Gadget

This content isn't available over encrypted connections yet.

Sunday, 9 December 2012

The Cheap Value for the Lebanese Human Being...09.12.2012

The Lebanese People were living on their NERVES for over Three Decades. Once for the Palestinian Cause, and Second for the Syrian Cause, and Third for the Iranian Cause.

Few Millions of the Lebanese have to CARRY the BURDEN of Hundred Millions of the Above. Lebanon that was Branded the MOST Modern and Democratic Country. Once Beirut was described as Paris, and as Switzerland the East. It is down to the BOTTOM, as the Most Dangerous Place anyone would LIVE. There is NO Country in this World, that is CONTROLLED by Foreign Forces, even at the Time of COLONIZATION.  We read about the Lebanese History when Turkey the Ottoman Empire, was occupying the Country, and the Tyranny which took place in Lebanon and Syria, made the Populations displaced once in Lebanon and other in Syria, apart from STARVATION, when the Lebanese took SHELTER in Syria. The life of any Human Being was as CHEAP as a Sheep or Goat or even the Donkeys, the Authorities of Ottoman Empire, had to force Taxes on the people who owned any of them.

Over Two Hundred years passed, and the Lebanese life hardly changed. The Ottoman Authorities, were replaced by the French, The Lebanese took over the Wheel of the Ship, and they were Continuously causing serious HOLES in its Deck. Holes never MENDED by the Lebanese Politicians, who were strongly attached to their Sectarian Stone Statues, prayed and Blessed by those Stone Statues, which had been removed by the Modern Countries Five Hundred years ago. Countries we described as GANG LANDS, in America, Britain, France and most of Europe. All those Medieval Characters, had been brought to Lebanon and Syria. Syrians are trying to clean up its Regime's DIRT, and the Lebanese Politicians and Military are storing the Dirt of the Syrian Regime. What is the DIFFERENCE of the Turkish Empire Scaffolding, in Nineteen Century, of hanging the Lebanese Independent Heroes, and the Assassinations are taking place in the Country in our Modern Times.Had those Politicians and Military Commanders, gained any of the Civilization and Human Rights of our Modern World. What those Leaders of this Country had ACHIEVED to the Interest of Lebanese people, apart from Sectarian Hatred, and Selfishness. They are hooked to the Ambition of Power and Wealth.

Thirty five years of Misery, the LIFE of a Human Being in Lebanon, was the COST of a Bullet, by that time, the value of a BULLET was 25 Piasters. Now the Value of a Bullet is Two Dollars, and it depends on the Type of a Bullet, that would put an END to a Lebanese Citizen's Life. Could cost LESS.

The Inflated Balloons Politician Heroes of Lebanon, as every FOUR years, they come up of Updating the Electoral System, and they create the Battles and Wars among them, to keep the Lebanese Distracted from their Essential Factors of  Life. Those Inflated Balloons Heroes, were the same Old Heroes within those thirty five years. What have they done to the Lebanese, if it is Social Life Services, Education, Health, or National Security.

On the Social Services, all the Establishment of the State are controlled by those Politicians Gangs, they do the NECESSARY Services of those Supporters and Loyal  to them, to keep on coming back in the next General Elections. A poor Lebanese can not be admitted to a Hospital, or Job, or the Essential Official Department, Civil or Military without the Permission of one of these Inflated Balloons Heroes. Even the Lebanese who are FED UP of this LIFE, and want to leave the Country, should have the help of those Inflated Balloons Heroes (Certainly they would be happy to help, just to get rid of the Young Generation).

In Lebanon, there are thousands of Schools and Collages, that provide Educations, of different types, which are not properly controlled by the Ministry of Education. Some of these Collages are working on Foreign Agendas, the Lebanese Society would be CONTAMINATED by those Educations, and drag their life to the Medieval Centuries. Those finished their Studies in Universities, find themselves on the streets without Jobs, unless they have to get a WORD from those Inflated Balloons Heroes, they help those support them. Those Young who come out to face their Lives, cannot have an ACCOMMODATION, to start building a Home for a Family, without a WORD from those Inflated Balloons Heroes to the Social Department, to have a Mortgage.

On Health. Hundreds of POOR Lebanese who can not AFFORD the COST of Health Treatments, of Critical operations in Hospitals without a Piece of Paper one of those Inflated Balloons Heroes name is written on it. Otherwise those poor Lebanese would die at the Entrance of the Hospitals.

National Security of the Lebanese was BREACHED for over two Hundreds of years, since the Ottoman Empire Authorities left the Country. It was Breached by the French, the Palestinians, The Israelis, the Syrians and the Sectarian Factions Wars. For those years, the Lebanese had never been Secured. They were always TRAILING behind the Foreign Powers. Even when they thought, they were about to have their Dignity and Sovereignty, when the Dictator's Troops of Syria knocked out of Lebanon, the Lebanese themselves were divided, some still want to be Trailed to Foreign Powers, and those trying to have their Independence and Sovereignty SAVED. The Lebanese Armed Forces, are just the Instrument to keep peace among the Lebanese, instead of being on the Borders to Protect the Country from Foreign Attacks, mainly Israel. The Lebanese found out, that is not only Israel the Enemy, also the Dictator of Damascus, who is Butchering His OWN People, is Number ONE Enemy of the Lebanese and the Syrian people at the same time.

The Old Inflated Balloons Heroes, Politicians and Military, have done NOTING  GOOD to the Lebanese, of the above. The Lebanese would be BETTER OFF, by kicking off their backs those Politicians and Military. The Military Command was Contaminated by the Selfish and Hatred Politicians, who suppose to control the Armed Forces and its Activities.

The Lebanese do not want Politicians have been thirty five years in Power, and trying to be Inherited by their Sons, Daughters and Wives, to stay a Burden on their Shoulders.
The Lebanese do not want Politicians, who confiscated their Educational, Health, and Social life.
The Lebanese do not want Politicians who undermine the National Security of the Country, and Trailed behind Foreign Powers for their Wealth.
The Lebanese do not want to see the same Faces in their Parliament, Cabinet and Presidency, who could not bring a better and have VALUE for the Lebanese LIVES.
The Lebanese do not want Politicians who do not respect themselves, and do not respect the Lebanese Rights.
The Lebanese do not want to see THIEVES and FRAUDSTERS, LOOTING their Country's Treasury, for their Fixed DEALS, and COMMISSIONS.
The Lebanese do not want to see these Politicians arming their Gangsters to kill other Lebanese, Kidnapping, Ransoms, and Assassinations.
The Lebanese do not want to see Representatives, breaking the LAW, and protect the Criminals and OUTLAWS, and prevent the Authorities to force peace.
The Lebanese do not want to see those Politicians Threaten the Lives of the Judicial Body Members to prevent them applying the LAW and bring criminal to JUSTICE.
The Lebanese do not want Representatives, who fight for their Private Interests, and force the Supporter to fight for something they do not know why. While they are having CUP of COFFEE in their Tourist Places.

Does not matter what Electoral System or Law, these Politicians are trying to FORCE ON. The Lebanese, should not allow them to come back, whatever the COST, the COST would not be more than the Value of Human Being in Lebanon.
khaled-democracytheway
Heroes of Humanity...
مجلس نواب الكوما
مهند الحاج علي، السبت 8 كانون الأول 2012
يوم الأربعاء الماضي، فاجأت النائب البريطانية آن كلايد زملاءها في مجلس العموم ببكائها فيما روت قصة معاناة زوجها في مستشفى حكومي، وادعت بأنه مات "لأن أحداً لم يهتم به" في القطاع الصحي البريطاني. أول ما سمعت تصريحها ورأيت بكاءها، خطر على بالي "ماذا لو كانت نائباً في لبنان؟". طبعاً، وللتذكير، فإن النائب في لبنان، البلد النامي، يتقاضى أكثر من نظيره في بريطانيا، أحد أكبر اقتصادات العالم. لو كانت آن نائباً في لبنان، لحظي زوجها بمواكبة أمنية الى مستشفى خاص حيث كان سينال معاملة تفضيلية نتيجة موقع زوجته. فمستشفيات لبنان، كمصارفه، على علاقة ممتازة بالطبقة السياسية الحاكمة منذ مطلع التسعينات، فلها حصة منتفخة من مؤسسة الضمان، في ظل "تقاعس" السلطة عن بناء مشافي حكومية توفر على الخزينة مبالغ طائلة. 

في المستشفى، سينام زوج آن في جناح خاص به حيث سيكون الى جانب الممرضات، رجال شرطة (درك). وهؤلاء يتوزعون في البيوتات السياسية اللبنانية الى مجموعات متخصصة بينها من يتولى التنظيف والأعمال المنزلية، فيما ينكب آخرون على توصيل أبناء العائلة وحمل أغراضها. لكن في هذه الحالة الافتراضية، قد يتحول الدركي الى ممرضة، على أن يتناوب عدد منهم على فترات ليلاً ونهاراً.

وللتوكيد على النتيجة الايجابية المفترضة لتجربة آن مع مرض زوجها، لو كانت في لبنان، ينبغي التذكير بأن المرأة في لبنان لا تدخل مجلس النواب عادة إلا في ظل غياب ذكور العائلة لسبب قسري، أو حتى يكبر الورثة، أي لتحفظ الكرسي، كالدجاجة على البيضة حتى تفقس. ولهذا السبب، فإن أي نائب أنثى ستستمد مزيداً من النفوذ من إرث ذكور العائلة، أكانوا رؤساء أو مسؤولين أو رموزاً غائبين.

لن تعاني آن وزوجها لو كانا في لبنان، لكن هل هذا نبأ سعيد؟ آن، بنسختها البريطانية الأصلية، عانت كملايين البريطانيين من مشكلة تتفشى في القطاع الصحي البريطاني. 
ولذا، قررت بعد وفاة زوجها إطلاق حملة لاصلاح الخدمات الطبية. في لبنان، يموت مرضى كُثُر نتيجة "أخطاء طبية" وخلل في القطاع الصحي، في حين يعاني مئات الآلاف من غياب التغطية الصحية واهمال المستشفيات من لا يملك مالاً كافياً للحصول على العناية. طبعاً، المسؤولون ونواب الأمة لا علاقة لهم بهذا المشهد، ولا يشعرون بما يعاني منه الناس، بل يقبعون في عالم من المرافقين والسيارات الفاخرة ولوحاتها الزرقاء الخاصة ومعاملات تفضيلية تشمل كل مناحي الحياة. إنهم ركاب الدرجة الأولى لا يكترثون بما يجري خلفهم. Now...
المشترك
LISAN ELHAQ its interesting way of comparing the two country and the difference between politicians.even though both are in the same jobs lets say.here were you gone wrong.in England politicians when they are court getting bribes or stealing from the institutes the prison gate will open automatically.in Lebanon politicians if they don't steal they are branded THIEFS.as to the health issue no one in England get more than the others the same treatment to ALL its citizen.in Lebanon you get FAKE medicine that's been produced in INDIA CHINA RUSSIA AND OTHER COUNTRY.unlike the medicine we get on the NHS or another word in the country as a whole too much restrictions.but in Lebanon is heaven for any FAKE INCLOUDING POSITIONS CORRUPTIONS AND THEFTS.so why compare the two and get your self a headache.VOICE OF CONCERN THE DIFFERENCE YOU SHOULD MENTION AND FIND YOURSELF PRISONER IN LEBANON IF YOU ARE NOT KILLED
إذا سيطرت الحركات الأصوليّة على الشمال ستتجه شمالاً وجنوباً
الاحد 9 كانون الأول 2012
ناول عضو كتلة "التغيير والإصلاح" النائب نبيل نقولا الوضع المعيشي في لبنان، فقال: "أريد أن أرى تظاهرة واحدة من أجل رغيف الخبز"، معتبراً أنّ "المواطن تابع للزعيم أكثر من تبعيّته للدولة التي يعيش فيها".
وإذ أشار إلى أنّ الضريبة على الأملاك البحريّة التي "تُدّر 6 مليار دولار إلى الخزينة"، هي جزء من حلّ مسألة سلسلة الرتب والرواتب، إلاّ أنّ "هناك مسؤولين في الحكم هم أصحاب أملاك بحريّة"، لذلك فلم يتم إقرار الضريبة على الأملاك البحريّة.
وفي حين أشار إلى أنّ "ميزانيّة وزارة الدفاع لا تستطيع شراء دبابة أو دبابتين وشراء أحذية وسيارات هامر"، لفت في المقابل إلى أنّ ميزانيّة إسرائيل "أكبر بكثير"، معتبراً أنّه "لا يمكن مواجهتها"، مشدّداً أيضاً على أن "سلاح "حزب الله" يجب أن ينتفي في حال السلم وعمليّة تعادل معيّنة بين لبنان والعدوّ".
من جهة أخرى، سأل نقولا "ما مصلحة سوريا في تقوية التيار السلفي في طرابلس؟"، مشيراً إلى أنّ "كل هذه الحركات الأصوليّة إذا سيطرت على منطقة الشمال ستتجه شمالا (نحو سوريا) وجنوبا".
وفي حين كرّر رفضه لقانون الستيّن "لأنّه خلق في البلد معادلة لا تستطيع إرساء الإستقرار الداخلي"، سأل: "وإذا استطعنا أن نتفق باللجان حول قانون إنتخابات فكيف يتم التصويت في الهيئة العامّة للمجلس؟".
«حزب الله» أصر على «الجيش والشعب والمقاومة» في حكومة من غير المرشحين للانتخابات النيابية
وليد شقير (الحياة)، الاحد 9 كانون الأول 2012
قالت مصادر سياسية واكبت الجولة الأخيرة من الاتصالات بحثاً عن مخرج من المأزق السياسي اللبناني ومسألة تشكيل حكومة جديدة، والتي أجراها رئيس الجمهورية ميشال سليمان من جهة وشخصيات سياسية حيادية على صلة بالفرقاء الرئيسيين في «قوى 14 آذار» و «تيار المستقبل» و «قوى 8 آذار»، لا سيما «حزب الله» من جهة ثانية، لم تسفر عن نتائج في شأن التوافق على استقالة حكومة الرئيس نجيب ميقاتي تمهيداً لتشكيل حكومة جديدة تكون إما برئاسته أو برئاسة شخصية أخرى حيادية.
وأوضحت المصادر لـ «الحياة» أن اتصالات الأسابيع الثلاثة الماضية جرت على خطين، الأول قاده الرئيس سليمان الذي طرح فكرة الإتيان بحكومة ثلاثينية من غير المرشحين للانتخابات النيابية المنتظرة في الربيع المقبل، يرأسها ميقاتي إذا قرر العزوف عن الترشح كما فعل عام 2005، على أن تتوزع الحصص على قاعدة الثلاث عشرات، أي 10 وزراء لـ8 آذار و10 لقوى 14 آذار و10 يتوزعهم الرئيس سليمان ورئيس «الحزب التقدمي الاشتراكي» وليد جنبلاط وميقاتي إذا لم يترشح للانتخابات.
وقالت المصادر السياسية نفسها لـ «الحياة» إن «المستقبل»، في اتصالات معه إما مباشرة أو بالواسطة، اقترح الإتيان بوزراء «غير سياسيين على أن يكونوا مسيّسين، من غير المرشحين للانتخابات»، مقابل اقتراح رئيس الجمهورية وزراء سياسيين غير مرشحين، وإن قيادة «المستقبل» لم تبد رأيها في مسألة رئاسة ميقاتي الحكومة في حال لم يترشح للانتخابات في انتظار اتضاح نتائج هذه الاتصالات.
إلا أن المصادر نفسها أبلغت الى «الحياة» أنه بموازاة اتصالات رئيس الجمهورية كان عدد من الشخصيات المستقلة قام بتحرك على خلفية علاقتها بميقاتي و «المستقبل»، واقترحت فكرة تبديل الحكومة لتنفيس الاحتقان في البلد، وأضافت إلى ما اقترحه الرئيس سليمان أنه في حال عدم ترؤس ميقاتي الحكومة المقبلة بسبب ترشحه للانتخابات يجرى ترتيب ضمان التعاون معه لضمان فوزه في النيابة في طرابلس، بعد تخليه عن الرئاسة الثالثة.
وكشفت المصادر أن الشخصيات نفسها أجرت اتصالات في هذا الصدد مع ميقاتي و «تيار المستقبل» ومع قيادة «حزب الله» باعتبار أن لا مجال للتوصل الى حل كهذا من دون التداول معها في مسألة تغيير الحكومة، ولأن الحزب هو الداعم الرئيسي لبقائها، بل هو الفريق الأول المصر على عدم استقالتها.
وعلمت «الحياة» أن جولة الاتصالات التي أجرتها الشخصيات الحيادية التي قامت بها لم تسفر عن نتائج إيجابية، وأن المواقف توزعت كالآتي:
1- ميقاتي لم يمانع في إجراء هذه الشخصيات اتصالاتها مع الفرقاء حول الأفكار التي تطرحها، من دون أن يلتزم بشيء حيالها، في انتظار معرفة موقف «المستقبل».
2- «تيار المستقبل» لم يمانع أن تقوم الشخصيات المذكورة بمسعاها في البداية، لأنها أبلغت ميقاتي أنه لا يستطيع الاستمرار في رئاسة الحكومة على هذه الحال لأن سياسته تلقى رفضاً من الجمهور السني المأزوم بسبب إبعاد سعد الحريري عن رئاسة الحكومة في عام 2010 وبعد اغتيال اللواء الشهيد وسام الحسن، لعلها تقنعه بالاستقالة، إلا أن قيادة «المستقبل» طلبت وقف هذه الاتصالات لأنها غير مستعدة للدخول في بازار انتخابي مع ميقاتي.
3- الاتصالات مع «حزب الله» أفضت أيضاً الى عدم ممانعة الحزب إزاء إجراء التبديل الحكومي مع التشديد على أن اعتماد خيار شخصية حيادية لرئاسة الحكومة يفترض أن يشمل ضمان نيابة الرئيس ميقاتي ووزير الشباب والرياضة فيصل كرامي. وإذ ربط الحزب موافقته النهائية على هذا التبديل بتوافق جميع الأطراف، فإنه حرص أيضاً على أن يحصل توافق حول الخطوط العريضة للبيان الوزاري للحكومة العتيدة، إذ أصر على استعادة صيغة «الجيش والشعب والمقاومة» فيه. وهو ما أدى إلى توقف الاتصالات في هذا الشأن، نظراً الى أن قوى 14 آذار أعلنت رفضها هذه المعادلة.
وذكرت هذه المصادر أن الرئيس سليمان، في الاتصالات التي كان يجريها من جهته، كان تبلغ بطريقة غير مباشرة موقفاً شبيهاً من الحزب يصر فيه على التوافق على مرحلة ما بعد الانتخابات النيابية أيضاً. وأشارت إلى أن الرئيس سليمان على رغم عدم التوصل إلى نتائج من الاتصالات التي يجريها سيتابع تشاوره مع الأطراف، خصوصاً أن اقتراب استحقاق الانتخابات النيابية يفرض التوصل إلى مخارج تحول دون طرح أي فكرة بتأجيله.

 إصابات بسقوط "هاون" على مركز للجيش في باب التبانة
الاحد 9 كانون الأول 2012
أفادت قناة "الجديد" أنّ مركز للجيش اللبناني في طلعة العمري في جبل محسن في طرابلس تعرض لقذيفة "هاون"، مشيرةً إلى "معلومات عن إصابات من الجنود والمدنيين".
تسليم 3 لبنانيين قضوا في تلكلخ وجثمان ديب تبين أنَّه يعود للمير
الاحد 9 كانون الأول 2012
أفادت الوكالة "الوطنية للاعلام" أنَّ الجثمان الذي كان من المفترض أن يكون لمالك الحاج ديب الذي قتل في تلكلخ تبين انه يعود لقتيل لبناني آخر هو محمد أحمد المير ونقل إلى منزل ذويه في القبة وسيوارى الثرى في جبانة باب الرمل .

وكان أهل القتيل اتصلوا بالصليب الأحمر وأرسلوا الجثمان إلى براد المستشفى الاسلامي، مطالبين الجهات المعنية باتخاذ خطوات سريعة لمعرفة مصير ولدهم واعادة الجثمان الذي وصل إليهم إلى ذويه.

وفي المقابل، بدأت مراسم تشييع القتيل خضر علم الدين في المنية باجواء من الحزن والغضب، في حضور حشد من أبناء المنطقة وردد أصدقاء علم الدين الشعارات المنددة بالنظام السوري.

في حين، استلمت عائلة القتيل عبد الحميد علي لاغا في القبة في طرابلس في اجواء من الحزن على ان يوارى الثرى في مدافن العائلة في السفيرة قضاء الضنية.

وأوضح بعض أقارب لاغا أنهم بعدما تسلموا جثته قاموا بتكفينه ثم نقلوه في سيارة مخصصة لنقل الموتى إلى مسقط رأسه.

"الجديد": جثة مالك زياد الحاج ديب ليست له وأهله يؤكّدون أنّها ليست جثة ولدهم

"mtv": وفاة الشاب أبو بلال شما بعد سقوط قذيفة "هاون" في باب التبانة

"Otv": ارتفاع عدد ضحايا اشتباكات طرابلس إلى 13 بعد وفاة مقداد ضرغام متأثراً بجروجه
دخول سيارات إلى سوريا لنقل 3 من جثامين ضحايا تلكلخ
الاحد 9 كانون الأول 2012
أفادت "الوكالة الوطنيّة للإعلام" عن دخول ثلاث سيارات اسعاف تابعة للمديرية العامة للاوقاف الاسلاميّة بمواكبة من الامن العام اللبناني، إلى الداخل السوري لنقل 3 جثامين من اللبنانيين الذين سقطوا في تلكلخ، عبر معبر العريضة الحدودي مع سوريا، وهم: مالك زياد الحاج ديب، خضر مصطفى علم الدين وعبد الحميد علي الاغا.
ولهذه الغاية، اتخذ الأمن العام اللبناني تدابير أمنيّة مشددة عند الحدود، وحضر وفد من دار الفتوى يمثل مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني برئاسة أمين الفتوى في الجمهورية الشيخ امين الكردي يرافقه المدير العام للاوقاف الشيخ هشام خليفة، مدير العلاقات العامة والمراسم في دار الفتوى الشيخ شادي المصري، امين الفتوى في طرابلس الشيخ محمد طارق امام، الشيخ رائد حليحل والشيخ امير رعد.
وسيتم استلامهم رسمياً من قبل السلطات اللبنانية وليسلموا تباعا الى ذويهم في المنية، الضنية والمنكوبين في طرابلس.
إشتداد حدّة الإشتباكات بطرابلس والجيش يسيّر آليّاته
السبت 8 كانون الأول 2012
ذكرت "الوكالة الوطنيّة للإعلام" أنّ حدّة الإشتباكات إشتدت على محاور القتال في طرابلس، إعتباراً من الساعة العاشرة والنصف من مساء اليوم (السبت).
فأشارت إلى دوي أصوات القذائف الصاروخيّة والقنابل والأسلحة الرشاشة المتوسطة والخفيفة، بينما واصل الجيش تدابيره لإعادة الهدوء.
هذا ولفتت الوكالة إلى أنّه سُمع أصوات هدير آليات الجيش في مختلف أحياء طرابلس، وتحديداً على محاور الإشتباكات وفي الخطوط الخلفيّة لها.
 معارك عنيفة في التبّانة والجبل ومقتل مسؤول عسكري
السبت 8 كانون الأول 2012
علم موقع "NOW" أنّ معارك عنيفة تدور الآن بين باب التبّانة وجبل محسن، فضلاً عن وصولها إلى سوق القمح والمنكوبين.
وأسفرت هذه المعارك عن مقتل شخصيْن في جبل محسن، أحدهما مسؤول عسكري يدعى غسان أبو عارف وملقّب بأبو زهير، فضلاً عن المواطن علي منصور.
يُشار إلى تحضيرات عسكريّة في محلّة المنكوبين، إستعداداً لمعارك في المنطقة المذكورة.
"lbc": الجيش تمكّن من تحرير المخطوف السوري محمد حبش بعد مداهمات ببريتال

بين الدرك والشيخ والأمير: ٢٠ جريحاً في قمع المصروفين من "إل بي سي"

السبت 8 كانون الأول (ديسمبر) 2012
سقط عشرون جريحا في مواجهة بين الموظفين المصروفين من شركة (باك) التي كانت تنتج لحساب المؤسسة اللبنانية للإرسال (ال بي سي) وقوات الشرطة اللبنانية.

