بغطاءجوي رباني(عاصفة الغبار)جندمن جنود القهار ولم ينفع التدخل الروسي
Embedded image permalink
Embedded image permalink

سفّاحو قصر المهاجرين: غيض من فيض


رائد أبو شقرا



حافظ الأسد و بشار الأسد



أظهر اغتيال الشيخ وحيد البلعوس، رجل الدين الدرزي المناهض لزجّ محافظة السويداء في مواجهة الثورة السورية، غباء النظام السوري واستخباراته بتنفيذ هذا الاغتيال، وتحديداً مهزلة المدعو "وافد أبو ترابة"، الذي أُلصقت التهمة به في سيناريو يخجل طفلٌ في العاشرة من عمره أن يصدقه.



وفي دراسة لتاريخ هذا النظام في استهداف معارضيه، واللائحة بهم تطول وتطول جداً، يتبيّن بوضوح تام النهج الذي اتّبعه وتاريخه الأسود في ملاحقة وتصفية وسجن وخطف المعارضين، من أيام الأسد الأب، المؤسس لمدرسة الإجرام، وهي المدرسة التي تربى في كنفها كل من بشار وماهر.



في لبنان تحديداً في العام 1970، بدأ النظام السوري بخطف المعارضين له ونقلهم الى سوريا بالتوابيت على أنّهم شهداء سقطوا في لبنان، كالصحافي السوري زهير الشلق الذي كان يحمل أيضاً الجنسية اللبنانية.

في العام 1972 اغتال حافظ الاسد رفيقه في النضال اللواء السوري محمد عمران في مدينة طرابلس.

في العام 1975 اقتحمت قوات "الصاعقة" السورية قرية دير عشاش في شمال لبنان، وهجّرت أهاليها وذبحت ثلاث رهبان، كما هاجمت "الصاعقة السورية" و"قوات البعث" بلدة بيت ملات وقتلت سبعة من ابنائها وخطفت عشرة منهم. وهاجمت القوات السورية القادمة عبر الحدود بلدة تل عباس في عكار وقتلت 15 من ابنائها وجرحت العشرات وأحرقت كنيسة البلدة في محاولة لإشعال نيران الحروب الطائفية بين اللبنانيين.

في العام 1976 حاولت المخابرات السورية اغتيال الزعيم ريمون إدّه لكنه نجا بأعجوبة وأصيب عدد من مرافقيه.

في العام 1977 أمر حافظ الاسد باغتيال الزعيم كمال جنبلاط لمعارضته دخول الجيش السوري الى لبنان، ونفّذ الاغتيال الضابط ابراهيم الحويجي. وفي نفس السنة هاجمت قوات "الصاعقة" السورية بلدة العيشية في الجنوب وقتلت 41 من أهاليها وهجرت البلدة.

بعد عام واحد حاول الجيش السوري اقتحام ثكنة الفياضية واستشهد آنذاك النقيب في الجيش اللبناني عبدلله حدشيتي. وفي العام 1978 هاجمت مجموعات مسلحة تابعة للإستخبارات السورية بلدات القاع وراس بعلبك وجديدة الفاكهة وخطفت عدداً كبيراً من أهاليها، وُجِدوا قتلى لاحقاً، فيما بقي عدد كبير منهم مفقوداً.

في العام 1980 قامت عصابات الأسد بخطف وتعذيب وحرق يد (اليد التي كان يكتب بها) الصحافي سليم اللوزي رئيس تحرير مجلة الحوادث، ورمته في أحراج عرمون، وتشبه هذه الجريمة الى حد كبير جريمة تعذيب وقتل الرسام الكاريكاتوري علي فرزات. ولا ننسى أنه قبيل اغتيال اللوزي بثلاثة اشهر اغتالت المخابرات السورية شقيق سليم اللوزي.

في العام 1981 اغتالت الاستخبارات السورية ابن شقيق سليم اللوزي في طرابلس. وبعد جريمة اللوزي بخمسة أشهر قامت العصابات الاسدية باغتيال نقيب الصحافيين رياض طه في منطقة الروشة تحت سمع وبصر قوات الردع آنذاك.

وبعد يومين قامت المخابرات السورية بتصفية كل من موسى شعيب وعلي الزين، القياديين في حزب البعث المعارضين للجناح الاسدي على يد ما كان يعرف بـ"سرايا دفاع النظام".

وتواصل مسلسل الاغتيالات الأسدية ليطال القيادي بحزب البعث والمعارض للأسدية السياسية عدنان سنّو بمسدس كاتم للصوت في بيروت. ولا زلنا في العام 1980 حيث أقدم عملاء سوريا على اغتيال ابنة رئيس الجمهورية اللبنانية الطفلة مايا بشير الجميل، وبعدها بقليل اختطفت سيارة تابعة للمخابرات الأسدية الملحق بالسفارة التونسية في لبنان فرح بلعادي اقتادته الى احد المكاتب القريبة حيث أُوسع ضرياً وأُبلِغ بضرورة مغادرة الدبلوماسيين العرب بيروت، ليخلو لهم الجو.

وتتابع مسلسل الاجرام السوري في لبنان حيث حاول العميل السوري حسين مصطفى طليس اغتيال رئيس الجمهورية السابق كميل شمعون بسيارة مفخخة. كما حاول عملاء الاستخبارات السورية اغتيال السفير الأميركي جون غونتر دين. وفجر عملاء سوريا سيارتين مفخختين في الأشرفية (بيروت) وسقط عشرات القتلى والجرحى. كما اغتالت عصابات الاسد السفير الفرنسي في لبنان لويس دي مار.

في العام 1981 فجرت عصابات الاسد مكتب الرئيس رشيد كرامي، وأكد ابراهيم قليلات آنذاك أن هذا التفجير تم بواسطة المنحرفين في "المناطق الوطنية". وحاول النظام السوري اغتيال بطريرك الروم الكاثوليك مكسيموس الخامس حكيم في بلدة بحمدون (قضاء عاليه) على بعد أمتار من حاجز للجيش السوري من اجل اشعال نيران الفتنة الطائفية في المنطقة.

كما اتهم العراق الاستخبارات السورية بتفجير مبنى السفارة العراقية في بيروت ما أدى إلى سقوط 30 قتيلاً وأكثر من 120 جريحاً. وقام قائد تنظيم "فرسان الجبل الاخضر" المدعو علي عيد بخطف الدبلوماسي الأردني هشام المحيسن ثم ما لبث ان اطلق سراحه من سوريا في مسلسل كوميدي شبيه لمسلسل "أبو ترابة". وفي نفس العام اختطفت قوات الردع 13 شاباً في صيدا كانوا يقيمون معسكراً  كشفياً قرب دير المخلص. وبعدها ألقت السلطات اللبنانية القبض على ثلاثة شبّيحة تابعين للأسد في صيدا يحضرون للقيام بأعمال إرهابية ثم ما لبثت أن أطلقت سراحهم بضعط سوري، وبعدها بفترة قصيرة هاجمت القوات الأسدية مخفر حبيش وثكنة الحلو واغتالت رجلَي أمن ذنبهما أنهما قبضا على أحد أعضاء عصابة الأسد متلبساً وهو يحاول سرقة سيارة. ولا ننسى مجزرة حماه وعشرات الألوف من القتلى على يد نظام الطاغية.

وفي العام 1982 اغتال عملاء سوريا الشيخ احمد عساف بسبب مواقفه المناهضة للممارسات السورية في لبنان، كما أدى تفجير في باحة السفارة الفرنسية في بيروت وفي نفس العام الى مقتل 9 اشخاص وجرح 26 آخرين، وقد نفّذ العملية حسين طليس واتهمت ذلك الوقت صحيفة "لوماتان" الفرنسية صراحة الاستخبارات السورية بتفجير مقر السفارة في بيروت وقدمت تقريرا كاملا عن المنفّذين وأسباب العملية الإرهابية. كما اغتيل الأب فيليب ابو سليمان كاهن رعية عاليه على يد عملاء سوريا من اجل اشاعة الفرقة الطائفية بين اللبنانيين، ولا ننسى طبعاً اغتيال ازلام النظام السوري رئيس الجمهورية اللبناني المنتخب بشير الجميل.

في العام 1983 فجّر عملاء سوريا مقر السفارة الاميركية في بيروت ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى، وأعلنت الصحف ووسائل الاعلام المصرية والاردنية والأميركية ان "منظمة الجهاد الاسلامي" التي أعلنت مسؤوليتها عن تفجير السفارة الاميركية في بيروت ليست سوى غطاء للاستخبارات السورية.

في العام 1985 أمر حافظ الاسد باغتيال عائلة الفنان الفلسطيني غسان مطر الموالي لياسر عرفات في بيروت، ففقد كل من والدته وزوجته وابنه جيفارا. وبين العامين 1984 و1986 وفي حرب المخيمات تحديداً قضى الجيش السوري الممانع على أكثر من ثلاثة آلاف فلسطيني بما أصبح يُعرف فيما بعد بمذبحة تل الزعتر. كما قام مرتزقة الأسد بخطف وقتل الصحافي الفرنسي الناقد للنظام السوري ميشال صورا في بيروت.

في العام 1986 اغتالت المخابرات السورية القائد في حركة التوحيد الاسلامي خليل عكاوي "ابو عربي" في ابي سمراء في طرابلس، ونفذ الاغتيال وزير الداخلية السوري محمد الشعار والذي كان يعرف بسفّاح طرابلس. ومن مآثره ايضاً قتل حوالي 700 شاب طرابلسي في باب التبانة بالتعاون مع علي عيد وعصابته. كما أقدمت المخابرات السورية وعبر حسين مصطفى طليس (المقيم حاليًا في سوريا في حي ابو رمانة) على قتل الملحق العسكري في السفارة الفرنسية كريستيان غوتيير بواسطة مسدس كاتم للصوت امام مقر السفارة.

