Gadget

This content isn't available over encrypted connections yet.

Thursday, 28 March 2013

Hezbollah Battle Once and For Good. 28.03.13 Syria...

Hezbollah is fighting its Last Battle in the Middle East War. Its Leadership chose to fight along with the Syrian Regime in Damascus. Hezbollah is aware of the Collapse of the Regime, and it is living its Last few weeks, if Hezbollah is not giving its Assistance Logistically and Fighters.

Hezbollah was exposed to its concealed Facts, which had been hiding beyond this involvement. If there should be any confrontation with the Enemy on the Southern Front, as it is trying to Brainwash its Environment about taking sides with the Regime, to keep its Arsenal of Weapons to flow inward the Lebanese Territories. Was this decision had been taken by its Leadership, or had been Forced and Dictated by Iran the Mother. 

Hezbollah, had recognized the Rejection of the Lebanese people of its Power, that dominated the Lebanese Politics and Diplomacy, as it was used to be in the Occupation by the Regime's Troops. They Stole the Lebanese Dignity, Integrity, and National Security and Lebanon was put in the Grid of Syrian Province. Now the Regime is going to Hell, Iran is taking over the Job, to apply the Old Style of the Syrians, and make it the 35th Iranian Province.(That is a FACT).

May be there are some Leaders in this Military Party, are not happy of the Consequences, that would sum up of this Involvement, but sure they are Silenced. Iran Style is to Murder anyone swims against the Stream. The Free Lebanese people are aware of those rejecting Hezbollah Policy within the Shia Community, and how helpless they are, to raise the Voice openly.

The Revolutionaries in Syria are aware of the Free Lebanese support to the Revolution. The Revolution is willing to have the Freedom Space, the Lebanese are taking in Modern History, which it was banned to the Syrian people for Forty Five years, since the Criminal Family Raped the Power in Syria.

The Syrian Revolution and the Free Lebanese having the same Goals to do the Necessary Reforms for their Regimes in both Countries, for a Clear and Transparent Democratic System. The Syrians are about to win the Battle against the Criminals in Damascus, but the Lebanese could not yet. Hezbollah is a Copycat of the Dictators in Damascus and Tehran. As the Regime is ended in Forty Five years, Hezbollah as well would be ended after just little while of that Regime in Damascus. Sure Hezbollah, interests was to keep the Gate Wide Open to have its Weapons keep on flowing through the Syrian Gate. Instead of siding with the Revolution in Syria, and has the best Ties in the near Future with the Free people of Syria, it chose to fight those people and make New Enemies. That brought a question to surface, of this Insistence to fight along with a Fallen Regime. 

Hezbollah as dictated by Iran, if the Regime has collapsed, that means, the next Revolution would be in Tehran. The Victory of the Syrian people, would encourage the people of Iran to Revolt. Because they would realize, that the Price of Freedom and Human Rights are Worth the Revolution and Victims incurred. Hezbollah Blood Stream to survive is Iran, then it should implement, its ORDERS, even on the Expense of the Lebanese people..

Israel, was very comfortable with the Syrian Regimes Troops Silence on the Golan Heights Front Silence aged to forty five years. The Syrian Regime while occupying Lebanon, and even after it was kicked out, was still using Hezbollah as an Instrument to conceal its Negotiations with Israel under and on the Table. 2006 War that was started by Hezbollah, by Orders from the Syrian Regime to put pressure on Israel to EASE the Negotiations on Golan Heights. Hezbollah started that war for a Foreign Country's Interests, which caused 1200 Lebanese Victims and Hundreds of Thousands Displaced, and billions of Property Destruction.  War was not for the Interests of Lebanon, and which was not to Liberate Lebanese Territories. It was just Political, Lebanon has NO Business with it.(Everyone knew that). Israel is very happy and comfortable of Hezbollah Agenda. It gives the International Community the Clear answer why Israel people are in danger, of Hezbollah growing Power. while Israel could end Hezbollah Power easier than anyone thinks, at any time Hezbollah starts a war. It did 2006, Israel cleaned the Southern Part of Lebanon, for a Demilitarized Zone 40 KM away from its Borders with Lebanon. Some one would say, most of the Fighters are still in place. It is True, they are Lebanese Citizens and live in their Towns, NO one could displace them. But if a Serious war had blown up, what would happen to these Towns, the fighters use to confront the Israel Incursion to Lebanese Territories. ( Most of Hezbollah Fighters are on the Syrian Front, to Liberate Lady Zaineb Shrine, Thousands of Fighter in Damascus, and Jerusalem, Galili Heights can wait). 

Hezbollah if lost its battle in Syria, would lose its Military Presence in Lebanon. Hezbollah would be drained to the Ground in this Battle. It would have NO Chance to dominate the Lebanese Sovereignty, after the war in Syria as Iran planning. It would lose its Blood Stream through the Syrian New Democratic Regime. Because when the Revolution is Victorious, the Lebanese and the Syrian people would be on the same BOAT of Freedom and Democracy, and all the Dictators to the Waste Bin of History included the Trailers of Iran in Lebanon.

Hezbollah would be in Reckless and Illusion Situation, thinking of winning a Battle against the Syrian People Revolution
khaled-stormydemocracy


Iranian Cargo plane Shot Down...

An Activist Previous Prisoner  by the Regime's Mukhabarat



"ممنوع على النازحين السوريين التجوّل!"
25 آذار 2013 الساعة 12:57
خاص-"النهار" 
علمت "النهار" ان عددا من البلدات الجنوبية المتاخمة للحدود في قضاء صور تمنع النازحين السوريين في الأيام الخيرة من التجوّل في ساعات الليل. وفوجىء الأهالي مساء ليل امس في احدى البلدات عند سماعهم النداء الآتي من مكبّر للصوت في المسجد: "ممنوع على النازحين السوريين التجول في أحياء البلدة ومحيطها حتّى ساعات الصباح، وتحت طائلة المسؤولية من يخالف هذا النداء". 
يذكر أن بعض البلدات في الجنوب تنفذ حراسات ليلية في محيط الأماكن التي تقيم فيها عائلات سورية.

احتراق طائرة شحن إيرانية في مطار دمشق الدولي

أفادت "سانا الثورة" عن "احتراق طائرة شحن سلاح إيرانية بعد استهدافها من "الجيش السوري الحرّ" لدى وصولها إلى مطار دمشق، ما أدى وفق ناشطين إلى اندلاع حريق ضخم في المطار".

قطر تسلّم الائتلاف الوطني السوري السفارة السورية في الدوحة
  الدوحة - يو بي آي
الأربعاء ٢٧ مارس ٢٠١٣
تسلّم "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية" رسمياً السفارة السورية في العاصمة القطرية الدوحة.
وسلّمت السلطات القطرية اليوم رسمياً السفارة السورية في الدوحة للائتلاف، والتي حملت إسم "سفارة الائتلاف السوري ـ الدوحة".
ودخل "السفير" السوري الجديد في الدوحة نزار الحراكي مع وفد الائتلاف إلى مقر السفارة السورية، حيث جرى حفل التسليم بحضور رئيس الحكومة المؤقتة غسان هيتو ورئيس الائتلاف معاذ الخطيب.
وقال الحراكي إن "اليوم يوم نصر للسوريين".
من جهته، شكر الخطيب قطر على تسليم السفارة، كما شكر الشعب السوري "الصامد المرابط"، وأوصاه بأن "يبقى يداً واحدة".
وعزّى أهالي الجنود الذين قال إن "النظام يضعهم في مواجهة الثورة"، مشدداً على "وحدة الشعب السوري".
وقال الخطيب إن "هناك إرادة دولية بألاّ تنتصر الدولة، الشعب قرر أن يعيش حراًً وسيبقى حراً".
وأقر الخطيب بوجود "أخطاء في جسم الثورة المدني والعسكري، لذلك نقول لكل القوى كلما توحدتم قصر طريق النصر".
وإلا أنه أضاف إن "كل الشوائب التي تعتري مسير الثورة، الثورة بريئة منها. هؤلاء اللصوص من خارج الثورة وكل من ينحرف عن الثورة هو المخطئ والثورة على حق".
وتم رفع علم الثورة السورية على مبنى السفارة ووضع شعار الائتلاف السوري على مدخلها.
  

وفاة مقاتل معارض سوري بعد معالجته في اسرائيل

نقلت الإذاعة الإسرائيلية عن مصادر طبية قولها إن مقاتلاً يحارب قوات الرئيس بشار الأسد في مرتفعات الجولان، توفي اليوم الأربعاء بُعيد نقله إلى المستشفى في نهاريا، في شمال اسرائيل.


وأضافت الإذاعة أن المقاتل السوري الذي أصيب بجروح خطرة في رأسه، نُقل صباح اليوم الى هذا المستشفى مع مقاتل سوري آخر في حالة خطرة أيضاً.


وأوضحت الإذاعة أن خمسة سوريين آخرين أصيبوا بجروح أقل خطورة عولجوا أيضاً من قِبل أطباء اسرائيليين في قطاع الجولان الذي تحتله اسرائيل قبل إعادتهم الى الجانب السوري.


هذا وأفادت حصيلة رسمية اسرائيلية أنه على امتداد شهر مضى أُصيب أحد عشر مقاتلاً سورياً وعولجوا في اسرائيل، وأُعيد ثمانية منهم إلى سوريا وبقي اثنان في المستشفى بشمال اسرائيل، الأول في نهاريا، والثاني في صفد.