المواجهة بدأت إثر إعتصام الموظفين وعائلاتهم امام مقر الشركة في "أدما" مطالبين برواتبهم وتعويضات صرفهم التي أُقرّت لهم منذ أكثر من ثمانية أشهر، والتي يتهرب من دفعها كل من طرفي النزاع، رئيس مجلس إدارة المؤسسة اللبنانية للإرسال بيار الضاهر، وشريكه الامير السعودي الوليد بن طلال، اللذين يتقاذفان التعويضات والرواتب.
ومع بداية تصوير حلقة تلفزيونية من برنامج "ديو المشاهير"، الذي يبث على شاشة اللبنانية للإرسال، ويعود ريعه للأعمال الخيرية، قرر المعتصمون المشاركة في البرنامج من خلال رسالة تذاع في الحلقة، تطالب بحقوقهم من المؤسسة التي عملوا فيها وخدموها عشرات السنين، وتقدم برنامجا ترفيهيا يعود ريعه للاعمال الخيرية، التي هم اولى وأحوج اليها، خصوصا انهم من دون عمل ولم يقبضوا تعويضات صرفهم.
رئيس مجلس إدارة المحطة بيار الضاهر، رفض دخول أي من الموظفين المصروفين الى الاستوديو، وعلى الاثر تدخل رئيس فرقة الشرطة في المفاوضات بين المصروفين والضاهر، الذي أصر على رفض تسلم الرسالة.
المصروفون أصروا على موقفهم وابلغوا العقيد فؤاد خوري ان اربعة من بينهم سوف يدخلون الى المؤسسة لتسليم الرسالة، إلا أن قوة الدرك المولجة صد الموظفين ومنعهم من الدخول الى المؤسسة استخدمت القوة لمنع الموظفين من دخول الاستوديوهات فسقط قرابة 20 شخص جرحى، بينهم 3 من عناصر قوى الامن.
قوى الامن التي فقدت عصا لمكافحة الشغب، القت القبض على احد الموظفين ويدعى شربل عون بعد ان اتهمته بسرقة العصا.
وبعد الكشف على كاميرات المراقبة المحيطة بالمكان، اكتشف مكان العصا المفقودة من دون إطلاق سراح الموظف شربل عون.
وفي حين لا تزال المفاوضات جارية بين الموظفين المصروفين والقوى الامنية لاطلاق سراح زميلهم، طلب بيار الضاهر مقابلة وفد من الموظفين على ان يكون برئاسة كلوفيس شويفاتي.
شويفاتي رفض لقاء الضاهر، وارسل ثلاثة زميلات لمقابلة الضاهر في حين ربط العقيد خوري إطلاق سراح الموظف شربل عون بتأليف وفد لمقابلة الضاهر.
المتحدث باسم الموظفين المصروفين كلوفيس شويفاتي أبدى عتبه وأسفه لبلوغ وضعهم هذا الدرك من الاستهتار بكراماتهم ولقمة عيشهم. كما ابدى استغرابه لموقف البطريرك مار بشارة بطرس الراعي الذي لم تتسع أجندته منذ اربعة أشهر الى اليوم لوقت مقتطع للقاء 400 عائلة مسيحية مرمية في الشارع، من دون أن يبدي اي اسف او تعاطف مع قضيتهم المحقة، خصوصا ان الموظفين ارتضوا الصرف مقابل ان تصرف رواتبهم المتأخرة وتعويضاتهم.


8 آذار ترفض قانون الستين حتى حدود تعطيل الانتخابات
و14 آذار معنية بترتيب أولوياتها وعدم تقديم ذرائع

image for روزانا بومنصف

تخشى مصادر وزارية ان يواجه لبنان في المرحلة المقبلة صعوبات ومشكلات أكبر من تلك التي يواجهها حالياً، أمنية وغير أمنية، تتصل من بين ما تتصل به بتأجيل اجراء الانتخابات النيابية في موعدها، مما يثير تساؤلات عن السبيل الذي يمكن  افتعاله من أجل الوصول الى هذه النتيجة. لذلك يثير التمهل والمماطلة الحكومية لايام عدة  في معالجة الوضع الامني المتفجر في طرابلس تساؤلات عما اذا كان الامر مقصوداً من اجل ان تشكل طرابلس ذريعة من اجل تأجيل الانتخابات وتوظيف تطوراتها في هذا الاطار، علماً ان الهدوء لم يعد الى المدينة بعد. ذلك ان خلاصة الاتصالات التي جرت خلال الأيام العشرة الاخيرة نتيجة حركة حفزتها مبادرة اطلقها النائب وليد جنبلاط من خلال وفد وزاري سياسي جال على مختلف الافرقاء ظهرت جملة أمور من بينها: 
- مواقف حاسمة  في موضوع الانتخابات لجهة رفض قوى 8 آذار اجراء الانتخابات ومنعها بأي ثمن في حال تقرر اجراؤها على اساس قانون الستين ربما تحت وطأة تعطيلها ايضاً، نظراً الى ان هذه القوى تخشى ان تحظى قوى 14 آذار مع النائب جنبلاط بالأكثرية النيابية التي تسمح لها بالعودة الى ما اخرجت منه قسراً في السلطة والادارة والمؤسسات. ولذلك من مصلحة هذه القوى في المرحلة الراهنة والمستقبلية القريبة ابقاء الوضع على حاله لجهة التذرع بقانون الستين لرفض اجراء الانتخابات، علماً ان الكلفة قد تكون مرتفعة جداً في حال اللجوء الى مبرر أمني يتخذ ذريعة لتبرير التأجيل. اذ ان بقاء الحكومة الحالية والستاتيكو الحالي يبدو مناسباً جداً لقوى 8 آذار، خصوصاً مع بقاء الرئيس نجيب ميقاتي في موقعه النيابي وفي رئاسة الحكومة في حين ان الانتخابات قد تفرض تعديلات لا تبدو هذه القوى مستعدة لها في المرحلة الراهنة. لكن هذا لا يعني ان الفريق الاساسي ومحور قوى 8 آذار اي "حزب الله" لا يأخذ في الاعتبار امكان حصول ضغوط دولية قوية تفرض التزام لبنان هذا الاستحقاق في موعده وهو يستعد لهذا
الاحتمال.
- توظيف قوى 8 آذار ما تعتبره المصادر الوزارية خطأ ترتكبه قوى 14 آذار من خلال مقاطعة اللجان النيابية ومجلس النواب كونها قدمت الى خصومها الذريعة المناسبة من اجل ان ترمي كرة التعطيل المحتمل للانتخابات في ملعبها، علماً ان قوى 8 آذار هي المستفيدة من ارجائها. وهذا الخطأ يترافق مع المطالبة باستقالة الحكومة التي كانت رداً على اغتيال اللواء وسام الحسن كون هذه الحكومة تقدم أكبر خدمة للمعارضة عبر سوء ادائها وعدم اضطلاعها بمسؤولياتها في ادارة البلد وفق ما ينبغي، وكذلك عبر مجموعة الاخطاء التي ترتكبها على كل الصعد مما اسقط أهليتها للحكم على نحو يخدم المعارضة أكثر مما تفعل المعارضة نفسها في انتقاد الحكومة. وبالعودة الى موضوع الانتخابات فان المصادر الوزارية المعنية تسجل نقطة ايجابية للقاء الذي عقده وفد نيابي من قوى 14 آذار مع رئيس مجلس النواب نبيه بري مع ضرورة عدم تقديم هذه القوى الفرصة لتأجيل الانتخابات وتاليا بقاء هذه الحكومة حتى الانتخابات الرئاسية المقبلة في سنة 2014 وفقا لما يرجو فريق 8 آذار. ومع ان اجتماعات اللجان النيابية قد لا تسفر عن توافق على قانون انتخابي جديد، فان من مصلحة قوى 14 آذار ان ترمي كرة تعطيل التوافق وتالياً تأجيل الانتخابات على عاتق خصومها وليس ان تتحملها هي خصوصاً ان الارجاء هو في غير مصلحتها. 
الجانب الاخر من المأزق الذي يخشى منه ان يؤدي الى مزيد من المشكلات هو عدم وجود اي استعداد للحوار لا من جانب "حزب الله" ولا من جانب قوى 14 آذار بالتزامن مع تداعيات الازمة السورية وما تعنيه من تدفق اللاجئين السوريين والفلسطينيين ايضاً الى لبنان وما تعنيه ايضاً من استعار المشاعر المذهبية وتزايد ظهور تيارات جديدة على خلفية هذه الازمة. فـ"حزب الله" يظهر ارتياحاً الى وضعه بغض النظر عن وضع البلد ولا يظهر اي مرونة في اتجاه اي تسوية او انفتاح على الآخر او لا يشعر في حاجة الى ذلك او ان الوقت لم يحن لهذه الخطوة، علماً انه سيكون امام استحقاقات تتعلق بهذه النقطة عاجلاً ام آجلاً. في حين ان المآخذ على قوى 14 آذار وفي مقدمها تيار المستقبل تتناول عدم ترتيب اولوياته من جهة، وعدم التحضير لخطواته التي غالباً ما يستفيد منها خصومه. فالحكومة في نظر أفرقائها قبل المعارضة حكومة غير ناجحة وليست على مستوى المرحلة لا في لبنان ولا في المنطقة وليست مؤهلة لادارة شؤون البلد لكن لم يكن على قوى 14 آذار ان تسجل لنفسها خسارة في هذا الاطار مع  فشلها في إسقاط الحكومة او تحقيق مطالبها بتغيير الحكومة. يضاف الى كل ذلك الانقسام الداخلي على وقع الازمة السورية والرهانات التي ترافقها بين رهان قوى 8 آذار على قدرة النظام على البقاء والاستمرار فترة اكبر من تلك التي يسود الانطباع حولها الى جانب الاقتناع بتسوية سياسية تحفظ لهذا الفريق موقعه في المعادلة في المنطقة  ورهان الفريق الآخر على النهاية الحتمية للنظام تماماً، وفقاً لما اظهره الجدل السياسي والاعلامي قبل ايام حول موضوع النائب عقاب صقر والذي تعتقد المصادر الوزارية المعنية ان خلاصته هي في ان حملة كل فريق على الآخر لجهة مساعدة فريق 8 آذار النظام السوري ومساعدة فريق 14 آذار المعارضة السورية هي من اجل تبرير كل فريق تدخله في الوضع السوري - ذلك علماً ان التسوية حول سوريا متى حصلت في اللحظة الدولية الملائمة والمناسبة بين الولايات المتحدة وروسيا وبعض القوى الاقليمية لن تأخذ على الارجح مصالح هذا الفريق او ذاك، بل على العكس ربما يعاني لبنان طويلاً مما ستنتهي اليه الازمة السورية كيفما
انتهت.
روزانا بومنصف
"الكتائب" على طريقة "الاشتراكي" وسليمان ﻓﻲ ﺍﻟوﺳطﻴﺔ
ناجي يونس، السبت 8 كانون الأول 2012 
ينتهج "حزب الكتائب اللبنانيّة" مسارًا سياسيًا يُبقيه داخل تحالف قوى "14 آذار" ويُقرّبه من رئيس الجمهوريّة ميشال سليمان والبطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ومن سائر من يرفعون راية الوسطيّة والغاية من ذلك كله استحداث كوّة في جدار الانقسام العمودي في الحياة السياسيّة اللبنانيّة في الوقت الحاضر.

ويسعى حزب "الكتائب" أيضًا إلى أن يلعب دور صلة الوصل بين مختلف الأطراف جريًا على تجربة رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط الذي يحصل على حصّته في كل الاوضاع والذي يقف في منتصف الطريق بين فريقي "14 و8 آذار".

وكان الاجتماع بين رئيس "حزب الكتائب" الرئيس أمين الجميل وبعض المسؤولين الكتائبيّين ووفد "الحزب التقدمي الاشتراكي" في الصيفي قد شهد انسجامًا كبيرًا بين الجانبين وفق ما أكد لموقع "NOW" أكثر من مسؤول كتائبي. 

وفي هذا السياق، أشار منسّق اللجنة المركزيّة في "حزب الكتائب" النائب سامي الجميل إلى تمايز "الكتائب" عن قوى "14 آذار" في أكثر من محطة وملف، وتشير أوساط كتائبيّة إلى عدد من النقاط من هذا القبيل وأهمّها، أنّ "الكتائب" يطالب بحكومة إنقاذيّة وكان أوّل من أكد الاستعداد للمشاركة في اجتماعات اللجنة النيابيّة المولجة دراسة قانون الانتخاب إضافة إلى أنّه تميّز بين مقاطعة الحكومة والتعاون الإيجابي مع شخص رئيس الحكومة نجيب ميقاتي وفتح خطوط الحوار معه ومع أكثر من طرف في قوى "8 آذار".

وقد تكون الحصص التي تطمح مكوّنات "14 آذار" إلى الحصول عليها في الانتخابات النيابيّة العتيدة من عناوين التمايز والصراع السياسي بين "الكتائب" وأبرز الأطراف في هذا التحالف.

هذا وتُعقَد لقاءات بين ممثّل عن "الكتائب" و4 ممثلين عن الأمانة العامة لقوى "14 آذار" بعيدًا من الاضواء لوضع برنامج تنظيمي للقوى المنضوية فيها تمهيدًا لعودة "الكتائب" إلى الأمانة العامة لهذه القوى.

وتؤكد الأوساط عينها أنّ "الكتائب" هو أم "ثورة الأرز" و"انتفاضة الاستقلال" وهو راسخ في تحالف "14 آذار" لكن ذلك شيء مختلف تمامًا عن الأسلوب الذي يراه الأفضل لمقاربة المواضيع المثارة لبنانيًا وسوريًا وإقليميًا". وتشير إلى أنّ "النقاط المشتركة بين "الكتائب" و"الاشتراكي" غير قليلة على الاطلاق وهو ما يقرّب بين الجانبين وما يُبقي على صلاتهما الوطنيّة الكبرى مع سائر قوى "14 آذار" والرأي العام اللبناني المستقل والسيادي".

وبحسب هذه الأوساط فإنّ "الكتائب" و"الاشتراكي" متقاربان في نظرتهما إلى موضوعي استقالة الحكومة وطبيعة الحكومة العتيدة التي تتراوح بين عبارتي الإنقاذ والوحدة الوطنيّة الأمر الذي ينسجم مع نظرة الرئيس سليمان من هذا القبيل.

ومن نقاط التقارب على هذا الصعيد الاستعداد الكتائبي للانفتاح على رئيس مجلس النواب نبيه بري وتندرج زيارة الرئيس الجميل إلى عين التينة في خانة إبقاء خط التواصل والحوار مفتوحًا في محاولة لايجاد مخارج للمسائل الخلافيّة وخصوصًا موضوع عقد جلسة نيابيّة عامة لإقرار قانون جديد للانتخاب". 

وتشير الأوساط عينها إلى أنّ "الكتائب" و"الاشتراكي" يطالبان بسيادة الدولة وحصر قرار الحرب والسلم بيدها وبالالتزام التام بالدستور والقانون وبتعزيز المؤسسات وتحييد لبنان عن الصراع الدائر في سوريا".

كما أنّ "لـ"الكتائب" و"الاشتراكي" نقاط تقارب من القضيّة الفلسطينيّة والصراع العربي الاسرائيلي ومن موضوع التطرّف وحماية الصيغة اللبنانية التي تُقدّم نموذجًا ديموقراطيًا رائدًا في العالم العربي والمنطقة. وتؤكد أنّ النهج الذي يتّبعه النائب جنبلاط يُسهم في تعزيز العيش المشترك والسلم الأهلي والاستقرار والمؤسّسات في ظل الاوضاع السائدة في لبنان والمنطقة.

وتختم الأوساط بالقول إنّ "تطوّر الأحداث يظهر أهميّة الوسطية التي يوحي بها الرئيس سليمان والتي يتموضع فيها جنبلاط والتي لا تقف الكتائب بعيدة منها".
 اكتشاف غاز وافر في بحر الشمال
هيام القصيفي (الأخبار)، السبت 8 كانون الأول 2012
بعد اكتشاف مكامن غاز في احدى البقع الجنوبية البحرية، يعلن وزير الطاقة جبران باسيل اكتشاف حقل غازي في منطقة بحرية قبالة طرابلس وعكار.
ليالي الشمال ليست دائماً حزينة، كما هي حال طرابلس هذه الايام. فمن بحر الشمال خبر مهم يبشر به وزير الطاقة جبران باسيل عبر «الأخبار» حول اكتشاف خمسة مكامن جيولوجية واعدة بكميات وافرة من الغاز في احدى المناطق البحرية الواقعة قبالة طرابلس وعكار، مؤكدا ان الاخبار الجيدة ستتوالى تباعا في القطاعين الغازي والنفطي.

يشرح باسيل ما يقوم به لبنان من عمل تحضيري ضروري قبل اعمال التنقيب والانتاج من تحضير البنية التحتية واجراء عملية الاستشكاف والاستطلاع، التي تشمل المسح وفق طريقة ثنائية الابعاد ومن ثم ثلاثية الابعاد، وبعدها تحليل المعطيات وترجمتها. ويقول «المرحلة الاولى قمنا بها لدرجة موسعة ومسحنا البحر أي 22 الف وخمسمئة الف كلم على طريقة ثنائية الابعاد. ومن ثم مسحنا اكثر من 60 في المئة منه على طريقة الثلاثي الابعاد. وتظهر الخريطة المرفقة ان هذه الطريقة تطبق في المنطقة الخضراء حاليا، على ان تستكمل في المنطقة الحمراء في كانون الثاني من العام المقبل.

«اما المنطقة المشار اليها بالسهم الاحمر والواقعة بين المنطقة الصفراء والحمراء، فهي المنطقة الجنوبية التي حللت الشركة التي لزم اليها عمل التحليل وترجمته، وافادتنا بوجود اربع آبار ومخزون نفطي مرتفع».
بعد اكتشاف الجنوب المهم، بدأت عملية تحليل البقعة الشمالية، والتي كشفت عن معطيات «مهمة جدا». ويكشف باسيل ان «المنطقة الواقعة شمالا والتي تظهر على الخريطة، والمشار اليها بـ north 3d انتهى تحليل نتائجها في الساعات الاخيرة وجاءت اهم من نتائج الجنوب. فمساحة البقعة المحددة والتي حللناها 660 كلم مربع، بينما بقعة الجنوب 1400 كلم مربع. وفي الشمال مخزون البئر الواحدة من اصل خمس آبار 9 تريليون قدم مكعبة (tcf)، أي أننا وجدنا في بقعة الشمال المحددة ما سعته 22 tcf أما في بقعة الجنوب، وهي اكبر، فيوجد 21 tcf أي أن النتائج اظهرت في شكل اولي مخزونا غازيا اكبر، مع احتمال وجود النفط ايضا. وبحسب التحليل، فان نسبة النجاح في المنطقة المحددة شماليا 36 في المئة بينما في البقعة الجنوبية 24 في المئة، والنسبة جيدة. وهذا يعني في حالة لبنان أن وجود الغاز أصبح شبه اكيد. فالطريقة ذاتها اعتمدت في دول اخرى واثبتت ان الغاز موجود، فلماذا لا يوجد عندنا بحسب ما يروج المشككون؟».

تقع البقعة جغرافيا شمالا قبالة عكار وطرابلس، وهي لا تقع على نهاية الخط الجغرافي بل تمتد جنوبا، «وتضم خمسة مكامن جيولوجية واعدة لاختزان كميات كبيرة من الغاز بحسب النتائج النهائية».
اهمية الاكتشاف الجديد انه ليس عميقا، كما يحاول بعض المشككين ترويجه عن مخزون لبنان النفطي والغازي، على غرار ما حصل في احد اللقاءات الاميركية والتي ضمت احد اللبنانيين، واشار اليه اخيرا رئيس تكتل التغيير والاصلاح العماد ميشال عون. ويقول باسيل: «هذه الكميات عندنا كبيرة، وعمقها ليس كبيرا، على عكس ما يروج ان النفط في لبنان عميق وقليل، وكلفة استخراجه عالية. فالمكامن في الشمال (وتقاربها عمقا حقول الجنوب)على عمق 1235 متراً في البحر، ونحن لا نقول انه عائم على سطح المياه، لكن استخراجه ليس صعبا. والكميات واعدة وكبيرة، بما يسمح للبنان ان يكون قويا على الطاولة، لان لديه آبارا تستقطب المستثمرين، وليس لاستخدامه الداخلي لانتاج الكهرباء والغاز المنزلي ولقطاع النقل والصناعة وحسب، بل أيضا للتصدير. وهنا الأهمية، لأن الشركات حين تريد أن تفكر بميزات لبنان النفطية تقول ان لبنان يستعمله داخليا، اما عند وجود مخزون للتصدير، فهذا يفتح المجال للمنافسة في الاستثمارات، في منطقة يوجد فيها لاعبون كبار من روسيا الى اميركا واوروبا».

ماذا يرتب هذا الاكتشاف على لبنان حالياً بين قبرص وسوريا؟ يجيب: «لا شيء يترتب على لبنان، لأن هذه الآبار موجوة في مياهه، واذا كان هناك ابار مشتركة، فان لبنان وقبرص رسما حدودهما والخلاف ليس على الخط بل على نهايته. لكن لبنان يستطيع ان يباشر العمل بالنقاط التي لديه».
اما الخطوة التالية الداخلية التي يمكن للبنان العمل بها، والعوائق امام بدء العمل فيقول عنها: «لقد تسلمنا في الساعات الأخيرة مرسوم تعيين الهيئة وابلغناها ان الاولوية المطلقة هي لاصدار المراسيم التي كانت صقدرتد في مجلس الوزراء والتحضير لاطلاق المناقصة. اما العوائق فهي عندنا اي لدى الحكومة، فبخلاف تأخرها في اصدار المراسيم وتأخرها في مرسوم هيئة النفط وتعيين اعضائها، يجب ان تصدر المراسيم الباقية ومنها ادارية، والاعلان الرسمي لطلاق المناقصات».

وعن الوقت المفترض لبدء اعمال التنقيب، يقول: «سمعنا من الشركة الاستشارية التي قامت بالعمل نفسه لقبرص، ان لبنان جاهز لدرجة انه قادر في اول العام المقبل على اطلاق المناقصة وان نبدأ الحفر خلال 18 شهرا».

اهمية الاكتشاف سياسيا

ماذا يعني هذا الاكتشاف في السياسة اللبنانية وكيف يترجم؟ بالنسبة الى وزير الطاقة، «هذا الاكتشاف يعني ان لبنان اصبح لديه اكثر من مخزون نفطي وغازي، وهو مخزون غير صعب وتجاري كبير ومتنوع في المناطق، مما يسمح له بالمطلق ان يبدأ العمل من دون انتظار اي حل خارجي لأي مشكلة مع اي دولة».
وهل التوقيت مناسب في خضم الاحداث التي تقع في لبنان وحوله، ولا سيما في سوريا؟ يجيب باسيل: «لا يوجد احسن من هذا التوقيت لأن هذه الاكتشافات المتتالية عامل يؤدي الى الاستقرار في البلد ولفت الانظار الدولية اليه كي يبقى مستقرا من اجل حماية الاستثمارات فيه، مما يشجع على التهدئة».

اما بالنسبة الى احداث سوريا، «فهذا الحقل موجود في عمق البحر بعيدا عن سوريا وهو يحمي نفسه بنفسه بقانونه وبعده وبالحماية الدولية التي نحاول تأمينها له».

ومن هي الدول المهتمة وهل ثمة استفسارات ديبلوماسية لمعرفة تفاصيل ما تفعلونه؟ يجيب: «كل الشركات مهتمة مع دولها، من الروس الى الاميركيين والصينيين والاوروبيين والافريقيين. والسفارات كلها تستفسر، وهناك اكثر من اهتمام وانتباه لأهمية ما يحصل، والعواصم كلها تسأل من روسيا الى الولايات المتحدة واوروبا والصين وايران».

وعن استثمار هذا الاهتمام، يقول: «اكتشاف الشمال يسمح بأن نقول ان لدينا خيارات كثيرة، والاولوية هي لعملية التنقيب ومن يريد حل مشكلة معنا وحسب الاصول، والا فلدينا خيارات كثيرة ان لم يرد احد ما حل الامور معنا».