ولمن لا يذكر، جامع جامع فهو الذي قتل 22 من شباب "حزب الله" رمياً بالرصاص في ثكنة "فتح الله" ببيروت عام 1987 وعرفت الحادثة لاحقاً بـ"مجزرة فتح الله". وفي العام نفسه قتل عملاء سوريا مستشار الرئيس أمين الجميل الدكتور محمد شقير داخل منزله في بيروت الغربية. ثم الشيخ صبحي الصالح في العام 1989، والرئيس رينيه معوض والمفتي حسن خالد في نفس السنة.

عام 1990 حاول العميل السوري فرنسوا حلال اغتيال العماد ميشال عون في القصر الرئاسي وتبنّى الأمين العام لحزب البعث السوري في لبنان آنذاك عبدالله الأمين العملية، كما اغتالت المخابرات السورية الناشط الطلابي في القوات اللبنانية رمزي عيراني في العام 2002 على زمن الاسد الابن، وصولاً إلى اغتيالات مرحلة 2004 حتى 2007 ومن بينها الرئيس رفيق الحريري.

على الصعيد العربي في العام 1980 اغتال حافظ الأسد القاضي السوري عبد الوهاب البكري في الأردن على خلفية تحقيق الأخير في العام 1962 مع الأسد والمدعو ابراهيم العلي لتورطهم في قتل اربعة ضباط سوريين في حلب. تجدر الاشارة الى ان منفذ الاغتيال القنصل السوري صالح معلا.

وفي نفس العام هاجمت المخابرات السورية بمتفجرة روسية الصنع مطعم "يا مال الشام" في دبي حيث أصيب بالانفجار ثلاثة سوريين، وقد ألقي القبض على افراد العصابة وثبت تورط النظام السوري.

نصل الى العام 1981 حيث القت السلطات الكويتية القبض على مجموعة ألقت متفجرات على مطعم يمتلكه سوري معارض، كما حاولت المخابرات الاسدية اغتيال رئيس الوزراء الاردني مضر بدران، وألقت السلطات الأردنية القبض على العقيد عدنان بركات ومجموعته وهم تابعين لسرايا الدفاع السورية، وضُبط في السفارة السورية في بغداد كمية كبيرة من المتفجرات والأسلحة. كما ضبطت قوى الامن الداخلي اللبناني شاحنة محملة بـ1256 مسدساَ حربياً وخمسين الف رصاصة كانت متوجهة من سوريا الى السعودية عن طريق لبنان لكن عصابات الأسد هاجمت القوى الامنية وصادرت الشاحنة بالقوة.

أما باتريك سيل وهو صحافي مقرب من الأسد فقد أعلن عن سلسلة جرائم، عُرفت آنذاك بحرب النظام السوري على الملك حسين ومنها:
1. في تشرين الأول (1983) أصيب سفيرا الأردن في الهند وإيطاليا بجروح بعد هجوم بالأسلحة النارية.
2. في تشرين الثاني (1983) قتل موظف أردني وأصيب آخر بجروح بليغة في أثينا، كما أُبطل عمل ثلاث متفجرات في عمان.
3. في كانون الأول (1983) قتل موظف اردني بدرجة مستشار وجرح آخر في مدريد.
4. في آذار (1984) انفجرت قنبلة خارج فندق عمان الدولي.
5. في تشرين الثاني (1984) نجا القائم بالأعمال الأردني في أثينا بأعجوبة من الموت عندما تعطل مسدس المهاجم عن العمل فجأة.
6. في كانون الأول (1984) قتل المستشار في السفارة الأردنية في بوخارست رمياً بالرصاص.
7. في نيسان (1985) حصل هجوم على السفارة الأردنية في روما، وهجوم آخر على طائرة أردنية في مطار آثينا.
8. في تموز (1985) هوجم مكتب الخطوط الجوية الأردنية ـ عالية ـ في مدريد بالرشاشات، وفي نفس الشهر قتل السكرتير الأول في السفارة ألأردنية في أنقـرة رمياً بالرصاص.

أما على الساحة الدولية فقد لاحقت عصابات الأسد المعارضين له أينما وجدوا. في العام 1980 وفي فرنسا اغتيل المعارض صلاح البيطار على يد العقيد نديم عمران والمقدم احمد عبود (قريب العميد علي دوبا رئيس الاستخبارات السورية).

في نفس العام وفي مدينة آخن الألمانية قام كل من المدعوين عبد الكريم عطية وفادي حمادي، وهما دبلوماسيان سوريان بمهاجمة منزل المعارضة بنان الطنطاوي ابنة العلامة علي الطنطاوي وزوجة المفكر الاسلامي عصام العطار، واغتالوها بثلاث رصاصات. كما قامت عصابات الأسد باغتيال محمود ودعة في يوغوسلافيا، وهو ناشط ضد المجازر الاسدية في حماه. كذلك حصل مع المعارض السوري والداعية نزار الصباغ في مكتبه في برشلونة ويستمر مسلسل الإجرام حتى العام 1985 حين أمر الاسد باغتيال الصحافي المعارض ميشال نمري في أثينا.

وكما الاب كذلك الابن، الذي ورث من حافظ موهبته الدموية. وإضافة إلى مسلسل اغتيالات الأسد الإين في لبنان بدءاً من مروان حمادة إلى رفيق الحريري وسائر الشهداء، وإضافة إلى مجازر النظام بحق شعبه حيث سقط مئات الآلاف من الشهداء، لا بد من ذكر بعض الاحداث التي بقيت بعيدة عن الاعلام ومنها:
-       اغتيال وزير الداخلية السوري غازي كنعان في العام 2005.
-       خطف زوجة الناشط السوري ثائر الناشف في القاهرة عام 2011.
-       احتجاز وايذاء ناشطين سوريين في عمان داخل مقر السفارة السورية عام 2011.
-       اغتيال اللواء السوري علي حبيب اثر خلاف سياسي بينه وبين بشار عام 2011.

هذا غيض من فيض من مآثر النظام السوري في لبنان والعالم، وهذه عينة من ممارسات هذا النظام المارق، الذي لاحق معارضيه في كل الدنيا مطلقاً فرق الموت والرعب لتقتص مِن الذي يراه النظام متآمراً.

واليوم قضى الشيخ وحيد البلعوس، فهبّ عباقرة السياسة والتحليل في لبنان وسوريا ينظّرون حول الجهة المنفّذة لهذا العمل الإجرامي، ويصدرون صكوك البراءة لنظام مجرم، متناسين ان في رقبة النظام السوري السفاح مئات الآلاف من الشهداء. بشار الأسد ومخابراته هي من اغتالت الشيخ البلعوس ورفاقه الأبرار، وأي محاولة للتنصل لن تنفع. وإذا كان مسلسل ابو ترابة يقنع بعض اصحاب العقول الصغيرة والضمائر النائمة، فإنّ السواد الاعظم من السوريين واللبنانيين والعرب لن يصدقوا بعد اليوم سيناريوهات شركة الأسد للإنتاج الدموي.

سفّاحو قصر المهاجرين: غيض من فيض . مدافعيه بلبنان، مجرمون متل بشار والمملوك، اقل ما نصفهم عملاء بلا شرف. تفه على هالخلفه.


أقام الوزير وليد جنبلاط حفلا تأبينيا للمرحوم الشيخ وحيد البلعوس في بيروت في دار الطائفة الدرزية ووجه دعوات لطائفة الموحدين الدروز لحضور التأبين، وقد حضر وفد من الاردن لحضور التأبين، أما من فلسطين فلم يستطيعوا الوصول الى لبنان وبالنسبة الى السويداء فان تحضيرات شعبية كبيرة كانت ستأتي الى بيروت لحضور حفل التأبين الاّ ان الجيش السوري اقام حواجز على أطراف السويداء، مما جعل عقلاء الطائفة يتمنون على الشباب لدى الدروز البقاء في السويداء وعدم الحضور شعبيا للتأبين، وجاء وفد رمزي من 5 اشخاص شاركوا في التأبين في دار الطائفة الدرزية في بيروت.

المملوك هدد البلعوس وخوف من خلايا نائمة... "أبو عدس" درزي غير مقنع

الكاتب: محمد نمر محمد نمر
يبدو أن اغتيال "شيخ الكرامة" في #السويداء لن يمر مرور الكرام. فأنظار الدروز مشدودة نحو هذه المحافظة التي شهدت اغتيال الشيخ وحيد #البلعوس. دروز سوريا، لبنان، #فلسطين والعالم في حال من القلق والترقب والانقسام حول هوية القاتل. من القاتل؟ ملامح الجريمة ليست جديدة، والنظام السوري المتهم الأول فيما يتّجه أنصار الأخير إلى اتهام التكفيريين وأتت مسرحية "أبو عدس" الدرزي لتدعم موقفهم، إلا أن المقرّبين من البلعوس ورجاله على يقين أن الفاعل أسدي الانتماء.
البلعوس يتّهم النظام
يخطىء من يعتبر البلعوس معارضاً للنظام أو موالياً له، إنه رجل وطني من الطراز الأول، شعاره: "الأرض والعرض والدين". ومتابعة خطبه توضح موقف هذا الرجل إزاء ما يجري في سوريا. لم ينتظر "رجال الكرامة" التحقيق ليوجّهوا اصابع الاتهام، فالشيخ البلعوس نفسه كشف في فيديو قبل اغتياله بأيام أنه مهدّد من النظام السوري وقال: "بالنسبة للتهديدات يا خيي بدهم يقتلونا أو ما بدهم يقتلونا وهالحكي ‏وقلنا بالبيان: قد علمنا قراركم بتصفيتنا. عبيتمرجل علي مملوك وأمثاله، نحنا مش ضد الدولة بس ضد الفاسد فيها، تعدت علينا #داعشوصارت عدوتنا وإذا تعدت علينا الدولة صارت عدوتنا، علمنا بقراركم بتصفيتنا وقلنا لكم ارواحنا وارواحكم بيد عزيز مقتدر فافعلوا ما شئتم ونحن نقتدي بسلفنا الصالح ومشايخنا الاجلاء. واعلى ما بخيلهن يركبو والروح مش بأيدهم والشغلي الي ما بيقدرو عليها بقدرة الله... وهذا دليل على ضعفهم".‏
الجيش الحرّ: لن ندخل إلا...
مصير السويداء بيد أهلها، وكثيرون حاولوا الترويج بأن "الجيش السوري الحر" أو ما يعرف بـ"الجبهة الجنوبية" قد يستغلون الوضع والدخول إلى السويداء، إلا أن الناطق باسم الجبهة الرائد عصام الريس يؤكد لـ" النهار" أن "الجيش الحر لن يتدخّل حتى يتمّ الطلب من أهالي السويداء بالتدخّل"، ويقول: "بني معروف كانوا يظنون ان النظام سيتركهم بأمان بوقوفهم على الحياد، ولكن اغتيال الشيخ ابو فهد كان رسالة واضحة بأن النظام لن يحيدهم، وانه أنكر سوريتهم كما انكر جنسية السوريين وشرّعها للميليشيات والمحتلّين الايرانيين وحزب الله"، ويضيف: "نظام بشار الأسد لن يسمح بشعار الكرامة، ولا كرامة لسوري بوجود الاسد، وسيكتم كل صوت يدعو الى الكرامة، اهلي بني معروف لديهم المقدرة على اسقاط النظام في السويداء ورفع الاحتلال الايراني، والجبهة الجنوبية لطالما وقفت مع اهالي السويداء في كل الملفات وستبقى تقف معهم وتدعم ثورتهم للحرية والكرامة".