وقد سيطر المقاتلون السوريون في الفترة الأخيرة في الجنوب على شريط تبلغ مساحته 25 كلم يبدأ من الأردن ويصل إلى خط وقف إطلاق النار مع اسرائيل في هضبة الجولان، كما أفاد الأحد "المرصد السوري لحقوق الإنسان".
«الجيش الحر» يطلق معركة «زلزلة الحصون» ويقاتل على 6 جبهات في دمشق
مع استخدامه الصواريخ ينقل الحرب من المواجهة المباشرة إلى القصف بعيد المدى
مقاتلو الجيش الحر يطلقون الهاون من سيدي مقداد باتجاه قلب العاصمة دمشق (رويترز)
لندن - بيروت: «الشرق الأوسط»
تدخل المعارك الدائرة في دمشق ومحيطها فصلا جديدا مع إضافة الجيش الحر تكتيك «المواجهة غير المباشرة» عبر القصف الصاروخي لقلب العاصمة دمشق لاستراتيجيته في «المواجهة المباشرة» عبر خطوط التماس في شرق العاصمة وجنوبها.وكانت المعارك حتى الأمس القريب تعتمد على الاشتباك المباشر بين القوات النظامية وكتائب الجيش الحر في خطوط التماس على الطريق الدائري الذي يفصل العاصمة عن ريفها، لكن قوات النظام كانت تتمتع بدعم صاروخي من الخلف، مما كان يكسبها مزيدا من القوة في مواجهة الأسلحة الفردية والمضادة للدروع التي يمتلكها الجيش الحر.
ومع إعلان الجيش الحر انطلاق معركة «زلزلة الحصون» يدخل الجيش الحر سلاحا آخر في معركته للسيطرة على دمشق، فالصواريخ تسقط الآن على ساحة الأمويين وقصر الضيافة ومنطقة البرامكة، وهي مناطق لا يستطيع الجيش الحر الوصول إليها في الحالات العادية؛ لأنها محكمة السيطرة عسكريا وأمنيا.
وحول خريطة المعارك في دمشق، أشار علاء الباشا، الناطق باسم لواء الشام، لـ«الشرق الأوسط» إلى أن «الحر» يقاتل على 6 جبهات بهدف استنزاف الجيش النظامي.
ويضيف أن الجبهة الأقوى والأبرز تتركز الآن في محيط ساحة العباسيين، حيث يوجد عناصر المعارضة في سوق الهال والمنطقة المحازية لمجمع 8 آذار. ولا تقل أهمية جبهة داريا - المعضمية عن العباسيين، فالفرقة الرابعة مدعمة بغطاء صاروخي من مطار المزة العسكري تحاول اقتحام داريا منذ أكثر من ستة أشهر.
وبالإضافة إلى هاتين الجبهتين، يشير الباشا إلى جبهات مخيم اليرموك بدمشق وعدرا، ممر الإمداد إلى حمص، والتل ورنكوس بريفها.
وبالعودة إلى الصواريخ المطلقة على دمشق أمس، أشار شهود عيان إلى أن رشقتين من قذائف الهاون سقطتا ظهرا في قلب العاصمة، وبينما سقطت الرشقة الأولى، وهي عبارة عن أربع قذائف، على مدرسة البرامكة المحدثة للإناث مقابل مدخل مدينة تشرين الرياضية وسط العاصمة، وحي البختيار الملاصق لحي البرامكة، والطريق الواصل بين البرامكة وساحة كفرسوسة، سقطت الرشقة الثانية، وكانت عبارة عن 6 قذائف، على قلب دمشق أيضا في منطقتي البرامكة والحلبوني اللتين تحتويان على مبنى وكالة الأنباء السورية (سانا)، والتجمع الإداري لجامعة دمشق وجامعة دمشق.
وتجدر الإشارة هنا إلى أن الصواريخ المتساقطة على وسط العاصمة لليوم الثالث على التوالي سلاح ذو حدين؛ فهي من جهة ستودي بحياة مدنيين لا ناقة لهم ولا جمل بالمعركة، وربما سيؤدي هذا إلى استغلالها من قبل نظام الأسد. وفي هذا الصدد نقلت وكالة الأنباء السورية أمس عن مصدر مسؤول قوله إن قذائف هاون سقطت في محيط مشفى دمشق في منطقة المجتهد، وقرب جامع ضرار في منطقة باب شرقي، وفي حرم كلية الحقوق.. ما أدى إلى وقوع عدد من الشهداء والجرحى بين المواطنين، وإلحاق أضرار مادية في المكان.
لكن الجيش الحر كان واعيا لهذا الخطر، إذ نبه سكان وسط العاصمة إلى ضرورة الابتعاد عن المقار الأمنية والعسكرية والحساسة في قلب دمشق، وذلك في بيان وزع مطلع هذا الأسبوع. وفي هذا السياق، أكد الناطق الرسمي باسم «الجيش السوري الحر» لؤي المقداد أن «الحر» «لا يستهدف المدنيين، بل المقار العسكرية والأهداف الأمنية، لكن النظام السوري يعمد إلى قصف المناطق التي تتعرض لهجوم من (الحر)، بعده مباشرة، للإيحاء بأن الجيش الحر يستهدف المدنيين، بينما الواقع أنه يقتل المدنيين ويستهدفهم بدم بارد».
أما الجانب الإيجابي الذي يتطلع الجيش الحر لتحقيقه من استخدامه للصواريخ فهو جعل كل مناطق دمشق غير آمنة وإخلاء السكان منها، وتاليا تحويلها لساحة معركة من شأنها أن تزيد الخناق على نظام الأسد الذي بات يتحصن غرب دمشق في مثلث أمني رؤوسه القصر الجمهوري، ومقر الفرقة الرابعة التي يقودها ماهر الأسد، ومطار المزة العسكري.
في غضون ذلك واصلت قوات النظام قصفها المدفعي العنيف على بلدات ومدن ريف دمشق، وتركز القصف براجمات الصواريخ على الغوطة الشرقية، كما أطلق عدد من قذائف الهاون على حي برزة شمال دمشق، حيث ما تزال الاشتباكات تتواصل هناك. وفي شرق العاصمة شوهدت أعمدة من الدخان الأسود تتصاعد من منطقة خلف مشفى العباسيين ناجمة عن حريق شب إثر القصف على بلدة جوبر شرق دمشق، كما هز انفجار ضخم أحياء شمال شرقي العاصمة ناتج عن سيارة مفخخة انفجرت داخل هيئة الإمداد والتموين العسكرية في حي شرق ركن الدين، مساء أمس.. ما أدى إلى مقتل ثلاثة أشخاص حسب «سانا».
وغير بعيد عن دمشق، سيطر الجيش الحر على كتيبة المدفعية في بلدة عين التينة في القنيطرة أمس، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان. وأفاد المصدر ذاتها بأن القوات النظام تمكنت من استعادة السيطرة على حي بابا عمرو في محافظة حمص بعد أقل من ثلاثة أسابيع من دخول الجيش الحر له.

الأردن يغلق المعبر الحدودي الرئيسي مع سوريا

أعلن وزير الاعلام الأردني سميح المعايطة أنّ المملكة أغلقت المعبر الحدودي الرئيسي مع سوريا اليوم (الاثنين) بسبب اشتباكات مستمرة هناك منذ يومين بين مقاتلي المعارضة السورية والقوات الحكوميّة، قائلاً في حديث إلى وكالة "رويترز"، إن "الموقع الحدودي مغلق فعلياً بسبب الاشتباكات المستمرة منذ امس".

مقاتلو المعارضة يسيطرون على شريط حدودي وإسرائيل تهدد بالرد على النيران السورية
دمشق - أ ف بوزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون
الأحد ٢٤ مارس ٢٠١٣
حقق مقاتلو المعارضة السورية تقدماً مهماً في جنوب البلاد من خلال سيطرتهم على شريط بطول 25 كيلومتراً من الحدود الأردنية إلى الجولان، في حين حذرت إسرائيل بالرد "الفوري" على أي إطلاق نار من الأراضي السورية.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن "مقاتلين معارضين سيطروا على حاجز الري العسكري شرق بلدة سحم الجولان في الريف الغربي لمحافظة درعا، إثر انسحاب القوات النظامية".
واعتبر المرصد أن "المنطقة الواقعة بين بلدتي المزيريب (قرب الحدود الاردنية) وعابدين (في الجولان السوري) والممتدة لمسافة 25 كلم أصبحت خارج سيطرة النظام".
وبحسب المرصد "تكبدت القوات النظامية جراء الاشتباكات خسائر بشرية ومادية، بينما غنم مقاتلو المعارضة عدداً من الآليات والأسلحة والذخائر".
وقد حمّل وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون نظام الرئيس السوري بشار الأسد الـ"مسؤولية عن أي اطلاق نار على الجزء المحتل، بعد وقت قصير من قيام قوات إسرائيلية بإطلاق النار على موقع للجيش السوري.
وقال يعالون إن "كل انتهاك للسيادة الإسرائيلية وإطلاق نار من الجانب السوري، سيتم الرد عليه فوراً من خلال إسكات مصدر النيران"، بحسب بيان صادر عن الجيش الإسرائيلي.
الأردن: قرب سقوط معبر حدودي مع سورية بيد الجيش الحر
عمّان - يو بي آي
الأحد ٢٤ مارس ٢٠١٣
أعلن الأردن أنه اتخذ احتياطات أمنية وجمركية على حدوده الشمالية مع سورية، بعد ورود أنباء عن قرب سقوط معبر حدود نصيب السوري بيد الجيش الحر، وقال إن جزءاً من هذه الاحتمالات إغلاق الحدود بين البلدين الليلة.
وقال رئيس لجنة الشؤون العربية والخارجية في مجلس النواب بسام المناصير ليونايتد برس إنترناشونال إن "مركز نصيب السوري يشهد الآن بقايا معركة بين الجيش السوري الحكومي والجيش الحر، تجري حول مبنى الجوازات والسوق الحرة".
وأوضح المناصير إن "الجيش السوري الحر أوشك على الاستيلاء على كامل مناطق الحدود السورية مع الأردن، ما يستدعي منا اتخاذ احتياطات أمنية وجمركية مع سورية، في ظل غياب السلطة المركزية في هذا البلد".
وقال إن "إغلاق الحدود الأردنية مع سورية وارد الليلة "، موضحاً أن "الوضع على الحدود السورية أصبح هاجساً أمنياً للأردن".
وأشار المناصير إلى أن "الأردن سيتخذ احتياطاته اللازمة بانتظار الحسم على الحدود السورية".
المعارضون العلويون يطالبون الجيش السوري بالتمرد على الأسد
القاهرة - رويترز

الأحد ٢٤ مارس ٢٠١٣
دعا ناشطون معارضون من الطائفة العلوية، التي ينتمي إليها الرئيس السوري بشار الأسد، إلى الإطاحة به، وحثوا أبناء طائفتهم في الجيش على التمرد.
وطالب المشاركون في الاجتماع، الذي يعتبر الأول من نوعه للعلويين المؤيدين للثورة، والذي استمر يومين في العاصمة المصرية، إخوانهم "في الجيش السوري وخصوصاً أبناء طائفتهم بعدم حمل السلاح ضد شعبهم ورفض الانضمام للجيش".
وجاء في البيان، الذي تلاه الناشط العلوي توفيق دنيا، أن "النظام السوري ليس نظاماً علوياً طائفياً والطائفة العلوية كانت ولا تزال رهينة للنظام".
واعتبر البيان أن "أحد أهداف الثورة السورية هو استعادة الهوية الوطنية وتحرير الطائفة العلوية من أسرة النظام الحاكم".
وقد شارك في اجتماع القاهرة أيضاً ناشطون من السنة ومعارضون آخرون. وطالب المؤتمر بـ"سورية ديمقراطية تمثل كل الطوائف والجماعات السياسية".
وقال الاقتصادي وعضو المنتدى الديمقراطي السوري سمير عيطة لرويترز، على هامش المؤتمر، إن "المهم هو أن يتوحد جميع السوريين بصرف النظر عن الطائفة التي ينتمون إليها".

المؤتمر العلوي بالقاهرة: "كلنا سوريون، معاً نحو وطن للجميع"


khaled
19:01
25 آذار (مارس) 2013 - 
It is an Invitation Note, to the Mini Assad State Funeral. It is the right time, the Syrians should work together to kill the Bear, and then decide what to do with its Skin. We should hear another Voice, from Free Shia to denounce the Involvement of Hezbollah with the Criminals in Damascus to create the Dead Mini State of Criminals.
khaled-stormydemocracy

منح مقعد سوريا إلى "الائتلاف الوطني" سابقة خطيرة

وصف وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصيف الأعمال عدنان منصور منح مقعد سوريا في "جامعة الدول العربيّة" إلى "الائتلاف الوطني السوري" بأنّه "سابقة خطيرة في العمل العربي"، مشيراً إلى أنّ "المادة الثامنة في ميثاق الجامعة تنص على احترام نظام الحكم القائم في الدول واعتباره حقاً لها".
منصور، وفي حديث إلى قناة "المنار"، رأى أنّ "إحلال طرف مكان سوريا العضو في الأمم المتحدة لن يوقف دورة العنف الحاصلة". وقال: "سألت مسؤول كبير في الجامعة إذا ما قامنا قانوني فابتسم ولم يرد".

شدد منصور على أنّ "ما يريده لبنان هو أن تنأى تدعيات الأزمة السورية عليه لأنّه الحلقة الأضعف". ورداً على سؤال، أجاب: "لم أغادر القاعة بعد دخول رئيس "الائتلاف السوري" المستقيل أحمد معاذ الخطيب باعتبار أنني عضو في وفد رئيس الجمهورية وأنا ألتزم بالأصول".

STORMY

If 130 International Countries recognized the Coalition as the Legitimate Representative of the Syrian people, and Mansour Ali Karim, is not convinced, that this Seat was occupied by Murderers for Forty Five years, he should not be there.Because the Convoy by the President is Lebanese and not Syrian Regime's. 

khaled-stormydemocracy

 إعطاء مقعد سوريا بـ"الجامعة العربية" لـ"الائتلاف" سابقة خطيرة

علي أكبر صالحي
دان وزير خارجيّة ايران علي اكبر صالحي ما اعتبره "سابقة خطيرة" أقدمت عليها "جامعة الدول العربية" عبر منح "الائتلاف الوطني" مقعد سوريا الشاغر منذ تشرين الثاني/نوفمبر الماضي في المنظمة العربية.
ورأى صالحي أنّ "مثل هذه الأخطاء لن تفعل سوى زيادة المشكلات تعقيداً"، من دون مزيد من التوضيح.