وعما إذا هناك استدراج عروض سياسية، يقول: «التنقيب عن النفط لم يكن يوما بعيدا عن السياسة. ونحن نعمل كما فعلت قبرص، فلماذا نقيّد انفسنا؟».
داخليا يقال انكم تهربون من مشاكل الكهرباء الى النفط والغاز؟ يجيب باسيل: «مشاريع الكهرباء ماشية رغم كل محاولات العرقلة. يتحدثون عن مناقصة، ولا يتحدثون عن الاخرى التي تسير طبيعيا. والبواخر آتية. على كل حال، لِمَ لا نتقبل ان نعمل على أكثر من ملف في الوقت نفسه، في المياه والكهرباء والنفط؟ فنحن نسير على اكثر من خط، ونعمل ايضا على خط الغاز الذي انتهينا من دراسته وملف تلزيمه وبات في مجلس النواب من شهر نيسان ولم يقر بعد، ومحطة الغاز السائل. وافضليتنا على قبرص واسرائيل اننا قادرون على ان نوصل الغاز، إما عن طريق سوريا ـــ تركيا او عن طريق سوريا الدول العربية. وميزتنا الجغرافية تخلق فارقاً في السعر. وهذا الموضوع ليس تفصيلا بل محوري. فاسرائيل مقفلة وقبرص لا مجال لديها سوى عبر البحر الى اليونان، مع ما يمكن ان يشكل ذلك من كلفة عالية».

وهل لدى لبنان مثل هذه الكميات ليصبح بلدا مصدّرا؟ يجيب: «طبعا. الكميات اكبر من حاجتنا وتكفي لسنين كثيرة مقبلة». ويكشف اخيراً ان بعد المسح في البحر، «بدأت عملية المسح على الشاطئ مع وجود اشارات مشجعة، لينتقل المسح الى البر، وتأخذ العلمية ابعادا اخرى تحتاج الى بعض الوقت كي تظهر اولى اشاراتها».
"lbc": خطف المدعوة فيفيان سكاف من زحلة والمطالبة بفدية مالية

طقوس الإغتيال

الياس الزغبي، السبت 8 كانون الأول 2012

أنْ يكون للديانات طقوسها، وللعبادة شعائرها، وللعشائر تقاليدها وعاداتها، وللدول والمؤسّسات والإدارة مراسمها، مسألة طبيعيّة ومعروفة، بل مطلوبة ومحمودة .لكنْ أنّ يكون للقتل والإغتيال طقوس وعادات وتقاليد وشعائر ومراسم ... فهذا من البدَع التي يحفل بها سجلّ "جبهة الممانعة والمقاومة"، وإنتاج متقدّم لم يعرفْه تاريخ الإغتيالات السياسيّة، لا في لبنان ولا عند العرب والعجَم.
ولكي لا نتوغّل بعيداً في الإغتيالات التي لفّت لبنان منذ أربعة عقود، نعود فقط إلى المرحلة الممتدّة من اغتيال رفيق الحريري إلى وسام الحسن، ومَنْ بينهما، ومَنْ ... بعدهم جميعاً.

الطقوس هي نفسها: تأمين التبرير السياسي، توفير التمهيد الإعلامي وتصريحات التهديد، تحضير مسرح الجريمة، تنفيذها بأعلى معايير الدقّة والخبرة والمهنيّة، ترويج وسائل التضليل واختراع جهات وهميّة وتسجيلات وأشرطة، وتوسيع مروحة الإتّهامات، والإسراع في غسل المسرح لطمس الأدلّة والآثار ... ثمّ إطلاق حملة تشكيك في القتيل، سياسيّاً وأخلاقيّاً، وتحميله شبهات علاقاته الشخصيّة والواسعة، ومسؤوليّته في الجريمة، لدرجة اتّهامه بالتورّط في قتل نفسه، تحويلاً للإهتمام عمّن قتله. كثيرون انتحروا بثلاث رصاصات ، فهل من الصعب الإنتحار بسيّارة مفخّخة؟
أمّا المرحلة الأشدّ خطورة فهي التي تلي عمليّة الإغتيال ببضعة أيّام أو أسابيع، حين تبدأ التحقيقات، ويشعر المرتكبون أنّها تتقدّم، وقد تُمسك برؤوس بعض الخيوط. عندئذ يعمد المجرمون والمغطّون إلى ثلاث وسائل للفلفلة الملفّ، وضرب التحقيق، ووقفه عن التقدّم:

-  التشكيك في القضاء، واتّهامه بالتسيّس (مقولة التسييس المعروفة مع المحكمة الدوليّة ، وقضاة لبنانيّين).

-  حماية المتّهمين ورفض إحضارهم أو تسليمهم بحجّة "قداستهم"، إذ لا يمسّهم "دنَس"، أو بحجّة عدم معرفة إسم الوالدة.

-  أمّا الوسيلة الجديدة المبتكرة، فهي رفض تسليم المعلومات الهاتفيّة و"داتا" الإتّصالات، بحجّة الخصوصيّات.

نراهم يلطمون الصدور، ويُقيمون المناحات، ويُعلنون أنفسَهم سيوف الحريّات والحقوق. ينامون مع الدستور، ويستيقظون على القانون. يستميتون في الدفاع عنهما بكلّ الأسلحة، بما فيها أسلحة سجُد و7 أيّار و "أيّوب".

حريّات المواطنين وهمومهم وأسرارهم، تأكل من معجنهم، ومن صحونهم، وصحناويّهم.

جبابرة "الممانعة والمقاومة" لا يشغل بالهم ويوجع قلوبهم إلاّ خصوصيّات الناس وأسرارهم.

وهم، في الحقيقة، يستبيحون كلّ الخصوصيّات والحريّات والحقوق والمؤسّسات، سواء في شبكاتهم الخاصّة، أو رصد الإتصالات وحصر الأنفاس، بحجّة "أمن المقاومة" وسلامتها، من كرْيات إلى إيلات.

وهكذا تكتمل ممارسة شعائر الإغتيال وطقوسه. كان ينقصها طقس الحميميّات، فعثروا عليه .

إنّه دينهم الجديد. صنَمُهم العصري. "ثقافتهم" الدامية. عقيدتهم المتماسكة بدوافعها وأهدافها وأساليب تطبيقها. لا ينقصها سوى معهد علني لتدريس فنون القتل وتلقين مهارات الإغتيال، يتمّ تصديره إلى العالم، وفتح فروع له في الأمم الباحثة عن الإستقرار، تيمّناً باستقرار لبنان، وعلى صورته ومثاله.

وكلّهم متدرّبون على الطقوس، من الرعيل المؤسّس بقيادة الأسد الأوّل، إلى الرعيل الوريث مع الأسد الثاني وأشباله في لبنان، إلى التلامذة الجدد "النجباء"، الحاملين مصباح الإصلاح في شوارع الإغتيالات وساحات الموت، وبازار الإنتخابات.

قبلاً، كنّا نقول: كم من الجرائم تُرتكب باسمكِ أيّتها الحريّة؟

الآن يأخذوننا إلى القول: كم من الإغتيالات تُرتكب، بل تُغطّى باسمكِ، أيّتها الخصوصيّات؟

ندعو إلى تسجيل براءة إختراع عظيم لـ"الممانعين"، تحت إسم: "طقوس الإغتيال".
Then they INSIST for National Dialogue, to search for the CAUSE of Assassinations and Security Troubles, and how to DEAL with those Phenomena  While you are talking to them, there would be an Assassin waiting for you at the Exit of the building. They are Professional Murderers. their CULTURE is DEATH, to their Rivals, and their Alliances if they got off their Tracks.
khaled-democracytheway


المكتب الإعلامي لوزير الداخلية نفى تسلمه أي لائحة باسماء مهددة بالإغتيال
الاحد 9 كانون الأول 2012
علّق المكتب الإعلامي لوزير الداخلية والبلديات مروان شربل على ما أورده عضو كتلة "المستقبل" النائب عمار حوري في تصريح الى وسائل الاعلام، عن لائحة سبق للوزير مروان شربل أن تسلّمها منذ أكثر من 3 أسابيع وتضم 15 إسمًا في دائرة الخطر ومطلوب حمايتهم.
وفي هذا السياق، نفى المكتب أن "يكون الوزير شربل قد استلم من النائب حوري أي لائحة بأسماء مهددة بالاغتيال أو رفع الى رئيس الحكومة اي لائحة في هذا الشأن، لأن الحماية هي من صلاحية الأجهزة الأمنية وكل ما يمكن أن يفعله الوزير شربل في هذا المجال الطلب الى دولة الرئيس تعزيز جهاز أمن الدولة اذا أمكن من أجل تأمين الحماية المطلوبة مع بقية الأجهزة الامنية".
وأكد المكتب أن "اللوائح التي بحوزة الوزير شربل حول استهدافات لأشخاص هي قيد المتابعة الدقيقة والاهتمام الشديد، علمًا أن إجراءات معينة قد اتخذت لحماية الأكثر استهدافًا وسيتم استكمالها لحماية جميع الشخصيات المهددة". 
ميقاتي ينفي تسلّمه لائحة بأسماء شخصيات بدائرة الخطر
الاحد 9 كانون الأول 2012
نفى المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء نجيب ميقاتي ما نقلته صحيفة "النهار" عن عضو كتلة "المستقبل" النائب عمار الحوري اليوم ان "وزير الداخلية والبلديات مروان شربل سلّم رئيس مجلس الوزراء لائحة بأسماء 15 شخصية في دائرة الخطر، وطالب بانعقاد اجتماع عاجل لقيادات امنية للبحث في الموضوع لكن الرئيس ميقاتي استمهله في حينه".
لدى شربل لائحة بإسم 15 نائب مهدد بالاغتيال
السبت 8 كانون الأول 2012
أعلن عضو كتلة "المستقبل" النائب عمّار حوري أن وزير الداخلية مروان شربل يملك لائحة تضم 15 اسم من نواب "المستقبل" حياتهم "في دائرة الخطر".

وأضاف حوري في حديثٍ الى قناة "المسقبل" أن "شربل أبلغ رئيس الحكومة نجيب ميقاتي باللائحة لكنه أجّل البحث في القضية الى ما بعد زيارة البطريرك مار بشارة بطرس الراعي الى الفاتيكان"، مستغرباً "مرور ثلاثة أسابيع على انتهاء الزيارة دون حصول أي تحرّك من قِبَل الحكومة".

وإذ أشار الى أن القوى الأمنية تقوم بالتحقيقات اللازمة لكشف ملابسات محاولة اغتياله، شكر حوري القوى الأمنية ووزير الداخلية الذي "يقوم بجهد استثنائي".
(رصد NOW)
20:46"mtv": القاء عدد من القنابل اليدوية بمحيط سنترال التبانة وبعل الدراويش

سقوط قتيل برصاص القنص بطرابلس
السبت 8 كانون الأول 2012
ذكرت "الوكالة الوطنيّة للإعلام" أنّ الإشتباكات مستمرّة في مناطق التبانة، جبل محسن، البقار، والريفا، مما أسفر عن سقوط قتيل برصاص القنص هو غسان محفوض.
يُشار إلى أنّ محفوض أُصيب إصابة بالغة، ما إضطر نقله إلى المستشفى الحكومي، حيث ما لبث أن فارق الحياة.
 لم نطلب إجتماعاً مع شربل.. ومعلومات عن تسليم 4 جثامين اليوم
كارين بولس، السبت 8 كانون الأول 2012
أكَّد جهاد الحاج ديب، شقيق مالك الحاج ديب الشاب اللبناني الذي قُتل في كمين تلكلخ في سوريا الأسبوع الماضي، أنَّ "أهالي الشهداء في منطقة المنكوبين (في طرابلس) لم يطلبوا أي إجتماع مع وزير الداخلية والبلديات مروان شربل" الذي يزور طرابلس اليوم، مضيفاً: "لم يبلغنا أحد ولم يدعونا أحد أصلاً لأي إجتماع، لكن في المقابل لا أعرف إذا كان هناك من اجتماع مع أهالي التبانة".

الحاج ديب، وفي حديث إلى موقع "NOW"، قال: "مطلبُنا في منطقة المنكوبين واحد، نريد أن يسلّمونا جثث الشباب قبل أن يتأزم الوضع أكثر، لأنَّ خيرة شبابنا قضوا، فليراجعوا الصليب الأحمر، فهؤلاء الشباب تبرّعوا بدمهم من أجل الثوار في سوريا"، وتابع: "هناك احتقان لدى شباب طرابلس وينتظرون تسليم الجثامين، فهم على أعصابهم، وفي حال لم تسلّم الجثث نحن سنصعّد وسنقطع الطرقات".

وأضاف الحاج ديب: "لتنفّذ الدولة اللبنانية مطالبنا، فهي لا تهتم بنا ولا ترسل أحداً للتفاوض معنا وهي لا تسعى الى الحل في طرابلس ولا تراعي شعور أهالي الشهداء. نحن الى الآن نهدّئ الوضع في المنكوبين، ونطالب الشباب أن يحافظوا على هدوئهم، لكن في حال لم تسلّم الجثث دفعة واحدة لا أحد يضمن ماذا سيحصل".
كما طالب الحاج ديب "الدولة اللبنانية بنزع سلاح جبل محسن". وإذ تحدث عن معلومات بأن السلطات السورية ستسلّم 4 جثامين اليوم، شدّد الحاج ديب على أنَّ شباب منطقة المنكوبين "سلاحهم القلم"، وتابع: "أنا درست الحقوق، وأعرف حقوقي وواجباتي، وأنا أعرف أن الحق معنا وإلى الآن نحاول ان نهدّئ الوضع ونضبط الشباب الغاضب، لكن في حال لم يتدخل السياسيون الذين باءت اجتماعاتهم بالفشل حتى الآن، سنجلس على الحياد"، مُتحدثاً عن "إستمرار عمليات القنص من جبل محسن باتجاه منطقة المنكوبين".
ميقاتي كلّف ابراهيم متابعة إعادة جثامين اللبنانيين من سوريا
السبت 8 كانون الأول 2012
إستقبل رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي الأمين العام للمجلس الأعلى اللبناني- السوري نصري خوري صباح اليوم في السراي الحكومي.
وأشار خوري بعد اللقاء إلى أن "الرئيس ميقاتي كلّف المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم متابعة موضوع إعادة جثامين اللبنانيين الذين قضوا في تلكلخ" في سوريا، نافياً علمه بموعد إعادتهم.
معلومات لـ"الجديد": عائلات ضحايا تلكلخ ألغوا إجتماعهم مع الوزير شربل
سقوط قذائف على شارع سوريا
الجمعة 7 كانون الأول 2012 
أفادت الوكالة الوطنية للإعلام عن سقوط عدد من القذائف، على شارع سوريا وفي محيط جامع الناصري وسوق القمح، في طرابلس.

عقاب صقر

image for احمد عياش
ذوو اللبنانيين المخطوفين في سوريا قالوا الحقيقة في النائب عقاب صقر الذي قارع في مؤتمره الصحافي الاخير في اسطنبول بالتسجيلات الصوتية تسجيلات مماثلة كانت في حوزة "حزب الله" ونشرت مضمونها وسائل اعلام محسوبة عليه. فهؤلاء المواطنون ادركوا ان تسجيلات الحزب لو لم يقارعها صقر بتسجيلاته ستؤدي الى ضياع اقربائهم المحتجزين في حلب منذ اشهر. لذا، فهم أكدوا قبل ان يتدخل الخبراء في عالم التسجيلات او علماء النفس، كما حاولت وسائل الاعلام المستهدفة في المؤتمر الصحافي لصقر اقحامهم ان التسجيلات التي اذاعها الاخير هي الصادقة وان تسجيلات "حزب الله" هي المزوّرة.
ما كشفه صقر، ولم ينفه "حزب الله"، ان المسؤول في هذا الحزب وفيق صفا هو من بادر الى كشف أمر التسجيلات التي قال انها تدين صقر ومعه الرئيس سعد الحريري بـ"تهمة" تسليح المعارضة السورية. ودعا صفا وقبل اسابيع من نشر "الاخبار" للتسجيلات ومحطة الـOTV لها الرئيس الجديد لفرع المعلومات العميد عماد عثمان الى اخطار الحريري وصقر بضرورة التفاوض مع "حزب الله" للخروج من ورطة هذه التسجيلات. لكن جواب الحريري وصقر لم يكن كما يشتهي صفا. وبالتالي اذيعت التسجيلات بدلاً من تسليمها الى القضاء اللبناني، الجهة الطبيعية للملاحقة لو كان "حزب الله" يؤمن بهذا القضاء.
بعد ايام من مؤتمر صقر، تشير المعطيات الى ان قضية التسجيلات هي في الاصل عملية مخابراتية بطلها النظام السوري الذي وضع رئيسه بشار الاسد نصب عينيه اشعال الفتنة الشيعية – السنية في لبنان. ولقد سخّر هذا النظام امكاناته من اجل سرقة التسجيلات الهاتفية من كومبيوتر صقر في اسطنبول وراح يعد من خلالها تسجيلات مركبة تحولت فيها قضية الحريري – صقر من انهاء محنة المخطوفين في سوريا الى قضية الحسم العسكري. وراح هذا النظام بما لديه من مهارات يحضّر الاعلام الاجنبي اولاً ثم بعض الإعلام اللبناني لتصديق التسجيلات المركبة. فكانت الذروة عندما جاء صفا الى عثمان بنبأ هذه التسجيلات.
إمكانات الاسد ومهاراته في تدبير الفتنة في لبنان لم توفر حتى شبان الشمال الذين تم استدراجهم عبر مخابرات النظام السوري الى تلكلخ السورية لتصفيتهم، من اجل تكبير ملف الحريري – صقر في التدخل المسلح في الأزمة السورية. لكن أهم ما في هذه الامكانات هو تجنيد الاسد "حزب الله" وحليفه النائب ميشال عون في هذه الفتنة. فهل وصل الأمر بالحزب وعون الى هذا الدرك لكي يجندهما الاسد في اضرام نار الفتنة في لبنان؟
حتى الآن لا مستندات لدى "حزب الله" وعون يردان بها على صقر سوى ملاحقة قصيدة ابن الرومي عن أنف ابن عوف وما قاله مارتن لوثر كينج عن النأي بالنفس اللذين استشهد بهما صقر. وربما يضطران تحت وطأة فضيحة التسجيلات الى اتهام ابن الرومي وكينج بالتواطؤ!
احمد عياش
"lbc" تنشر شريطاً مصوراً يظهر فيه أحد المخطوفين اللبنانيين في سوريا
الجمعة 7 كانون الأول 2012
بثت قناة "lbc" شريطاً مصوراً لتنسيقية أعزاز يظهر فيه علي زغيب وهو أحد المخطوفين اللبنانيين في سوريا، يطمئن فيه الأهالي ويطلب منهم ضبط النفس.
وقال: " نطلب ضبط النفس  من أهلنا في لبنان ونطمئنهم أننا بخير، نعيش اللحظات مع الثوار ونشاركهم معاناتهم، ويتم تأمين أدويتنا من الدول المجاورة، وعلمنا من الثوار أن ملفنا توقف بسبب الأحداث التي سببّها قصف وبطش النظام السوري.
وعلمنا أيضاً  من الثوار أن الدولة اللبنانية انشأت بعد اندلاع الثورة السورية ، معتقلات سرية لسجناء الرأي ويعاملون السجناء فيها كما يعامل النظام السوري معتقليه.
الدعوة التي وجّهها نائب رئيس المجلس لاجتماع المجلس الشرعي باطلة
الجمعة 7 كانون الأول 2012
صدر عن كل من دار الفتوى ورئاسة المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى بيان يشير إلى بطلان الدعوة التي وجّهها نائب رئيس المجلس لاجتماع المجلس الشرعي.

وجاء فيه: "إن مفتي الجمهورية اللبنانية هو رئيس المجلس الشرعي الإسلامي الأعلى والمرجع المختص لدعوته للاجتماع سنداً للمواد 41و47و48 من المرسوم الاشتراعي رقم 18/1955 وتعديلاته، لذلك فإن الدعوة التي وجهها نائب رئيس المجلس لاجتماع المجلس الشرعي يوم السبت الواقع في 8-12-2012 مخالفة لنص المرسوم المذكور، وهي بالتالي غير قانونية وغير صحيحة، وان أي اجتماع للمجلس سيعقد بناء عليها هو باطل حكماً".
لقاء السنيورة – جنبلاط ايجابي يبنى عليه
الجمعة 7 كانون الأول 2012 
أكد عضو كتلة "المستقبل" النائب أحمد فتفت أن "أجواء اللقاء الذي جمع رئيس الكتلة الرئيس فواد السنيورة مع رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط إلى مأدبة العشاء في المختارة كانت  ايجابية جداً".
فتفت، وفي حديث إلى قناة "المستقبل"،  قال: "كان لقاءً بناءً يبنى عليه في المستقبل في علاقة تيار "المستقبل" وكل قوى الرابع عشر من آذار مع الحزب "التقدمي الاشتراكي" والنائب جنبلاط".
وأشار فتفت إلى أن "التركيز كان على الوضع السياسي الداخلي والوضع الامني"، مضيفاً: "ما زال شديد التخوف من نقطتين اساسيتين: اولاهما انه يعتقد ان هناك استمراراً للاغتيالات وان علينا ان نكون متيقظين. ومن جهة اخرى يعتبر ان هناك امكاناً لتصادم التطرف القائم في اطراف عدة، ولذلك يجب التعاون في خط اعتدالي معين من اجل منع البلاد من ان تؤخذ الى مكان مجهول في هذه المرحلة".

وتابع فتفت: "ربما المقاربة كانت مختلفة بعض الشيء، لأن الرئيس السنيورة كما عرض في بيانه، كان طرح موقف تيار "المستقبل" القائل بان "المدخل الآن لاستيعاب ما يجري هو حكومة حيادية تذهب بالبلاد الى انتخابات هادئة وموثوقة" بينما الطرف الآخر يصرّ على بقاء هذه الحكومة".

ورأى فتفت أن "التغيير الحكومي يمكن ان يحصل خلال ساعات إذا كانت هناك نية حسنة لدى الطرف الآخر"، قائلاً: "قدمنا محاولة جدية وكان لدينا طرح جدي ومكتمل عندما قلنا اننا نريد حكومة حيادية انقاذية مرحلية في هذا الوقت، وفي اليوم عينه قلنا ان 50  في المئة من العمل جاهز، لأن البيان الحكومي هو "اعلان بعبدا". انما هناك سؤال طرح بالأمس وهو: هل ما زال "حزب الله" ملتزما بـ"اعلان بعبدا" او هو التزم به؟"

وأعلن من جهة ثانية أن "جنبلاط اعتبر ان هناك وضعاً حكومياً لا يمكن تغييره، من دون تغيير المعادلات الاساسية في المنطقة او في الداخل".

وختم فتفت قائلاَ: "هناك تواصل مع كل الاطراف وقوى الرابع عشر من آذار تواصلت مع الرئيس نبيه بري، واعتقد انه سيحصل تواصل خلال الاسابيع المقبلة باتجاه ان تكون هناك فعلا عملية انقاذية، لكننا لن نقبل بالشروط المفروضة من قبل فريق الثامن من آذار".