لا للتقسيم
"إما نبقى فوق الأرض بكرامة أو تحت الارض بكرامة" هي سياسة "شيخ الكرامة" الذي يدعو إلى الاقتداء بقائد الثورة السورية الكبرى الأمير سلطان باشا الأطرش وبشعاره "الدين لـ الله والوطن للجميع"، ويقول البلعوس في إحدى جلساته: "من شعاراتنا أيضاً: نحرّم التعدّي منّا والتعدي علينا، لسنا مؤيدين أو معارضين".
البلعوس من المعارضين لفكرة #تقسيم سوريا أو انشاء دويلة درزية، "لا نريد وطناً بديلاً، وسوريا هي أمنا"، ينادي "اخوانه" بـ"السباع"، ويكرّر لهم في كل جلساته أهمية الكرامة، قائلاً: "نبقى فوق الارض بكرامة أو تحت الأرض بكرامة".
#خنقتونا قبل الاغتيال
التواصل مع أهالي السويداء ليس سهلاً. الانترنت هناك مقطوع منذ أربعة أيام رداً على التظاهرات المطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية، لكن "النهار" استطاعت الاتصال بالمكتب الاعلامي الموحد في السويداء الذي تم تشكيله اثر اغتيال البلعوس، ونقل أحد ناشطي المكتب أسامة زيدان لنا حال السويداء قبل الاغتيال وبعده، موضحاً أن "انقطاع الانترنت جاء رداً على تظاهرة حملة #خنقتونا التي حشدت آلاف الشبان أمام مبنى المحافظة، مطالبين بتحسين الأوضاع المعيشية واقالة القيادات الامنية والمحافظ، لأن اهالي السويداء يعتبرونهم المسؤولين عن تردي الاوضاع في المحافظة وانتشار السلاح والمازوت الداعشي، فضلا عن الانقطاع شبه الكامل للكهرباء وتهريب محاصيل المحافظة من القمح وبيع خبز النخالة للمواطنين.
الخميس الماضي أمهل المتظاهرون السلطة 48 ساعة لتحقيق مطالبهم وأعلن منظمو الحملة أنهم سيتوقفون عن التظاهر يومي الجمعة والسبت، على أن يعودوا يوم الأحد ليتمكن الموظفون من المشاركة في التظاهر. وما هي إلا 24 ساعة حتى وقع تفجيران متلاحقان في المحافظة استهدفا موكبًا للشيخ البلعوس ومجموعة من رفاقه، والانفجار الثاني استهدف المشفى الوطني، ما أدى إلى مقتل نحو ٣٠ شخصاً وإصابة أخرين".
لا بديل عن البلعوس
اليوم الاثنين شهدت المحافظة تشييع البلعوس في الملعب البلدي، وانطلقت من بعده تظاهرة في اتجاه المحافظة تطالب بـ"اسقاط النظام الذي تحمّله مسؤولية ما حدث ويحدث من اغتيالات"، ونفى زيدان حصول أيّ "اشتباكات عسكرية"، لافتاً إلى أن "السويداء خالية من التواجد الواضح لعناصر الأمن، لكنها تحتوي على الكثير من الخلايا النائمة والتي قد تتحرّك في أيّ وقت".
رحل البلعوس تاركًا وطنية مزروعة في نفوس رفاقه. عنفوانه حاضر فمن استلم المهمة؟ يجيب زيدان: "ليس هناك شخص محدد تسلم مكان البلعوس في قيادة "رجال الكرامة"، إنما هناك مجموعة تدير العمليات"، ويضيف: "ينقسم الشبان الى مجموعات بحسب مناطق سكنهم، ولديهم مهمة دائمة بتنظيم الحركة وحفظ الامن، ويتجمعون عندما تستدعي الحاجة بعد ان يتنادوا لاجتماع ما، وهم يعرفون ويثقون ببعضهم جيدًا ومتّفقون على آلية الحركة وفق مبادئ متفق عليها سابقاً، وهي حفظ الامن وعدم الاقتتال الداخلي وحماية اي مطلوب للخدمة من الاعتقال".
أهداف "رجال الكرامة"
مجموعة البلعوس "رجال الكرامة" لا يبحثون عن مكاسب سياسية، ولديهم أهداف واضحة: "حماية مناطق السويداء وحدودها من اعتداءات ما يسمى بداعش. واستشهدت مجموعة منهم في اكثر من مكان، منهم احد اخوان الشيخ الشهيد البلعوس، وقد اعلن الأخير مرات عدة بأنهم ليسوا حركة سياسية ولا تتبع لأي جهة، كما أنهم لا يؤيدون النظام ولا يتبعون المعارضة وغايتهم المحافظة على ممتلكات الشعب ومحاربة الفساد ومنع الاعتداءات وحماية الوافدين الى المحافظة من ابناء المحافظات الاخرى. واعلن الشيخ وحيد مرات عدة أنه يطالب بإقالة وفيق ناصر رئيس فرع الامن العسكري في السويداء، الذي يعتبره اهالي السويداء المسؤول عن الاختراقات الامنية في المحافظة وعمليات الخطف وإثارة الفتنة بين اهالي السويداء وجارتها درعا".
أبو ترابي... أبو عدس
"رجال الكرامة" يدركون تماماً أم اطلالة وافد أبو ترابي مفبركة، وتشبه اطلالة "أبو عدس" بعد اغتيال الرئيس رفيق الحريري. ومن المعروف أن ترابي رجل درزي معارض للنظام، وهناك من يتهمه بأنه من أنصار "جبهة النصرة"، وأخرون يزعمون أنه يتبع إلى غرفة "الموك" في الاردن. رواية ابو ترابي لم تمرّ ويؤكد زيدان أن "الاتهامات التي وجّهها النظام لوافد ابو ترابي مفبركة وغير صحيحة، والكل يعلم كيف يقوم النظام بإجبار المعتقلين على الاعتراف، والقصة التي رواها الأخير على التلفزيون لا يمكن تصديقها، كما ان التلفزيون الذي بثّ المقابلة حاول ان يشقّ صف رجال الكرامة بالترويج بأن الشيخ وحيد كان على علاقة بجهات خارجية، والهدف معروف ان يُنهي الشيخ ويُنهي اي تعاطف معه، لكن ذلك بعيد عن الواقع فأنصار الشيخ الذي يعرفونه عن قرب لا تنطلي عليهم هذه الاكاذيب". ويذكّر بما كشف عن البلعوس قبل أيام بأنه "مستهدف وسمّى الجهات التي تستهدفه بالاسم وقد تعرض سابقا لمحاولات اغتيال عدة باءت بالفشل"، مشيراً إلى أن "البلعوس سمى اللواء علي المملوك بالاسم ردا على التهديدات".
مشايخ العقل والنظام
شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز في السويداء يوسف جربوع لا يوجه الاتهام إلى النظام مقتنعًا برواية أبو ترابي، ما دفع المعارضين إلى توجيه الانتقادات له، ويقول زيدان: "شيوخ عقل الطائفة الدرزية تمّ تعيينهم بقرارات أمنية، وهم تابعون للنظام ويتلقون الاوامر من رئيس فرع الامن العسكري وفيق ناصر، ويذكر أنه بعد حادثة انشقاق الشهيد خلدون زين الدين، طلب الامن من الشيخ المرحوم احمد الهجري أن يعلن تبرؤ الطائفة دينيا من خلدون ورفاقه، لكنه رفض ذلك وقد تمّت تصفيته بعد ذلك بحادث سير مفتعل، وتم تعيين شقيقه حكمت الهجري ونشرت الصفحات الاعلامية حينها ان التعيين كان في حضور امين فرع الحزب والمحافظ وقيادة الشرطة والامن العسكري، وهذا يدل في شكل قاطع لمن لا يعلم أن مشايخ الطائفة هم تابعون للأمن وتصريحاتهم لا تعبّر عن نبض الشارع. كما أنهم اعلنو مقاطعة الشيخ البلعوس في وقت سابق واعتبروه خارجا عن الملة في موقف أعاد إلى الذاكرة البيان الذي اصدره مشايخ العقل في ظل الاحتلال الفرنسي عندما تبرأوا من سلطان باشا الاطرش، معتبرينه خارجا عن القانون. الشيخ البلعوس قابل هذا القرار بحكمة وتعقّل ولم يردّ بهدف عدم إثارة الفتنة، حفاظًا على المكانة الدينية لمشايخ العقل الذين أعلنوا عن تراجعهم عن قرار الإبعاد في وقت لاحق".
مخاوف من دخول "النصرة"
ويعتبر زيدان أن "الثورة في سوريا خرجت عن مسارها عند تغيير شعاراتها المدنية وسيطرة الجماعات المسلحة المتطرفة"، مشيراً إلى أن "اهالي السويداء ينظرون لما حصل في ادلب للدروز على يد جبهة النصرة بخوف وتردّد، واعلن الثوار في المنطقة الجنوبية مساندتهم لحراك السويداء في بيانات عدة، الا أن المخاوف من تدخل "النصرة" لا زال يسيطر على اغلبية الناس. واعلن رجال الكرامة في وقت سابق على لسان الشيخ البلعوس رحمه الله، اننا ضد القتل وضد التدمير. وقد صرح الشيخ امام مجموعة من الاهالي بتسجيل موثق بأن النظام والمعارضة قد خربوا البلد، وان اولادنا لن يكونوا وقودا لهذه المعركة ونحن سنحمي شباب السويداء من الالتحاق بالخدمة الالزامية الا من يريد ذلك طوعا"، لافتاً إلى أن "أكثر من ٢٧ الف شاب مطلوب للخدمة في السويداء وهارب من الجيش كانوا جميعا بحماية مشايخ الكرامة والشيخ البلعوس".
الانقسام الدرزي حاضر
اغتيال البلعوس لن يقسّم الدروز فهم أساساً منقسمون حيال مقاربة الأزمة السورية، ويؤكد ذلك زيدان قائلاً: "الانقسام موجود سلفاً كما ذكرنا، النظام له موالون ويدعمهم بالسلاح ويسهل لهم عمليات التهريب والخطف، لكن الشيخ البلعوس كان يتحاشى دائما اي صدام مع اللجان الشعبية او الجهات الاخرى المدعومة من النظام، هذا الانقسام موجود ولكن ثقافة ابعاد الفتنة وعدم الصدام بين الاخوة حاضرة وتعيها الجماعات المسلحة"، مذكراً بأن "السويداء مقسمة إلى قطاعات عدة في شكل غير رسمي، يسيطر على كل قطاع ويحميه فريق مختلف"، ويتابع: "أمن النظام حاول ولا يزال رزع الفتنة بين الدروز والبدو، وقد افتعل حوادث عدة بهدف الاقتتال الأهلي وتمكن الأهالي بتدخل من المشايخ من حل الأمور والتصالح، وتهدئة الأوضاع".
mohammad.nimer@annahar.com.lb
Twitter: @Mohamad_nimer
حمادة لـ"MTV": جنبلاط وجميع القيادات الدرزية في لبنان لن يسكتوا عن اغتيال البلعوس ونتمنى أن تكون هذه بداية الانتفاضة بجبل العرب