STORMY
The Unprecedented and Appalled Stance, is the Capacity of Interference of Iran in the Country's Affairs of the Syrian people. The decision in Doha was totally Political . But the Involvement of Iran and Hezbollah in killing the Syrian people and the Revolution against the Criminals in Damascus, is Totally Murders and Crimes against Humanity. That what Iran is Doing if the Genius Salhi (Criminals Collaborator) cannot see. He could see a little straw in the Eyes of the Syrian Opposition, but could not see a Tree Stem in His Eyes. 
khaled-stormydemocracy

روسيا: منح مقعد سوريا في الجامعة العربية للمعارضة "غير مشروع"
Khaled H·  Top Commented (signed in using Hotmail)
The only issue, that is not Legitimate is the Presence for the Supporters of the Criminals in Damascus. In Turtos. khaled

أطنان من الأموال والأسلحة من موسكو وطهران للأسد

شهادة طيار سوري منشق تؤكد العبور فوق الأراضي العراقية


كشفت شهادة طيار سابق في الجيش السوري عن رحلات جوية سرية منظمة من طهران وموسكو حاملة أسلحة ومعدات وأموال إلى دمشق لدعم نظام الرئيس السوري بشار الأسد.
وأوردت صحيفة "صنداي تلغراف" البريطانية في عددها الصادر أمس نقلاً عن الطيار الذي طلب تعريفه باسم ناظم فقط، بأنه نقل وزملاء طيارين آخرين أطناناً من الأموال والأسلحة من روسيا وإيران إلى النظام، على الرغم من العقوبات الدولية المفروضة على سوريا على خلفية انطلاق الثورة الشعبية منذ آذار 2011.
وتحدث الطيار نظام عن القيام بنحو 20 مهمة على الأقل إلى العاصمة الإيرانية طهران، قاد شخصيا اثنتين منها، لتحميل أسلحة ومتفجرات إلى نظام الأسد.
وتعتبر شهادة الطيار الأولى من نوعها لشخص تورط وشارك في تلك العمليات، كما أنها تأتي لتأكيد قناعة الاستخبارات الغربية بأن حكومة الأسد تستند على روسيا وتحصل على السلاح من إيران.

وقال ناظم، (50 عاماً)، إنه فر مع عائلته في أيلول الماضي، وإنه قرر مغادرة سوريا بعد سجنه وزميل آخر له مدة 60 يوماً بسبب حادث تحطم طائرة اعتبره النظام مثيراً للشكوك.

وفي نيسان الماضي قام ناظم برحلة إلى روسيا لنقل أموال إلى النظام حلق خلالها فوق الأراضي العراقية وإيران وأذربيجان إلى مطار فينوكوفا في موسكو، حيث ضمت الشحنة أوراقاً مالية بزنة 30 طناً، وجرى إحضار بعض الأموال من مدينة بيرم الروسية التي تصك فيها العملة الروسية.  وأضاف: "عندما هبطنا في دمشق، كان بانتظارنا عدد من السيارات المحصنة من البنك السوري لاستلام الأموال مباشرة وإيداعها في البنك".

وحسب تقرير الصحيفة، فإن تلك الرحلات كانت تتم 3 مرات تقريباً في الشهر، وأن الشحنات كانت دوماً خليطاً من الليرات السورية واليورو والدولار الأميركي، وإنه بحلول آب العام الماضي وصل عدد هذه الرحلات 15 رحلة على الأقل.

وقام الطيار ناظم برحلات في كانون الثاني وشباط من العام المنصرم إلى طهران، وكانت في كل مرة بصحبة السفير الإيراني في دمشق. وقال ناظم إنه لدى الوصول إلى مطار في طهران تم إبعاد طاقم الطائرة كي يتم تحميلها بسرية.

وأفاد ناظم أنه لم يعرف مضمون الشحنة، إلا أنه يتذكر تحذيراً وجه إليه لتحاشي المناطق الساخنة أثناء العودة إلى العاصمة السورية، لأن وزن الشحنة بلغ 40 طناً وقد لا تستطيع مواجهة المطبات الهوائية، مما اعتبره تحذيراً ضمنياً بأن هناك متفجرات على متن الطائرة، وقال: "هناك مواد متفجرة. فنحن لسنا بحاجة إلى أي شيء آخر من إيران".

وبعد ساعات قلائل، عاد ناظم وطاقمه إلى دمشق، وأوضح "كانت هناك نحو 20 رحلة جوية إلى طهران في الفترة ما بين نيسان 2011 إلى تموز2012"، وكشف عن أنهم حصلوا على تصريح خاص من وزارة الخارجية العراقية للطيران فوق العراق ربما من دون علم الولايات المتحدة، حسب ناظم.

وتقول الصحيفة إنه ليس من الممكن التحقق من صحة أقوال الطيار السوري إلا أنها أكدت علمها باسمه الكامل كما أنها شاهدت هوية الطيران السورية التي بحوزته.

وبعدما شرح كيف ألقي عليه القبض وسجن 60 يوما؟ قال إنه قرر مغادرة البلاد بعدما خرج من السجن ووجد منزله وقد التهمته النيران. ويتمنى ناظم اليوم العودة إلى بيته وإلى مهنة الطيران التي يعشقها.

«الجيش الحر» يرفض اتهام المعارضة
الائتلاف يستنكر محاولة اغتيال الأسعد
بيروت: كارولين عاكوم
لا يزال العقيد رياض الأسعد، وبعد يومين على تعرضه لمحاولة اغتيال في منطقة الميادين في دير الزور، أدت إلى بتر ساقه اليمنى، يرقد في أحد مستشفيات إسطنبول بتركيا حيث يخضع لعناية مركزة بينما وضعه النفسي جيد جدا ومعنوياته مرتفعة، بحسب ما أكد نائبه العقيد مالك الكري الذي التقاه أمس مع عائلة الأسعد في المستشفى.وفي حين أجمعت قوى المعارضة على إدانة الحادث متهمة النظام به، قالت صحيفة «الغارديان» البريطانية، إن «الأسعد، كان بصدد التحضير لعملية عسكرية حاسمة على دمشق، يقطع بواسطتها جميع المنافذ المؤدية إلى الساحل». لكن من جهته، نفى الكردي في تصريحات لـ«الشرق الأوسط» الخبر، قائلا: «هذا الأمر ليس صحيحا ولا يعدو كونه استنتاجا»، نافيا كذلك، ما سبق لعضو المجلس الوطني السوري هيثم المالح أن أعلنه، أن استهداف الأسعد جاء إثر قيامه بمباحثات من أجل فتح جبهة طرطوس، مضيفا: «هذا عمل عسكري خاص، ولا أحد يعلم بتفاصيل الخطط والقرارات التي نتخذها أو ننفذها، وبالتالي لا يمكننا الإفصاح عنها، مع التأكيد على أن مهمتنا مستمرة وعملنا لن يتوقف قبل إسقاط النظام المجرم»، مشيرا إلى أن زيارة الأسعد إلى دير الزور كانت بدورها سرية ولم يتم إبلاغ أحد بها، حتى المجلس العسكري في المنطقة، لكن، شبكات النظام وعملاءه منتشرون في كل مكان، حتى في تلك المناطق التي نسيطر عليها، والنظام يقوم بعمليات بحث وترصد مستمرة لنا بهدف استهدافنا، والدليل على ذلك، أنها ليست المرة الأولى التي يتعرض لها الأسعد وغيره من قادة الجيش الحر إلى محاولات الخطف والاغتيال.
وعن مدى صحة المعلومات التي ترددت حول قيام جبهة النصرة بهذه العملية لا سيما أنه تم نشر بيان في هذا السياق، اعتبر الكردي أن هناك من يحاول تعميق الخلافات بين قيادة الجيش الحر وجبهة النصرة، لكن لا صحة لهذه الأخبار، مؤكدا أن الاختلاف في وجهات النظر مع أي جهة من المعارضة لم ولن تصل إلى حد العداء والاغتيال. كذلك، رأى الكردي أن ما يحصل ليس اختراقا للجيش الحر إنما هو نتيجة طبيعية لوجود الطرفين في مناطق متداخلة بين سيطرة المعارضة وسيطرة قوات النظام، الأمر الذي يمكنهم من القيام بعمليات كهذه، والأمر نفسه ينطبق علينا.
وكانت صحيفة «الغارديان» قد أشارت إلى أن الأسعد كان بصدد التحضير لعملية عسكرية حاسمة على دمشق، مشيرة إلى أن قادة المعارضة السورية يرون أن الصراع في سوريا يمكن أن ينتهي في غضون شهر واحد في حال حصولهم على الأسلحة المناسبة. ونقلت الصحيفة عن محللين قولهم إنه «في حال خسر الرئيس الأسد العاصمة السورية، فإنه سينقل أسلحته الثقيلة إلى أعالي الجبال المطلة على دمشق».
من جهته، أدان الائتلاف الوطني السوري محاولة اغتيال الأسعد، معتبرا في بيان له، «أن هذا الاعتداء الآثم الذي حصل على الأراضي السورية، يضيف صفحة جديدة لسجل نظام مافيا الأسد الإجرامي الذي ارتكب أفظع الجرائم ضد الإنسانية في سوريا. ويعرف سجله الإجرامي في الاغتيال معظم دول الجوار، ويتذكر الأوروبيون سجله الحافل على أراضيهم، كما تتذكر الولايات المتحدة سجله الحافل في رعاية الإرهاب ضد رعاياها». ودعا الائتلاف «الشعب السوري الصامد في وجه أعتى استبداد، إلى المزيد من التكاتف من أجل الإسراع في إزالة النظام الذي اتخذ من إرهاب الدولة سياسة قاتلة لإذلالهم». كما دعا كل الدول والقوى العالمية التي تعرضت لإرهاب نظام الأسد الأب والابن للوقوف مع الشعب السوري في تحركه لإقامة نظام يؤمن بالحرية والعدالة ويسعى لنشرها في سوريا. الإدانة نفسها، جاءت أيضا من قبل «تيار التغيير الوطني» المعارض، مؤكدا في بيان له، «على مدى الخطورة التي يمثلها هذا القائد العسكري الحر، على نظام الأسد وعصاباته، ومتمنيا له الشفاء العاجل، لاستكمال مهمته الوطنية الرائدة، حتى النهاية الحتمية لهذا السفاح».

رياض الأسعد فقد احدى ساقيه
25 آذار 2013 الساعة 14:07
قال مسؤول تركي اليوم إن العقيد رياض الأسعد مؤسس "الجيش السوري الح"ر المعارض فقد إحدى ساقيه في انفجار في سوريا الليلة الماضية وهو يعالج الآن في تركيا.
وكان الأسعد الذي أسس "الجيش السوري الحر" عام 2011 لمحاربة نظام الرئيس السوري بشار الأسد من بين أول كبار الضباط الذين انشقوا عن الجيش النظامي.
وقال المسؤول التركي الذي طلب عدم نشر اسمه إن إصابة الأسعد لا تمثل خطرا على حياته.
Khaled H·  Top Commented (signed in using Hotmail)
It is sad news. Always Heroes are very Unfortunate
.khaled.


25 آذار 2013 الساعة 09:36
أ.ف.ب
اصيب قائد الجيش الحر العقيد رياض الاسعد في انفجار عبوة ناسفة في سيارته في شرق سوريا، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان اليوم.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس "انفجرت الليلة الماضية عبوة ناسفة في سيارة قائد الجيش الحر العقيد رياض الاسعد لدى قيامه بجولة في مدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي".

هيتو: الحكومة الموقتة بعد 3 اسابيع وستعمل داخل سورية
الدوحة - ا ف ب
الأربعاء ٢٧ مارس ٢٠١٣
اكد رئيس الحكومة المؤقتة للمعارضة السورية غسان هيتو  انه "سيشكل حكومته في غضون ثلاثة اسابيع على ان يعمل جميع وزراء هذه الحكومة في الداخل السوري".
وقال هيتو "ساقدم للهيئة التنفيذية للائتلاف الوطني حكومة خلال اسبوعين او ثلاثة مع برنامج كامل لهذه الحكومة".
واضاف "ستكون حكومة مصغرة مؤلفة مما بين 10 و12 وزيراً وستعمل في الداخل، اي ان كل الوزراء سيباشرون مهامهم في الداخل، ولن يكون لهذه الحكومة مقار في الخارج".
ورداً على مطالبة معارضين سوريين بارزين باعادة النظر بمشروع الحكومة، قال هيتو "انا منتخب من الائتلاف الوطني السوري من اجل تكوين الحكومة فكيف يمكن ان يتم التخلي عن الحكومة".

المقداد لـ"NOW": اختيار هيتو لم يكن توافقياً

 لؤي المقداد

أفاد الناطق باسم "الجيش السوري الحرّ" لؤي المقداد ان "اختيار غسان هيتو كرئيس حكومة انتقالية لم يكن توافقياً، و"الحرّ" لا يستطيع العمل في خدمة طرف معين على حساب بقية أطياف الشعب السوري لذلك كل ما نطلبه التوافق على اختيار رئيس الحكومة الانتقالية".