"lbc": أهالي المخطوفين في سوريا يقطعون الطريق أمام وزارة الداخلية



جثامين "كمين تلكلخ" العالقة في سورية... تفتح الجبهة "الراكدة" على محور "التبانة - جبل محسن"
طرابلس (شمال لبنان) - صهيب أيوب
الجمعة ٧ ديسمبر ٢٠١٢ 

فور دخول مدينة طرابلس- شمال لبنان، تشعر بأن أحداث سورية حاضرة بثقلها في مفاصل الحياة في المدينة الفقيرة. من "ساحة النور" وصولاً الى تخوم نهر ابوعلي، تتكرر يافطات منددة بـ"جرائم نظام الاسد"، وداعية الى اعادة "جثامين الذين قتلوا في كمين تلكلخ".
الحادثة المتروكة على هامش الاشتباكات المندلعة منذ 3 ايام بين سكان "جبل محسن" و"باب التبانة"، قابلة لأن تترك اثلامها على مدينة لا تعرف الاستقرار الا مقتطعاً، ليصبح القتل مشرّعاً، في خاصرة رخوة لا تخمد نار جبهاتها.
هذا ما يدل عليه "سيناريو" الاقتتال الأهلي بين سكان منطقتي "باب التبانة" و"جبل محسن"، فلا شيء يمحو خطوط التماس فعلياً من الشوارع المحاصرة بشعارات مذهبية واحتقان عاطفي اشتد على خلفية ما جرى للشبان، الذين دخلوا سورية لـ"الانضمام الى الثوار".
قنص واشتباك يتجدد بين مقاتلين، اعتادوا العيش بين الرصاص والدشم المتنقلة على محاور تقليدية "ثابتة"، وأخرى تتبدل حسب الخطة.
ينتصف النهار وزخات المطر واعمال القنص تبقى متفاعلة، فوق اسطح المدينة وبيوتها المتراكمة فوق بعضها البعض، والرجل الاربعيني الذي يقود سيارته "المرسيدس القطش" يعبر بحذر الى مستديرة نهر ابو علي، ومن هناك يتولى مسلحون في مجموعة سلفية مهمة مرافقة "الزائرين" في جولة في شوارع "باب التبانة" بدءاً من بناء مهترىء.
عائلات متروكة في ابنية متراصة، وبين شوارع ضيقة. متهيئون بوجوه صارمة لأي سؤال. يتندرون لما يجري بخفة. تقول خديجة، المأخوذة بتحضير طفلها على عجل، "اعتدنا المعارك وكل ما تلاحظونه عابر ولن يستمر". تعرف السيدة الثلاثينية نتائج المعركة مسبقاً، وتوضح:"يسقط قتلى ويستمر القنص لأيام وكل منا يعود ادراجه". لا يدرك السكان هدف المعركة "الأساسي"، يرددون "دفاعاً عن انفسنا".
وحدهن النسوة ينتبهن الى الاطفال، بين ضجيج المعركة وصخب المجموعات المسلحة. اطفال يركضون حفاة وراء اخوتهم، الذين حملوا جبّات من الرصاص واسلحة خفيفة، يتنزهون بشيء من التسلية والعبث وقليل من الجدّية، فيما تترك المعركة لمقاتلين خاضوا الاشتباكات وخبروها في سنوات سابقة. هؤلاء بخبرتهم يعرفون "دهاليز" الاحياء ومخابئها، كما يؤكد القائد السلفي الميداني في "باب التبانة" ابو براء جبارة، ويضيف: "المعارك تفرض نفسها"، موضحاً:"ان "حادثة تلكلخ" دفعت المجموعات المسلحة الى الاستنفار، خصوصاً ان بعض الشبان الذين قتلوا في الكمين هم من سلفيي باب التبانة"، مؤكداً انه ما ان بدأت الاستفزازات على خلفية الحادثة بين الاحياء المتقاربة حتى اندلعت الاشتباكات بشكل واضح".
الرصاص الذي يكاد يخنق السماء لا يمنع العائلات من الهرب. تبقى المعارك متواصلة رغم تقطعها، ليرتاح المقاتلون بين أزقة وجدران متآكلة، يجتمعون حول نراجيلهم يحتسون القهوة والشاي الساخن. يمددون فترات القتال حيناً وينسحبون باستراحة محارب لمساعدة سكان الاحياء في الجبهة الامامية على الهرب الى اماكن آمنة في حين آخر.
فمن "بعل الدراويش" مروراً بشارع سورية، دخولاً الى احياء "ستاركو" و"حرز الجبنة" و"الجهاد" و"الشل" تتوزع الدشم والسواتر الترابية بوفرة. وحولها شبان يافعون يحملون اسلحتهم بزهو وتشاوف. يرشدهم مقاتلون "شرسون"، يضعون عصبات سوداء.
يجلسون عادة في المحلات التي تتحول الى معابر "خفية"، فالجدران تثقب، فور اندلاع فتيل المعركة، ليصبح المرور منها أكثر أمناً داخل احياء "التبانة".
لا يختلف الامر كثيراً في "جبل محسن"، الا ان موقع "الجبل" يبقى استراتيجياً، وأقل تضرراً من زخات الرصاص، الا من جبهتي "الريفا" و"البقار" (في محلة القبة) او من منطقة "المنكوبين".
يبدو المشهد للحاج محمد (71 عاماً) سوريالياً، هو الذي اعتاد ان يرتشف قهوته المرّة في مقهى الضبع في "الحارة الجديدة"، المتاخمة لـ"بعل الدراويش"، المعروف انه أقدم محور قتالي. يتغير كل شيء بالنسبة للحاج مع عودة المقاتلين الى الشوارع، الذي ينكفىء في بيته، يراقب الوضع عبر التلفزيون. يقول:" لا اعرف من يقاتل من هنا. اعيش في هذا الحي المختلط بين السنة والعلويين منذ ان ولدت. ولم يكن هناك اي حساسية مباشرة كما يجري الآن". يتحسر الحاج على ايام خلت، كانت الناس فيها "اكثر انسانية" و"تتعايش" مع بعضها بحب وألفة.
ولّى ذلك الزمن وأتت الازمة السورية لتجهز على ما بقي معلقاً من الشرخ الأهلي. يقول محمد:"طالما ان الوضع السوري يزداد تأزماً، وجثامين الشبان عند نظام الاسد ستبقى الجبهة مشتعلة".
يروي الاهالي قصصاً عايشوها في "زمن الوصاية السورية"، عن قتل وترهيب بحق سكان المنطقة. متهمين "نظام الاسد" بتوتير العلاقة بين احياء المنطقتين المتجاورتين منذ 90 عاماً. حيث بدأ علويو "جبل محسن" يتجمعون سكنياً في بساتين الزيتون فوق "باب التبانة"، من دون اية مشكلة.
صنع الجيران حياة خاصة بهم، بدأت باقتصاد مشترك، من خلال تأسيس مشاغل خياطة وصل صيتها الى كل لبنان لجودة انتاجها. لكن الوضع تغير مع الحرب الاهلية، وما تبعها من نفوذ سوري في المنطقة، مروراً باغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وصولاً احداث 7 ايار (مايو) والتي لا  تزال مفاعيلها حاضرة، اضافة الى الوضع السوري "المقلق" الذي يرخي بظلاله قتلاً وتشريداً وبؤساً مضاعفاً على سكان المنطقتين، المنقسمين بين مؤيد للنظام في سورية ومعارضين له. لتفتح ازمة "جثامين كمين تلكلخ" الاضرحة امام فقراء المنطقتين، الذين يتركون لمصيرهم مع كل ازمة جديدة.
الإنهزاميّة في الحكم
اللواء عصام أبو جمرة (الجمهورية)، الجمعة 7 كانون الأول 2012
منذ سنتَين، وصلت ثورة الربيع العربي إلى داخل سوريا وتصدّى لها النظام السوري بالدبابة والطائرة والمدفع من دون أن يتمكن من الحسم، حتى وصل عدد القتلى بكل أسف إلى ما يقارب الـ40 ألفاً، واستقبل لبنان نحو 150 ألفاً من النازحين، إضافة الى من نزحوا الى دول الجوار.
لكن المؤسف أكثر، أنّه مع تفاقم الوضع انتقل الحماس اللبناني لما يجري في سوريا من التدخل الكلامي بالإعلام، الى التدخل الفعلي بالمقاتلين والسلاح. والحكومة، بدلاً من منع هذا التدخل بضبط الحدود في وجه كلّ المتدخلين لجأت إلى إعلان النأي بالنفس عمّا يجري في سوريا وأنّها "بريئة من دم هذا الصديق"، فلا يعنيها تدخل بعض أحزاب لبنان في الحرب الدائرة في الداخل السوري، ولا قتل بعض اللبنانيين المقاتلين في هذه الحرب وإعادتهم بكل أسف محمّلين الى لبنان!
والملفت والأهم أنّ رئيس تكتل "التغيير والإصلاح"! بعدما أيّد قساوة وضراوة تدخل قوى النظام بمختلف الأسلحة ضد الثائرين عليه من السوريين، وأكد ربح النظام هذه المعركة خلال ايام، بدأ بالتغيير وانتقل الآن إلى إعلان النأي بالنفس عما يجري في سوريا، وراح يطالب بـ "عدم النأي بالنفس" فقط عما يجري في شمال لبنان، متناسياً ما يجري في الرابية وكواليس وزاراتها.
وهذا يثير العجب ويحملنا على الرد:
أولاً: إن سياسة الحكومة بالنأي بالنفس عن تدخلات أحزاب لبنانية في سوريا بالتحريض السياسي أو بالقتال، قرارٌ انهزامي مرفوض. حيث ان المفروض والمطلوب من الحكومة أن تعلن صراحة موقفها، وتستعمل قوى أمنها لمنع أيّ تدخل عبر الحدود لما يجري في سوريا. وتثبّت القول بالفعل أيّاً يكن "المتدخل"، اللهم إلّا إذا كانت موافقة على التدخل!
ثانياً: إننا نعتبر هذا التحول الآن، ممّن ساندوا النظام سابقاً، تحولاً انهزامياً أيضاً وتحسّباً للمستقبل باعتبار ما سيكون. وإننا، إذ نؤيد عدم النأي بالنفس عما يجري في الشمال، نطلب من الحكومة عدم النأي بالنفس عما يجري في البقاع والجنوب وبيروت والجبل أيضاً
مِن تفرّد بتجاوز الدولة في قرار الارتباط الحزبي بالمحاور الخارجية لتحقيق الدعم السياسي والمادي، الى الإقطاع العائلي والفساد الذي يتداول به الإعلام، ويتندّر به المجتمع والسياسيون في الكهرباء والماء والمحروقات والعدل والاتصالات والشركات الخاصة العاملة في نطاق وزاراتها. وما يجري عند الوزارات الأخرى في تجارة الدواء والمخدرات والتهريب من دون أن تحرّك ساكناً ربما لأنّ الانتحار ليس سهلاً.
ثالثاً: إذ نؤكد أنّ الفساد لا يحارَب بالفساد والفجور، والفضيحة لا تغطّى بفضيحة أخرى، وإن كان المرتكب من طرف آخر. قريباً، بالإذن من النائب وليد جنبلاط، سنرى الكثير من الأشلاء يجرفها النهر الكبير وسنتمتع برؤيتها وإن كانت بشعة.
22:47"mtv": تجدد الإشتباكات على مختلف محاور القتال في طرابلس

"الجديد":إشتباكات عنيفة بين مشروع الحريري وحي الأميركان بطرابلس بمختلف أنواع الاسلحة

"الجديد": سماع إطلاق نار في محيط مقر القيادة العامة داخل مخيّم عين الحلوة
الصليب الأحمر نقل 4 جرحى إلى الهرمل عبر الحدود
الخميس 6 كانون الأول 2012
ذكرت "الوكالة الوطنيّة للاعلام" أنّ "الصليب الأحمر اللبناني" نقل 4 جرحى وصلوا إلى منطقة الهرمل عبر الحدود اللبنانيّة - السوريّة وهم كل من أحمد إدريس (مواليد 1993)، ناجي رحمة (مواليد 1949)، خالد حربة (في العقد الخامس من العمر)، والرابع في العقد الثاني مجهول الهويّة، وجراحهم خطرة، وقد تم نقلهم الى مستشفى "دار الأمل" في بعلبك.
بلغارية متزوجة من لبناني ناشدت
 "NOW" كشف مصير زوجها لدى "حزب الله"
الخميس 6 كانون الأول 2012
تلقى موقع "NOW" اتصالاً من رقم هاتف بلغاري أوضحت المتصلة فيه أن اسمها كايتي ريتشفا وأنها متزوجة من اللبناني طلال محمّد خليل، الذي يقيم معها في بلغاريا حيث يعمل مترجمًا، وقالت إنه قَدِمَ إلى لبنان في 15 تشرين الثاني، وأقام في منزل أحد أقاربه لمدّة أسبوع تقريبًا، قبل أن تنقطع أخباره عن أقاربه وعن زوجته طبعاً، وهو كان قبل ذلك يتصل بها يومياً. وقد طلبت الزوجة في اتصالها مساعدتها في كشف مصير طلال، بعد أن بلغها من بعض الأقارب في لبنان أن عناصر يُعتقد أنهم من "حزب الله" اقتادوه إلى مكان مجهول.

"NOW" تابع مع الزوجة وبعض المصادر المعنية في لبنان تفاصيل ما حصل مع زوجها، فتبيّن أن شاباً قصد المنزل الذي كان طلال يقيم فيه في لبنان، ولم يجده حينها. فطلب الشاب من أحد أقرباء طلال إبلاغه بضرورة موافاته في اليوم التالي قرب مطعم "الجواد" في حارة حريك في الضاحية الجنوبيّة لبيروت، وهذا ما حصل، ومنذ تلك اللحظة لم يعد طلال إلى المنزل.

"NOW" علم كذلك أن أقرباء طلال في لبنان، تلقّوا اتصالاً من رقم غير ظاهر (Private)، تبيّن أنّه من طلال نفسه، أبلغهم فيه أنّه موجود عند "حزب الله"، وطلب منهم ألاّ يبلغوا أحدًا بالأمر وأن لا يقلقوا، وأن يرسلوا إليه حقائبه التي جلبها معه من السفر. ولدى استفسار أقاربه عما يفعله مع "حزب الله"، أجابهم أن هناك بعض الأسئلة التي سيجيب عنها، وكرر طمأنتهم. وبالفعل في اليوم التالي حضر شخص مجهول إلى منزل الأقارب وأخذ الحقائب.

الزوجة، كايتي، أوضحت أنّ طلال يعمل في شركة تسجّل طلاّبًا أتراكاً وعرباً في الجامعات الأوروبيّة، وأكدت للموقع ما روته مصادر مطلعة أن طلال حمل معه من بلغاريا صورًا له تظهره وهو يشارك في تظاهرات مؤيدة للرئيس السوري بشّار الأسد. المصادر عينها أفادت "NOW" أنه إثر وصوله الى لبنان، حمل طلال هذه الصور إلى السفارة الإيرانيّة في بيروت، قاصدًا الحصول على مساعدات إيرانيّة لبناء جوامع في بلغاريا. إلا أنّ من استقبله في السفارة أخذ الصور ووعده بإيصال طلبه إلى المعنيّين، وبعد ذلك بيومين ذهب ولم يعد.

وكررت كايتي في اتصالها مناشدة موقع 
"NOW" المساعدة في تحديد مصير زوجها. وحاول الموقع الاتصال بمكتب العلاقات الإعلامية في "حزب الله" لتبيان حقيقة الأمر، إلا أننا لم نلقَ جواباً حتى الساعة. كما اتصل "NOW"
 بالسلطات البلغارية فتبيّن أن لا علم لهم بالأمر.

عبوة الطريق الجديدة
ولم تقتصر المخاوف الأمنية على طرابلس وحدها، اذ انتقل مسلسل الاستهدافات الأمنية الى منطقة الطريق الجديدة في بيروت التي اكتشفت فيها عبوة ناسفة معدة للتفجير تحت احدى السيارات عند الطريق العام المؤدي الى الدنا. وأبلغ مصدر أمني "النهار" ان الخبير العسكري فكك العبوة قبل انفجارها بدقائق وهي كناية عن قذيفة هاون من عيار 120 ميلليمتراً ملفوفة بمتفجرات ومربوطة بصاعق وموصولة بساعة توقيت. وأوضح ان امرأة مختلة وضعت كيساً يحتوي على العبوة وأفادت في التحقيق معها انها عثرت على كيس مرمي في المنطقة وحاولت نقله الى مكب للنفايات ولم تكن تعرف انه يحتوي على عبوة. واشار الى ان التحقيق مستمر لجلاء ملابسات هذه القضية.
واوضحت مصادر أمنية أخرى ان القذيفة كانت مع كامل عدتها ولكن من دون جهاز تحكّم من بعد وان الاكتفاء بساعة توقيت كان يمكن ان يؤدي الى انفجارها لالحاق الأذى بالسكان. من دون التأكد من استهداف النائب عمار حوري، على ما كان أشيع عقب اكتشاف العبوة.
وصرّح حوري لـ"النهار" بأن المتفجرة "لو انفجرت لكانت ألحقت الأذى الكبير بالسكان والممتلكات". وأضاف "ان الحادث جاء بعد تبلغه وعدداً من زملائه في كتلة "المستقبل" رسائل تهديد نصية وتنبيهاً متكرراً من المراجع الأمنية والسياسية باتخاذ اجراءات الحيطة والحذر". ورأى في الأمر "دليلاً على جدية التهديدات التي يتعرض لها نواب 14 آذار والتي كانت وراء مطلب عقد اجتماع اللجنة النيابية الخاصة بقانون الانتخاب في أحد منازل هؤلاء النواب تداركاً للمخاطر التي تتهددهم".
وتلقى حوري اتصالاً من الرئيس سعد الحريري الذي هنأه بالسلامة. Annahar...

محاولة لاغتيال النائب عمار حوري: إبطال عبوة متفجرة في "طريق الجديدة

الخميس 6 كانون الأول (ديسمبر) 2012

نجت منطقة الطريق الجديدة في العاصمة اللبنانية بيروت من كارثة، حيث اكتشفت إحدى السيدات عن طريق الصدفة عبوة ناسفة، هي عبارة عن قذيفة مدفعية من عيار 120 ملم موصولة بساعة توقيت ومعدة للتفجير عند الساعة الرابعة من بعد الظهر.

العبوة كانت تستهدف النائب عمار حوري الذي كان مقررا ان يتواجد بالقرب من مكان زرعها في جامع الامام علي ليقوم بواجب العزاء بوفاة والد مدير مكتبه الذي يقام في الجامع.

العبوة كانت موضوعة بين مستوعبي نفايات مقابل مدرسة الفاروق، وتوقيتها يشير الى ان الجاني قصد تفجيرها في موعد خروج الطلاب من المدرسة للتسبب بأكبر قدر من الخسائر البشرية في صفوف الطلاب.

السيدة التي إكتشفت العبوة حملتها وتوجهت بها الى مخفر الدرك الذي لا يبعد سوى عشرات الامتار عن المدرسة، من دون ان تعرف نوعيتها ولا طبيعتها.

ولدى وصولها الى المخفر سألها عناصر المخفر لماذا لم تترك العبوة في مكانها وتبلغ المخفر عن مكان العبوة، فقالت ببساطة إن إبنها سوف يخرج من باب المدرسة!


محاولة لاغتيال النائب عمار حوري: إبطال عبوة متفجرة في "طريق الجديدة


khaled
17:48
6 كانون الأول (ديسمبر) 2012 - 


Could be the Stuff left by Shaker Al Burjawi. It is very NORMAL in Country without Lebanese Government and Investigators and Judicial Body, to put an END to the Lebanese for the last thirty five years of Misery. If this Bomb was meant to be Blown Up on the Time of the School’s Children would come out. Then we know the Perverted Gangs, who are killing and Slaughtering Children in Syria. They are Thirsty for the Lebanese Children’s BLOOD.
khaled
إبطال عبوة متفجرة أمام مدرسة "الفاروق" في "طريق الجديدة


samir
16:34
6 كانون الأول (ديسمبر) 2012 - 


انتم تستعجلون اعلان الخبر بصيغة محاولة اغتيال ثم قنبلة الهاون 120 وزنها كما اعلم 20 كلغ اظن ثمة شيء غير منطقي وغير محترف -بدون معلمية- في هذا الخبر

محاولة لاغتيال النائب عمار حوري: إبطال عبوة متفجرة في "طريق الجديدة

والد
20:56
6 كانون الأول (ديسمبر) 2012 - 

الرجا من السياسين المعرضين لمحاولة اغتيال عدم التواجد بأماكن تعرض حياة أطفالنا لخطر مثل اليوم و مثل انفجار الأشرفية نحن لسنا مستعدين الموت بسببكم لا ان كنتم ١٤ او٨ آذار

محاولة لاغتيال النائب عمار حوري: إبطال عبوة متفجرة في "طريق الجديدة

غسان بركات
06:12
7 كانون الأول (ديسمبر) 2012 - 
كيف العبوة بدها تستهدف النائب عمّار الحوري وبنفس الوقت ان الجاني كان يريد قتل عدد اكبر من التلاميذ لحظة خروجهم من المدرسة ، حتى ان مسلك طريق النائب الحوري المفترض اتجاه قاعة التعزية فهو بعيد عن موقع العبوة، وقاعة التعزية المتواجدة تحت مبنى جامع الامام علي تبعد عن موقع العبوة الموجودة بين المستوعبين لمكب النفايات المتاخمين مباشرة ً لمدرسة "الفاروق" حوالي 50 م .
العبوة التي وُجدت في الطريق الجديدة جريمة موصوفة
الخميس 6 كانون الأول 2012 
أكد عضو كتلة "المستقبل" النائب عمّار حوري لموقع "NOW" أن العبوة التي عُثر عليها في الطريق الجديدة "هي جريمة موصوفة بحق اللبنانيين، بغضّ النظر عمّن تستهدف".

وردّا على سؤال إذا كانت العبوة تستهدفه فعلاً، أوضح حوري أنه كان ينوي التوجه إلى المنطقة التي وُجِدت فيها للمشاركة في تقبل التعازي بوفاة والد مدير مكتبه، مشيراً إلى أن "العبوة كانت موضوعة في المكان نفسه قرب جامع الإمام علي"، وختم مطالبًا الأجهزة الأمنيّة بـ"الإسراع في التحقيقات".
Does the Honorable Houri SERIOUSLY believe, that Investigations would reach anywhere. Have the Investigators come up with any results in the Last thirty five years.
khaled...