Embedded image permalink

البيان رقم1 عن رجال الكرامة في السويداء

خاص "صوت الجبل" : تذكروا الشيشكلي و تحسسوا رقابكم..
بين العامين 1953 – 1954 قام سيء الذكر الرئيس السوري اديب الشيشكلي بحصار وقصف مدينة السويداء بالطائرات و المدفعية و الدبابات ، بعد ان استقدم تعزيزات عسكرية كانت منتشرة آنذاك على الحدود مع اسرائيل في منطقة الجولان. اعتبر الشيشكلي ان الدروز اخطر عليه من الكيان الصهيوني ، فادخل جيشه للتنكيل بالموحدين في السويداء فاستشهد المئات من الموحدين على يد الجيش السوري في حينه ، و بعد الاطاحة بالمجرم اديب الشيشكلي ، هرب الى البرازيل و اختبأ هناك فلحقه شاب موحد يدعى نواف غزالي ، و قتله انتقاماً للجبل و اهله.

البارحة قام النظام السوري الحاقد بارتكاب المحظور فدقّ المسمار الاخير في نعشه فالشيخ ابو فهد ليس العقيد حسن الشيخ ، عبر اغتيال رمز من رموز الشجاعة وحسن الجوار والاعتدال في الجبل ، فاستشهد عميد مشايخ الكرامة الشيخ ابو فهد وحيد البلعوس و قضى معه حتى الساعة 33 شهيداً و ما يزيد عن الخمسين جريحاً حال بعضهم خطرة. استنفرت السويداء و هاجمت اذيال النظام في المدينة و طردت فلول الطاغية من الجبل. الا ان المسؤولية عن اغتيال شيخ الكرامة لا تنحصر بالنظام المجرم و مخابراته بل يتشارك المسؤولية بعض العملاء الصغار التابعين لقاتل الاطفال مجرم قصر المهاجرين.

ان دماء الشيخ ابو فهد برقبة كل من حكمت الهجري و يوسف جربوع و حمود الحناوي ، لاطلاقهم حرم البعد الديني باوامر من الطاغية على الشيخ الشهيد ، ابعدوه لانه يتمتع برجولة لا تجدها في الثلاثة مجتمعين. دماء الشيخ وحيد والشيخ فادي نعيم وسائر الشهداء برقبة وفيق ناصر و المدعو ابو خضر ، ازلام قاتل الاطفال بشار الوحش ، دماء الشهداء برقبة كل من حلفاء النظام ، ابتداءً من موسكو و سفاح الكرملين الى وزير خارجيته صاحب ابتسامة الافعى ثم طهران ، وصولاً الى اصغر مقاتل الى اي جهة انتمى تقاتل الى جانب جزار القرداحة. ان كل حزب او جهة أو فرد يدعم نظام الطاغية – امثال عصام زهر الدين - في السويداء و كامل الاراضي السورية يعتبر منذ الآن عدو لن يدنس ارض الجبل بعد اليوم.

لقد حان وقت الانتفاضة ، انتفاضة الجبل الاشم ، في وجه كل معتدٍ و مجرم ، على من يحاصر السويداء عكس ما يدعي ، لقد استفاق احفاد سلطان باشا الاطرش لنصرة المظلوم ، لنصرة ايلان و حمزة الخطيب و غيرهم ، و معهم سينتفض الموحدون في لبنان و الجولان و فلسطين ، انتقاماً لكمال جنبلاط ورفاقه ، سوية مع ابطال الثورة السورية كالجيش الحر و جيش الفتح ، مع درعا و الجوار ، ستسقطون بشار وتلحقونه بالشيشكلي. لقد حان وقت المصالحة بين حضر وجيرانها في وجه عدو واحد و مجرم واحد. الموحدون اينما كانوا مع السويداء و ابطال السويداء بالدعاء و الدعم بما امكن. لقد حان وقت عبور جثة الاعداء النهر.

عند اعتداء الشيشكلي على السويداء انتفض رجال التوحيد في لبنان فكان موقف تاريخي للزعيم كمال جنبلاط و الامير مجيد ارسلان و شيخ العقل محمد ابو شقرا فدعموا السويداء بالمال و العتاد ، و ضغطوا على الحكومة اللبنانية و جامعة الدول العربية لوقف الاعتداء ، وانشأوا منبراً اعلامياً لفضح آلة القتل الشيشكلية  فحذار من تنفيذ تهديد النظام اليوم بقصف السويداء ، ان التعرض للجبل لن يقابل بالسكوت في لبنان و اي متواطئ مع النظام في اي هجوم على السويداء سيواجه اينما كان في العالم.

يسقط قتلة الابرياء ، تحيا الثورة السورية ، يحيا ابطال السويداء ، يحيا شهيد الكرامة الشيخ وحيد البلعوس.


المصدر :صوت الجبل










الى أهلنا وعزوتنا أهل الكرامة والشمم..
في محاولة بائسة للرد على مواقف العزة والكرامة في جبل العرب، وفي يوم الجمعة 4- 9- 2015 استهدفت تفجيرات مركبة آثمة موكب شيخ الكرامة أبو فهد وحيد، اثناء مروره بطريق ظهر الجبل، ارتقى على اثرها شهداء بررة يفدون جبلنا الغالي بدماءهم الزكية، ويضافون الى مواكب شهداء الكرامة الذين قضوا للدفاع عن كرامة اهلنا وأرضنا وليبقى جبلنا عامراً رغم أنف الطغاة والحاقدين.
ان رجال الكرامة الذين عاهدوا أنفسهم على فداءها، يوجهون الاتهام السياسي لزمرة وفيق ناصر وعصابة الاسد في السويداء، ويحملون اللجنة الامنية مسؤولية كل ما جرى ويجري من اغتيالات وزج الجبل في أتون هذه المواجهة الدموية، والتي طالما تجنبها رجال الكرامة وشيخها، حقناّ للدماء وحفاظاً على هدوء وأمان المحافظة كملجئ للسوريين الهاربين من ويلات حرب الاخوة التي ذكاها تسلط وعسف السلطة الاسدية، أما وقد فتح النظام النار واعتدى، فله منّا الرد الحسم.
يعلن رجال الكرامة:
– جبل العرب منطقة محررة من عصابات الامن وزمرهم.

– ابطال دور اللجان الامنية الاسدية، وتسليم الشؤون الامنية لرجال الكرامة في كل مدينة وبلدة من المحافظة.
– استمرار عمل المؤسسات العامة والخدمية باشراف الادارة الذاتية المنبثقة عن الهيئة المؤقتة لحماية الجبل.
– تكليف غرفة عمليات رجال الكرامة وتنسيق العلاقة مع كل المسلحين الشرفاء بالجبل من كل الفصائل بتطهير مواقع السلطة والاشراف على حفظ الامن و استمرار الحياة الطبيعية بالمحافظة.
– تكليف لجنة التفاوض السياسي بالتواصل مع الحكومات وهيئات ومؤسسات المجتمع الدولي لايصال الحقائق واعتماد وضع الجبل تحت بند منطقة آمنة أو منطقة حظر جوي، وفتح معبر حدودي مع الاردن بالتنسيق مع حكومته،
– دعوة كل أبناء الجبل من عسكريين ومدنيين في كل المواقع القدوم للجبل والمشاركة بحمايته.
– السويداء جزء لا يتجزء من تراب سورية الحرة، وتقف ضد كل ارهاب واحتراب اهلي وتكافح اي تكفير واستبداد، ملجأ لكل الضيوف الكرماء الذين حللوا بها، آمنين على أرواحهم وأرزاقهم فيها حتى يعودوا الى ديارهم.