المقداد، وفي حديث الى موقع "NOW"، قال: "أتمنى أن يعودوا إلى الطاولة وأن يجدوا حلاً توافقياً ما دون ذلك ستكون الأمور معقدة. الحل هو ايجاد حل توافقي بين القوى السياسية حول السيد هيتو أو غيره". وفي ما يتعلق باستقالة رئيس الائتلاف الوطني السوري معاذ الخطيب، علق المقداد ان "استقالة معاذ الخطيب كما فهمت ليس رسمية والدليل على ذلك خطبته في القمة العربية".



وفي السياق ذاته، قال مدير المرصد السوري رامي عبد الرحمن لـ "NOW" ان "كلام "الجيش السوري الحرّ" منطقي وواقعي، المرحلة هي مرحلة توافق على أي شخص، وعندما نصل إلى دولة ديمقراطية الشعب ينتخب من يريد".  وأشار عبد الرحمن إلى ان "استقالة الخطيب اذا استمرت فهي تعبر عن موقف الكثير من أبناء اشعب السوري الذي بات يعلم أن الدول الغربية وبعض الدول العربية تعمل على تكوين معارضات سورية خاصة بها وليس على مساعدة الشعب بحد ذاته".

فابيوس: لا تأكيد للشائعة بشأن مقتل الاسد

25 آذار 2013 الساعة 12:23
رأى وزير الخارجية الفرنسية لوران فابيوس ان على المعارضة السورية ان توحد صفوفها، مشيرا الى ان الشائعة بشأن مقتل الرئيس السوري بشار الاسد لم تتأكد.
وردا على سؤال لاذاعة اوروبا 1 في ما يخص شائعة بشأن اغتيال الاسد على يد حارس ايراني، اقر الوزير الفرنسي بان احد مواقع الانترنت نشر هذه المعلومة "لكنها لم تتأكد".

رفض المساعدة بصواريخ باتريوت رسالة للأسد بأن يفعل ما يحلو له

أكد رئيس "الإئتلاف الوطني السوري" أحمد معاذ الخطيب أنه فوجئ برفض الغرب طلبه المساعدة بصواريخ باتريوت. وقال في تصريح: "رفض الدعوة للمساعدة بصواريخ باتريوت هي رسالة لـ(الرئيس السوري بشار) الأسد مفادها أنه يستطيع أن يفعل ما يحلو له". 
وكان البيت الأبيض أعلن أمس أن حلف شمال الأطلسي لن يقدّم بطاريات صواريخ باتريوت لحماية المقاتلين المعارضين في سوريا.

ممثل الإئتلاف السوري في واشنطن لـ"النهار": الدافع الضميري عند الخطيب قوي.. والأميركيون منزعجون من الإستقالة

النهار | ديانا سكيني
تتجه الأنظار الى مقعد سوريا في القمة العربية المنتظرة في العاصمة القطرية، والذي سيشغله الائتلاف الوطني السوري كممثل عن الشعب السوري تمّ الإعتراف بشرعيته الرسمية لتسلم المقعد في الإجتماع الوزاري العربي الأخير في القاهرة.
كان من المنتظر أن يجلس رئيس الائتلاف أحمد معاذ الخطيب في المكان الذي شغله لسنوات رئيس النظام السوري بشار الأسد. التوقعات، وبعد إستقالة الخطيب، تتأرجح بين حضور الأخير القمة العربية نتيجة للاتصالات المكثفة التي جرت وتجري معه بعد الاستقالة المفاجئة، وبين ذهاب رئيس الحكومة المؤقتة غسان هيتو لتمثيل سوريا في القمة.
ممثل الإئتلاف الوطني السوري في واشنطن نجيب الغضبان يقول لـ"النهار" أن عدم حضور الخطيب قمة الدوحة ليس محسوماً بعد "في تصوري انه سيشارك".
ويضيف أن "إستقالة الخطيب كانت مفاجئة ومزعجة لنا لناحية توقيتها السيء في هذه الظروف الاستثنائية، وكذلك للأصدقاء الذين عملوا على إعطاء مقعد سوريا في الجامعة العربية للمعارضة وعملوا على حضورها قمة الدوحة".
ويتحدث الغضبان عن "اثر نفسي سيء للاستقالة ربما على صورة المعارضة امام اصدقائنا في العالم". ويقول ان "الاميركيين هنا اتصلوا بي وبدوا منزعجين من خطوة الخطيب وتمنوا لو أنه لم يستقل".
ويعتقد أن "المطلوب الآن هو تمرير إستحقاق القمة العربية في الدوحة"، متوقعاً ان "لا تؤثر الاستقالة على واقع حصول المعارضة على مقعد سوريا".
ويرى الغضبان، وهو استاذ العلوم السياسية في جامعة اركنساس، ان اسباب استقالة الخطيب لا تعود الى ما تناقله الاعلام عن استيائه من تدخلات دول صديقة وهيمنتها على القرار الداخلي للمعارضة او الى رفض الخطيب تكليف هيتو تشكيل الحكومة المؤقتة ، فـ"استقالته تعود الى سببين، اولهما سياسي مرتبط بازعاجه من حجم الوعود التي يعطيها المجتمع الدولي لممثلي المعارضة دون أن تصدق، علما اننا نشاركه هذا الامتعاض، وثانيهما يرتبط بشخصية الخطيب، وبأسلوبه الخاص جداً في العمل السياسي، وهو إذا وصل الى قناعات معينة لا يتصرف كسياسي تقليدي، فالدافع الضميري لديه قوي جداً".
لا شيء محسوماً حول ما اذا كانت الهيئة التنفيذية للائتلاف التي تنعقد قريباً ستقبل إستقالة الخطيب، بعد رفض الائتلاف الأولي للاستقالة، علماً أن الهيئة ستناقش ايضا تطورات تشكيل الحكومة المؤقتة. وهنا يقول الغضبان، ان "لدى هيتو مدة زمنية لمحاولة التشكيل، واذا لم يوفق من الممكن طرح أسماء اخرى لرئاسة الحكومة. فالتكليف في حد ذاته قد لا يعني النجاح في مهمة تشكيل الحكومة".
وحول رفض الجيش السوري الحر الإعتراف بشرعية هيتو كرئيس للحكومة المؤقتة، يقول الغضبان "لم يصلنا كائتلاف رسالة رسمية في هذا الخصوص، علماً أننا عندما نتحدث عن الجيش الحر، فاننا نتحدث عن ألوية وكتائب كثيرة"، مثنياً في هذا السياق "على عقلانية ودور رئيس هيئة اركان الجيش السوري الحر سليم ادريس الذي حضر جانباً من اجتماعات اعلان تشكيل الحكومة وقدم مطالعته وطلبات الجيش الحر".
عن مستجدات الموقف الاميركي من دعم المعارضة، يرى الغضبان "تقدماً بطيئاً وخجولاً في الاشهر الماضية لناحية المساعدة الانسانية والقبول بمبدأ المساعدة العسكرية غير الفتاكة، والاعتراف بالائتلاف، والتواصل الاكبر معه". ويقول أن وزير الخارجية جون كيري في الملف السوري أقرب الى الرئيس باراك أوباما من الوزيرة السابقة هيلاري كلينتون. ويتحدث عن ضغوط مستمرة من أعضاء في الكونغرس لزيادة دعم المعارضة السورية تصطدم بتحفظ أوباما "الذي بدأ يتزحزح".
ويتشارك الغضبان مع كثير من المعارضين ومن السوريين المؤيدين للثورة السؤال التالي: "اذا كان التخوف الغربي من المسلحين المتطرفين، فلماذا لا يُعمل على تسليح المعتدلين ممثلين في الجيش الحر، ولماذا لا يتم العمل على منع وصول الاسلحة الى المتطرفين؟". ويشير الغضبان في هذا السياق، الى المضمون نفسه الذي عبرت عنه كلمة الخطيب قبيل اعلانه تسمية هيتو.
ويرى ان "الاصوليين المسلحين في سوريا هم ظاهرة ولدت في الفراغ وخلال امتداد امد الصراع، وان مموليهم بالاسلحة ليسوا دولا صديقة بل هم افراد واجهزة ربما" مضيفاً "في حال كانت هناك نية للمساعدة الخارجية الحاسمة للشعب السوري، فان الطريق معروفة للجميع، وهذه الطريق بالتأكيد لا تعبّر عنها نظرية التسليح بالقطارة كما هي الحال الآن".
Khaled H·  Top Commented (signed in using Hotmail)
Ahmed Maaz is right. The Naive American Politics, caused most of the problems in the way of the Revolution. Fundamentalists, Armed Groups taking advantages of the differences of the Oppositions Politically. The Hesitation of the Freedom Fighters to Unite under One High Command, was the Lack of Funds and Weapons, which USA put a Ban, even on the Countries were willing to provide Military Assistance. Obama the Sheep woke up on the Number of 70,000 Victims of the Syrian people murdered by the Criminal Regime. He cried when few children killed in a Massacre in an American School. But we did not notice that he did for 8,000 children Murdered in two years. Maaz Stance was a very good Stand, to Butthead the West for its reckless Agenda in Syria. 
khaled

 سألقي كلمة سوريا في قمة الدوحة

أعلن رئيس "الائتلاف السوري المعارض" أحمد معاذ الخطيب، على حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" أنه "سيلقي كلمة باسم الشعب السوري في القمة العربية التي تستضيفها قطر غداً الثلاثاء".

وقال الخطيب: "قررت إلقاء كلمة باسم الشعب السوري في مؤتمر الدوحة. وهذا أمر لا علاقة له بالاستقالة والتي ستناقش لاحقاً".

Syrian opposition leader resigns

Syria's opposition chief Ahmed Moaz Al Khatib resigns from the National Coalition.
Last Modified: 24 Mar 2013 12:26
Khatib said Syrians "have been slaughtered by an unprecedentedly vicious regime, while the world has looked on". [AFP]
Ahmed Moaz al-Khatib, Syria's opposition leader, has announced his resignation from the National Coalition, his spokesman told Al Jazeera.
Mohamed Ali said the resignation followed Saturday's meeting with the European Union, "which resulted in achieving nothing".
In a statement released on his facebook page on Sunday, Al Khatib confirmed his resignation from the dissident group
recognised by dozens of states and organisations as a legitimate representative of the Syrian people.
"I announce my resignation from the National Coalition, so that I can work  with a freedom that cannot possibly be had in an official institution," Khatib  said in the statement.
The surprise resignation comes just days after the first election in Istanbul of an opposition prime minister, Ghassan Hitto, and just over two years on from the outbreak of a popular revolt against President Bashar al-Assad.
"For the past two years, we have been slaughtered by an unprecedentedly vicious regime, while the world has looked on," Khatib said.
"All the destruction of Syria's infrastructure, the detention of tens of thousands of people, the forced flight of hundreds of thousands and other forms of suffering have been insufficient for the international community to take a decision to allow the people to defend themselves," he added.
His statement comes hours after the Arab League extended an invitation to the opposition coalition to attend the summit in Qatar next week.
Source:
Al Jazeera And Agencies

أحمد معاذ الخطيب يعلن استقالته من رئاسة "الإئتلاف الوطني السوري"


أعلن رئيس "الائتلاف السوري المعارض" أحمد معاذ الخطيب استقالته من رئاسة الائتلاف"، مشيراً الى أن "هذه الاستقالة سببها تقاعس المجتمع الدولي فيما خص الأزمة السورية".

الخطيب، وفي بيان، أضاف: "تقدمت باستقالتي كي أستطيع العمل بحرية لا يمكن توفرها ضمن المؤسسات الرسمية".

STORMY

It is a Move prepared for the Presidency in New Syria. actually that should be, he walked the First Mile, for the Legitimacy of the Oppositions. 

khaled-stormydemocracy

مقاتلو المعارضة يسيطرون على مركز عسكري مهم في درعا.

ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان وناشطون عن سيطرة مقاتلين معارضين فجر السبت على مقر قيادة لواء للدفاع الجوي في محافظة درعا، جنوب سوريا، بعد معارك استمرت اكثر من اسبوعين.

وقال المرصد في بيان "سيطر مقاتلون من جبهة النصرة ولواء اليرموك وكتائب اخرى على قيادة اللواء 38 دفاع جوي الواقع بالقرب من بلدة صيدا على طريق دمشق عمان في محافظة درعا، وذلك بعد اشتباكات عنيفة استمرت 16 يوما".

واشار الى ان الهجوم اسفر عن مقتل سبعة مقاتلين معارضين واصابة اخرين بجروح وثمانية عناصر من القوات النظامية بينهم ضابط. كما "تم تحرير عشرات الاسرى من داخل مقر قيادة اللواء".