ولاية الفقيه والمقاومة: الغاية والوسيلة

الخميس 6 كانون الأول (ديسمبر) 2012
لا يزال السلاح يؤدي دورًا حاسمًا في الحياة السياسية اللبنانية، وهو ما يجعل حزب الله صاحب اليد العليا في البلد، باعتباره المتفوق على ما عداه في المضمار الامني والعسكري وملحقاته، والقادر على ليّ عنق الحياة السياسية اذا ما مسّت نظام مصالحه الامنية والعسكرية. لذا حزب الله، رغم التفلت الامني والعسكري شمالاً، وتعاظم موقع الشيخ احمد الاسير في صيدا جنوبًا، لم ينهمك في الانخراط بمواجهة سنية – شيعية. فهو لا حاجة له الى التورط في الفتنة، اذ يميل ميزان المصالح لديه لصالح المحافظة على ما يحوزه من نفوذ خاص امني وعسكري على امتداد لبنان واكثر، ومن نفوذ في الحكومة وفي المؤسسات الرسمية على اختلافها يوفره فائض القوة العسكري والامني.
لكن هذا الميزان لا يعني ان التعبئة الداخلية لديه ليست تعبئة عصبوية فاقمها اختلال التوازن السياسي في السلطة بين السنة والشيعة. تعبئة عصبوية هي في حد ذاتها من مولدات الفتن، خصوصا عندما يواكبها تنامي العزلة وثقافة الاستقواء على الآخر والخوف منه في آن. لكن ذلك، في الوقت الحاضر وفي ظل التحكم والنفوذ، ليس من حاجة له. فلا ضرورة ليخوض حزب الله معارك او حروباً داخلية لا تعود عليه بالفائدة الحقيقية. وفي هذه الحال المقهور والمتضرر من الهيمنة هو من يسعى الى الفتنة، وهو الذي يحاول مواجهة التفوق العسكري والامني والخلل في السلطة باستحضار العصبية، في بلد يختصر فيها المكون الطائفي الحياة السياسية.
الايديولوجيا للداخل الايراني
التفوق العسكري والنفوذ الامني والسياسي لحزب الله هذا لا يوفران له ضمانة الاستقرار. فاعتماد اولوية الشأن العسكري والامني في بنيته وسلوكه سخّر الجانب السياسي لصالح الجانب الامني، بحيث تحولت السياسة الى مجرد ترتيب لحماية البنية الامنية والعسكرية تحت عنوان المقاومة. علماً أن أي مشروع مقاومة في العالم هدفه إما بناء الدولة وإما وحدة المجتمع او تحقيق رؤيته السياسية والاقتصادية او الايديولوجية وما الى ذلك من اهداف. لكن ما نشهده في لبنان فصل المقاومة عن غاياتها لتتحول المقاومة الى غاية في ذاتها.
وعلى ذكر الايديولوجيا تمثل ولاية الفقيه العقيدة السياسية الوحيدة لحزب الله، الذي يمثل طرفاً من اطراف النظام الايراني، بما يوفره من خدمة وظيفة إيرانية داخلية هي حماية نظام ولاية الفقيه، إنطلاقا من نموذج للنفوذ خارجي ولفاعلية ايران، تحققا من خلال الحزب وولاية الفقيه. وما يؤكد هذه الوظيفة أن حزب الله، خارج ايران، يفتقد إلى رؤية ايديولوجية للحكم والنظام. هذا لأنّ الأيديولوجيا التي يتبناها النظام الايراني لا يمكن ان تطبق خارج ايران. من هنا لا يصوغ حزب الله رؤيته للنظام والحكم إنطلاقا من ايديولوجيته ، بل تبدو وظيفة الإيديولوجيا الوحيدة التماسك الحزبي الداخلي. أما ما يصدر عن الحزب من اقتراحات لبنانية على هذا الصعيد لا يعدو كونه اقتراحات آنية لخدمة البنية الامنية العسكرية، ولا تعكس أي تصور فكري حول النظام السياسي في لبنان.
التهويل وحافة الهاوية
انفصال الايديولوجيا عن رؤية الحزب للنظام والحكم هو ما يجعله، كحركة اسلامية، غير مضطر لمراجعة منطلقاته الفكرية والسياسية، بل يبدو خارج المنظومة المولجة التفكير في نظرية ولاية الفقيه (السياسية) ومراجعتها واعادة النظر في بعض جوانبها، كحال جماعة "الاخوان المسلمين" التي وجدت نفسها معنية، في محطات عدة، بإعادة النظر في رؤيتها الحكم والنظام انطلاقا من المراجعة الايديولوجية. فولاية الفقيه، كنظرية سياسية، لا علاقة لها بالواقع السياسي الذي يعيشه حزب الله في لبنان. وهذا الفصل بين ايديولوجيته والحياة السياسية يجري تعويضه بتحويل المقاومة الى غاية. وهو فصل يتيح لحزب الله سلوكا براغماتيا في السياسة وفي الاجتماع، حاليا ودائما، لا يتماشى مع الثبات الايديولوجي لديه.
وبما ان الجميع يقتات على العصبية المذهبية في لبنان، بين مقتات مع حرص على الهدوء وعلى مكاسبه العصبية، وآخر مغامر ليس لديه ما يخسره مع فرصة سانحة لتحقيق المكسب. فبعد نحو ثلاثة عقود على تأسيسه، يتجه حزب الله، الذي يتقن لعبة التهويل وسياسة حافة الهاوية الايرانية، الى التموضع بما يتيح له المحافظة على اكبر قدر ممكن من الحضور والفاعلية. واذا كانت المعادلة الطائفية توفر له جزءًا من هذه الحصانة، الا ان هذه المعادلة تفرض عليه التراجع والتنازل والانخراط في تسويات داخلية. وهذا استحقاق تستعجله التحولات الاقليمية وحتمية التغيير في سورية، ويرجحه الفائض البراغماتي الذي يجعل حزب الله وايران من وراءه أقل تهورا في التفريط بمكاسبهما.
alyalamine@gmail.com
كاتب لبناني
البلد
 ما أحوجنا اليوم الى رجال تكون بمستوى كمال جنبلاط
الجمعة 7 كانون الأول 2012
زار رئيس حزب "التوحيد العربي"، وئام وهاب ضريح الزعيم الراحل كمال جنبلاط في ذكرى ميلاده، في المختارة حيث قرأ الفاتحة ووضع وردة، وقال: "ما احوجنا اليوم الى رجال تكون بمستوى القائد الشهيد كمال جنبلاط، ليس في لبنان فحسب بل على مستوى الوطن العربي، حيث نرى امامنا ما يحصل من انقسامات وتشتت".
وأضاف وهاب: "كم نحن في حاجة الى رجل بقامة كمال جنبلاط ليكون لديه الطرح الوطني القومي الذي يوحد الامة العربية ولا يقسم، وأن تكون بوصلته فلسطين كما كان الشهيد الكبير على الدوام، وقد دفع ثمن ايمانه بهذه القضية"، واننا في حاجة لرجال من قامته، ولا ارى في الوطن العربي اليوم حلا الا بالعودة لما كان يمثله كمال جنبلاط والزعيم الراحل جمال عبد الناصر".
We were STUNNED to hear a Syrian Collaborator with the Criminals of the Regime having a Speech on Kamal Junblat's Grave. For the first instant, we thought it was Junblat the Son, is talking. This Dwarf Wahab,  tried to fool the Audience, of his Speech, as if we do not have the Brains to remember who ASSASSINATED the GIANT. Weren't His Masters the Assassins in Damascus, by the Orders of Anissa's Husband the Mother of this Son of....the Dictator Hafiz Al Wahsh, and this Guy came to LIGHT because he had Valuable  Services to the Murderers. This Dwarf should not be allowed to speak in this Heroic Occasion. Junblat should not allow Traitors in a Historic Place.
khaled
احياء ذكرى ميلاد الشهيد كمال جنبلاط الـ95 في المختارة
الخميس 6 كانون الأول 2012
جمعت ذكرى ميلاد الراحل الشهيد كمال جنبلاط الـ 95، ممثلين عن مختلف الطوائف الاسلامية والمسيحية في لبنان، الى ممثلي عدد من الاحزاب والتيارات السياسية والحزبية واركان من الحركة الوطنية السابقة وهيئات ديبلوماسية عربية واجنبية وشخصيات، من مديرين عامين وقضاة ونقابيين وأمنيين واعلاميين والمجلس المذهبي الدرزي ورابطة اصدقاء كمال جنبلاط، واتحادات ومجالس بلدية واختيارية ومؤسسات "الحزب التقدمي الاشتراكي" ومنظمات شبابية واتحادات وروابط نسائية وكشافة وطلاب وتلامذة من الجامعات والمدارس والمعاهد المختلفة وجمعيات.
وسار المشاركون في مسيرة شعبية من قصر المختارة الى ضريح كمال جنبلاط، تقدمها رجال الدين الى ممثلي القيادات الروحية، رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط ونجله اصلان، وزير الاعلام وليد الداعوق ممثلاً رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، والوزراء: غازي العريضي، علاء الدين ترو، وائل ابو فاعور، ونواب حاليون وسابقون، ورفع بعض المشاركين الاعلام والصور واللافتات.
وتلا رجال الدين المسلمين والمسيحيين الفاتحة والصلاة على الضريح، ووضع جنبلاط وردة حمراء، وكذلك الحضور الاكاليل والزهور.
وابتعد جنبلاط عن الكلام على غرار ما كان يحصل سابقاً، لتبقى الذكرى انسانية ووجدانية.
وألقيت كلمات لرجال الدين بإسم طوائفهم، وقال الشيخ احمد الجعيد:"صدقت نبوءة كمال جنبلاط عندما كان يتطلع الى الربيع العربي الآتي لتحرير الشعوب من السجن العربي الكبير، ودمه الذي سال على طريق ديردوريت رسم تاريخا حديثا للبنان، فيا ليتهم قبلوا منه لما كنا وصلنا الى ما وصلنا اليه اليوم"، منوها بـ"لغة النائب جنبلاط في الحفاظ على لبنان والعيش المشترك".
ورأى الاب عبده رعد انه "يوم عظيم للقداسة الانسانية حيث تجتمع تلاوين لبنان تأكيدا على تجديد القيم التي زرعها الشهيد الكبير كمال جنبلاط للوطن واستلهام المبادئ، وهو ما يعمل عليه وليد بك لتقريب القلوب واتحاد اللبنانيين بالمحبة والسلام، حيث شعار قداسة البابا للايمان والعيش بوطن واحد".
وقال الشيخ محمد علي الحاج العاملي: "نشدّ على يدي الزعيم وليد جنبلاط للاستمرار على النهج الوطني السليم الذي يقوم به في هذه المرحلة الحساسة التي يمر بها لبنان والمنطقة، فنرى فيك الامل وصمام الامان حيال الخطابات المتشنجة التي تصدر عن الافرقاء السياسيين"، آملا "ان تبقى المختارة جامعة لكل العائلات اللبنانية".
بعدها زارت المختارة والضريح شخصيات عدة، والتقى النائب جنبلاط سفيرة المانيا ترجينا ابرلي زافاكا وسفير لبنان في الامم المتحدة نواف سلام. وتلقى سلسلة من الاتصالات بالمناسبة.
وكانت شهدت قرى المنطقة عشية الذكرى، مسيرات شعبية مختلفة، لا سيما في المختارة وبعقلين والخريبة وعماطور، فحمل المشاركون المشاعل النارية، وازدانت الشوارع وشرفات المنازل بالشموع.
أبوغيدا يختم تحقيقاته في ملف سماحة
الخميس 6 كانون الأول 2012
ختم قاضي التحقيق العسكري الاول رياض أبو غيدا تحقيقاته في ملف النائب والوزير السابق ميشال سماحة، وأحال الملف إلى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر لإبداء المطالعة في الأساس تمهيدا لأصدار القرار الاتهامي.
رفعت عيد يعمل على تأثيث منزل في اميركا
الخميس 6 كانون الأول 2012 
ذكرت صحيفة "الأنباء" الكويتية نقلاً عن نائب شمالي أن أمين عام الحزب "العربي الديمقراطي" رفعت عيد موجود في الولايات المتحدة الأميركية منذ عشرة ايام، حيث يعمل على تأثيث منزل اشتراه هناك منذ فترة، وان والده علي عيد مؤسس الحزب العربي الديموقراطي في جبل محسن هو من يدير العمليات العسكرية.
النائب المعني، بحسب "الأنباء"، لم يستطع ان يجزم باحتمال عودة رفعت عيد الى لبنان، وقد جرت اتصالات عديدة على رقم هاتفه النقال دون مجيب.Now...
المشترك
trabolsi العمى مين وين لحق وسرق كل هالدولارات (بأمريكا البيوت بالملايين !!!) مش ب مية ألف أو ميأتين !!! مع إنه ما لحق يكون نائب أو وزير ... معقولة كل هالمصاري من تجارة البودرة ... أو كن من تجارة دماء المساكين يلي ماشين وراه!
الشيخ عمر اسماعيل أصيب برصاص القنص
الخميس 6 كانون الأول 2012
أفادت مصادر ميدانية موقع "NOW" أنَّ  إمام وخطيب مسجد الحجيجية الشيخ عمر اسماعيل أصيب برصاص القنص الذي يطلق من جبل محسن باتجاه باب التبانة.

هل يوافق على استراتيجية سليمان ورأي بري؟

image for اميل خوري

المشكلة العويصة التي تعذّر حلها حتى الآن هي مشكلة سلاح "حزب الله" التي تثير الانقسام الحاد بين اللبنانيين وتحول دون التوصل إلى اتفاق على كثير من المواضيع خصوصا ان فئة تملك السلاح تحت شعار المقاومة وفئة لا تملكه وإذا ملكته فإنه يعتبر سلاح إرهاب ممنوع... وإذا صار التغاضي عنه تحقيقاً للمساواة يصبح لبنان معرضاً لخطر الفتنة.
يقول نائب بارز سابق إن من الصعب التوصل الى اتفاق على ان يسلّم "حزب الله" سلاحه الى الدولة كما فعلت أحزاب من قبل تنفيذاً لاتفاق الطائف، لكن ما هو ممكن الاتفاق على تحديد المرجعية التي تأمر باستخدام هذا السلاح، أو تحديد وجهة استخدامه.
لقد اقترح الرئيس ميشال سليمان استراتيجية حدد فيها متى وكيف وأين يستخدم هذا السلاح، والرئيس نبيه بري دعا في كلمته في المأدبة التي أقامها على شرف الرئيس الارميني الى "اتفاق طائف وطاولة حوار تضع نصب عينيها ان السلاح هو فقط للدفاع عن الوطن". وكان قد اقترح في تصريح له زوال الاحتلال الاسرائيلي كي تنتفي أسباب وجود المقاومة وسلاحها، كما اقترح في ذكر تغييب الإمام موسى الصدر تأليف لجنة تنسيق بين الجيش والمقاومة. غير أن للأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله موقفاً مختلفاً وكذلك لقياديين في الحزب، هو ان وظيفة سلاح المقاومة تتعدى حدود لبنان وهو ليس حصرياً للدفاع عنه إنما لتحرير فلسطين من الاحتلال الاسرائيلي والوصول الى قلب اسرائيل إذا شنت هي او غيرها حرباً على لبنان او على سوريا او على ايران، وهي حرب قد تغيّر وجه المنطقة...
هذا الكلام الواضح لقيادات في "حزب الله" أقفل الباب أمام أي حوار وعلى أي موضوع قبل الاتفاق على حل مشكلة السلاح خارج الدولة لأن استمرار هذه المشكلة بلا حل يعني ان لا دولة ولا قانون ولا نظام ولا عدالة ولا حتى وحدة وطنية وعيش مشترك.
لذلك مطلوب من "حزب الله" ان يجيب عن سؤال واحد هو: هل يوافق على البحث في مصير سلاحه وتحديد وظيفته ومتى تنتهي كي يكون للحوار جدوى؟ ويرى النائب السابق ان يبحث الرئيس سليمان هذا الامر مع قيادة الحزب، وان يبحث الرئيس بري ايضا وهو حليف الحزب ذلك مع قياداته كي لا تظل جلسات الحوار تدور في حلقة مفرغة او تبقى القرارات التي تصدر عنها وبالاجماع حبرا على ورق. هذا ما ينبغي التركيز عليه قبل عقد اي جلسة حوار او مؤتمر وطني واسع لأن الخلاف بين المتحاورين تكون له نتائج سلبية اخطر من عدم اجتماعهم. فليس إذاً على قيادة "حزب الله" سوى ان تعطي جواباً عن "الاستراتيجية الدفاعية" التي اقترحها الرئيس سليمان، وعما أعلنه الرئيس بري من ان السلاح هو فقط للدفاع عن لبنان، وهذا معناه ان لا علاقة له بأي حرب خارج حدوده إلا عند وقوع اعتداء عليها.
أما إذا كان البديل من المقاومة هو ازالة الاحتلال الاسرائيلي من بقية الاراضي اللبنانية في الجنوب، فإن القرار بازالته يعود الى الدولة ويكون السلاح مساعداً لقواتها المسلحة عندما تطلب ذلك، أو يكون بالعودة الى القرار 1701 والعمل على تنفيذ كل بنوده، وهذا يبدو صعباً في الظروف الراهنة وسوريا في حرب داخلية، وقد يصبح ممكناً عندما يقوم في سوريا حكم جديد. وتستطيع الدولة اللبنانية من جهة اخرى اللجوء الى الوسائل الديبلوماسية من أجل التوصل الى اتفاق مع اسرائيل عبر الامم المتحدة على الانسحاب من مزارع شبعا وتلال كفرشوبا وجزء من قرية الغجر، واذذاك لا يقوم سلام مع اسرائيل بمعزل عن السلام الشامل في المنطقة بل الاكتفاء بتطبيق الهدنة المعقودة في آذار 1949 بين الدولتين. وتطبيق هذه الهدنة يتطلب تخلي المقاومة عن سلاحها لأن اسباب الاحتفاط به تكون قد زالت. فهل يوافق "حزب الله" على ذلك ويكون زوال الاحتلال الاسرائيلي سببا للتخلي عن سلاح المقاومة كما اقترح الرئيس بري،، الا اذا كان لسلاح "حزب الله" اهداف تتجاوز حدود لبنان، وهنا تكون المشكلة التي لا حل لها بالحوار ولا بغير الحوار.
اميل خوري
ماضي لم يتسلم اشرطة صقر
الجمعة 7 كانون الأول 2012
أوضحت مصادر قضائية رفيعة لصحيفة "النهار" ان النائب العام التمييزي القاضي حاتم ماضي لم يتسلم الاشرطة التي اعلن النائب عقاب صقر انه ارسلها اليه، مشيرة الى ان هذه الاشرطة ستفرغ لدى تسلمها لاتخاذ الاجراء وفق المقتضى القانوني المناسب.
وذكرت المصادر ان ماضي كلف سابقاً قسم المباحث الجنائية المركزية طلب الاشرطة التي بثتها قناة "او تي في" من أجل تفريغها والوقوف على مضمونها. وتوقعت ان تتبلور الامور خلال الاسبوع المقبل.
الاتصالات مع خاطفي اللبنانيين في سوريا أُعيد تفعيلها
الجمعة 7 كانون الأول 2012
أعلن الناطق الإعلامي باسم "الجيش السوري الحرّ" لؤي المقداد أنّه "أُعيد تفعيل الاتصالات مع خاطفي اللبنانيين في سوريا"، مشيراً إلى أنّ النائب عقاب صقر يتولاها، ومؤكداً أنّ "المخطوفين لا يزالون في أعزاز ومع أبو ابراهيم".
المقداد، وفي حديث إلى قناة "الجديد"، قال رداً على سؤال عن التسجيلات التي نشرت عن صقر: "سنرسل كل التسجيلات التي معنا إلى الهيئات الدوليّة لتؤكد أنّها حقيقيّة"، وأضاف: "نتحفظ في هذه المرحلة ولأسباب أمنيّة على أن نكشف عن الخرق الذي حصل".
 فريق "8 آذار" لا يرى خرق "حزب الله" في سوريا
الجمعة 7 كانون الأول 2012
أعرب عضو كتلة "القوات اللبنانيّة" النائب شانت جنجنيان عن عدم اقتناعه بقدرة شخص أو نائب على تمويل حرب بكاملها" في تعليق على ما أثير عن تورط النائب عقاب صقر في تسليح المعارضة السوريّة، مضيفاً أنّه "في هكذا حالات من السهل جداً أن يلاحقوا الحسابات الشخصيّة لبائعي السلاح ليكتشفوا الحقيقة".
جنجنيان، وفي حديث الى إذاعة "لبنان الحر"، قال: "يطل علينا فريق "8 آذار" اليوم ليقول إنّ ما قام به النائب عقاب صقر خرق لسياسة النأي بالنفس، فيما لا يرون الخرق الذي يقوم به "حزب الله" في هذا الإطار عبر إرسال المقاتلين إلى سوريا".
ورداً على سؤال، قال: "كلٌ منا يشارك في دعم الثورة السوريّة من موقعه، أكان من خلال المواقف المعلنة أو مقاطعة استراتيجيات الفريق الموالي للنظام السوري".
Actually 8 March Forces named after the Correction Movement of the Dictator Assad 1968. They are Syrian Collaborator to the Criminal Regime at Origin. Every time the Lebanese tried to forget who they are, those Forces bring some Incidents up to remind us, that they are Criminals. Sakr is the most Lebanese Honest Person. But what Hurts Hezbollah and the Crap behind it. That Sakr in one of the True Lebanese Independents, and from Shia Sectarian Faction. Hezbollah wanted to play the Sectarian Influence, with its Arsenal to Tame the Lebanese into Iranian Agenda.  Sakr being in Syria with the Revolution does not upset Hezbollah, because Hezbollah already involved to its NECK with the Violence against the Syrian People. What about the Weapons Black Market, Hezbollah sold Guns to the Free Army.
khaled..
 مساعدات الحريري إنسانية وهو ليس قادرًا على تزويد الثورة بالسلاح
الخميس 6 كانون الأول 2012
أكد الناطق الرسمي بإسم المجلس العسكري الأعلى لـ"الجيش السوري الحرّ" لؤي المقداد أنه لن يتراجع عن الدعوى القضائية المتعلّقة بالتسجيلات التي بُثت للنائب عقاب صقر والتي يرد اسمه فيها، مشددًا على أنه يريد الحقيقة الكاملة في هذا الملف.

المقداد، وفي حديث إلى قناة "lbc"، 
أكد أن مساعدات الرئيس سعد الحريري "إنسانية وهو ليس قادرًا على تزويد الثورة بالسلاح"، وأضاف: "في سوريا لا ينقصنا رجال بل سلاح، وتحديدًا سلاح من النوع الثقيل".
لإعطاء عقاب صقر حجمه
الجمعة 7 كانون الأول 2012
دعا وزير الدولة علي قانصوه إلى إعطاء عضو كتلة "المستقبل" النائب عقاب صقر حجمه الحقيقي، معتبراً أنّ "ما يعطى له في الإعلام اليوم ليس حجمه الطبيعي"، واعتبر أنّ صقر "كان يقول بطريقة غير مباشرة إنّه يدعم السوريين بالسلاح"، مضيفاً: "لو كان فعلاً يقدم الحليب إلى السوريين فليرجع إلى لبنان ويقدمها من هنا".
قانصوه، وفي حديث إلى قناة "المنار"، اعتبر أنّ "فريق 14 آذار يبني كل رهاناته على هزيمة النظام في سوريا، ويحدد الكثير من المواقيت ولكنها لا تحصل"، وقال: "الدولة السورية صامدة، وواثقون أنّه في نهاية الأزمة سيكون هناك حل سياسي".
ورداً على سؤال عن قانون الانتخابات، أشار قانصوه إلى أنّ "كل فريق "8 آذار" لا يريد "قانون الستين" (للانتخابات النيابيّة المقبلة في 2013) ومتفق على القانون الذي أقرته الحكومة"، داعياً "14 آذار" إلى "فك المقاطعة لأنّها تزيد الأزمة ولا تؤدي إلى أيّ شيء".