المرصد السوري: مقتل 6 من قوات الأمن السورية على يد مسلحين دروز في جنوب سوريا في أعقاب تفجيري أمس

البيان رقم1 عن رجال الكرامة في السويداء http://anbaaonline.com/?p=360843 via @AnbaaOnlineواخيراً تحررت السويداء عرين سلطان باشا الاطرش محرر سوريا.
Embedded image permalink

 retweeted
عاجل: ثوار يشكلون لواء بيارق سوريا بقيادة ابو سلطان حمد الصحناوي وابو حمزة وافد ابو ترابي.
المرصد السوري: 26 قتيلا حصيلة انفجارات
  retweeted
ماهر شرف الدين: الأنباء تفيد بأن جميع الأفرع الأمنية في سلّمت سلاحها.. والسويداء بعد اليوم لن تكون كما قبله!

 retweeted
حشود ضخمة من قوات الأسد و تنتشر على مداخل منطقة خوفا من اي تحركات لنصرة .

اكثر من 7 آلاف مسلح من الدروز في مدينة السويداء ينتشرون بالشوارع بعد إعلان الثورة وأنباء عن هروب قوات الاسد من أحياء المدينة

جنبلاط بعد اغتيال البلعوس: مناسبة لانتفاضة جبل العرب على النظام السوري
صورة عن الانترنت
كتب رئيس اللقاء الديموقراطي عبر "تويتر": "التحية، كل التحية للشهيد الشيخ وحيد البلعوس ورفاقه الذين إغتالهم نظام بشار الاسد".
أضاف: "الشيخ وحيد قاد إنتفاضة ترفض الخدمة العسكرية في جيش النظام، ورفض أن يكون أهل جبل العرب شركاء في قمع وقتل إخوانهم من الشعب السوري".
وقال: "دقت ساعة الفرز، والتحية، كل التحية لجميع الشهداء والمعتقلين من الشعب السوري الأبي. فلتكن هذه المناسبة إنتفاضة الجبل، جبل العرب، الجبل السوري الاشم في مواجهة النظام". وذكر جنبلاط أنه "منذ أكثر من ثلاثة أشهر، وجهتُ التحية إلى الشيخ وحيد وأدنتُ موقف بعض المشايخ وخاصة مشايخ العقل المرتبطين بالنظام والمخابرات، هذا شهيد إضافي في هذه الثورة المجيدة ثورة الشعب السوري في مواجهة الطغيان والقهر"، معتبراً أنه "قدر الأبطال، فالتحية للشيخ وحيد وكل شهداء الشعب السوري".
أضاف: "ليس هناك ضربة قاضية. إنها ضربة موجعة، لكن آن الأوان للشرفاء، وهم كثر، وهم الأكثرية في جبل العرب بأن ينتفضوا في مواجهة النظام الذي يريد القهر وخلق الفتنة مع إخوانهم من الشعب السوري".
وختم جنبلاط قائلاً: "فلتكن ساعة الفرز بين العميل مع النظام وبين الشرفاء الذين لا بد أن ينضموا إلى باقي شرفاء الشعب السوري في مواجهة النظام"، مشيراً إلى أن "هناك مئات الآلاف من الشعب السوري قتلوا وهناك الملايين شردوا وهناك عشرات الآلاف معتقلين. الشيخ وحيد إنضم إلى تلك القافلة من الكبار من الشهداء. في النهاية، جبل العرب لا ينفصل عن باقي سوريا، جبل العرب هو جبل سوري شريف غير منفصل عن باقي سوريا".

Embedded image permalink

شريف الشيخ

 
منقول : 6000 مسلح درزي في شوارع السويداء سيطرة الدروز على كل الافرع الامنية تنظيف شوارع من صور الخنزير
Embedded image permalink
 retweeted
النظام يقطع خدمة الإنترنت عن مدينة ويحاصرها من جميع الجهات إضافة إلی قطع طريق الدولي لمنع أهالي من الوصول للسويداء
حالة من الغليان في السويداء وتحطيم لتمثال حافظ الاسد وسط المدينة وازالة صور بشار الاسد واحراقها

مقتل 6 عناصر من فرع الامن العسكري في السويداء في حصيلة أولية نتيجة الهجوم على المبنى بعد جريمة إغتيال الشيخ البلعوس
Embedded image permalink
لتفجير السيارة المفخخة في وقتل اثرها 8 اشخاص وعشرات الجرحى

Embedded image permalink

الشيخ بلعوس
أكدت مصادر من السويداء لموقع سوريات عن إستهداف موكب الشيخ أبو فهد وحيد البلعوس في منطقة ظهر الجبل في السويداء، وهو أحد أبرز معارضي النظام السوري من مشايخ الطائفة الدرزية.
  وكان الموكب يمر من قرب فيلا الشامي في عين المرج لتنفجر عبوة ناسفة مجهولة المصدر مما أدى لإصابة  الشيخ أبو فهد وحيد البلعوس مع الشيخ فادي نعيم.
وأكد المصدر وصول ثلاث جثث إلى مستشفى المدينة دون معرفة لمن تعود هذه الجثث، فيما خرجت تسريبات غير رسمية من المستشفى بوفاة البلعوس وسط ترقب حذر وغليان في شارع السويداء.
وذكر المعارض الدرزي ماهر شرف الدين أن  هناك إصابات عديدة جراء الانفجار إلا أنه لم يعرف حتى الآن مدى خطورة إصابة البلعوس، فيما أعلنت بعض الصفحات الاخبارية الناطقة باسم السويداء إستشهاد الشيخ دون ذكر مصدر رسمي.
يذكر أن للشيخ البلعوس مواقف حادة ضد النظام لا سبما تلك التي أعلن فيها وقوفه ودعمه مرات عديدة لثورة الشعب السوري ودعوته لأبناء السويداء إلى عدم حمل السلاح وعدم الالتحاق بالجيش السوري.
يذكر أنه جرت محاولة سابقة من المخابرات العسكرية في السويداء لاغتيال الشيخ وحيد البلعوس الذي حمل لقب شيخ الكرامة بين أبناء طائفته.
Embedded image permalink
Remember that!
Embedded image permalink

Embedded image permalink


What a Fucking Bitch...


Hungarian policemen stand by the family of migrants as they wanted to run away a...




مُرعبة وحشية وفظيعة، طويلة هي قائمة الأوصاف والنعوت التي أُطلقت على تويتر وعلى شبكات التواصل الاجتماعي الكثيرة الأخرى التي تداولت صورة الطفل السوري الغريق على السواحل التركية اليوم الأربعاء، ما أعطى المأساة السورية بعداً كونياً جديداً، بعد أن كانت أزمة إنسانية خانقة.

وتحت عنوان "الإنسانية تغرق" تشارك المغردون والمعلقون تبادل الصورة البشعة، لطفل الثالثة من العمر الذي قالت صحيفة الموندو الإسبانية إنه يُدعى ايلان كردي وانطلقت صرخات كثيرة أطلقها أشخاص عاديون وإعلاميون وسياسيون ومن كل الاختصاصات الأخرى.



و"صرخت" مجلة لونوفال اوبسرفاتير على موقعها: "كل هذا من أجل هذا الجحيم؟" بقلم أحد صحافييها البارزين ماتيو كرواساندو، الذي قال "إن الصورة الفظيعة كفيلة وحدها بإقناع العالم وأوروبا، بضرورة المرور من طور الاكتفاء بالكلام إلى طور الفعل"، وأَضاف "الفعل يعني الآن وفوراً".



أما صحيفة لافانغارديا الإسبانية فقالت إنه إذا كان لابد من وضع عنوان معبر عن المأساة السورية، فإن هذه الصورة "الأكثر بشاعة وفظاعة" ستكون بلا شك العنوان المناسب لتوصيف الوضع الكارثي في سوريا.



وفي بلجيكا قال موقع 7 على 7 الإخباري "رغم بشاعتها قررنا نشر هذه الصورة لنُعطي الجريمة التي تُقترف في سوريا، اسماً لطفل بريء لتلخيص كل البشاعة الدائرة هناك، ولتغيير طريقة تعامل أوروبا مع كارثة اللاجئين حتى اليوم، بعد أن يستيقظ ضميرها أخيراً".

ومن جهتها علقت قناة اي تلي التلفزيونية الفرنسية، على فجيعة الصورة فقالت إنها "تضع أوروبا فعلاً أمام أكبر مأساة إنسانية تشهدها القارة منذ الحرب العالمية لثانية".  


ذكرت معلومات ان الإنتحاري الذي فجّر نفسه في ساحة الحمام في اللاذقية في حادثة نادرا ان تقع في غرب سوريا وتحت سيطرة النظام مئة بالمئة، كان يقود سيارة "كيا" جيب وهو بلباس عسكري للجيش السوري، وان زنة العبوة كانت 100 كلغ، وانه مرّ على الحواجز بثيابه العسكرية الى ان وصل الى اللاذقية وهو لا يعرف شوارعها، الا انه اختار ساحة شعبية فيها مقاهي وزحمة ناس، فقام بشد الشريط الذي يفجر السيارة وانفجرت بكتلة نار بين الناس الأبرياء.
وقد ذكرت وكالة الأناضول في خبر لها نقلا عن التلفزيون السوري ان عدد الشهداء وصل الى 10 وهو في تصاعد، فيما اصيب اكثر من 50 مواطنا بجروح بليغة وحرائق طالت اجسادهم.
اما الانتحاري فقد طارت اشلاءه مع الإنفجار الى عشرات الأمتار، وبعد هذه الحادثة النادرة في اللاذقية عاصمة الساحل السوري، نزلت قوات الدفاع الوطني وبدات باقامة حواجز، لانه امس اكتشفت سياريتين مفخختين في اللاذقية، ونجت من تفجيرين الا ان السيارة الثالثة اختبأت في البساتين طوال الليل، وقام المفجّر بقيادة السيارة والذهاب الى اللاذقية، غير أن التراخي معه بعدم تفتيشه لانه يرتدي البذلة العسكرية أدى إلى ذهابه الى ساحة الحمام وتفجير نفسه وهذه هي الحادثة الأكبر منذ اندلاع الأزمة السورية في 13 آذار 2011.
Embedded image permalink