من جهة ثانية، ذكرت الهيئة العامة للثورة ان مقاتلين معارضين تمكنوا ايضا من "تحرير حاجز العلان في بلدة سحم الجولان واغتنام ما فيه من آليات وعتاد، وظهر في شريط فيديو على الانترنت عدد كبير من المقاتلين في الحاجز المذكور الى جانب دبابتين على الاقل وعربات عسكرية مع العلم السوري ممزقا وملقى على الارض، وجثث مغطاة ببطانية من الصوف.


معاذ الخطيب: المعارضة السورية مستعدة لإلقاء السلاح
تركيا - يو بي أي
الجمعة ٢٢ مارس ٢٠١٣
أعلن رئيس الإئتلاف الوطني السوري، أحمد معاذ الخطيب، إن "المعارضة السورية ستترك السلاح إذا استطاعت مواصلة طريقها من دونه، متهماً جهات خارجية بتمويل واستخدام جماعات متطرفة بما لا يخدم مصلحة البلاد".
وقال الخطيب في حديث لوكالة أنباء (الأناضول) التركية إن "المعارضة السورية ستترك السلاح إذا استطاعت مواصلة طريقها من دونه".
وإذ أقرّ بوجود جماعات "إرهابية" ومتطرفة داخل سورية، قال إن "هناك بعض الجهات الخارجية تمول جماعات متطرفة، وتقوم باستخدامها بطريقة لا تخدم مصلحة البلاد".
وحول انتخابات رئاسة الحكومة المؤقتة التي تشكلت في 19 آذار/مارس الماضي في اسطنبول، قال الخطيب إن "الحكومة تنفيذية وستعمل تحت المظلة السياسية للإئتلاف"، وأن الهيئة السياسية التي انتخبت قبل 3 أيام سيكون لها صفة رقابية على الحكومة الموقتة.
وأشار إلى أن الحكومة ستؤدي مهامها في الداخل والخارج.
وأعرب عن ارتياحه لاختيار غسان هيتو رئيساً للحكومة المؤقتة، قائلاً إنه "ذو أصول كردية ودمشقي المولد، وهذا يعطيه علاقة جيدة مع المجتمع السوري بكافة أطيافه، وهو يفكر بالمصلحة الوطنية العامة للدولة. وقد يكون خير وسيط في حل نقاط معلقة، كونه ينتمي لأكثر من جهة، وستطالب هذه الحكومة بتمثيل سورية في المحافل العربية والإقليمية والدولية".
وأضاف الخطيب أن "المهمة الأساسية للحكومة المؤقتة اقتصادي وخدمي، ورئيس الوزراء الجديد المكلف سوف يضع برنامجه للمرحلة القادمة في اجتماع للهيئة العامة المرتقبة، من أجل إقراره واعتماده".
وأشار إلى أن "الحكومة المؤقتة سيكون لها وزير دفاع، يقوم بتنظيم صفوف الجيش الحر وقوات المعارضة الأخرى تحت مسمى جيش وطني حر".
ورداً على سؤال بشأن التصريحات التي أدلى بها أعضاء في الحكومة العراقية، تجاه تزويد المعارضة السورية المتظاهرين العراقيين بالأسلحة، أجاب الخطيب أن "الحكومة العراقية تقول ما تشاء، والمنطقة كلها أسرة واحدة، والعشائر الموجودة هناك سواءً كانت عربية أو كردية هي أسر واحدة، ومن المؤكد أن يكون بينهم مساعدات مشتركة، ولكن أنا لا أتوقع وجود دعم عسكري من قبل المعارضة للمتظاهرين العراقيين".
واتهم الخطيب النظام السوري باستعمال الأسلحة الكيميائية، مؤكداً على "عدم استخدام المعارضة للأسلحة المحرمة دولياً، أو طائرات حربية، أو صواريخ سكود".

مقتل رئيس مجموعة إسلاميّة إماراتي بسوريا


قُتل رئيس مجموعة إسلاميّة صغيرة في الإمارات خلال القتال في سوريا ضد قوات نظام الرئيس بشار الأسد، حيثُ أكّدت "أحزاب الأمّة" (مجموعات صغيرة غير شرعية في الكويت والسعودية والإمارات) أنّ محمد العبدولي قتل خلال القتال في محافظة الرقة بشمال سوريا.

يُشار إلى أنّ العبدولي، وهو ضابط متقاعد في الجيش الإماراتي من إمارة الفجيرة وسجين سابق، كان رئيس "حزب الأمة" في الإمارات التي تحظر قيام الأحزاب.
اسرائيل تبحث فتح "معبر الغجر" لتقديم مساعدات للاجئين السوريين
القدس المحتلة - آمال شحادة
الأحد ٢٤ مارس ٢٠١٣
اعلن نائب الوزير السابق في الحكومة الاسرائيلية، ايوب قرا، ان هناك مشاورات حول امكان نقل مساعدات انسانية للاجئين السوريين الذين وصلوا الى منطقة قريبة من شبعا.

ووفق قرا فان، فإن "الحاجة تتطلب فتح معبر عند المنطقة الحدودية لبلدة الغجر، التي تنتشر فيها قوات الامم المتحدة، على ان تكون عناصر هذه القوات مشرفة على نقل هذه المساعدات".
وتنوي اسرائيل تقديم الدواء والطعام والملابس للاجئين السوريين في المناطق المحاذية لحدودها، علماً انها سبقت واعلنت رغبتها في تقديم المساعدات للاجئين السوريين وكذلك للسوريين، الذي وفق تعبيرها، تضرروا من نظام الرئيس بشار الاسد.

وقد واكب النائب السابق، ايوب قرا، الجهود الاسرائيلية معلناً انه على "تواصل مع عناصر من المعارضة لضمان تقديم المساعدة، ويجري التنسيق عبر جهات فرنسية".

يشار الى ان الغجر ما زالت منطقة عسكرية مغلقة يمنع الدخول اليها من دون تصاريح خاصة من الجيش كما يتعرض سكانها لدى خروجهم ودخولهم اليها لتفتيشات من قبل دورية الجيش المرابطة في نقطة عسكرية عند مدخل البلدة. وياتي قرار اعتبار الغجر عسكرية مغلقة، بذريعة منع تسلل عناصر معادية لتنفيذ عمليات ضد اهداف اسرائيلية.

مصادر فرنسية رسمية: واثقون من العمل بضمانات مع قيادة أركان «الحر»
قالت إن تقديم الأسلحة للمعارضة لن يغير الوضع الميداني فورا
باريس: ميشال أبو نجم
قالت مصادر فرنسية وثيقة الصلة بالملف السوري إنها تعول على اللواء سليم إدريس، رئيس أركان الجيش السوري الحر ليكون الواجهة المقبولة والمقنعة التي يتم عبرها تسليم السلاح إلى المعارضة السورية مع توافر الضمانات بأنه لن يذهب إلى المجموعات الجهادية من أمثال منظمة النصرة وأخواتها.وأفادت هذه المصادر في لقاء أمس أن لدى باريس، بفضل عمل أجهزتها وبفضل الاتصالات التي تقيمها مع أطراف المعارضة السياسية والعسكرية، «تصورا واضحا» و«معرفة دقيقة» للتشكيلات المسلحة الناشطة على الأراضي السورية وبالتالي فإنها واثقة من القدرة على العمل «بجدية» مع الأطراف التي يمكن أن يصل إليها السلاح.
وجاءت تأكيدات المصادر الفرنسية بموازاة اجتماعات دبلن غير الرسمية لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي الذين يناقشون موضوع تسليح المعارضة السورية بناء على إلحاح فرنسي بريطاني وسط أن الانقسامات داخل الصفوف الأوروبية ما زالت عميقة.
ويشكل التخوف من وصول الأسلحة الغربية المتقدمة وخصوصا الصواريخ التي تحتاجها المعارضة لحرمان النظام السوري من اللجوء المكثف إلى سلاح الطيران وطائرات الهليكوبتر الحجة الرئيسية للأوروبيين الرافضين السير في مشروع تسليح المعارضة. لكن باريس، وعلى الرغم من الانقسامات، ترى أن الوضع ليس «جامدا» وأن احتمالات التغير في المواقف «قائمة» على غرار ما حصل بشأن التدخل العسكري في ليبيا. فضلا عن ذلك، شددت هذه المصادر على أن تسليح المعارضة وبعكس ما تدعيه أطراف أوروبية هو «السبيل الوحيد للخروج من حال المراوحة الميدانية وإفهام الأسد أن انتصاره العسكري وبقاءه في السلطة غير ممكنين وبالتالي دفعه باتجاه الحل السياسي». بالإضافة إلى ذلك، تؤكد باريس أن «أسوأ السيناريوهات» هو «أن ينتهي الوضع في سوريا إلى نزاع بين نظام ديكتاتوري وحركات أصولية جهادية» ولذا، فإن مساعدة المعارضة سياسيا وعسكريا هو الحل للخروج من هذه المعادلة.
غير أن المصادر الفرنسية وعلى الرغم من تزكيتها قيادة أركان الجيش السوري الحر، فإنها تعترف أن هذه القيادة لم تصل بعد إلى تشكيل هياكلها وهرميتها. من هنا، تأتي الحاجة إلى مساعدتها. وبأي حال، ولا ترى باريس أن ميزان القوى الميداني «سيتغير بين ليلة وضحاها» بل إنه سيحتاج إلى وقت وهو «مسار تراكمي» سياسي وعسكري ونفسي. وبصدد النقطة الأخيرة، قالت المصادر الفرنسية إن توفير السلاح الذي تطلبه المعارضة «سيكون له أثر نفسي» على داعمي النظام سياسيا وعسكريا ما سيدعوهم إلى إعادة النظر بمواقفهم خصوصا ضباط الجيش السوري وقواه الأمنية.
وتقدر المصادر الفرنسية عدد المقاتلين المناهضين للنظام بما يتراوح ما بين 100 و150 ألف مقاتل لا يشكل الجهاديون منهم سوى نسبة ضئيلة قد تصل إلى عشرة آلاف رجل بين سوريين وغير سوريين. لكن تفوقهم التنظيمي والعملاني ولجوءهم إلى العمليات الانتحارية وقدراتهم الإعلامية تعطيهم حجما يفوق حجمهم الحقيقي.
ورفضت المصادر الفرنسية تأكيد معلومات نشرتها مجلة «نوفيل أوبسرفاتور» المحسوبة على اليسار، أول من أمس، عن «مصدر موثوق داخل جهاز الدولة» ومفادها أن أول دفعة من السلاح الفرنسي سلمت للمعارضة السورية بداية يناير (كانون الثاني) الماضي وهي تتشكل من أسلحة خفيفة (بنادق هجومية من طراز «فماس» التي يستخدمها الجيش الفرنسي وذخائر). وبحسب المجلة المذكورة، لم تسلم باريس بعد صواريخ أرض - جو المحمولة التي تنوي إيصالها للمعارضة السورية. لكن عسكريين فرنسيين بدأوا تدريب المقاتلين السوريين على استخدامها في مخيمات في الأردن.
وبعكس ما حصل في ليبيا حيث اعتمدت باريس على «الوسيط» القطري في إيصال السلاح لمناهضي العقيد القذافي، فإن باريس تتعاطى مباشرة مع الجيش السوري الحر وهي تقدم السلاح لوحدات مختارة منه. وبحسب المجلة الفرنسية، فإن غرض باريس من اجتماع دبلن هو «توفير الغطاء القانوني» لما بدأت العمل به منذ شهرين ونصف.
واكتفت المصادر الرسمية بالقول إن فرنسا «تلتزم حتى الآن مضمون القرار الأوروبي» الصادر نهاية فبراير (شباط) الماضي والذي سمح بتزويد المعارضة بمعدات «غير قاتلة» من جهة وبالمساعدة «الفنية» من جهة ثانية. وواضح أن باريس تفسر معنى «المساعدة الفنية» بشكل واسع ما يتيح لها إدراج ما تريد ضمن هذا المفهوم. ولا تنتظر باريس قرارا سريعا على المستوى الأوروبي. غير أنها ترغب بالحصول عليه قبل الموعد المرسوم أساسا وهو نهاية مايو (أيار) المقبل ما يحتم عليها الالتزام بمضمون قرار فبراير الماضي أقله بشكل رسمي.

Darayah...