 صقر يستحق تقليده أرفع الأوسمة
السبت 8 كانون الأول 2012
رأى رئيس حزب "الوطنيين الأحرار" النائب دوري شمعون أن "محور الشر السوري ـ الإيراني يصرّ بمساعدة مأجوريه وعملائه في لبنان على متابعة اصطياده قادة ورموز قوى "14 آذار" وتصفيتهم، إمّا جسدياً عبر زرعه العبوات الناسفة على الطرقات، وإمّا سياسياً من خلال فبركته ملفات قضائية، فيما لو تعذر عليه التخلص منهم جسدياً"، معتبراً بالتالي أن "ما كشفه النائب عقاب صقر في مؤتمره الصحافي الأخير من تزوير في الأفلام التي عرضها التلفزيون العوني (Otv) بواسطة صحيفة "الأخبار" أكّد المؤكد أن من يسمي نفسه زوراً بمحور الممانعة، لا يملك في جعبته سوى أساليب مخابراتية إرهابية تبدأ بشنّ حملات إعلامية وسياسية وقضائية مبرمجة ضد الشخصية المستهدفة لتنتهي بتصفيتها جسديًا، وهو الأسلوب الذي تم اعتماده لاغتيال الرئيس رفيق الحريري واللواء وسام الحسن".
ولفت شمعون في تصريح لصحيفة "الأنباء" الكويتية إلى أن "أغرب ما نتج عن قضية النائب عقاب صقر المزوّرة والمفبركة بامتياز هو أن مجلس الشعب السوري أصدر موقفاً يعتبر فيه تصرفات صقر "خرقاً لسياسة النأي بالنفس"، وستتم ملاحقته عبر القضاء اللبناني والسوري بتهمة دعم الإرهاب"، وأشار شمعون في هذا المجال إلى أنه "تبعا لهذا الموقف فإن النائب صقر يستحق تقليده أرفع الأوسمة كونه استطاع انتزاع اعتراف من مجلس الشعب السوري بأن هناك مؤسسات قضائية يتم الاحتكام إليها لمحاسبة المرتكبين، بدلا من تنفيذ الأحكام البعثية بحقهم والمتمثلة إما بالاغتيال وإما بالخطف والقمع".
على صعيد آخر، ورداً على سؤال، أعرب شمعون عن أسفه لمواقف العماد ميشال عون "التي لم تنم يومًا إلا عن تخوين الآخرين واتهامهم بالكذب والفساد لمجرد عدم توافقهم معه سياسياً، في وقت أمعن ويمعن فيه بارتكاب الفساد من خلال صهره وزير الطاقة جبران باسيل وحماية الفاسدين من خلال صمته عن امتلاك حلفائه لمعامل الكابتاغون وضلوعهم في تزوير الأدوية وارتكابهم لمخالفات وسرقة المال العام في المرفأ والمطار".
دعوى قضائيّة سوريّة بحق صقر.. ومقدسي كان في برمانا أمس
الجمعة 7 كانون الأول 2012
وصف النائب عن "حزب البعث" عاصم قانصوه المؤتمر الصحافي لعضو كتلة "المستقبل" النائب عقاب صقر بأنّه "مهزلة"، معتبراً أنّ "كلامه فيه من السخف والبذاءة التي لا تليق بأيّ نائب لبناني". وكشف أنّ "السوريين حرّكوا أمس دعوى أمام القضاء الدولي ضده".
قانصوه، وفي حديث إلى قناة "الجديد"، سأل: "ألا يستطيع صقر أن يقوم بواجبه الإنساني من لبنان؟ وأضاف: "هل يريد عقاب صقر أن يغطي عورات النساء في سوريا؟، فليغط عوراته أولاً"، مردفاً: "نعول على أن يُبت هذا الموضوع في القضاء في أسرع وقت".
ورداً على سؤال، رأى قانصوه أنّ "ما حُضر في الشمال يحضر اليوم في البقاع خصوصاً في مشاريع القاع"، وأشار إلى "مناطق في البقاع على الحدود يهرب عدد من الأشخاص بجنسيات مختلفة من خلالها بدون أي رقيب".
ورداً على سؤال، قال إنّ الناطق باسم الخارجيّة السورية السابق جهاد المقدسي "كان في برمانا يوم أمس وعائلته في لبنان".
وعن موقفه من قائد الجيش العماد جان قهوجي، أعلن قانصوه عن ترشيحه قهوجي لرئاسة الجمهورية.
What about the Guns , Free Syria Army was buying from Hezbollah. Are the Guns of Sakr different, if there is any Evidence at all to blame the Honest Man. 8 March Forces detained and put themselves in the CAGE.
khaled...
 ما عرضه صقر يمثل "فضيحة" تستوجب تحركاً من القضاء
الجمعة 7 كانون الأول 2012
علقت مصادر بارزة في تيار "المستقبل" على مؤتمر النائب عقاب صقر، فقالت لـ"النهار" ان خلاصة المؤتمر "تظهر الفارق بين من يتلقى طلبات سلاح لا يلبيها ومن يرسل مقاتلين مسلحين يمارسون القتل في سوريا، وكذلك بين من يقف مع الشعب السوري ومن يقف مع النظام. وبين من يمد الشعب السوري بالحليب وكل المساعدات الانسانية ومن يزود النظام السوري فعلياً كل اسلحة الموت".
وشددت المصادر على ان قضية صقر تندرج في اطار الافراج عن اللبنانيين المخطوفين وهو ما عرّضه لكل التجارب التي كشفها في مؤتمره الصحافي.
واعتبرت مصادر في كتلة "المستقبل" ان ما عرضه صقر يمثل "فضيحة" تستوجب تحركاً فورياً من القضاء من دون اخبار وكذلك من المجلس الوطني للاعلام ووزير الاعلام لاتخاذ الاجراءات في حق وسائل الاعلام التي تورطت في قضية يترتب عليها تهديد السلم الاهلي.
هناك المزيد من التسجيلات لصقر سيتفاجأ بها
الجمعة 7 كانون الأول 2012
نقلت صحيفة "الجمهورية" عن مصادر بارزة في قوى 8 آذار مقاربتها لمؤتمر النائب عقاب صقر من حيث الشكل والمضمون. فقالت المصادر: "فمن حيث الشكل ظهر صقر فاقداً لأعصابه وموتوراً ولم يعقد سوى حفلة شتائم وليس مؤتمراً صحافياً. اما من حيث المضمون، فقد استخفّ بعقول الناس وضيّع الحجة في كلامه"، متسائلة: "لأنه اذا اردنا الدخول الى صلب الموضوع عملياً فلماذا هو يسجل مكالماته بغض النظر كيف تسرّبت، ولماذا يسجل له الطرف الآخر ايضا؟ هل كانا يتعاملان مع بعضهما البعض بثقة مفقودة؟".
وإعتبرت المصادر انه "كان واضحاً ان التسجيلات التي عرضها كانت تسجيلات مفبركة". وسألت: "وبالتالي من سيصدّق ان صقر منذ سبعة اشهر يمكث في تركيا فقط لتأمين الحليب والبطانيات؟".
وكشفت المصادر عن امتلاك الوسائل الإعلامية التي تعرّض لها صقر المزيد من التسجيلات "سيتفاجأ بها ولن يجد الطريقة المفبركة ذاتها ليكذبها، وهي موجودة وستعرض في الوقت المناسب".
ما قاله صقر حفلة شتائم
الجمعة 7 كانون الأول 2012 
لم تشأ مصادر في "حزب الله" التعليق على ما قاله النائب عقاب صقر في مؤتمره الصحافي مكتفية بالقول لصحيفة "الجمهورية": "إنها حفلة شتائم، وساعتان ونصف الساعة من الصراخ والشتائم لا تليق لا بإعلامي ولا بنائب مثقف في البرلمان".
واستبعدت المصادر ان يصدر اي رد رسمي على ما ساقه صقر لأن الحزب لا يبلغ هذا الدرك المتدني في مستوى التخاطب، بغض النظر عن الفبركات التي ظهرت جلياً في معرض تبريره.

 الخميس 6 كانون الأول 2012 
مؤتمر صحافي للنائب عقاب صقر في إسطنبول
الخميس 6 كانون الأول 2012
  الحالة الأمنية السياسة الاعلانية، استطاعت ان تخلق لدى الرأي العام مجموعات أفكار جرحت تيار المستقبل، ووصلت بطريقة من الطرق وصلتنا الى حالة أننا خارجين عن القانون وأن الجميع يبحث عني، واليوم المجلس الشعبي السوري اجتمع اليوم وطالب بمحاكمتي.
-  أنا سعيد بأن سوريا الاسد ولأول مرة تلجأ الى القضاء، واتحداكم يا مجلس الدمى السوري ان تلجؤوا الى القضاء، وغدا ستبتلعون ألسنتكم ولن تكملوا بهذا الادعاء، وتمت سرقة اشرطة تسجيل تعود لي أنا من جهازي كمبيوتر وعرفنا عن العملية بتفاصيلها، والآن في حوذتهم اتصالات حوالى الـ 500 دقيقة وصور فوتوغرافية.
-  هذه الحملة اعتقد انها الأولى بهذه الضراوة الاعلامية والعسكرية والاعلامية، ووصلت الى حد التلميح والاشارة والتصريح بضرورة أن أقتل، عبر عنها البعض صراحة، وعبر عنها التلفزيون السوري وبعض الصبية الصغار الذي قالوا أنني على خلاف مع النصرة، وأن النصرة سيقتلونني.
- هل تساءل الاذكياء العباقرة لهذه التسجيلات من دون نهاية أو بداية ؟ ولمذا تطرح بهذا الشكل المبهم ولماذا اسأل من ناطق اعلامي الأسلحة؟ والتسجيلات فيها ثغرات كثيرة، ونعم ان هذه التسجيلات فضيحة بل أم الفضائح، وستكون اكبر فضيحة اعلامية وسياسية على مستوى هذا العالم، وسنسمع التسجيل الأول الحقيقي غير المزور والمجتزء والآن سنعرف من قتل وزوّر، وما هي المساعي الحقيقية التي قمنا بها بشأن المخطوفين.

- صقر مع أحد قادة الثورة السورية: يمكنني أن أؤمن لك التواصل مع أي كان ولكن لا يمكنني أن أؤمن لكم سلاح.

- أبو النعمان هو من إتصل بي ليعلن عن أوضاع اللبنانيين المخطوفين في سوريا.

- الغباء والحقد ونية الاغتيال المبيتة جعلتهم يقصون الشريط.

- سأسلمكم التسجيلات كاملة ولا يمكن لهذه الأشرطة أن تكذب لأنها دليل على تزويرهم.

- هم لم يدروا أن لدي نسخات أخرى عن هذه التسجيلات كاملة، وسأعرضها للاعلام لكي يرى الرأي العام هذه التسجيلات كاملة من أين بدأت وأين انتهت، وعن ماذا كنت أتحدث عبر الهاتف، ويمكن أخذ كل هذه التسجيلات إلى كل مختبرات العالم والكشف عليها والتأكد أن هناك تزوير بها، وستكون دليل على تزويرهم.

- نعم نحن نزود سوريا بحليب الأطفال وهذا سلاح خطير، ولأن بشار الأسد يسقي أطفال سوريا الدم، ونعم أعترف أنني شاركت في اعمار بعض المباني في سوريا ونعم ارسلنا البطنيات والخيم لستر عورات نساء سوريا، وأرسلنا المساعدات والأدوية لسوريا، وكل هذا كان بتدبير من سعد الحريري وبندر بن سلطان، وعبد العزيز، ويمكننكم ان تشنقوني بسبب هذه التهم الخطيرة.

- لدينا تسجيل اضافي يثبت التزوير وقوى "8 آذار" ستسمى من الآن وصاعداً قوى الثامن من التزوير.

-  يا أشباه الرجال الحقيقة برئية منكم لأنكم تزوير ووجودكم تزوير وممانعتكم تزوير واعلامكم تزوير.

- ليس من المنطق أن أعطي طلبية السلاح إلى لؤي المقداد.

- آلية التزوير موجودى لدى الاعلام والمرتزقة. والاعلام متواطئ ومشارك في عملية الإغتيال السياسي.

- عبقرية المزويرين أنهم وضعوا التسجيل نفسه لـ لقي المقداد ونسبوه للرئيس سعد الحريري، وعندما انكشف أمرهم قالوا أن البصمة الصوتية يرجه أنها 80 % لـ المقداد و 20 % لسعد الحريري، وعلمياً البصمة الصوتية واحدة ولا يمكن أن تكون مجزأة، وجميع الشعب الذي علم بهذا الأمر قال أن هذا صوت لقي المقداد والخبير الأمني العبقري جميل السيد قال ذلك وهو يكذب كذلك فعلت جريدة الأخبار.

- جميل السيد قال أن البصمة الصوتية لا تكذب مثل بصمة الأصبع، فكيف أصبحت معه البصمة الصوتية وجهة نظر؟ وأتحداك ان تظهر للعلن شريطا قلت فيه انني سأرسل صواريخ للمقاتلين.

- كل ما فعلتم به هو تزوير وغباء، اسألوا الآن ميشال عون كيف "انكمشت" وأن سكت عن كل هذا الأمر فقط لكي أفضحكم.

- كنت اريد أن أكشف كيف يتم الاعداد لعملية الاغتيال من الألف إلى الياء.

- أنا من اتصلت بالإعلام من غرفة الاوتيل لتغرقوا أكثر ولأكشف عملية الاغتيال السياسي.

- وفيق صفا سبق أن سرب أن لديه تسجيلات متحدثاً عن تسوية. كان جوابنا لا نخجل بما نملك.

- جميل السيد مشارك في فبركة الشريط الذي استهدفني، كما وانه كان برفقة ميشال سماحة وهو وشخص ثالث عندما أدخل سماحة التفجيرات الى لبنان، ومن شارك بهذه العملية التزويرية، واتصل وفيق صفا بالعقيد عثمان رئيس فرع المعلومات وقال له أن حزب الله يملك تسجيلات بحق عقاب صقر والحريري وانصحهم ان نحل المسألة سويا.

- ولشدة غبائهم وحمقهم ولشدة اجرامهم لتنفيذ الاغتيال السياسي والجسدي، اتصلت بلؤي المقداد وقلت لهم انه تم سرقت التسجيلات، ولم يكن هناك أي شيء خطير بهذه التسجيلات والصور، ونشرتهم على مواقع التواصل الاجتماعية ونشرت صور لي مع لؤي المقدادا لكي انهي هذه المسألة.

- من قام بهذا العمل الدنيء أقول له يا أغبى الناس وأحقرهم.

- أضع هذه المعلومات تحديداً التي تكلمت فيها عن صفا بعهدة السيد نصرالله.

- من دعم المقاومة هم أشرف الناس ولكن من قام بهذا العمل يا أحمق الناس وأحقر الناس وقعتهم ولن تقوموا من هذه الحفرة.

- بعد نشركم لهذه التسجيلات المزورة صدقها عدد كبير من السياسيين والناس ومنهم النائب سامي الجميل، ولا مشكلة في ذلك، ولكن ليعلم العالم أنكم ستفضحون وان كل ما قمتم به هو تزوير وكذب.

- كيف أطلب حسم من ناطق إعلام يا أغبياء.

- قام الاغبياء بجمع أكثر من شريط للتأكيد أنني أشارك بأحداث معرة النعمان.

- هناك تسجيلات مع الأغبياء لم يستطيعوا تزويرها.

- الأشرطة سجلت منذ 7 أشهر.

- الذي سرق هذه التسجيلات لم يكن يعلم أن هناك نسخا احتياط كثيرة، وأقول للبعض من انتم لتشككوا بشيعيتي وإن علي براء منكم ومن تزويركم أنا أعطيكم شهدات واوزعها.

- صقر رداً على عون: يا شيخ الكذابين أردت أن تصلبني من الرابية وانت تحمل صليبا مزيفا بقلبي يوضاص وعقلية يوحنا الاسخريوطي، وانت اليوم تبيع الناس بخمسة من الفضة، وبكفي عليك هلقد "هيدا حجمك". لو صحت الاسطورة وبالكذب تطول الانوف، لكنت في الرابية تصلي وأنفك في الضاحية يطوف. أنت إنحزت للنظام السوري ضد الشعب وأنت لست مع بشار ولا الشعب انما مع الكرسي أنت تعبد الكرسي.

- قلت لكم أنكم ستقعون ووقعتوا، وهذا الاعلام الزائف فقد صدقيته من جريدة الإخبار التي يجب ان تصدر بالنيلون وليس بالورق لأن الناس تريد أن... أما تلفزيون الـ otv فأصبح تلفزيون الليمونة المعصورة والمعفة، وعليهم أن يضعوا مساحات على الشاشات امام المشاهدين.

- بهذه القضية ضربتم صدقيتكم والآن انكشفتم وخلصنا منكم وتحولتم الى دمى على مسرح الكوميديا السوداء.

- أنا قلت في صحيفة "الشرق الأوسط" هذا صوتي وهذه كلماتي ولم أقل التسجيلات صحيحة.

- تم إستدراج شبان طرابلس إلى سوريا لقتلهم واتهامي بتحريضهم على القتال في سوريا.

النائب عقاب صقر في مؤتمر صحافي من اسطنبول: زوّروا النسخة الأصلية بالقصّ ولم يعرفوا ان هناك أكثر من نسخة احتياطية تفضح عملهم
صقر: نحن نزوّد سوريا بحليب الأطفال وهذا سلاح ارهابي خطير لأن الأسد يشرّب أولاد سوريا الدم

يا ألله
عــــمـــاد مـــوســـى، الخميس 6 كانون الأول 2012
خضّ لبنان وفلسطين والمنطقة العربية خبرٌ ذو وقعٍ مزلزِل: أعلن تنظيم "أنصار الله" إنفصالاً سياسياً وعسكرياً وأمنياً عن "حزبُ الله". 

سرقَ  الخبرُ الأضواء من الحدث المصري  ومحاصرة  المعارضة لقصر سي مرسي "الموقت" كما يبدو.غطى على إعفاء  دكتور "مقدسي"  من مهامه وعودته بخفي  حنين إلى  عاصمة ضبابه .  تقدّم َ على  فضيحة"صقر ـ غيت "  كما وصّفها عشّاق حقوق الإنسان. إحتل الصدارة قبل  خبر "غاز السارين " الذي  ينوي النظام السوري إنزاله إلى الأسواق قبل الأعياد.

 آلمَ فكُ الإرتباط  الأمني والسياسي والعسكري بين "أنصار الله" و"حزب الله"  مثقفي العالم العربي في الصميم   وقضّ مضاجع الأمة الإسلامية "قطعُ العلاقات القائمة مع حزب الله بكافة اشكالها".

وقع الطلاق بين  "حزب الله" و"أنصار الله"  بسبب  ما قيل أنه توبيخ من الشقيق الأكبر للشقيق الأصغر  على خلفية إطلاق صواريخ  من جنوب لبنان على فلسطين المحتلة ، نصرةً لغزة، لكن الحاج ماهر عويد نفى الأمر واعتبر أن اهل البيت يختلفون في ما بينهم. طبعاً يختلفون على طبق لوبياء بالأرز لم تحسن الزوجة طهايته أو على إتيان الزوج بضرة ثالثة إلى البيت . ألف سبب  تودي بالأحبة إلى الطلاق. هذا  ما حصل بين التنظيم المجاهد والوكيل الحصري للجهاد في لبنان.

تخيلتُ  أن وفداً من الملائكة نزل في صيدا و دخل على خط الوساطة بين "حزب الله" و"أنصار الله"  ووثق ملفاً رفعه إلى رب الأكوان للنظر فيه. فما بين أبناء الله البررة لا  شأن للدولة اللبنانية به. الخيال كذاب من طراز راقٍ.

معلوماتي حول أحزاب الله  وجنده ضئيلة. لكن بشفاعة غوغل علمت أن أنصار حزب الله موجودون في صعدة وغزة وعين الحلوة. وأن جند الله تنظيم آخر .مرجعية جند الله بلوشستان  وهم في الأساس أبناء حركة سنية مسلّحة. في المحصلة لكل تنظيم إلهي مرجعية سنية أو شيعية  أصولية أو تكفيرية.

ومن المعروف أن حزب الله ـ الأم  الإيراني هو راعي أحزاب الله في بلاد الله الواسعة فحزب الله  البحريني الذي بدأ نشاطه الراعوي في العام 1996 يحظى  بدعم إيراني واضح كذلك حزب الله  الكويت وحزب الله العراق  وغيره من الأحزاب التي تجاهد وتغضب باسم الله.

لله عز وجلّ أحزاب في كل ديرة  وسرايا في كل معركة  وكتائب اشتهر منها  كتائب أسد الله  وسيف الله . وسرايا الغائب والحاضر وحبذا لو تأتلف في منظومة على  شاكلة منظمة "الإشتركية الدولية" ويعهد إليها النظر في الخلافات السياسية بين مكوناتها الإلهية.

بعون الله كتبتُ ما كتبت ، وأملي  كبير بعودة الوئام إلى العلاقة التاريخية بين "أنصار الله" و"حزب الله" بما يفرح الله ويرضيه. عند هذا الحد أتوقف راجياً ألاّ يبعث  الله  إلي برسالة تحذير أو باستنابة إلهية.
God Help and Bless You.
khaled...

هل الحرب السنية - الشيعية حقيقية؟

عندما أثار ملك الاردن عبد الله الثاني قبل سنوات مسألة الهلال الشيعي الذي يحاصر العالم العربي، قلة كانت تعي ان المشرق العربي يسير بخطى حثيثة صوب حرب سنية - شيعية كالتي يعتبرها الكثيرون هنا حقيقة واقعة ومعاشة. ولعل احدى اكثر الشخصيات اللبنانية التي تثير الموضوع من باب الخوف الكبير على لبنان، هي وليد جنبلاط الذي لم ينفك يكرر التحذيرات من اشتعال حرب حقيقية بين السنة والشيعة في لبنان، اكثر من ذلك نقل عنه خلال جولة قام بها أخيراً على مرجعيات دينية درزية قوله ان حرب السنة والشيعة حاصلة، وقد بدأت، ومن المهمّ تحييد المجموعات الاخرى عن تداعياتها. فثمة وجهة نظر واسعة الانتشار ترى ان الحرب الدائرة في سوريا، بعدما بدأت ثورة سلمية في وجه طغيان النظام، تحولت صراعاً مسلحاً بين الاكثرية السنية المحكومة والاقلية العلوية الحاكمة التي تمثل بيئة النظام الشعبية، وهي في احد وجوهها الراهنة حرب بالواسطة بين المشرق العربي السني وايران الشيعية صاحبة المشروع التوسعي في المنطقة. وقد حققت ايران الاسلامية اختراقات واسعة متوسّلة مسارين: الاول القضية الفلسطينية، والثاني العلاقة مع نظام حافظ الاسد في سوريا. 
في لبنان الكل يستشعر حال الاحتقان الكبير بين المجموعتين الاساسيتين السنية والشيعية. واذا كان "حزب الله" متفوقا بسلاحه على بقية المجموعات في لبنان، فإن التفوق بالنسبة الى السنة هنا يبقى نسبيا، لكون موازين القوى متحركة ومتبدلة، فليس كل السنة كتيار رفيق الحريري ادعياء الحفاظ على سلمية الخلاف. ثمة متغيرات في الشارع السني اللبناني، من شأنها اذا ما اخذ في الاعتبار ما يحصل في سوريا وتداعياته لبنانيا، ان تؤشر الى اننا هنا نسير بخطى حثيثة نحو انفجار كبير بين السنة والشيعة، باعتبار ان الطرف الاضعف راهنا (السنة) يعيش اعلى مراحل الاحتقان والغليان ازاء ما يعتبره استهدافا متواصلا لم يتوقف منذ سنوات طويلة، وازاء ما يشعر به من مهانة يتعرض لها من جانب الطرف الاقوى (الشيعة بسلاح "حزب الله"). وما نراه الان تصاعد متدرج في التوتر بدأ مع اغتيال الرئيس رفيق الحريري واتهام قياديين من الحزب بقيامهم بالعملية، ثم تطور مع غزوات ٧ ايار و١١ ايار ٢٠٠٨ في بيروت والجبل، وصولا الى قيام الحكومة الحالية التي يعتبرها سنة لبنان حكومة "حزب الله". وما من شك في ان احداث سوريا وتورط "حزب الله" في الاعمال الحربية الى جانب النظام، وفي المقابل قيام الرئيس سعد الحريري بدعم المعارضة، هو بمعنى ما امتداد لهذه الحرب التي يعرف الكل انها هنا، ولكن قلة يعترف جهارا. من حسنات النائب جنبلاط انه يعلن هواجسه من دون مواربة حينما يقول انه يخاف على دروز سوريا من التورط في الجانب الخطأ. والخلاصة المؤلمة ان الحرب السنية - الشيعية اكبر من طاقة مسيحيي المشرق (ولبنان) وسائر الاقليات، ومصيرهم ويا للاسف الاضمحلال امام ماردي المنطقة.
علي حماده

المعارضة لن تدفع ثمن تغيير الحكومة

على رغم "التحسس المفرط" لدى قوى 8 آذار حيال الدكتور سمير جعجع تحديدا اكثر من سائر زعماء قوى 14 آذار، فان المنطق الذي يقارب به التطورات ومواقفه منها غالبا ما يدفع خصومه بالذات الى الاقرار له بسياق منطقي متماسك ومنسجم مع نفسه.
يقارب رئيس حزب "القوات اللبنانية" المرحلة المقبلة بمجموعة من الاعتبارات باتت تتضح اكثر فاكثر في مواقف قوى 14 آذار على رغم المد والجزر في مواقف اطرافها فيعلن ان "المعارضة ترفض ان تدفع ثمن تغيير الحكومة" كونها دفعت هذا الثمن مسبقا عبر اغتيال اللواء وسام الحسن. ولذلك فان اي محاولة استدراج الى طاولة حوار يسعى البعض الى اجراء مساومة حولها بين تغيير الحكومة والاتفاق على قانون انتخاب جديد "لن تنجح حتى لو كان الامر سيؤدي الى بقاء هذه الحكومة. فلا طاولة حوار ولا من يتحاورون". ويقر جعجع بأن المعادلة الراهنة تقوم على خسارة الطرفين اي الموالاة والمعارضة. فالاولى تخسر في ظل الوضع الحالي والثانية ايضا خاسرة لكن مع فارق ان الاولى يبدو الافق مسدود امامها على عكس الحال بالنسبة الى المعارضة. اذ انه مقتنع "ان قوى 8 آذار لا تريد اجراء الانتخابات على اساس قانون الستين لخسارتها المرتقبة فيها في حين انها سعت وتسعى عبر القانون الانتخابي الذي اقره مجلس الوزراء على اساس النسبية مع 13 دائرة الى الحصول على اكثرية ضئيلة جدا تعتقد انها ستحصل عليها. في حين ان قوى 14 آذار مرتاحة في الاصل لأي قانون انتخابي حتى لو كان القانون النسبي الذي تقدمت به الحكومة أكانت الاجراءات ستحصل على اساس 13 او 15 دائرة. فعلى اساس 13 دائرة هناك امكان لفوز 8 آذار باكثرية نائبين في حين ان 15 دائرة تتساوى فيه قوى 14 و8 آذار. وهذا الافق المسدود امام قوى 8 آذار خصوصا مع تطورات اقليمية ذات صلة يعتقد انها الاساس في اغتيال اللواء الحسن ومحاولات اغتيال لمفاتيح وشخصيات اساسية ستكبد خسارتها قوى 14 آذار ثقلا انتخابيا كما هي الحال مع محاولة اغتيال النائب بطرس حرب لو نجحت مما يخشى من محاولات اغتيال من غير المستبعد حصولها في المدة الفاصلة عن الانتخابات كما حصل في عمليات الاغتيال السابقة. لكن اتخاذ شخصيات قوى 14 آذار اجراءات قاسية لحماية نفسها وتصعيد حملتها في هذا الاطار ربما تلجم هذا الاتجاه مع احتمال اللجوء الى وسائل اخرى لتجميد الوضع الحالي وإطالة المحور الاخر بثقله المحلي وامتداده الاقليمي أمد وجوده في السلطة مع تأجيل الانتخابات من جهة والابقاء على هذه الحكومة خصوصا اذا انهار النظام السوري قبل موعد الانتخابات وفقا لما هو متوقع". يضيف جعجع الى هذا الاقتناع ان المحور الاخر لا يرغب في الذهاب الى الانتخابات على اساس قانون الستين كونه سيؤمن لقوى 14 آذار وفي حال تحالفها مع النائب وليد جنبلاط اكثرية 75 نائبا بناء على استطلاعات يقول جعجع انها ترجح عدم فوز التيار العوني في كسروان هذه المرة اللهم باستثناء العماد ميشال عون وحده ومن هنا سعي الاخير للتواصل مع النائب السابق منصور البون وكذلك الامر بالنسبة الى المتن الشمالي مع فرص متوازية للطرفين اي القوات والتيار لكن مع ارجحية للقوات على غير ما كانت عليه الانتخابات السابقة كما يقول.
يقر جعجع بأن قوى 14 اذار "لا تملك عصا سحرية للتغيير ونحن نضغط لكن لا يمكن معرفة نتائج مساعينا مسبقا ونحن نتمنى حصول امر" ولذلك لا يستبعد بقاء الستاتيكو الحالي. لكنه يصر على ان القوات لن تدخل في اي حكومة وحدة وطنية، كما يصر على ان فوز قوى 14 آذار في الانتخابات المقبلة سيؤدي بها الى تشكيل حكومة وحدها مشيرا في هذا الاطار وردا على تحفظات من مراجع عليا وديبلوماسيين عن هذا القول الى "ان هذه القوى حين تشكل الحكومة ستكون هناك مقاعد للممثلين الشرعيين للطائفة الشيعية فاذا شاركوا كان امرا جيدا واذا لم يشاركوا فان هناك ممثلين اخرين لهذه الطائفة من الليبراليين الذين باتت اعدادهم تتفاوت بين 15 و25 في المئة". ويرفض جعجع حصرية هذا التمثيل من الزاوية نفسها للاستعانة بالرئيس ميقاتي لرئاسة الحكومة في ظل ما يمثله من ضمن الطائفة السنية والذي قد لا يتجاوز الـ5 في المئة كما يقول جعجع.
روزانا بومنصف
 أنا مرشح في كسروان و"قانون الستين" يهدد بتطيير الانتخابات
الجمعة 7 كانون الأول 2012
أكد رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون انه لن ينقل ترشيحه في الانتخابات النيابية المقبلة من قضاء كسروان الى قضاء بعبدا، كما ورد في إحدى الصحف، مشدداً على انه "باق باق باق في كسروان وسأخوض المعركة الانتخابية فيها، ولو كان التحدي في بعبدا لنقلت ترشيحي إليها.. أنا لا أهرب من التحدي، بل أواجهه".