Embedded image permalink
قتلى وجرحى في انفجار سيارة مفخخة في
Embedded image permalink
اقصفو قاعدتهم في طرطوس، بصاروخ # عمر#
ورشات التصنيع ستطلق قريباً صواريخ عمر 2 البالستيه محلية الصنع
Embedded image permalink

أسماء المحجوز على أموالهم من نظام الأسد وفق القائمة البريطانية

أسماء المحجوز على أموالهم من نظام الأسد
نشر المحامي بسام طبلية قائمة مترجمة للأسماء المحجوز على أموالهم من نظام الأسد وفق القائمة البريطانية. وأوضح “طبلية” على صفحته في الفيسبوك أنه تمت ترجمة ونشر بعض الأسماء وليس جميع الأسماء.
القائمة الموحدة للعقوبات المالية في المملكة المتحدة:
نظام الحكم: سوريا
الحالة: تجميد أرصدة الشخصيات المستهدفين.
الأفراد:
فيصل عباس, تاريخ الميلاد: 1955, مكان الميلاد: محافظة حماة, معلومات أخرى: وزير النقل سابقاً.
غسان عباس , المنصب: عميد, معلومات أخرى: مدير فرع الدراسات العلمية السورية و مركز الأبحاث.
خلف سليماني عبدالله, تاريخ الميلاد: 1960, مكان الميلاد: دير الزور, المنصب: وزير العمال.
وائل عبدالكريم, المنصب: المدير العام لشركة بان جيتس الدوليه.
عبد الحميد خميس عبدالله, المنصب: رئيس شركة Overseas Petroleum Trading Company..
منير أدنوف, تاريخ الميلاد: 1951, المنصب: نائب رئيس هيئة الأركان العماد.
غسان عفيف, لقب: عميد, المنصب: قائد فوج 45 وقائد عمليات عسكرية بحمص و بانياس و ادلب.
طريف الأخرس, الميلاد: 02-06-1951, معلومات أخرى: رجل أعمال يدعم ويستفيد من النظام, مؤسس مجموعة الأخرس.
سليمان العباس, المنصب: وزير النفط والثروه المعدنيه.
صبحي أحمد العبدالله, المنصب: مهندس.
نجم حمد الأحمد, المنصب: وزير العدل.
أسماء الأسد, مكان الميلاد: لندن، المملكه المتحده , تاريخ الميلاد: 11-08-1975, معلومات أخرى: أنثى, زوجة بشار الأسد.
منال الأسد, مكان الميلاد: دمشق, تاريخ الميلاد: 02-02-1970 , معلومات أخرى: أنثى, زوجة ماهر الأسد.
صفوان العساف, اللقب: د, المنصب: وزير الإسكان والتنمية العمرانية سابقاً.
فهد جاسم الفريح, اللقب: عماد , المنصب: وزير الدفاع و قائد حربي.
بسام الحسن, المنصب: مستشار الرئيس الإستراتيجي.
وليد المعلم, المنصب: وزير الخارجية.
محمد هلا الناصر, اللقب: مهندس, المنصب: وزير السياحة السابق.
عبدالسلام النايف, اللقب: دكتور, المنصب: وزير الصحة.
محمد عبدالستار السيد, المنصب: وزير الأوقاف.
محمد تركي السيد, المنصب: وزير الدوله مسبقاً.
فاروق الشرع, تاريخ الميلاد: 10-12-1938, معلومات أخرى: نائب الرئيس مسبقاً.
ياسر السبال, اللقب: مهندس, المنصب: وزير الأشغال العامة مسبقاً.
عدنان عبدو السخني, اللقب: دكتور, المنصب: وزير الدوله مسبقاً.
القائمة الموحدة للعقوبات المالية في المملكة المتحدة:
نظام الحكم: سوريا
الحالة: تجميد أرصدة الشخصيات المستهدفين.
الأفراد:
فيصل عباس, تاريخ الميلاد: 1955, مكان الميلاد: محافظة حماة, معلومات أخرى: وزير النقل سابقاً.
غسان عباس , المنصب: عميد, معلومات أخرى: مدير فرع الدراسات العلمية السورية و مركز الأبحاث.
خلف سليماني عبدالله, تاريخ الميلاد: 1960, مكان الميلاد: دير الزور, المنصب: وزير العمال.
وائل عبدالكريم, المنصب: المدير العام لشركة بان جيتس الدوليه.
عبد الحميد خميس عبدالله, المنصب: رئيس شركة Overseas Petroleum Trading Company..
منير أدنوف, تاريخ الميلاد: 1951, المنصب: نائب رئيس هيئة الأركان العماد.
غسان عفيف, لقب: عميد, المنصب: قائد فوج 45 وقائد عمليات عسكرية بحمص و بانياس و ادلب.
طريف الأخرس, الميلاد: 02-06-1951, معلومات أخرى: رجل أعمال يدعم ويستفيد من النظام, مؤسس مجموعة الأخرس.
سليمان العباس, المنصب: وزير النفط والثروه المعدنيه.
صبحي أحمد العبدالله, المنصب: مهندس.
نجم حمد الأحمد, المنصب: وزير العدل.
أسماء الأسد, مكان الميلاد: لندن، المملكه المتحده , تاريخ الميلاد: 11-08-1975, معلومات أخرى: أنثى, زوجة بشار الأسد.
منال الأسد, مكان الميلاد: دمشق, تاريخ الميلاد: 02-02-1970 , معلومات أخرى: أنثى, زوجة ماهر الأسد.
صفوان العساف, اللقب: د, المنصب: وزير الإسكان والتنمية العمرانية سابقاً.
فهد جاسم الفريح, اللقب: عماد , المنصب: وزير الدفاع و قائد حربي.
بسام الحسن, المنصب: مستشار الرئيس الإستراتيجي.
وليد المعلم, المنصب: وزير الخارجية.
محمد هلا الناصر, اللقب: مهندس, المنصب: وزير السياحة السابق.
عبدالسلام النايف, اللقب: دكتور, المنصب: وزير الصحة.
محمد عبدالستار السيد, المنصب: وزير الأوقاف.
محمد تركي السيد, المنصب: وزير الدوله مسبقاً.
فاروق الشرع, تاريخ الميلاد: 10-12-1938, معلومات أخرى: نائب الرئيس مسبقاً.
ياسر السبال, اللقب: مهندس, المنصب: وزير الأشغال العامة مسبقاً.
عدنان عبدو السخني, اللقب: دكتور, المنصب: وزير الدوله مسبقاً.
هزوان الوز, اللقب: دكتور, المنصب: وزير التربيه.
عمران الزعبي, مكان الميلاد: دمشق, تاريخ الميلاد: 27-09-1959, المنصب: وزير الإعلام
أمجد العباس , المنصب: رئيس الأمن السياسي في بانياس.
سهيل العبدالله, اللقب: كولونيل, المنصب: رئيس فرع اللاذقيه للمخابرات الجويه.
عامر العشي, المنصب: رئيس فرع للمخابرات الجويه.
جمعة الأحمد, اللقب: لواء, المنصب: قائد القوات الخاصة.
يوسف سليمان الأحمد, مكان الميلاد: الحسكة, تاريخ الميلاد: 1956, المنصب: وزير الدوله مسبقاً.
جودة الأحمد, اللقب: عميد, المنصب: عميد, المنصب: رئيس فرع حمص للمخابرات الجويه.
رياض الأحمد, اللقب: لواء, المنصب: نائب رئيس فرع لإستخبارات الجيش في اللاذقية.
لؤي العلي, اللقب: عقيد, المنصب: رئيس الاستخبارات العسكرية السورية فرع درعا.
ناصر العلي, اللقب: عقيد, المنصب: رئيس الفرع الإقليمي درعا.
هاشم أنور العقاد, , مكان الميلاد: دمشق, تاريخ الميلاد: 1961, المنصب: رئيس مجموعة شركات العقاد.
انيسة الأسد, تاريخ الميلاد: 1934, معلومات أخرى: أنثى, من عائلة مخلوف, والدة الرئيس بشار الأسد.
بشار الأسد. مكان الميلاد: دمشق, تاريخ الميلاد: 11-09-1965, المنصب: رئيس الجمهوريه.
بشرى الأسد, مكان الميلاد: دمشق, تاريخ الميلاد: 24-10-1960, معلومات أخرى: أنثى, شقيقة بشار الأسد و أرملة أصف شوكت.
هايل الأسد, المنصب: قائد رئيس الفرقة الرابعة.
ماهر الأسد, المنصب: قائد الفرقة الرابعة, معلومات أخرى: شقيق بشار الأسد.
منذر الأسد, تاريخ الميلاد: 01-03-1961, , مكان الميلاد: اللاذقية.
نزار الأسد, معلومات أخرى: إبن عم بشار الأسد.
جاسم الفريج, المنصب: وزير الدفاع.
وائل نادر الحلقي, اللقب: دكتور, المنصب: رئيس مجلس الوزارء, مكان الميلاد: درعا, تاريخ الميلاد: 1964.
فراس الحامد, المنصب: رئيس فرع حمص 318 من مديرية المخابرات العامة.
نوفل الحسين, اللقب: عميد, المنصب: رئيس فرع المخابرات العسكرية السورية ادلب.
مالك علي, تاريخ الميلاد: 1956, اللقب: دكتور, المنصب: وزير التعليم العالي.
فهد الجاسم, اللقب: فريق , المنصب: رئيس العمال.
محمود الجليلاتي, تاريخ الميلاد: 1945, اللقب: دكتور, المنصب: وزير المالية السابق.
محمود الخطيب, المنصب: رئيس فرع تحقيق.
سفيان علو, , تاريخ الميلاد: 1944, , مكان الميلاد: دير الزور, المنصب: الوزير السابق للموارد النفطية والمعدنية.
بسام الميسري, المنصب: ضابط شرطة في السجن المنصب: ي ادلب.