جمعيات تحاول إحالة الأسد إلى "الجنائية الدولية" عبر الجمعية العامة

كـامـل ابـراهـيـم

الرئيس السوري

على وقع الأحداث الدموية التي تشهدها سوريا، والانتهاكات الجسيمة والمنظمة، والتقارير التي تؤكد ارتكاب النظام السوري جرائم ضد الإنسانية، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قبل فترة أنه يدعم إجراء محادثات في شأن احتمال تقديم شكوى ضد الرئيس السوري بشار الأسد أمام المحكمة الجنائية الدولية.



في هذا الاطار، أكد الدكتور في القانون الدولي الجنائي المحامي طارق شندب في حديث الى موقع "NOW"، أن "الجرائم التي ارتكبها النظام السوري ضد شعبه موثّقة وكلها تنطبق عليها جرائم ضد الانسانية"، مشيراً الى "استخدام الأسد السلاح الكيماوي على بلدة خان العسل في محافظة حلب، والذي يدل على أن هذا النظام لن يتورّع عن إبادة شعبه وهذا يحتم الإسراع في بتّ إحالة الأسد الى المحكمة لمحاكمته كمجرم حرب".



ولفت شندب الى أن "هناك جمعيات حقوقية من مختلف دول العالم وهي على تواصل مع مدعي عام المحكمة الجنائية وهي تزوّد مكتب المدعي العام بالوثائق التي تؤكد ارتكاب النظام السوري جرائم حرب"، مشيراً الى أن "موضوع إطلاق صاروخ كيماوي هو الآن في طور التوثيق لضمّه الى الملف أمام مكتب مدّعي عام المحكمة، خاصة وأن النظام استخدم في السابق الغاز الكيماوي، والآن أطلق صاروخاً يحمل موادّ كيماوية وهذا أمر خطير للغاية".



وأكد شندب أنّه "في حال استخدام حق "النقض" (الفيتو) من قبل روسيا والصين في مجلس الأمن لمنع الإحالة، عندها يمكن للأمين العام للأمم المتحدة أن يُحيل الملف الى الجمعية العامة، أو بناءً على طلب إحدى الدول الاعضاء".



واعتبر شندب أن "طرح الامين العام للامم المتحدة بشأن إحالة الأسد أمام المحكمة مهم جدّاً، وهو سيساعد بالتأكيد في الدفع بالبدء بإجراءات ملاحقة الرئيس السوري، خاصة وأن هناك العديد من الجمعيات الحقوقية السورية، العربية، والدولية، تتابع بشكل دقيق وتوثق جميع الجرائم التي يرتكبها النظام بحق شعبه وهي الآن أمام مدّعي عام المحكمة الدولية".



ورأى شندب أنّ "الأسد لن يفلت من العقاب، وهذا مبدأ دولي، وسينطبق على الرئيس السوري إذ لا يمكن للعدالة الدولية أن تقبل بأن يختل التوازن فيها وإلاّ سنصبح أمام مشكلة على صعيد القانون الجنائي الدولي".

دفن البوطي بجوار قبر صلاح الدين ... أثار غضب بعض المعارضين
23 آذار 2013 الساعة 19:46
رويترز
شيّعت سوريا العلامة محمد سعيد رمضان البوطي في جامع بني أمية الكبير في دمشق. ودفن المسؤولون الشيخ البوطي الى جوار قبر القائد الشهير صلاح الدين الايوبي مما اثار غضبا بين المعارضين. واعرب الناشطون المعارضون عن غضبهم على شبكات التواصل الاجتماعي بسبب قرار دفن البوطي إلى جوار قبر صلاح الدين. وقال وليد الاكرت عبر "تويتر" ان دفن البوطي إلى جوار صلاح الدين "اهانة متعمدة".
وكتب ناشط اخر يدخل إلى الشبكات الاجتماعية باسم "سوريا مباشر" يطلب من صلاح الدين ان يسامح السوريين على دفن البوطي إلى جواره.
وقال معاذ الخطيب في بيان عبر "فايسبوك" ان النظام السوري هو الذي قتل البوطي لكنه اكد ايضا على ضرورة التوقف عن الهجوم على دور العبادة ورجال الدين على الرغم من الخلافات السياسية مع المعارضة.
وقال "قتل الدكتور البوطي هو جريمة بكل معنى الكلمة وأن علماء بلاد الشام طالما اختلفوا في رؤيتهم للأمور ولكن لم يبلغ بهم الأمر أن يستبيحوا دماء المسلمين فضلا عن اهل العلم فيهم أو أن يرضوا باستباحة حرمات المساجد أو يرضوا بقتل المدنيين وما كان بينهم من الأخلاق رغم اختلافهم شيء مشهود به."

Khaled H·  Top Commented (signed in using Hotmail)
It is the Criminal Regime’s way to Humiliate people. Salah Eddine was the Hero who Freed Jerusalem, and the Regime was the Hero of giving it back. Boti should be Buried in a Religious Cemetery, has nothing to do with Military. It is a deliberate stance to bury supporter to the Criminals near a Hero who fought the Criminals in Jerusalem. A way to rage the Kurd against the Revolution. khaled

رئيس الائتلاف السوري المعارض يدين اغتيال الشيخ محمد البوطي في دمشق

دان رئيس الائتلاف السوري المعارض احمد معاذ الخطيب اغتيال رجل الدين السنّي البارز المؤيد للنظام السوري العلامة محمد سعيد رمضان البوطي الذي قضى الخميس في تفجير استهدف مسجدا بشمال دمشق، واصفا الاعتداء بانه "جريمة بكل المقاييس".
وقال الخطيب لوكالة فرانس برس "نحن ندين بشكل كامل قتل العلامة د. سعيد رمضان البوطي، ونقول ان ديننا وأخلاقنا لا تسمح أبداً أن نتعامل مع الاختلاف الفكري بطريقة القتل"، مؤكدا ان "هذه جريمة بكل المقاييس وهي مرفوضة تماما"، مرجحا وقوف نظام الرئيس بشار الاسد وراءها.


تصعيد بعد اغتيال الشيخ البوطي بتفجير مسجد في دمشق
صواريخ تنهال على صالة مطار دمشق.. و«الحر» يسيطر على قرى في الجولان
صورة وزعتها وكالة الانباء السورية (سانا) تظهر اثار التفجير داخل مسجد الإيمان في حي المزرعة بدمشق أمس (ا.ف.ب)
صورة ارشيفية للشيخ محمد سعيد رمضان البوطي
لندن: «الشرق الأوسط»
هز انفجار عنيف محيط جامع الإيمان بحي المزرعة، ما أسفر عن مصرع 20 شخصا على الأقل، من بينهم الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي، وذلك وفقا للتلفزيون السوري.وتزامن توقيت الانفجار، الذي لم تتبنَّه أية جهة حتى الآن، مع توقيت الدرس الأسبوعي للشيخ البوطي الذي يمتد ما بين صلاتي المغرب والعشاء كل يوم خميس.
ويعد الشيخ البوطي من أهم المرجعيات الدينية على مستوى العالم الإسلامي، لكنه فقد الكثير من شعبيته بسبب مواقفه المؤيدة لنظام الرئيس بشار الأسد، إذ وصف الثورة في بلاده بـ«المؤامرة»، والمتظاهرين الذين يخرجون من المساجد بأنهم «لا تعرف جباههم الصلاة»، كما أفتى لاحقا بأن كل من يقتل من المتظاهرين مصيره النار، وذلك وفقا لفتوى «الراية العمية».
وهذه هي المرة الثانية في أقل من شهر التي تستهدف فيها منطقة المزرعة، وسط دمشق، إذ انفجرت سيارة مفخخة في المنطقة ذاتها في 21 فبراير (شباط) الماضي، ما أسفر عن مصرع ما لا يقل عن 50 شخصا.
والبوطي من مواليد قرية جيلكا، عند تلاقي الحدود السورية العراقية التركية، عام 1929، وتلقى تعليمه الديني على يد العلامة الدمشقي الشيخ حسن حبنكه الميداني. وصعد المنبر للخطابة ولم يكن قد تجاوز الـ17 من عمره، وذلك في أحد مساجد الميدان القريبة من جامع منجك.
عرف عنه قربه من الرئيس حافظ الأسد ومن ثم ابنه بشار، لكن العلاقة ما بين الرجل والنظام ساءت على خلفية مسلسل تلفزيوني تناول الحياة الخاصة لبعض أفراد عائلته، وقد طالب على إثرها البوطي بوقف المسلسل مهددا بعقاب رباني، لكنّ القائمين على وزارة الإعلام رفضوا مطلبه متعذرين بحرية الإعلام.
وعادت العلاقة لطبيعتها مع اندلاع الثورة السورية، إذ فضل البوطي الوقوف إلى جانب الأسد، على الرغم من المطالبات الشعبية المتكررة له الانحياز إلى الثورة.
ولعل أكثر التصريحات الصادرة عن الشيخ إثارة للجدل هو تشبيهه من يقاتل دفاعا عن نظام الأسد بأصحاب نبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم، داعيا لهم أن يؤيدهم الله بالتوفيق والسداد، قائلا: «والله لا يفصل بين هؤلاء الأبطال ومرتبة أصحاب رسول الله إلا أن يتقوا حق الله في أنفسهم».
آخر تصريح مؤيد أدلى به كان في 16 مارس (آذار) الحالي، إذ وصف الثورة السورية بـ«الحرب العالمية التي يستخدم لها إخوة، بل تستخدم لها أقاليم من شتى الأطراف، ويستخدم لها جيوش من الأخلاط والأمشاج المرتزقة الذين صنعتهم أميركا والذين يسمون (القاعدة) وذيولها، ويستقدم لها أطنان الأسلحة وتقذف من شتى الأنحاء إلى سوريا التي وصفها رسول الله بأنها قلب في داخل الشام».
وبالتزامن مع تفجير المزرعة، أعلنت لجان التنسيق المحلية أن الجيش الحر استهدف مطار دمشق الدولي بعدد من الصواريخ التي أصابت صالة المطار بأضرار بالغة.
ويأتي الاستهداف الصاروخي بعد ساعات من إعلان مصادر مسؤولة بمطار القاهرة الجوي انتظام الرحلات السورية بين دمشق والقاهرة دون أي تأخير.
أما على صعيد المعارك في دمشق ومحيطها، فقد أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن الجيش السوري الحر حقق أمس تقدما في مناطق وبلدات هضبة الجولان التي تحتل إسرائيل أجزاء واسعة منها. وكان المرصد أفاد في وقت متأخر ليلة أول من أمس بـ«سيطرة مقاتلين من الكتائب المقاتلة على منطقتي مشاتي الخضر ودوار بلدة خان أرنبة وعلى سريتين للهاون» في محافظة القنيطرة إثر اشتباكات عنيفة.
كذلك تحدث عن اشتباكات «في محيط كتيبة المدفعية وحاجز أوفانيا بين بلدتي خان أرنبة وجباتا الخشب، يرافقها قصف متبادل في منطقة التل الأحمر».
وأفاد مصدر أمني لبناني بأنه بسبب الاشتباكات في المناطق السورية «عبر ما يقارب 220 لاجئا سوريا، بينهم 10 جرحى، إلى بلدة شبعا في جنوب لبنان»، وذلك من خلال طرق وعرة عبر جبل «الشيخ» الفاصل بين سوريا ولبنان.
ويأتي هذا التقدم بعد يومين من استيلاء المقاتلين على مركز للهجانة قريب من الحدود الأردنية وعلى مركز كتيبة دبابات في ريف درعا في جنوب البلاد.
Ahmad Barbar، «فرنسا ميتروبولتان»، 22/03/2013

ابى بشار الشبيح الا مشاركة الكورد بعيد نوروز وباسلوبه الدموي فقام في يوم العيد الوطني الكوردي
باغتيال شخصية كوردية مرموقة ولكن فات الشبيح بان الشيخ الكوردي قد وضع نسبه تحت قدمه ارضاء
للشبيح بشاركما قال عندما قام شباب الكورد بانتفاضتهم عام 2004 في قامشلو ثم انتشار تلك الانتفاضة الى
جميع اجزاء غرب كوردستان ومنذ ذلك اليوم تبرأ الكورد من شيخهم .الان هو بين يدي ربه مع ضحايا
الثورة الكرامة السورية
يرفعون صور أوجلان وأعلام «الكردستاني» في احتفال ديار بكر أمس. (ا ب)

الجيش السوري الحر: تفجير مسجد الإيمان في دمشق اعتداء إرهابي يهدف لإفشال الثورة

مقتل الشيخ البوطي بهجوم انتحاري على مسجد في دمشق

مقتل العلامة البوطي

ذكر مراسل قناة "المنار" أن "تفجيراً انتحارياً استهدف الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي في جامع الايمان وسط دمشق"، وأضاف: "البوطي قتل أثناء إلقائه درساً اسبوعياً بالمسجد حين دخل شاب يحمل حزاماً ناسفاً وقام بتفجير نفسه بالقرب من الشيخ".