ويشير عون الى ان هدفه هو الفوز بالمقاعد الخمسة في كسروان.. "والمهم ألا تتدفق الأموال من الدول التي اعتادت تقليديا على الدفع وتمويل حملات فريق 14آذار".
عون، وفي حديث لصحيفة "السفير"، هزئ من تأكيد رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع ان شعبيته في الشارع المسيحي الى انحدار، لافتاً الانتباه الى انه يسمع مثل هذه التقديرات منذ زمن طويل، "ولو انها صحيحة لوجب عليّ ان أكون الآن موجودا على عمق 200 متر تحت الارض، بفعل التراجع الكبير في وضعي". ويتساءل: "إذا كان جعجع مقتنعاً بما يقوله، فلماذا يستمر في شن الهجوم تلو الآخر عليّ"؟. وفي موضوع قانون الإنتخاب، وهل ستحصل الانتخابات النيابية في موعدها؟، لا يخفي عون شكوكه في إجراء الانتخابات في موعدها إذا كانت ستتم على أساس قانون الستين، قائلا: "بصراحة.. أنا لن أسلمهم ذقني، ولن أقبل بأن يُفرض علينا قانون انتخاب بقوة الأمر الواقع". ويلفت عون الانتباه الى ان طموحه هو اعتماد النسبية في دائرة واحدة على مستوى كل لبنان، وإلا ففي الدوائر المتوسطة، مشيرا الى ان النسبية ستجعله على المستوى الشخصي يخسر عددا من النواب في جبل لبنان، "ومع ذلك فأنا قبلت بها، لانها تصنع الاستقرار وتحد من تأثير المال في شراء الأصوات وتعكس التنوع السياسي، وبالتالي فأنا قد أخسر بعض المقاعد لكن البلد سيربح".
وأكد عون استعداده للمضي في طرح "اللقاء الأرثوذكسي" إذا كانت حظوظ النسبية ضعيفة في الوقت الحاضر، لافتا الانتباه الى انه "سبق لنائبين في تكتل "التغيير والاصلاح" ان قدما اقتراح قانون بهذا الصدد، بمعزل عن مشروع القانون المحال من الحكومة على مجلس النواب، وأنا أطلب من سمير جعجع وبقية مسيحيي المعارضة ان ننزل جميعا الى مجلس النواب ونصوّت لمصلحة مشروع "اللقاء الأرثوذكسي" وليتحمل كل طرف مسؤوليته، وأنا من جهتي آخذ حلفائي في "حزب الله" وحركة "أمل" على مسؤوليتي".
وإذ يرى عون ان المعطيات الراهنة لا تبرر التخلي عن الحكومة، يدعو الى ان يتم أولا التوافق على قانون انتخابي وفق النسبية او مشروع "اللقاء الأرثوذكسي" ثم يجري تأليف حكومة جديدة، مع الأخذ في الاعتبار ان تشكيل حكومة حيادية غير ممكن، لسبب بسيط هو ان الحياديين في لبنان غير موجودين.
ويتمسك عون بمواصلة معركته ضد الفساد، معتبراً ان "الأولوية يجب ان تكون لتجفيف منابع الفساد ومحاسبة رؤوسه الكبيرة في الصف الأول، على قاعدة ان "الدرج يُشطف من فوق"، وعندها تتهاوى حجارة الـ"دومينو" تلقائياً، أما التركيز فقط على "البقشيش" الذي يأخذه موظف صغير فهو يندرج في إطار معالجة النتائج لا الاسباب".
الى ذك، أشار عون الى انه "يُفترض ان يصدر قريبا كتاب "الإبراء المستحيل" الذي يحمل توقيع النائب إبراهيم كنعان وساعد في إعداه فريق عمل من التيار "الوطني الحر"، وكتب هو مقدمته، موضحا ان هذا الكتاب سيعرض بالتفاصيل فضائح الهدر والسرقة في وزارة المال منذ العام 1993، وسيكون مرفقا بوثائق دامغة سترفع الى القضاء، ومن شأنها ان تضبط ارتكابات الفريق الآخر بالجرم المشهود".
واتهم عون تيار "المستقبل" بانه "غطس" في مواجهة إقليمية - دولية أكبر منه تدور في سوريا، ويحاول جر لبنان إليها"، داعياً الى "رفع الحصانة عن كل نائب يتورط في تسليح المعارضة السورية". وعند التطرق الى ملف سلاح "حزب الله"، يقول عون انه متفاهم مع "حزب الله" على ان هذا السلاح لا يُستخدم إلا في مواجهة أي تهديد يستهدفه، معتبرا انه إذا كان هذا التهديد داخليا فينبغي التصدي له، لان ظهر المقاومة يجب ان يكون محمياً". ولفت الانتباه الى انه في أحيان كثيرة كان يشعر بـ"العذاب" عند مشاركته في طاولة الحوار، "وكثيرا ما كنت أحضر من دون شهية على الكلام، لأن العديد من الجالسين معنا الى الطاولة يريدون ان يناقشوا في الاستراتيجية الدفاعية وسلوك المقاومة، بينما هم من أنصار الحل الديبلوماسي وليسوا مقتنعين أصلا بخيار المقاومة حتى يناقشوا في آلياته التطبيقية".Now...
المشترك
mido يا عون بيكفيك بقى روح ارتاح شو ما شبعت كذب على الناس صرت مكشوف للجميع بس المطورتين معك مش قادرين ينسحيوا حفاظا على ماء الوجه ان مدة صلاحيتك قد انتهت منذ فترة طويلة والضمان الاجتماعي قد رفض ان تكون من ضمنه. ف ف......ا بريحة طيبة من دون لو سمحت
عون قرّر الهروب الى بعبدا
الخميس 6 كانون الأول 2012
ذكرت صحيفة "المستقبل" أن رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" العماد ميشال عون قرّر الهروب من احتمال مواجهة هزيمة انتخابية في كسروان بالاستعداد للترشّح في قضاء بعبدا.
وكشفت مصادر مقرّبة من الدائرة الضيّقة المحيطة بعون، بحسب "المستقبل"، أن الأخير يدرس منذ فترة هذا الاحتمال في ضوء معطيين: الأوّل بروز لائحة قوية في مواجهة لائحته أبرز رموزها رئيس جمعية الصناعيين نعمة افرام والنائب السابق منصور البون والوزير السابق زياد بارود. والثاني تقدّم احتمالات الإبقاء على قانون الستين في ضوء تعثّر الوصول الى توافق على قانون انتخاب جديد، ما ينذر بهزيمة موصوفة لعون ولائحته في كسروان نظراً الى تراجع كتلته الشعبية في ضوء الاستطلاعات التي اجراها مؤخراً في المنطقة.
وبناء على ذلك، وبعد التشاور مع الحلقة الضيقة القريبة منه قرّر الجنرال عون خوض الانتخابات العتيدة في دائرة بعبدا على أن يعلن عن هذا التوجّه في وقت لاحق.
But this Clown was in Baabdah in 1990 and ran away to the French Embassy. Is he going to relive the Incident again.
khaled...
 صحناوي يعرقل التحقيق ومواقفه تلامس حدودا تخضع للمحاسبة الجزائية
الخميس 6 كانون الأول 2012
عقدت كتلة "القرار الحر" في دائرة بيروت الأولى اجتماعاً طارئاً في مكتب النائب ميشال فرعون في الاشرفية للبحث في التطورات السياسية وتداول آخر الإجراءات على صعيد مواكبة آثار انفجار الاشرفية ووضع المتضررين منه، والمستجدات على صعيد التحقيق في الجريمة والعراقيل التي قد يضعها بعض من يخشى ما قد ينتج من التحقيقات، ومنهم وزير الاتصالات نقولا الصحناوي الذي يصل الى حد العرقلة التي تخضع للمحاسبة".
الكتلة، وفي بيان، أشارت الى أن "التحريض والتنفيذ وإعاقة التحقيق تعتبر جرائم جزائية يحاكم عليها القانون، وهذا ما بدأ ينطبق ويا للأسف على وزير الاتصالات الذي شارك، عبر الإعلام وفي جلسات مجلس الوزراء، في توصيف اللواء الشهيد وسام الحسن وفرع المعلومات كمؤسسة يعاديها ويرفض التعاون معها، وأول حجب للداتا في كانون الثاني الماضي، تزامن مع أول تقارير لاستهداف اللواء وسام الحسن، ومن ثم مع محاولة اغتيال رئيس حزب "القوات اللبنانيية" سمير جعجع والنائب بطرس حرب، مما حتم على رئيس الجمهورية ميشال سليمان التدخل في هذا المجال. في وقت يستكمل وزير الاتصالات الحملة على فرع المعلومات في مناخ عام يؤمنه فريق سياسي للتحريض عليه".
واعتبرت الكتلة أن "مواقف وزير الاتصالات الأخيرة تأتي في محاولة تضليل الرأي العام واستفزاز مباشر لأهل الاشرفية الذين تضرروا من انفجار الاشرفية من جهة، كما لا تخفي نيات الوزير الشخصية أو التوجيهات التي يتلقاها لعرقلة التحقيق، عبر رفض منح المعلومات التي يحتاج اليها الفرع لاستكمال التحقيق على ضوء المعطيات الأولية ومحاولة التلطي وراء مبدأ سرية المعلومات، في وقت يلتزم هذا الفرع في أعماله وتحقيقاته المهنية والسرية التامة المرتبطة بطبيعة أعماله، أما الوزير فيعمل على تسريب وثائق مرتبطة بوزارته وبفرع المعلومات، في سابقة خطيرة جداً".
وأكدت الكتلة "أن الوزير الفاقد للصدقية في حكومة التدهور الوطني، لن ينجح في هذه المحاولات في ظل التزام رئيس الجمهورية في المضي قدما في التحقيق في قضية ميشال سماحة وقضية استشهاد اللواء الحسن، كما تذكر الكتلة بأن مواقف وزير الاتصالات أصبحت تلامس حدود العرقلة التي تخضع للمحاسبة الجزائية، بالإضافة الى المسؤولية المعنوية ومحاسبة أهل الاشرفية الذين يرفضون بشكل مطلق المساس بكرامتهم وحقهم في كشف المسؤولين عن الجريمة ومنع أي محاولة لعرقلة التحقيق أو تعطيله. وستكون الكتلة وأهل الاشرفية واللبنانيون المتمسكون بالعدالة، الى جانب جميع المسؤولين الملتزمين إرساء الحقيقة، في المرصاد لجميع المضللين والمعرقلين والرافضين للتعاون مع العدالة".
 صحناوي يتصرّف من منطلق شعبوي
الخميس 6 كانون الأول 2012 
أوضح مرجع امني لصحيفة "السفير" إنه ما من تسوية فعلية تمّت بخصوص حركة ومضمون الـ"اس ام اس"، ذلك ان حركة تبادل الرسائل النصية، موجودة اصلاً بحوزة شعبة المعلومات وليست بحاجة اليها، وأن الاخيرة طلبت بشكل واضح الحصول على مضمون هذه الرسائل في الشهرين اللذين سبقا اغتيال اللواء وسام الحسن.
وأشار المرجع الى ان شعبة المعلومات "كانت تصرّ على الحصول على مضمون كافة رسائل الـ"اس ام اس" في تلك الفترة، كي تقوم بنفسها لاحقاً بتحديد الأرقام المشتبه بها"، لافتاً الانتباه الى ان "الشعبة" ترفض الآلية التي تقترح تحديد الارقام المشتبه بها ثم الطلب من وزارة الاتصالات تزويدها بمضمون الرسائل النصية العائدة لهذه الارقام، "لأن هذا الامر يشكّل ضرباً للتحقيق ولسريته، ويكشف امام بعض الجهات هوية من نشتبه بهم".
وأضاف المرجع: "لقد انسحبنا كلياً من السجال الدائر حول "داتا" الاتصالات بكل عناوينه، ونحن لنا أساليبنا الخاصة والآمنة لاستكمال التحقيق في اغتيال اللواء وسام الحسن". واعتبر ان "وزير الاتصالات نقولا صحناوي يتصرّف من منطلق شعبوي وليس انطلاقاً من هواجس امنية، والدليل على ذلك ان طلبات الحصول على كلمات المرور لموقع "الفايسبوك" و"الإيميل" هي طلبات قديمة، وقد سبق لأجهزة أمنية اخرى ان طلبتها بمن فيها "مخابرات الجيش"، كما تأتي في سياق آخر لا علاقة له باستشهاد اللواء الحسن".
 ارتفاع عدد القتلى في طرابلس إلى سبعة
الاربعاء 5 كانون الأول 2012
نقلت قناة "mtv" أن هناك معلومات تشير إلى سقوط سبعة قتلى في الاشتباكات التي تشهدها طرابلس منذ ايام، وذكرت أن الجيش كثف انتشاره ورد على مصادر النيران من دون النجاح في وقف إطلاق النار.
هدوء حذر في طرابلس بعد تراجع حدة الإشتباكات
الاربعاء 5 كانون الأول 2012 
ذكرت "الوكالة الوطنية للاعلام" ان منذ ساعات المساء الاولى يسجّل هدوء حذر في طرابلس، بعد ان خفت حدة الاشتباكات بشكل ملحوظ على كافة المحاور.
وافاد مدير المستشفى الاسلامي الخيري عزام اسوم انه نقل الى المستشفى عصراً القتيل مهدي سعيد خضر (18 عاما) اثر اصابته في قلبه، وخمسة جرحى هم: عمر على الديك مواليد 1997، ربيع حسن الزعبي 1981 (اصابة خفيفة)، عثمان محمد باجوري 1996 واحمد شرحولي 1982 وطفله اسامة 7 سنوات اصابات متوسطة.
الى ذلك ينفذ الجيش انتشاراً واسعاً، ويسيّر دوريات في كافة المحاور والمناطق، وأعلن أنه سيعمل على الرد على مصادر النيران بقوة.

 نحتاج وجودك وما يصيبك يصيبنا جميعاً
السبت 8 كانون الأول 2012
ذكرت صحيفة "الحياة" نقلاً عن مصادر طرابلسية أن رئيس الجمهورية ميشال سليمان الموجود حالياً في اليونان في زيارة رسمية، أجرى أمس اتصالاً هاتفياً مطولاً بمفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار، الذي انتقل أخيراً من بروكسيل الى باريس، واستفسر منه عن الأسباب والظروف التي دفعته للبقاء في الخارج.
ونقلت المصادر نفسها عن سليمان قوله للشعار إن "ما يصيبك يصيبنا جميعاً، وبالتالي يصيب الوطن ونحن في أمسّ الحاجة الى وجودك في طرابلس، لما لك من دور فاعل في وأد الفتنة، أنت المعروف عنك الاعتدال". وأكدت أن سليمان سيعاود فور عودته اليوم من اليونان الاتصال بالشعار بعد أن يكون قد طلب من الأجهزة الأمنية المختصة توفير الحماية له، تمهيداً لعودته إلى بيروت.

 يد غريبة تعمل ضد الإستقرار
الاربعاء 5 كانون الأول 2012 
أكد مفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار أن "خبر وفاة البطريرك اغناطيوس الرابع هزيم مؤلم جداً"، مؤكداً أن "هذا الخبر أصاب اللبنانيين بصورة عامة والمسيحيين في الشرق بصورة خاصة بالحزن والخسارة، فهو فقيد لبنان والعروبة وكان رجلاً حكيما ومتوازناً، وترك بصمات وآثاراً كبيرة جداً، ولا أحد ينساه في لبنان".
وحول ما قيل عن أنه خارج لبنان بسبب تلقّيه تهديدات، أجاب الشيخ الشعار في اتصال هاتفي مع قناة "المستقبل": "غادرتُ لبنان منذ 10 أيام للمشاركة في افتتاح مركز عالمي لحوار الأديان يحمل اسم الملك عبدالله بن عبد العزيز، وهذا المعلَم الحواري يمثل حجراً أساسياً للسلم العالمي الذي سيقرّب المسافات بين الشعوب والرسالات السماوية والمعتقدات الدينية، وذهبت الى فيينا عبر تركيا واستُبقيت هناك لإلقاء محاضرات وخطبة الجمعة، وكنت على موعد في بروكسل عن حوار الأديان وينتهي ذلك غداً، وقد تلقّيت في هذه الفترة نصائح من بعض المسؤولين بأن أبقى خارج لبنان لفترة عشرة أيام أو أسبوعين، ربما الأمور تهدأ"، موضحاً أن "مسؤولين أمنيين ورسميين" أخبروه "مباشرة بالتهديد".
وأكد الشعار أن "لبنان لن يقوم إلا بالاعتدال، وكل ما يحدث من اغتيالات وبلبلة واستخدام السلاح في الداخل سينتهي". وحول الجهة التي تقف خلف التهديدات، قال الشعار: "من قتل الحريري، فهناك يد غريبة تعمل من أجل أن لا يستقر البلد". وعن إمكانية ان تكون سوريا هي من هدّدته، ردّ الشعار: "أستغرب التهديد لي، وأنا لم أتعرض للسوريين بشيء، وموقف الحكومة بالنأي بالنفس موقف حكيم".
وأمل الشعار من وزارة العدل أن تنفّذ ما قاله رئيس الجمهورية ميشال سليمان يوم استشهاد اللواء وسام الحسن بأنه "ينبغي ان يعمل القضاء بسرعة في كشف الحقائق للبنانيين، لأنه يجب أن يتوقف القتل"، وختم بالقول: "سأكون في طرابلس قريباً ونأمل بالعودة خلال أيام".