أحمد القادري, تاريخ الميلاد: 1956, المنصب: و زير الزراعة والإصلاح الزراعي.
رائف القوتلي, المنصب: شريك تجاري لماهر الأسد.
صالح الراشد, تاريخ الميلاد: 1964, , مكان الميلاد: حلب, المنصب: وزير التربية السابق.
علي السليم, المنصب: مدير الإمدادات من وزارة الدفاع السورية.
حسن الساري, تاريخ الميلاد: 1953, , مكان الميلاد: حماة, المنصب: وزير سابق للدولة.
محمد الشعار, المنصب: شعبة الأمن السياسي.
نضال محمد الشعار, , تاريخ الميلاد: 1956 , مكان الميلاد: حلب, المنصب: وزير الاقتصاد الأسبق والتجارة.
كندا الشماط, تاريخ الميلاد: 1973 , المنصب: وزيرة الشؤون الاجتماعية.
خالد الطويل, المنصب: شعبة الأمن السياسي.
حسن بن علي التركماني, تاريخ الميلاد : 1935 , مكان الميلاد: حلب, المنصب: نائب نائب وزير.
سمير عزت أمين, تاريخ الميلاد: 1966, المنصب: و زير التجارة الداخلية و حماية المستهلك.
عصام أنبوبا, , تاريخ الميلاد : 1952 , مكان الميلاد: حمص, المنصب: رئيس أنبوبا للصناعات الزراعية.
بدر عاقل, اللقب: لواء, المنصب: قائد القوات الخاصة.
عمرو ارمنازي, تاريخ الميلاد: 07-02-1944, المنصب: المدير العام للدراسات العلمية السورية و مركز الأبحاث.
حسين عرنوس, تاريخ الميلاد: 1953, المنصب: وزير الأشغال العامة.
أوس اصلان, تاريخ الميلاد: 1958, المنصب: رئيس كتيبة في الحرس الجمهوري.
تيسير قلا عواد, تاريخ الميلاد: 1943, المنصب: وزير العدل السابق .
علي عبدالله أيوب, اللقب: عماد, المنصب: نائب رئيس الاركان العامة.
منصور فضل الله عزام, المنصب: وزير شؤون رئاسة الجمهورية.
علي بركات, المنصب: لواء من الفرقة الحرس الجمهوري.
أحمد برقاوي, المنصب: المدير العام لبانجتس كورب العالميه, مدير مجموعة الكريم.
غزوان خير بيك , المنصب: وزير النقل.
غسان بلال, المنصب: عميد في قيادة المكتب الاحتياطي للفرقة الرابعة.
عبدالله بري, المنصب: رئيس ميليشيا عائلة بري, المسؤول عن ميليشيا حكومية مؤيدة تشارك في الحملة على السكان المدنيين في حلب.
باسل بلال, المنصب: ضابط شرطة في السجن المنصب: ي في ادلب.
محمد بلال, المنصب: ضابط كبير في جهاز استخبارات سلاح الجو في سوريا.
بيان بيطار ,المنصب: المدير العام لمنظمة الصناعات التكنولوجية.
محمد بخيتان, المنصب: لأمين القطري المساعد ورئيس المكتب المالي للحزب البعث السوري. عضو في القيادة المنصب: ية للجبهة الوطنية التقدمية.
رياض شاليش, المنصب: مدير مؤسسة الإسكان العسكري, معلومات أخرى: إبن عمة الرئيس بشار الأسد.
ذو الهمة شاليش, المنصب: رئيس أمن الرئاسي ورئيس فرع العمليات في المخابرات الخارجية السورية, معلومات أخرى: إبن عمة الرئيس بشار الأسد.
جورج شاوي, المنصب: عضو في الجيش السوري الإلكتروني.
فارس شهابي, تاريخ الميلاد: 07-05-1972, المنصب: رئيس غرفة صناعة حلب, نائب رئيس القابضة شام.
كمال شيخة, المنصب: وزير الموارد المائية.
علي ضوا, اللقب: العميد.
أحمد ديب, المنصب: رئيس فرع درعا الإقليمي.
علي دوبا, معلومات أخرى: المسؤول عن عمليات القتل في حماة في عام 1980 تم استدعاؤه إلى دمشق مستشارا خاصا للرئيس بشار.
محمد علي درغام, اللقب: لواء, المنصب: قائد في الفرقة الرابعة.
محمد فرحات, المنصب: نائب الرئيس للشؤون المالية و الادارة في تري اوشن انرجي.
حسين محمود فرزات, اللقب: مهندس, تاريخ الميلاد:1957 ,المنصب: : وزير دوله.
غيث فياض , المنصب: شعبة الأمن السياسي.
عمر ابراهيم غلاونجي, تاريخ الميلاد:1954, مكان الميلاد: طرطوس, المنصب: رئيس الوزراء السوري المؤقت.
غسان أحمد غنام, اللقب: لواء, , المنصب: قائد لواء صوريخ 155.
محمد وليد غزال , تاريخ الميلاد:1951, مكان الميلاد: حلب, المنصب: وزير الاسكان و التطوير الحضري.
عصام حلاق, المنصب: قائد القوات الجوية.
صلاح حمد, اللقب: العميد, , المنصب: نائب رئيس الفرع 291 في الاستخبارات العسكرية.
زهير الحمد, اللقب: اللواء, المنصب: نائب رئيس مديرية الاستخبارات.
محمد حمشو, , تاريخ الميلاد:20-05-1966, المنصب: بارز رجل أعمال بارز, مالك حمشو الدولية, على مقربة من الشخصيات الرئيسية في النظام السوري.
فؤاد حمودة ، المركز : لواء. معلومات اخرى : قائد العمليات العسكرية في ادلب .
عماد حمشو ، معلومات اخرى: احتل منصب الادارة العليا في تجارة حمشو شركة حمشو التابعة دوليا .
سمير حمشو ، تاريخ الولادة :1/3/1972 ، المنصب: صاحب و رئيس شركة حمشو للصلب والحديد ، معلومات أخرى: هو رجل أعمال سوري بارز، البرج وسوريا للحديد والصلب هي شركات فرعية تابعة لتجارة حمشو الدولية .
بسام حنا ، اللقب: مهندس ،المنصب: وزير مصادر المياه.
حسان سهيل ، اللقب: عقيد في الجيش ، المنصب: قائد عسكري .
جميل حسن .
سمير حسان ، معلومات أخرى : هو رجل أعمال بارز احتل منصب نائب رئيس مجلس الادارة لروسيا لمجلس الأعمال الثنائي.
سهيل سلمان حسان، اللقب: لواء ، المنصب: قائد التقسيم الخامس .
نزيه حسون ، اللقب: العميد ، المنصب: رئيس المخابرات الحربية السورية في ريف دمشق ، معلومات أخرى:خدم في مخابرات القوات الجوية سابقا.
جورج حصواني ، معلومات أخرى :رجل أعمال بارز مؤسس مشارك بشركة هيسكو للهندسة و البناء.
علي حيدر ، اللقب : دكتور ، المنصب : وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية.
حسان حجازي ،تاريخ الولادة: 1964 ، المنصب : وزير العمل .
سعيد معذى هنيدي ، اللقب: مهندس، المركز : وزير النفط و الثروة المعدنية السابق .
عبد الله خليل حسين ، المنصب :وزير الدولة.
محمد حكمت ابراهيم ، المنصب :رئيس قسم العمليات ( مديرية الأمن السياسي .
اختيار هشام ، تاريخ الولادة : 20/7/1941 ، مكان الولادة : دمشق ، المنصب : رئيس المكتب القومي
السوري .
عمار اسماعيل ، تاريخ الولادة : 3/4/1973 ، مكان الولادة : دمشق ، المنصب: مدني- رئيس الجيش
الالكتروني السوري (خدمة مخابرات الجيش الاقليمي .
اسماعيل عز الدين ، تاريخ الولادة: 1947، مكان الولادة: بستير في منطقة جبلة ، المنصب : جنرال متقاعد – عضو دائم في الموظفين الاداريين لقوة استخبارات سلاح الجو.
اسماعيل اسماعيل ، تاريخ الولادة: 1955 ، المنصب: وزير المالية.
غسان جودة اسماعيل ، اللقب: جنرال ، تاريخ الولادة: 1960، مكان الولادة: دريكيش في منطقة طرطوس ،معلومات أخرى: مسؤول عن عمليات فرع جهاز مخابراتسلاح الجو.
مجاهد اسماعيل، المنصب : عضو في الجيش الالكتروني السوري.
يوسف اسماعيل ، المنصب : العميد ، المنصب : قائد اللواء ال134 .
أيمن جابر، مكان الولادة: اللاذقية ، معلوملت أخرى : رجل أعمال بارز – على مقربة من الشخصيات الرئيسية في النظام السوري مثل ماهر الأسد و رامي مخلوف كما قدم دعم للنظام السوري بتسهيل استيراد النفط في الخارج.
محمد جابر ، مكان الولادة: اللاذقية، معلومات أخرى: ميليشيا الشبيحة – مساعد لماهر الأسد في الميليشيا الشبيحة.
محمد علي جعفر ، اللقب: قائد العميد ، تاريخ الولادة: 1/9/1957 ، مكان الولادة: يزد ايران، معلومات أخرى: قائمة الاتحاد الأوروبي بموجب حقوق الانسان في ايران.
محمد غازي جلالي ، تاريخ الولادة:1969 ، مكان الولادة: دمشق، المنصب : وزير الاتن
محمد غازي جلالي ، تاريخ الولادة : ١٩٦٩ ، مكان الولادة : دمشق ، المنصب : وزير الاتصالات والتكنولوجيا .
جامع جامع ، اللقب : العميد ، المنصب : رئيس فرع الاستخبارات العسكرية السورية في دير الزور .