وأفاد المراسل أن "هناك أكثر من 20 شخصاً قتلوا بالتفجير بالاضافة الى الشيخ البوطي".

اشارة الى أن البوطي هو أمام الجامع الاموي، ومن مؤيدي نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

STORMY
Lot of Civilian people were killed by this Massacre. Those who are behind this Crime should be held and brought to Justice. It is war and it should be against Military Officials and not Civilians and Religious people. Those who committed this Crime are acting as the Criminal Regime, who was killing anyone criticize it. This is not the Free Syria we expect. 
khaled-stormydemocracy

200 نازح سوري الى شبعـا وكفرشوبا بينهم 5 جرحى من الجيش السوري الحر

الخميس 21 آذار (مارس) 2013
المركزية- ابلغت مصادر امنية "المركزية" ان 77 مواطنا سوريا هربوا من الاحداث في سوريا وحلوا في بلدتي شبعا وكفرشوبا وهم من كبار السن والاطفال ، ووصلوا الى البلدتين على مرحلتين الاولى فجرا بعدما عبروا طريق بيت جن بالقرب من الجولان السوري ومشوا من سوريا مسافة 5 كلم للوصول الى شبعا مجتازين الاودية والتلال والهضاب الوعرة، وضمت المجموعة الاولى من 70 شخصا اما المجموعة الثانية من 7 اشخاص واكد هؤلاء ان العديد من السوريين سيتركون بلادهم ويأتوا الى شبعا عن طريق بيت جن وان كانت فيها مخاطر امنية ووصفوا الوضع في سوريا بالسيء والمتدهور وان الحياة في بلادهم باتت لاتطاق.
وعلمت"المركزية" ان النزوح السوري الى منطقة العرقوب بات امام انفجار اجتماعي حيث لم تعد البيوت تتسع للنازحين، كما ان الطريق المذكور غير شرعي من الناحية الامنية وانه كان يعبره منذ الاحداث في سوريا جرحى الجيش الحر الذين وصل منهم اليوم 5 جرحى الى شبعا تولت الجماعة الاسلامية نقلهم الى مستشفى فرحات في جب جنين لتقديم العلاج. كما علم انه وصل ايضا بعد الظهر 100 شخص الى البلدتين.

المعارضون السوريون يسيطرون على بلدات قرب خط الهدنة مع إسرائيل
بيروت - رويترز
الخميس ٢١ مارس ٢٠١٣
قال مقاتلون في المعارضة السورية والمرصد السوري لحقوق الإنسان إن "مقاتلي المعارضة سيطروا على عدة بلدات قرب هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية ما أشعل توترات في هذه المنطقة الحساسة".

وأكد أحد أعضاء المكتب الإعلامي للواء "شهداء اليرموك" أبو عصام تسيل "نحن نهاجم المواقع الحكومية بينما كان الجيش يقصف المدنيين وننوي السيطرة على مزيد من البلدات."
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن "المقاتلين سيطروا على عدة بلدات قرب هضبة الجولان السورية التي تحتلها إسرائيل".

كما ذكر أن "المقاتلين سيطروا على بلدة خان أرنبة، التي تقع على خط فض الاشتباك بين إسرائيل وسورية وعلى طريق رئيسي يؤدي إلى هضبة الجولان".
كما قال المرصد إن "المقاتلين سيطروا أيضاً على قريتين تقعان قرب خط وقف إطلاق النار".
وذكرت مصادر لدى مقاتلي المعارضة أن "الجيش السوري كثف قصف القرى في منطقة سحم الجولان فجر اليوم".
وأضافت المصادر إن "مقاتلي المعارضة في منطقة القنيطرة قرب الجولان يكثفون الهجمات على حواجز الطرق للسيطرة على المزيد من المناطق، إلا أنهم أكدوا أن "بلدة القنيطرة الاستراتيجية التي دمرت بصورة كبيرة وأصبحت خالية خلال الاشتباكات الإسرائيلية السورية عام 1974 ما زالت تحت سيطرة الحكومة السورية".

"لجان التنسيق": إسقاط طائرة لقوّات النظام بالرقّة

النظام يستخدم طائرات "سوخوي" الروسية

  • "الجزيرة": اشتعال النار في فرع المخابرات الجوية في حرستا بريف دمشق

    الشبكة السورية: 145 قتيلا بنيران الجيش السوري

    الخطيب: ما زلت أؤيد السلطة التنفيذية.. لكني سأعمل على إنجاح تجربة الحكومة
    قال لـ «الشرق الأوسط» إنه باق في منصبه وإن الائتلاف مرجعية قانونية وسياسية للحكومة الانتقالية
    الخطيب في اجتماع إسطنبول (أ.ب)
    إسطنبول: ثائر عباس
    رغم تفضيله إنشاء سلطة تنفيذية تدير المناطق الخارجة عن سلطة نظام الرئيس بشار الأسد، فإن رئيس الائتلاف الوطني السوري أحمد معاذ الخطيب، تفاعل، حسب ما قاله في حديث مقتضب أجراته معه «الشرق الأوسط» بعد إعلان اسم رئيس الحكومة الانتقالية في اجتماع إسطنبول للمعارضة السورية، مع صوت الأغلبية في الائتلاف الميالة لفكرة تشكيل حكومة مؤقتة، وإنه يسعى الآن مع بقية أعضاء الائتلاف إلى إنجاح هذه الخطوة، كما أكد في حواره مع «الشرق الأوسط».ومع تسمية غسان هيتو رئيسا للحكومة الانتقالية السورية ازدادت التكهنات حول إمكانية استقالة الخطيب من رئاسة الائتلاف، غير أنه أوضح أنه لا يجد مبررا لتداول هذا الموضوع خصوصا أن ولايته تنتهي في غضون شهرين فقط، وعندما يحين موعد ذلك الاستحقاق، فإنه سيقرر ما إذا كان يرغب في الاستمرار في هذا الموقع عبر الترشح له مجددا، أو خدمة القضية السورية من موقع آخر. ويوزع الخطيب المهام بين الحكومة الانتقالية والائتلاف؛ فيحدد مهام الأولى بـ«الأمور التنفيذية داخل المناطق المحررة»، بينما يعتبر الأخير «مرجعية سياسية وقانونية للحكومة، بالإضافة إلى إدارته الملفات السياسية».
    وفي ما يلي نص الحديث المقتضب:
    * ما الخطوة التالية بعد تشكيل الحكومة؟
    - سيضع رئيس الوزراء برنامجه ويعرضه على الهيئة العامة للائتلاف لإقراره أو تعديله بما يتناسب وتقديم أفضل ما يمكن للداخل السوري.
    * نُقل عنك معارضتك مبدأ الحكومة وتفضيلك مبدأ سلطة تنفيذية تدير المناطق المحررة؛ ما موقفك الآن؟
    - على المستوى الشخصي ما زلت أفضل السلطة التنفيذية حتى الآن، لكن القرار بتأليف الحكومة تم اتخاذه في الائتلاف وفقا لإرادة الأكثرية ومشينا في الموضوع. نحن جسم واحد ولا بد من العمل لإنجاح هذا الموضوع كجسم واحد بما فيه مصلحة الثورة والشعب السوري الذي يعاني الكثير في الداخل، ولا بد لنا من القيام بكل ما يمكننا من أجل تخفيف العبء عنه ومساعدته في الخلاص من الوضع القائم.
    * هل ينهي تشكيل الحكومة المؤقتة مبدأ الحوار مع النظام، وما مصير مبادرتك للحوار مع أشخاص من النظام لم تتلطخ أيديهم بالدماء؟
    - موضوع مبادرتي منفصل عن (تشكيل) الحكومة (المؤقتة)، هو موضوع إنساني وأخلاقي وحقوقي. النظام هو من دمر المبادرة. طرحنا في هذه المبادرة ما نراه الأفضل، وقد رفضها النظام، لكنه الآن يحاول التحايل لتحقيق ما يعتقد أنه مكاسب. المبادرة كانت واضحة وإنسانية، وتخلو من الشروط العسكرية أو السياسية، وهو (النظام) حاول أن يقفز فوقها. والآن وبعد أن خرب الطريق عليها يحاول القول إنه يقبل أو ما إلى ذلك. لكن الناس ملت من محاولات الاحتيال التي يقوم بها.
    * الآن بعد أن قررتم تشكيل حكومة وافقت عليها كل أطراف المعارضة تقريبا..
    - (مقاطعا) أغلبها.
    * هل تتوقعون ترجمة الوعود الدولية لكم مع تشكيل هذه الحكومة؟
    - أنا لا أريد أن أدخل في موضوع التوقعات، فالتوقعات لا أضعها في الحسبان. ما هو على المحك العملي الآن هو الحكومة، وسنرى كيف يجري التفاعل معها. هناك استحقاقات وواجبات دولية حيال المجتمع السوري نحن نطالب بها. بطبيعة الحال نحن مستاؤون من الموقف الدولي الذي يكتفي بالتفرج على شعب يقتل بكل وحشية بأيدي النظام ومن دون أدنى اعتبار للمعايير الإنسانية والأخلاقية. النظام ينال السلاح والمال ونحن نتلقى الوعود. سنتان مرتا، والشعب يذبح والمجتمع الدولي يتفرج، وهذا عار كبير على الدول الكبرى.
    * هل من ضمانات استمرارية لهذه الحكومة؟
    - ضمانتها هي حاجة الشعب السوري لها، وهذه أكبر الضمانات برأيي. طبعا هناك أمور فنية، ونقاط لم تعط حقها، هذه نقاط تحتاج إلى استدراك وإلى حركة ما. وأعود فأؤكد أن ضمانتها هي الشعب السوري الذي يحتاج للخروج من حالة الضعف التي زج به فيها النظام. منذ اليوم الأول خرج الشعب السوري مع شعار: «يا الله ما إلنا غيرك» وهذا ما نضعه في حسباننا في كل خطواتنا، وإذا أتتنا المساعدة من أي مكان، فهي مشكورة، شرط أن تكون مساعدة غير مشروطة.
    * إذا انتهت الحلول السلمية، فماذا يتبقى؟
    - النظام هو من أجبر الناس منذ البداية على اللجوء إلى الحلول الأخرى، وفرض عليهم أن يحملوا السلاح للدفاع عن أنفسهم. والناس سوف يستمرون في طريقهم، فلا خيارات أخرى أمامهم.
    * لكن الأمور تبدو معقدة وطويلة الأمد؟
    - نقول للنظام إن الكرة في ملعبه، فهو الذي فتح باب الدمار لسوريا بتعنته وعدم استجابته لأبسط الحقوق الإنسانية. فإذا كان حريصا على مصلحة البلد، فعليه أن يستجيب لمصالح الناس الأولية ولمطالبهم التي دفعت بهم إلى الثورة عليه.
    * ماذا عن دور المتطرفين في سوريا؟
    - الشعب السوري ليس إرهابيا، النظام، الذي يقتل الناس ويقصف المخابز والجامعات ولا يفرق بين طفل وشيخ وامرأة، هو الإرهابي. الشعب السوري شعب حضاري، ولم يكن همجيا في يوم من الأيام. لقد قدم الشعب السوري في المناطق المحررة نموذجا حضاريا راقيا في تعاطيه مع مؤسسات الدولة ومع المرافق العامة وتشغيله هذه المرافق وحده. كل إنسان يقاتل الظلم نحن معه، وكل من يدافع عن أرض سوريا ونسائها وأطفالها نحن معه. فدماء السوريين - كما قلت مرارا - أهم من طول لحية بعض المقاتلين. الأمر يجري تضخيمه ربما لتبرير التقاعس وربما لأهداف أخرى. وأنا أكدت أننا لن نرضى أن يقصف إنسان واحد يحمل سلاحه ضد الظلم ونصرة للمظلومين في سوريا. نحن ضد كل فكر تكفيري ودموي، فالإسلام دين تسامح، ونحن مجتمع منفتح ومتسامح.

    التحدي الأكبر أمام هيتو "الاخواني"

    (أ.ف.ب.)