"بحثاً عن الزمن الضائع"

image for سمير عطاالله
طبعاً العنوان الحميم أعلاه هو لمارسيل بروست، سيد الأشياء الصغيرة التي تشكل فحوى الحياة. يقترضه الناس في مراحل التحسر الفردي واليأس الجماعي، كما يقترضون من كتب الأمثال وذخائر المتنبي عندما يعجزون عن الجمع بين عبارة الخطاب وفداحة الأمر.
كانت الأمم المتحدة تبعد عني نحو 10 دقائق، يوم الخميس الماضي. شمس باردة، وحرارة مقبولة لشتاء نيويورك. مع ذلك تخاملت عن قطع الشوارع القليلة نحو الجادة الأولى. قضيت في أروقة هذا المبنى الأزرق دورات كثيرة، أصلها متحمساً في الضحى وأغادرها متعباً في المساء. فلماذا التخلف اليوم؟ هل هي خبوة العمر أم توقّع الحدث؟ كالعادة ملأني شعور بالذنب. ألم تكن مناسبة، على الأقل، للسلام على الرئيس محمود عباس؟
لم نكن نأتي الى الأمم المتحدة فقط كصحافيين. كان كل منا يأتي وهو أيضاً ينتظر شيئاً ما. شيئاً عربياً ما. ففيما كان اليأس على الجبهات مألوفاً، كان للعرب في هذا المجمَّع المُبهر، أصدقاء وكتل ووثائق ولغة مليئة بالكلمات النبيلة وبأحرف العطف، التي تتولى تكديس الحجج والثوابت والحق. دعك من أن فلسطين قضية عربية، فهذا أوهن وأهون ما فيها، لكنها قضية إنسانية لا مثيل لها في مسائل العالم أو مظالم الأرض. ولعل من أسوأ معالم هذا الظلم ألا تجد الولايات المتحدة في معارضتها لعضوية فلسطين سوى تسع دول، تتقدمها ميكرونيزيا، تلك الحليفة الكبرى على المحيط الهادي.
مسخرة هو هذا العالم، بكباره وصغاره. تساءلت، ولماذا أذهب الى الأمم المتحدة؟ هل يكفي احترام أبي مازن أن أعتبر أنه بعد 65 عاماً من قرار التقسيم، هذا نصر عربي؟ من يسخِّف حقوق الشعوب ومشاعر الأمم، هل هو "احتفال" العرب بأن فلسطين، الممزقة فلسطينياً واستيطانياً واستعمارياً، أصبحت دولة "مراقبة" في المنظمة التي عجزت حتى عن سدّ رمقها، أم الدولة الكبرى التي تتطلع على الأطلسي فلا تجد حليفاً لها إلا ميكرونيزيا؟ رجاء، لا تستخف بالجمهورية الاتحادية الميكرونيزية: 110 آلاف مواطن و700 كيلومتر مربع، وفوق هذا وذاك النشيد الوطني: هيا مناضلي ميكرونيزيا. والله، لا مزاح ولا مبالغة: مناضلو ميكرونيزيا.
دائماً كان العالم، وخصوصاً كما يبدو من الأمم المتحدة، ميلودرامياً، كالأفلام الإيطالية. شاهدت هنا أكبر تجمّع للحضور الرسمي والصحافي. كان الجميع يضحكون للخطيب وهو يلمِّح الى القتل والذبح. تعالوا سوحوا عندنا، كان يقول. وكانت القاعة المليئة الى أعاليها تقهقه، بمزيج من الخوف والرعب والمداراة. ذلك كان الفيلد مارشال عيدي أمين.
لكن الأمم ضحكت، أكثر ما ضحكت، من هذه الأمة: يا أمةً ضحكت من جهلها الأمم، قال المتنبي. اعترفت الدول بفلسطين الدولة – إلا ميكرونيزيا الاتحادية – نادٍ ملتبسة فيه شروط العضوية والانتساب. لماذا فانواتو وليس فلسطين؟ لماذا ظلت تايوان تمثل الشعب الصيني وبكين ممنوعة من الدخول؟ لماذا ليس مليار هندي، بينهم ملايين العلماء والمفكرين والصناعيين والأطباء، لا يستحقون العضوية الدائمة في مجلس الأمن؟ هل لأن الهند أكبر ديموقراطية في العالم، في التاريخ؟ هل لأنها من دون تاريخ استعماري مثل الدول الأربع الكبرى؟ هل لأن غاندي، الناحل، الضئيل الجسم، الضعيف الصوت، شرع في زلزلة قانون الامبراطوريات؟ لا مكان للهند الى جانب الدول الكبرى.
لذلك، لدى عموم العالم مشاعر مزدوجة حيال المبنى الأزرق. يومٌ، إنه ضروري لهذا الكوكب المضطرب، ويومٌ إنه مجرد لازمة، قيمتها في أوائل القصيدة ولا معنى لتكرارها في أواخرها. مؤسسة قائمة على المناداة بالديموقراطية وممارسة أسوأ اختراع ديكتاتوري بعد صنوف التعذيب: الفيتو! فجأة يبدو مجلس الأمن مثل "عائلات المافيا": القوة ليست في بعث الطمأنينة في النفس بل في إرعاب الخصم. وإذ تتقاتل "العائلات" في ما بينها، تسيل دماء الآخرين ويبقى العرابون في حصونهم.
ويوم الجمعة أيضاً لم أشعر بحافز كافٍ للذهاب الى المبنى الأزرق، يتبلّد الصحافيون مع رتابة التفظيع البشري وتكرار العجز الإنساني. كان يخطب اليوم الأخضر الإبرهيمي. فماذا سوف يقول؟ في فيلم "جسر نهر كْواي"، يُرغم السجين ألك غينيس على بناء جسر لأعدائه. ثم ينتابه شعور بالفرح بنجاحه الهندسي، ناسياً أنه يسهّل موت رفاقه. يقاوم الإبرهيمي الوقوع في مثل هذه المحنة. وتصطرع في داخله كل مشاعر الخوف، القومي والإنساني، وهو يكابد في مهمته، التي قد تكون خاتمة الحياة الديبلوماسية الممتدة ستة عقود.
تحدث الدكتور بشار الجعفري، من دون ذلك الحرج في التعابير الذي يسربل سي الأخضر. لكنه لم يستعر هذه المرة من نزار قباني، ليقرأ على 40 ألف ضحية و2,5 مليوني مشرّد و600 ألف لاجئ. لعله تذكّر أن نزار، الذي آثر المنفى على البقاء مكبَّل النفس، لم يعد الى مدينته وبَحراتها الأثيرة إلا تراباً الى تراب. كان الزنوج الأميركيون يغنّون في الجنائز "لقد تحرّر أخيراً. لقد تحرّر أخيراً". ساحراً كان نزار، وأبياً مثل صهيل الخيول. كان آخر تغريدة لبرَدى.
لم أذهب الجمعة أيضاً. تخاملتُ، لا أعرف إن كانت خبوة العمر أم توقّع الحدث الذي لا نهاية له. الخميس تدخل فلسطين هيئة الأمم، وفي اليوم التالي تُعرض في القاعة نفسها قضية ضياع سوريا. والأخضر يحذِّر: من دون تسوية قريبة، سوف تتحول "دولة فاشلة". توقّف دون القول "صومال أخرى" كما فعل من قبل. قيل إن ثورة 1860 في لبنان أشعلها خلاف بين مجموعة من الصبية. لو أن النظام السوري احتضن صبيان درعا، بدل أن يشنّ عليهم وعلى المدينة الحرب والضرب! حاولوا استعادة ما حدث منذ 21 شهراً الى اليوم: من درعا الى كل بقعة في سوريا. أصابع الصبية أحرقت سوريا. لو أن المخابرات أكبر عقلاً وأقل فظاظة.
ماذا قال الأخضر؟ لا شيء. ما أراد أن يقوله، لا يستطيع قوله. أي كلمة عن الحقيقة، ويفقد صفة الوسيط. مهمة الوسيط أن يعضّ على شفتيه ويذوب قلبه. ما أراد بالفعل قوله هو انه لا يزال هناك أمل. ليس بالنظام. ليس بالمعارضة. ليس بالعرب. ليس بمجلس الفيتو، الموقوف هذه المرة في مخفر الكرملين. لم يبق سوى الأمل الذي يرفرف فوق أسرَّة المرضى: الأمل بالله.
يُطرح على الصحافيين عادة سؤال، فيه من الرجاء أكثر مما فيه من التساؤل: كيف تبدو أمورنا من الخارج؟ لا يمكن أن تبدو أفضل مما تبدو في الداخل. إذا تطلعت الى لبنان من بعيد لا يمكن أن ترى فيه ضوءاً في الليل، أو نوراً في النهار. لا يمكن إلا أن تلاحظ أن فلسطين دخلت الأمم المتحدة دولة واحدة، فيما هي في الواقع دولتان. لا يمكن أن تنظر الى مصر إلا أن ترى أن الدولة تنهار في ميادين المدن وأن دولة أخرى تحاول أن تقوم في سيناء. لا يمكن إلا أن ترى أن ليبيا أصبحت سوقاً تصديرية للسلاح، بما فيه الى لبنان. وأن العراق يزداد انشقاقاً. وأن تونس لا تهدأ. وأن كل دولة عربية تخسر كل يوم المليارات في بدد السياسات وعبثيات الجهل والتخلف وقرون العتم. لا يمكن إلا أن ترى هذه الأمة في خيانة دائمة لماضيها، راكعة تبكي على ما فقدت، عاجزة عن استعادة ما أضاعت، غارقة في توسّل الأسطورة والخرافة.
يكاد العالم ينتهي من وضع حقوق الحيوان، فيما لا نزال نناقش حقوق الإنسان. نكتب هذه المفكرة الى جنابكم من مدينة توماس أديسون، الرجل الذي اخترع المصباح الكهربائي. نحن لا نزال على مصباح علاء الدين، ابن الفقير مصطفى الذي مات غماً لأن ابنه رفض تعلّم مهنته، الخياطة. لا تزال كل أمانينا واقفة على فرك مصباح الأخ علاء. ولا تزال شهرزاد تخدّر. ليس السلطان، بل الرعية.
وصلت الكهرباء الى قريتي أواسط القرن الماضي، وانقطعت أوائل هذا القرن. مثلها مثل كل الآمال بكل شيء، أو أي شيء. كرّر الرحابنة في حواراتهم العطرة، الحنين الى "ضو القنديل" وهم يتذكرون قرى أوائل القرن العشرين، الآن القناديل تعمّ مدن القرن الحادي والعشرين. ما أجمل العصور الرومانسية!
أطلّ من نافذتي على مبنى شركة "آبل". بعد توماس أديسون واللمبة والتلغراف والفونوغراف، اخترع الحمصي ستيف جوبس (الجندلي) ما لم يخطر يوماً في خيال شهرزاد أو أحلام علاء الدين. يخترع لوحة ضوئية تعمل باللمس فتفتح ثلاثة أرباع الكون وتعمل بالأنامل لا بفرك اليد مثل مصباح علاء.
نشأت على عصر الفونوغراف وأسطوانة "مالاغينيا" سرعة 78. وأفقنا على النكبة في فلسطين. وفي عزّ الشباب أطلت 67 بلقبها الملطف، النكسة. وفي 1975 مرّت الحرب في لبنان ولا يزال أبطالها – والحمد لله – دائمي العزّ. وكيف تبدو الأمور لكم من الخارج؟ كما تبدو لجنابكم من الداخل: حي الجنادلة في حمص ركام، وإرث ابن الجندلي في نيويورك يشكل أكبر شركة في العالم. تحيات.
سمير عطاالله
الخراب الأمني في حال لم تسلّم الداتا
الاربعاء 5 كانون الأول 2012
حذّر مسؤول أمني رفيع من "الخراب الأمني في حال لم تسلّم الداتا كاملة" كما طلبها فرع المعلومات. وقال: "إذا كانوا لا يثقون بنا فليقدموا على إقالتنا وليتحمّلوا المسؤولية كاملة"، معتبراً أن "البلد مستهدف ويمر في ظرف غير عادي، ولذلك لا بد من إجراءات غير عادية". وأكّد المسؤول الامني "أننا لا نريد داتا الاتصالات أو مضمون الرسائل النصية للهواتف الخلوية للعبث بها. لدينا مبرراتنا الأمنية. سقط للمعلومات ثمانية شهداء، واليوم كلنا مهددون. رفيقنا (اللواء) وسام (عيد) تسلمناه أشلاء جثة، فهل يريدون لنا جميعاً أن نصبح جثثاً؟".
المسؤول الامني، وفي حديث لصحيفة "الأخبار"، لم يتوقف كثيراً عند رأي الهيئة القضائية المختصة بشؤون الاتصالات الرافض لتسليم الداتا، مصوّباً على "أصحاب القرار السياسي... لقد قلنا ما عندنا وليتحمّل الجميع مسؤولياتهم". وعمّا إذا كان يخشى أمراً ما؟ أجاب: "أخشى أن يصيب أحدنا ما أصاب الشهيد وسام. نحن في وسط العاصفة وكلنا فوق بركان". وإذ أعرب عن احترامه للحريات الشخصية، إلا أنه "لكل قاعدة استثناء". وأوضح: "ما من أحد يقبل أن يكشف جسد زوجته أمام غريب. لكننا نفعل ذلك في الحالات المرضية أمام الأطباء"، مشيراً الى أن المسألة الأساسية هي "انعدام الثقة". وجزم: "لست مستعداً للتسوّل من أحد. لقد وفّرنا الحماية للجميع، حلفاء وخصوماً... وهم أشادوا بنا بعد استشهاد وسام عيد، فما عدا ممّا بدا اليوم؟ يريدون أن يضحكوا علينا؟ نحن أعطينا دمنا، وهم لا يعطون ثقتهم، علماً بأنهم مهما أعطونا لن يكونوا قادرين على مكافأتنا".
هناك تمادٍ في اغتصاب الحريات
الاربعاء 5 كانون الأول 2012
اعتبر وزير الإتصالات نقولا الصحناوي أن هناك تمادياً في اغتصاب الحريات، من خلال المطالبة بداتا الإتصالات للإطلاع على أسرار اللبنانيين".
وقال في حديثٍ الى قناة "mtv": "نحن رفضنا طلب تسليم الداتا وأرسلناها إلى مجلس الوزراء، فنحن لن نسمح بانتهاك خصوصية اللبنانيين".
وسأل  الصحناوي "هل نعيش انقلاباً عسكرياً لنسلم الداتا؟"، مشيراً إلى أن وزير الداخلية مروان شربل ضغط على أجهزته للتراجع، لأنهم على خطأ. وقد تم حصر الداتا بأرقام معينة.

سليمان "الزغير" ينشط بقاعياً: زحلة تكاد تخسر قضيتها

الثلثاء 4 كانون الأول (ديسمبر) 2012
المركزية- أكد رئيس تيار المردة النائب سليمان فرنجية "أن المسافة بين البقاع والشمال بعيدة ولكن القلوب قريبة"، داعياً "الى التعاون والتطلع الى الامام لتحقيق أهدافنا"، لافتاً الى "انه يعمل على الوفاق في زحلة التي تكاد تخسر قضيتها".
كلام فرنجيه جاء خلال لقائه وفدا من قياديي المردة في البقاع، هنأ فيه "زحلة بسفير لبنان في فنزويلا الياس لبس"، داعياً "قياديي المردة في البقاع للتعاون والتواصل مع الحلفاء الى ابعد الحدود"، مشدداً على "ضرورة العمل على استقطاب الناس التي تؤيد تطلعاتنا مع احترام حرية الاختلاف مع الآخرين"، مؤكداً "ان اخصامنا يحترموننا كما يحترمنا حلفاؤنا لاننا صادقون".
ورأى "انه قد يختلف اثنان على الاسلوب، لكن ليس على الهدف لذا يجب التعاون مع بعضنا البعض لتحقيق اهدافنا وطموحاتنا"، معتبراً "أن في كل فريق سياسي أفكاراً عدة علينا بلورتها للوصول الى فكرة تؤدي الى استيعاب الجميع وايجاد مساحة لكل واحد فينا"، مؤكداً "انه يعمل على الوفاق في زحلة، لانه بتشرذمنا نخسر وبوحدتنا نفوز، وعلينا اثبات ذاتنا لأن زحلة تكاد تخسر قضيتها".
سليمان "الزغير" ينشط بقاعياً: زحلة تكاد تخسر قضيتها

khaled
11:28
4 كانون الأول (ديسمبر) 2012 - 

The Little Suleiman had LOST His Cause already. Does not matter how big the name Maradah(Giants), he is just a DWARF. The Dwarf that supports a Murderer in Damascus, will never WIN as he is trying to announce in Bekaa Valley Zaleh.Those are attached to Criminal Regime’s Family should not have a Place in Lebanon. Regime that killed Hundred of thousands, by BLOWING UP their Bodies into PIECES of the Lebanese, and this ONE is talking about Reconciliations and Prosperity of the Country by Unity. It is like a Whore talking and giving Lessons about Honor.
khaled

...Wages and Job Posts Promotions in Lebanon

حكومة زحلاويّة!

image for فيليب سكاف
جلس الزّحلاوي تحت العريشة، والعناقيد تدلّت كثريّات الذهب، يتفقّد الإعلانات المبوّبة في صحيفته. وقع على الإعلان الآتي: "مطلوب رئيس قسم محاسبة. متأهّل. عشرون سنة خبرة. يحمل جواز سفر أجنبيّاً". هبَّ صاحبنا، بعدما ضربه العنفوان الزحلاوي الشهير. إستقلّ سيّارة أجرة، وطلب من السّائق التوجّه بسرعة البرق إلى الشركة صاحبة الإعلان. وعندما وصل، وجد طابوراً طويلاً من حاملي الشهادات وأصحاب الخبرات، الذين سبقوه. لكنّ الزّحلاوي دفش البعض، وقفز فوق الآخرين حتى وصل باب المدير، فطحَشَ عليه متجاهلاً زعيق السّكرتيرة. 
المدير، الذي فوجئ بهجمة هذا الضبع، طلب من سكرتيرته إغلاق الباب ليختلي بهذا المتفجّر ثقة بنفسه، مستنتجاً انه حتماً الرّجل المناسب للوظيفة! سأله:" أنت بالتأكيد هنا من أجل الإعلان". أجاب الرّجل بلكنة محبّبة:"أكايد" ( وتعني بالعربي "أكيد"). وعاد المدير وسأله:" أنت متزوّج؟". قال الرّجل:"له" ( وهي ترجمة لا بالزّحلاويّة). "هل عندك ثلاثون سنة خبرة؟". "له". "معك جواز سفر أجنبي؟". "له". "دارس محاسبة؟". "له". فسأله المدير مصعوقاً: "دخلك، فيك تقللي، شو جايي تعمل هون؟". "فنجر" الزحلاوي عينيه بالمدير. إقترب منه، وصرخ فيه: "جايي بس تقلّك إنو إذا بدّك حدِن لهالوظيفة... آتعتمدش عليِّي". 
بهذه الهمّة الزحلاويّة، قفزت الأقليّة فوق الأكثريّة، وتحَوكمَ كمٌّ من المستوزرين حول بيان وزاري، أساسه "النأي أحسن رأي". ونأت الحكومة من يومها عن كلّ شيء: حدود مباحة للمجاهدين من الصّنفين وعلى الخطين؟ "آتعتمدوش علينا". طائرات مزمجرة أو صامتة محلّقة فوقنا ذهاباً وإياباً وأيّوباً؟ "آتعتمدوش علينا". أجنحة عسكريّة، وإغتيالات ومربّعات ومثلثات ومستطيلات أمنيّة؟ "آتعتمدوش علينا". جبل نار وباب جهنّم بين "محسن والتبّانة"؟ "آتعتمدوش علينا". إقتصاد يُنازع، وسياحة ميتة؟ "آتعتمدوش علينا". خطف وتعدّيات وسرقات، وفساد وتراجع خدمات، واهتراء بنيات تحتيات؟ "آتعتمدوش علينا". قانون إنتخاب يُنقذ الديمقراطيّة التمثيليّة من مسرحيّة المذهبيّة؟"آتعتمدوش علينا". تغييب تراثي وتشويه عمراني، وتلوّث وردم وقضم تلال وجبال؟ "آتعتمدوش علينا". 
أمّا نحن فمن أعلى شفير الهاوية، بتنا نترحّم على زمن سوء الإدارة، مقارنة بأيّام اللاإدارة هذه. ففي هذه الحكومة "الزحلاويّة"، شلل وفشل، وضباع ونسور كاسرة تتلهّى بالحمام الوسطي، تكشّه من فوق طاولة الحوار الشاغرة. ويبقى علينا أن ندكّ بيان الحكومة الوزاري في كركة نحاسيّة. نكرِّره ثلاث مرّات، مع قليل من اليانسون الشامي، نشربه أمام مازات تشبه فسيفساءنا المتشظية، ونغنّي مقطوعة "أعطني النّأي... وغنّ". وكاسكن!
فيليب سكاف

"مهمّة عقاب صقر عملية خاصة ضمن استراتيجية كبرى"

image for ايلي الحاج
لا يتردد قيادي بارز في فريق "تيار المستقبل" في تبني قضية النائب عقاب صقر "المتهم" في إعلام قوى 8 آذار بدعم الثوار في سوريا بالمال والسلاح، ولا يرى داعياً إلى تصريح صقر بأنه يتحمل شخصياً المسؤوليات عما يفعل، مؤشراً إلى موقف عميم بعد لحظات حيرة.
"ندعم الثورة السورية علناً من اللحظة الأولى لأنها قضية حق"، يقول القيادي الذي يفضل عدم ذكر اسمه. يذكّر بأن الرئيس سعد الحريري "كان من أول الذين أشهروا هذا الموقف، لم تسبقه ربما إلا دولة قطر. هناك مظلومون نساعدهم بكل الوسائل كي يدافعوا عن أنفسهم في وجه نظام يقتل شعبه بوحشية، والدفاع عن النفس حق مشروع. لكننا صدقاً لا نعرف إذا كانت هذه الوسائل تشمل تزويدهم سلاحاً أو ذخيرة". 
ويوضح ما يذهب إليه مؤكداً أن لا أحد في "المستقبل"، تياراً وكتلة نيابية، يمتلك أجوبة حاسمة في موضوع التسجيلات التي أقر النائب صقر في أكثر من وسيلة إعلامية بأنها لصوته. 
ويقول القيادي مختاراً تعابيره على مهل: "إن المهمة التي يتولاها نائب زحلة هي عملية خاصة من ضمن استراتيجية كبرى. لا نعرف طبيعتها بالضبط لنجزم بصحة ما يُحكى عنها، لكننا نتحملها كخيار سياسي. أما الدخول في التفاصيل - مَن سرّب التسجيلات وكيف ولماذا؟ - فلا توصل إلى نتيجة. ولا الغوص في السجال حول هذه المسألة. إنها ببساطة جزء من الصراع السياسي الذي يعيشه لبنان. هل نكذب على أنفسنا؟ الانقسام عمودي في البلاد أكبر بكثير مما يُثار حول التسجيلات والنائب صقر. يحكي بعضهم عن رفع حصانة نيابية وإجراءات قضائية وما شابه. كله كلام. لا أكثرية نيابية في هذا الاتجاه وكل المقصود محاولة تخفيف من تأثيرات فضيحة سماحة – المملوك". (يستعيد هنا عبارات من خطاب لنائب بيروت نهاد المشنوق في أربعين اللواء الشهيد وسام الحسن: "سوف تسمعون في القادم من الأيام عن المساواة المزوّرة. سيقولون إنّ جريمة مشاركتهم في القتال الى جانب سفّاح سوريا تساوي دعمنا لحرية الشعب السوري. لا مساواة بين الثائر والقاتل. بين العدل والطغيان. بين الحرية والاستعباد. نقول بالفم الملآن إن حرية الشعب السوري مصلحة وطنية لبنانية. انتهت الأيام التي نبوس فيها يد الاجرام وندعو عليها بالكسر. من الآن سنكسر اليد التي تمتدُّ على كرامتنا وأمننا واستقرارنا، داخل لبنان وخارجه"). 
أهو رهان يقوده "المستقبل" في مقابل رهان "حزب الله" على استمرار نظام الرئيس بشار الأسد؟ "رهان الحزب لا أخلاقي. لا مجال لمقارنة أو تشبيه. حزب الله يدعم رسمياً النظام الظالم الذي يقتل شعبه بالمقاتلين والسلاح. أما "المستقبل" فلا ميليشيا عنده ولا أجهزة أمنية، بل جمهور يكبر إعجابه بالرئيس الحريري والنائب صقر بسبب العملية الخاصة هذه. هل تعلم أنهم يسمون الرئيس الحريري على "التويتر" خالد بن الوليد فاتح الشام؟". 
ما هو موقف "المستقبل" من الشباب الطرابلسيين الذين حملوا سلاحهم وتوجهوا إلى سوريا حيث قضوا أو اعتقلوا أو اختفوا؟ 
"تراه يُدرك السيد حسن نصرالله أنه بكلامه على "الجهاديين" من حزبه الذين يَقتلون ويُقتلون في سوريا إنما هو يستفز لا البشر وحدهم بل الأنبياء أيضا؟ 
هؤلاء الشبان يُمكن أنهم اندفعوا في عملية فردية وشخصية بطريقة لا تنمّ عن خبرة ومعرفة. هم متطوعون لا علاقة لهم سابقة بالقتال. ليسوا مثل عناصر "حزب الله" المدربين النظاميين الذين ترسلهم قيادتهم في مهمة عسكرية رسمية عارفة ماذا تفعل. الشبان الطرابلسيون هؤلاء هم أهلنا ولا ندينهم. سبق أن بحت حناجرنا ونحن ننادي بأن الحدود اللبنانية مع سوريا يجب أن تكون في تسلم قوات طوارئ دولية لتكون حدوداً آمنة وتضمن أمن الدولتين. يا للأسف لم يفهم "حزب الله" من المطالبة هذه سوى أنها وسيلة لمنع تدفق السلاح إليه من سوريا. في أي حال بعد سقوط نظام الأسد، وهو سيسقط حتماً ولحظة انهياره تقترب، لن يظل السلاح يتدفق من سوريا في اتجاه لبنان كي يُستخدم ضد شعبه بذريعة المقاومة". 
إلى أين من هنا ؟ 
"كل شيء ممكن في ظل الانقسام السياسي الحاد الذي يشمل كل مظاهر حياة اللبنانيين ودولتهم. أما الثابت فهو أن غياب نظام الأسد الذي شكل هراوة أمنية لإيران في المنطقة سوف يُحدث تغييرات كبرى في كل الدول المحيطة بسوريا. حتى الآن يبدو أن الفلسطينيين ("حماس") هم أول من تحرروا من قبضة الأسد وبالتالي حليفه الإيراني. سنشهد ترددات قوية للزلزال السوري في لبنان والأردن والعراق. ليست هينة عملية بتر ذراع إيران. مؤلمة ولكن أصبحت في نهايتها". 
وختامها عودة إلى النائب صقر : "جمهور المستقبل يرى أمامه حزب الله يدعم رسمياً بالمقاتلين والسلاح النظام الظالم الذي يقتل شعبه. أما "المستقبل" فليست عنده ميليشيا أو أجهزة أمنية، بل جمهور يكبر إعجابه بالرئيس الحريري والنائب صقر بسبب العملية الخاصة التي يراها هذا الجمهور بطولية وشجاعة، وهي فعلاً لا تربكنا. ولا شك أن موقع صقر أصبح أقوى من قبل". 
ايلي الحاج

Dogs Drivers..

No comments:

Post a Comment