قدري جميل ، اللقب : دكتور ، المنصب : نائب رئيس الوزراء السابق للشؤون الاقتصادية ، معلومات أخرى : وزير سابق للتجارة الداخلية وحماية المستهلك .
أحمد يوسف جراد ، اللقب : العميد ، المنصب : قائد اللواء .
همام الجزائري ، تاريخ الولادة : ١٩٧٧ ، المنصب : وزير الاقتصاد و التجارة الخارجية .
معن جديد ، المنصب : حارس رئاسي.
غيث جيراتلي ، تاريخ الولادة : ١٩٥٠ ، مكان الولادة : السلمية ، معلومات أخرى : وزير الدولة السابق .
سامر جمعة ، تاريخ الولادة : ١٩٦٢ ، المنصب : رئيس مكتب محمد ناصيف خير بك ، معلومات أخرى : تاريخ الميلاد تقريبي .
أحمد كافان ، معلومات أخرى : ضابط شرطة في سجن أدلب المركزي.
ميشيل قصوعة ، تاريخ الولادة : ١٩٤٨/٢/١، معلومات أخرى : عضو في أجهزة الأمن السورية منذ أوائل السبعينات ، منذ مارس ٢٠٠٦ هو مسؤول عن العلاقات العامة لفرع ٢٧٣ في مديرية المخابرات العامة السورية , مقرب من مدير المخابرات العامة علي مملوك .
محمد قدور ، اللقب : العميد ، المنصب : قائد اللواء ال ١٠٦ – حارس رئاسي .
غسان خليل ، اللقب : اللواء ، المنصب : مدير المخابرات العامة فرع المعلومات .
عصام خليل ، تاريخ الولادة : ١٩٦٥ ، مكان الولادة : بانياس ، المنصب : وزير الثقافة .
محمد خلوف ، اللقب : العميد ، المنصب : رئيس فرع ٢٣٥ .
عماد محمد ديب خميس ، تاريخ الولادة : ١/٨/١٩٦١ ، مكان الولادة : جانب دمشق ، المنصب : وزير
الكهرباء.
محمد ناصيف خير بك ، تاريخ الولادة : ١٩٣٧/٤/١٠ ، مكان الولادة : حماه ، المنصب : نائب الرئيس السوري لشؤون الأمن القومي.
نجم الدين خريط ، المنصب : وزير الدولة السابق .
خضر خضر ، اللقب : العميد ، المنصب : رئيس فرع اللاذقية لمديرية المخابرات العامة .
حسام لوقا ، اللقب : العميد ، المنصب : رئيس فرع حمص لمديرية الأمن السياسي .
إبراهيم معلا ، المنصب : رئيس فرع 285 دمشق لمديرية المخابرات العامة.
محمد معروف ، اللقب : العميد ، المنصب : قائد الفوج ال ٤٥ ، معلومات أخرى : قائد العمليات العسكرية في حمص .
محمد محلا ، اللقب : جنرال ، مكان الولادة : جبلة اللاذقية ، المنصب : جنرال ، معلومات أخرى : رئيس الاستخبارات العسكرية السورية – النائب السابق لرئيس الأمن السياسي- ضابط من الحرس الجمهوري السوري و نائب المدير لمديرية الأمن السياسي – رئيس الشرطة العسكرية -عضو المكتب الأمن الوطني.
عبد السلام فجر محمود ، اللقب : العميد ، المنصب : رئيس فرع باب توما في مخابرات القوات الجوية.
عدنان حسان محمود ، اللقب : دكتور ، تاريخ الولادة : ١٩٦٦ ، مكان الولادة : طرطوس ، معلومات أخرى : رئيس الإعلام السابق .
علي حبيب محمود ، اللقب : جنرال ، تاريخ الولادة : ١٩٣٩ ، مكان الولادة : طرطوس ، معلومات أخرى: وزير الدفاع السابق .
وجيه محمود ، اللقب : لواء ، المنصب : قائد الفرقة المسلحة ال ١٨ .
إيهاب مخلوف ، تاريخ الولادة : ٢١/١/١٩٧٣ ، مكان الولادة : دمشق ، المنصب : رئيس شركة سيرياتل .
إياد مخلوف ، تاريخ الولادة :١٩٧٣/٢١/١ ، مكان الولادة : دمشق ، المنصب : ضابط في دائرة المخابرات العامة ، معلومات أخرى : أخ رامي مخلوف .
محمد مخلوف ، تاريخ الولادة : ١٩٣٢/١٠/١٩ ، مكان الولادة : اللاذقية ، معلومات أخرى : هو الخال و المقرب لبشار الأسد وماهر الأسد – الشريك التجاري و والد رامي وإيهاب وإياد مخلوف .
نزيرة فرح سركيس ، اللقب : دكتور ، المنصب : وزير الدولة لشؤون البيئة .
بثينة شعبان ، تاريخ الولادة : ١٩٥٣ ، مكان الولادة : حمص ، المنصب : المستشارة السياسية والإعلامية للرئيس ، معلومات أخرى : المستشارة السياسية والإعلامية للرئيس منذ شهر يوليو سنة ٢٠٠٨ .
رفيق شحادة ، اللقب : العميد ، معلومات أخرى: الرئيس السابق للاستخبارات العسكرية السورية فرع ٢٩٣ في دمشق – مستشار الرئيس بشار الأسد في المسائل الاستراتيجية والاستخبارات العسكرية .
جمال شعبان شاهين ، المنصب : وزير الدولة .
حسيب الياس شماس ، اللقب : دكتور ، تاريخ الولادة : ١٩٥٧، المنصب : وزير الدولة ، .
عدنان سلاخو ، اللقب : دكتور ، تاريخ الميلاد : ١٩٥٥ ، مكان الولادة : دمشق ، معلومات أخرى: وزير الصناعة السابق .
قاسم سليماني : اللقب : لواء ، تاريخ الولادة : ١٩٥٧/٣/١١ ، مكان الولادة : قم في إيران ، الجنسية : إيراني، المنصب : قائد فيلق الحرس الثوري الإيراني .
حسام سكر ، اللقب : العميد ، المنصب : المستشار الرئاسي للشؤون الأمنية ، معلومات أخرى : مستشار الرئيس
نعيم جاسم سليمان ، اللقب لواء ، المنصب: قائد الفرقة الثالثة .
جهاد محمد سلطان ، اللقب : العميد ، المنصب : قائد اللواء ال ٦٥ .
جوزيف سويد ، تاريخ الميلاد : ١٩٥٨ ، مكان الولادة : دمشق ، المنصب : وزير الدولة .
حسين طائب ، اللقب : حجة الاسلام ، تاريخ الميلاد : ١٩٦٣، مكان الولادة : طهران / إيران ، المنصب : نائب قائد الاستخبارات في الحرس الثوري الإيراني ، معلومات أخرى :قائمة الاتحاد الأوروبي بموجب حقوق الانسان في ايران و سوريا .
طاها طاها ، اللقب : العميد ، المنصب : مدير موقع لفرع اللاذقية لمديرية الأمن السياسي.
فؤاد طويل ، اللقب : اللواء ، المنصب :نائب رئيس مخابرات القوات الجوية السورية.
طلال مصطفى طلاس ،اللقب : العماد أول ، المنصب : نائب رئيس الأركان العامة ( الامداد والتموين ) .
كمال الدين طعمة ، تاريخ الميلاد : ١٩٥٩ ، المنصب: وزير الصناعة .
نزار وهبة يازجي ، تاريخ الميلاد : ١٩٦١ ، مكان الولادة : دمشق ، المنصب : وزير الصحة .
بشر رياض يازجي ، تاريخ الميلاد : ١٩٧٢ ، المنصب : وزير السياحة .
توفيق يونس ، اللقب : لواء ، المنصب : رئيس قسم الأمن الداخلي لمديرية الاستخبارات العامة.
جمال يونس ، اللقب : العميد ، المنصب : قائد الفوج ال ٥٥٥ .
جاسم محمد زكريا ، اللقب : دكتور ، تاريخ الميلاد : ١٩٦٨ ، المنصب : وزير سابق للأعمال والشؤون الاجتماعية.
محمد زمريني ، اللقب : العميد ، المنصب :رئيس فرع للاستخبارات العسكرية السورية في حمص .
محمد ديب زيتون ، تاريخ الميلاد : ١٩٥١/٢٠/٥ ، مكان الميلاد : دمشق ، المنصب : رئيس فرع للاستخبارات العسكرية السورية.
خليل زغيبي ، اللقب : العميد ، المنصب : الفرقة ال١٤ ، معلومات أخرى: مسؤول عسكري .
محسن مخلوف ، اللقب : العميد .
رامي مخلوف ، تاريخ الميلاد : ١٩٦٩/٧/١٠ ، مكان الميلاد : دمشق ، معلومات أخرى : رجل أعمال سوري – ابنة خالة الرئيس بشار الأسد ، يسيطر على صناديق استثمار أملاك المحرق وبنا .
حافظ مخلوف : تاريخ الميلاد : ١٩٧١/٤/٢ ، مكان الميلاد : دمشق ، المنصب :عقيد ورئيس وحدة في مديرية المخابرات العامة ، معلومات أخرى: ابن خالة الرئيس بشار الأسد .
طلال مخلوف ، اللقب : العميد ، المنصب : اللواء ال ١٠٣ في فرقة الحرس الجمهوري .
علي مخلوف ، تاريخ الميلاد : ١٩٤٦/٢/١٩ ، مكان الميلاد : دمشق ، المنصب : مدير مكتب الأمن القومي – الرئيس السابق لمديرية المخابرات العامة السورية .
محمد عمر مارديني : تاريخ الميلاد : ١٩٥٩ ، مكان الميلاد : دمشق ، المنصب : وزير التعليم العالي .
شفيق مصة ، اللقب : العميد ، المنصب : رئيس فرع ٢١٥ للاستخبارات العسكرية بدمشق.
أديب ميالة ، تاريخ الميلاد : ١٩٥٥/١٥/٥ ، مكان الميلاد : بصير ، المنصب : محافظ البنك المركزي في سوريا .
قُصي ميهوب ، اللقب : عقيد في الجيش ، المنصب : رئيس فرع درعا للمخابرات الجوية.


No comments:

Post a Comment