    يواجه غسان هيتو، الذي اختارته المعارضة السورية كرئيس حكومة انتقالي لقيادة حكومة في مواجهة حكومة الرئيس بشار الأسد، تحديات في كل من تلبية حاجات المواطنين في المناطق التي يسيطر عليها الثوار واكتساب الشرعية على الأرض.  

    برز هيتو، السوري ذو الـ50 عاماً، الحاصل على الجنسية الاميركية وصاحب مسيرة مهنية في تكنولوجيا المعلوماتية،كمرشح توافقي خلال اجتماع عقده "الائتلاف الوطني السوري" على مدى يومين في اسطنبول لانتخاب رئيس للحكومة. وكانت محاولتان سابقتان جرتا من قبل "الائتلاف الوطني" لانتخاب رئيس انتقالي للحكومة فشلتا بسبب انشقاقات ضمن المجموعة.  
      
    لم يكن التصويت لانتخاب هيتو الاثنين تصويتاً بالإجماع. في الواقع، فإن 14 من أعضاء "الائتلاف" الـ63 إما لم يصوتوا أو خرجوا من الاجتماع عندما بدا واضحاً أن هيتو قد يفوز. وصوت 14 آخرون ضده.

    غسان ياسين، الناشط والعضو في "الائتلاف" والذي كان حاضراً خلال التصويت، سخر من اولئك الذين غادروا الاجتماع، اذ قال لـ"NOW": "الناس الذين غادروا تعرضوا للابتزاز وواجهوا ضغوطات من دول الخليج"

    من ضمن الذين غادروا كان وليد البني، كمال اللبواني، وأحمد جبرا، بحسب "وكالة الصحافة الفرنسية" (أ ف ب) . بعد خروجه من الاجتماع، اشتكى اللبواني من القرب المزعوم لهيتو من "الأخوان المسلمون"، قائلاً لـ "أ ف ب": "لا نريد ما حصل في مصر أن يحصل في سوريا. هم خطفوا الثورة".

     هيتو ليس عضواً في الفرع السوري لـ"الاخوان المسلمين"، بالرغم من أنه مسلم متديّن.
    "أعتقد أن هناك الكثير من الشكوك حول هيتو وكيفية وصوله"، قال سلمان الشيخ، مدير مركز "بروكينغز" في الدوحة لـ "NOW" ."الناس الذين تكلمت معهم لا يزالون يرون فيه بيدقاً لـ"الأخوان المسلمون" وأنه ما كان ليصل من دون دعمهم".  

    أما أمين ماندو، ناشط سوري يعيش في طرابلس كان عضواً في ائتلاف سياسي معارض سابق، "المجلس الوطني السوري"، فقال لـ"NOW" إن  على هيتو وأي حكومة يشكلها أن يحوزا المصداقية على الأرض. "على هذه الحكومة أن تستمع لشعبها وتتفاعل معه. بقدر ما تتفاعل بقدر ما تكون مرحباً بها من الناس. إذا لم تقدم هذه الحكومة حلولاً لشعبها، فإننا لن نثق بها" قال ماندو. 

    قال هيتو بعد انتخابه إن الحكومة التي سيشكلها سيكون مقرها في سوريا من أجل التفاعل مع الناس على الأرض وتقديم الخدمات لسكان يزدادون فقراً ويأساً في وقت تدخل الأزمة عامها الثالث.  

    يبدو هيتو أكثر خبرة كمدير تنفيذي منه كسياسي، إلا أن عمله في الأشهر الأخيرة قد يخوله تأمين مساعدات أكثر للمناطق التي يسيطر علها الثوار، طبعاً في حال التمكن من توزيعها بسلام. في تشرين الثاني 2012، استقال هيتو من وظيفته من أجل مساعدة الانتفاضة في بلده الأم. قبل انتخابه يوم الثلاثاء، ترأس هيتو ما يسمى بـ"جناج المساعدات" في "الائتلاف الوطني السوري" في تركيا، ما يعني انه كان على اتصال مع ممثلين عن الدول التي تدعم الثوار. 
        
     "هو يعمل على نحو وثيق مع وزارة الخارجية الأميركية لتوفير المساعدات، إنه اميركي"، قال مالك العبدة، محلل وصحافي سوري مقيم في لندن، لـ"NOW". 

     وقال العبدة إن "الوظيفة الرئيسية"  لهيتو كرئيس حكومة "هي تأمين المساعدات المالية للمناطق التي يسيطر عليها الثوار من أجل توفير الخدمات العامة التي أوقفها عنها النظام". 

    وأضاف العبدة، "واقع أنه تم انتخابه يعكس رغبة من قبل المجتمع الدولي لدعم المعارضة بطريقة أكثر فعالية بكثير. الأمر يتعلق بتمكين المعارضة. لكن من الصعب القول إلى أي مدى سيصل هذا"، قال.
    بالاضافى إلى اكتساب الشرعية على الأرض في سوريا وتلبية حاجات الناس الذين يعيشون في المناطق التي يسيطر عليها الثوار، فان هيتو سيواجه أيضاً تحدياً في تشكيل حكومته. انتخابه بفارق ضيق الى حد ما، يعني أن عليه مغازلة  خصومه.

     من جهتـه، قال المعارض القديم للنظام ميشال كيلو والذي اتهم مؤخراً بتملقه لنظام الأسد، لـ"NOW" من فرنسا إنه يعتقد أن هيتو يواجه عقبة يصعب التغلب عليها في تشكيل الحكومة.     

    "هذه الحكومة لن تكون كبيرة وكثير من الوزارات ستكون غائبة عنها. مهمته لن تكون سهلة لأن ليس هناك إجماع"، قال كيلو. 
    STORMY
    In Lebanon few Politicians for few months could not come out together for an Electoral Law. It is not a Crisis if Hito would take few weeks to form an Interim Government for a Revolution against the Most Criminal in the Modern History. Caused Misery for people displaced and killed and starved in Syria. They all say should be democratic System for New Syria. Well he was brought as Head of this Political Body by Democratic way. Should give it a Chance. It is not the End of the Fight in Syria. If this Man could not run the Crisis properly, there is lot of time to make the Changes. They should go back Inland close to the Devastated people, and stop gathering in Five Stars Hotels. 
    khaled-stormydemocracy
     هيتو: لا حوار مع النظام الاسدي


    19 آذار 2013 الساعة 15:54
    رفض رئيس حكومة المعارضة السورية غسان هيتو، اي حوار مع نظام الرئيس بشار الاسد. وقال "لا يمكن لاي قوة في العالم ان تفرض على شعبنا خيارات لا يرتضيها ... ونؤكد لشعبنا السوري العظيم ان لا حوار مع النظام الاسدي". واعتبر أن "النظام هو من أنهى مبادرة رئيس الائتلاف المعارض احمد معاذ الخطيب في شأن التحاور مع ممثلين عن النظام، قبل ان يكون هناك رئيس حكومة". واوضح اقتراحه المشروط للتفاوض مع ممثلين عن النظام الذي اطلقه في نهاية كانون الثاني كان من اجل "تخفيف المعاناة عن الشعب السوري وقد حاول البعض في المجتمع الدولي استغلالها من اجل اقامة حوار مع النظام، لكن النظام اسقط المبادرة من الاساس".
    واعلن ان "المهام التي تنتظر الحكومة المؤقتة عديدة ونحن امام استحقاقات داخلية ودولية كبيرة لكن المهمة الاولى والاساسية التي نضعها نصب اعيننا تتمثل في استخدام كل الوسائل والاساليب لاسقاط النظام القائم".
    ولفت الى ان "تولي مهام هذه الحكومة لن يكون على اساس المحاصصة السياسية بل سيتم اختيار الوزراء والمستشارين وفق معايير الكفاءة والمهنية"، معلنا ان "الحكومة المؤقتة ستعمل كل ما في وسعها لبسط سلطة الدولة في المناطق المحررة بشكل تدريجي وبالتعاون الوثيق مع اركان الجيش السوري الحر عن طريق ارساء الامن وسلطة القانون ومكافحة الجريمة والحد من فوضى السلاح".
    واشار الى انه "الحكومة المؤقتة ستولي النازحين من سوريا رعاية خاصة حيث سنشكل جهازا خاصا لمتابعة اوضاعهم وتقديم الخدمة لهم مع وضع المخطط اللازم لاعادتهم الى المناطق المحررة وصولا الى اعادة كل مواطن سوري نزح مع اكتمال النصر".
    واك "ان سوريا ستبني جيشها الوطني الذي سيلعب دوره الاساسي في الدفاع عن الارض والشعب بعيدا عن تسييس دوره"، داعيا جميع الضباط والجيش لأن يلقوا السلاح وينحازوا الى جانب شعبهم.
    وطالب المجتمع الدولي بالاعتراف أولا بأن الثورة السورية هي ثورة الشعب، مطالبا اياه بالقيام بكامل واجبه تجاه الحكومة الانتقالية بدءا باعطائها مركز سوريا في الجامعة العربية والأمم المتحدة ما يمهد لاستلام السفارات في العالم. ودعا الى الاعتراف بالحكومة الانتقالية في كل العالم، مطالبا باستعادة أموال النظام السوري المجمدة.
    Khaled H·  Top Commented (signed in using Hotmail)
    Would Lebanon sack the Head of Terrorists in Beirut, the Syrian Criminal Regime’s Ambassador. While the International Community would recognize the New Syrian Opposition Interim Government as the Legitimate Representative of the Syrian People. Replacing the Regime’s Diplomatic Body in the United Nations. Or can not be Dissociated from Associated Government to the Criminal Regime. 
    khaled
    مسؤولون في الإستخبارات الإسرائيلية: النظام السوري ضرب حلب بغاز السارين
    القدس المحتلة - يو بي أي
    الأربعاء ٢٠ مارس ٢٠١٣  حي دمر بالكامل في حلب نتيجة الاشتباكات بين المعارضة وقوات النظام
    إتهم مسؤولون أمنيون إسرائيليون النظام السوري والرئيس بشار الأسد، باستخدام أسلحة كيميائية بواسطة إطلاق صاروخ يحمل غاز أعصاب من نوع "سارين" في مدينة حلب، بحسب ما أفادت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم الأربعاء.ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية، أن "التقديرات في إسرائيل هي أن الأسد انتقل إلى استخدام السلاح الكيميائي".
    ولفتت الصحيفة إلى أنه قالت "يديعوت أحرونوت" إلى أنه على الرغم من أن مسؤولين في أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية يواجهون صعوبة في معرفة من أطلق الصاروخ الكيميائي وما إذا كانت فصائل في المعارضة أم الجيش السوري، لكن تقديرات أجهزة الاستخبارات، هي أنه لا يوجد بحوزة المعارضة حتى الآن مواد كيميائية كالتي أطلقت في حلب "كما أنه ليس معروفا أن المتمردين استولوا على مخزن صواريخ أو قذائف تحمل أسلحة كيميائية".
    وأوضح المسؤولون أن الصاروخ كان يحمل سلاحاً كيميائياً من نوع "سارين"، وهو عبارة عن مادتين كيميائيتين يتم الاحتفاظ بهما في حاويات منفصلة وفقط عندما يتم مزجهما ينتجان التركيبة القاتلة "الأمر الذي يستوجب خبرة أخصائيين الذين يخدمون في الجيش السوري".
    ورأى هؤلاء أن "الحرب الأهلية في سورية تجاوزت على ما يبدو الحاجز غير التقليدي"، وأن هذا الأمر "من شأنه أن يغير صورة القتال"، لكنهم أكدوا في الوقت نفسه على أنه "ليس من شأن هذه الحوادث أن تشكل تهديدا على إسرائيل".

    ينفي استخدام سلاح كيماوي ويتهم النظام

    نفى الناطق باسم "الجيش السوري الحر" لؤي مقداد، اتهام النظام السوري "للجيش الحر" باطلاق صاروخ مزود برأس كيماوي، قائلاً: "نفهم أن الجيش استهدف خان العسل باستخدامه صاروخاً بعيد المدى ومعلوماتنا الاولية تشير الى أنه يحوي اسلحة كيماوية".

    وأشار الى أن "هناك الكثير من الضحايا وعدداً كبيراً من الجرحى يعانون من مشاكل في التنفس"، مؤكداً أن "الجيش الحر" لا يملك صاروخاً بعيد المدى ولا سلاحاً كيماوياً، ولو كان لدينا منها لما استخدمناها في استهداف الثوار".




No comments:

Post a Comment