Gadget

This content isn't available over encrypted connections yet.

Saturday, 16 March 2013

Threats To Lebanon by Damascus Regime...16.03.13

The Threats by the Criminal Regime, that was filtered Secretly, came out to the Open Clear Threats to the Lebanese . For over a year, the Criminal regime Troops in Damascus, firing Shells, Rockets and Heavy Machine Guns, into the Suburbs and Farms of the Lebanese Towns on the Borders. killing many of the Lebanese Citizens, and preventing them from working in their Farms, because of the astray shots as the Lebanese Authorities would like to describe.

Hezbollah was involved into the Syrian war, along side of the Criminal Regime(Anyone helps or protected a Criminal is a Criminal). The Involvement of Hezbollah Fighters was Concealed, under the Protection of Lebanese Shia dwelling in Syrian Towns. It did not take long before this Excuse Exposed and was just a Step, to Legalize the Fight along with the Criminal Troops, against the Syrian people Revolution. Hezbollah is involved almost everywhere the Regime needed a bailout in the Fight. Homs, Aleppo, Al Qusayer, and Damascus. Are those  Cities contain Lebanese Shia Citizens. Hezbollah is doing its best by Iran Finance and Logistics, to keep the Criminal Regime in Place, or to prolong the War, relying on the Diplomatic, and the Huge Casualties of the Civilians, pressing to Changes in their Favor to happen.

The Revolutionaries, had Liberated Vast  and Large territories of the Syrian Lands. One of those Territories is Homs and its Suburbs. The Importance of Homs to the Criminal Regime, it is connected to the Future Map, that the Criminal Regime and Hezbollah are working for. Damascus would be Liberated by the Revolutionaries, in time on Sight. The Criminal Regime Head the Lion(Poodle in Golan Heights), is trying to Establish a Sectarian Mini State along the Coast for Alawite, and moved most of the Military Power to that Area. This Mini State, that was Planned, is very similar to Hezbollah's mini State (Actually Lebanon is a Mini State in Hezbollah's), in the North connected to the South of Lebanon by Bekaa Valley, which  is located on a Stone Throw away from Homs. Homs is a Big Obstacle to the Regime and Hezbollah, because it is connected to the North of Lebanon on the Borders with Syria, Akkar, an Area supports the Syrian Revolution. Hezbollah and the Syrian Troops, are trying to retake Homs, and open the way to Tartus on the Coast, which is Military Base for the Russian Criminal Regime. Hezbollah had inflicted Huge Casualties in the Fights. By the Fall of Damascus and Homs to the Revolutionaries, the Blood Chord of Hezbollah from Iran would be Blocked (Block of Heart Chord, would cause Heart attacks and Possible Death).

According to the above, the Criminal Regime in Damascus(Only Damascus, because it is not anywhere else in Syria), Fired Serious Threats to Lebanon, confirmed, it will start (It started long time ago), to bombard the Lebanese Towns, claiming they are the Safe Passage of the Revolutionaries to Smuggle Weapons,(It forgot Hezbollah Fighters and Weapons). The Reasons for those Threats, of those Towns on the Borders are Obstacles for Hezbollah to move its Fighters and Artillery FREELY in that Area, to help retake Homs. Sure there are NO Fighters crossing those Towns to help the Revolution. But for Arms and Guns, the Borders were Open for over thirty five years by the same Criminal Regime, to smuggle Weapons, and Kidnapped(Disappeared) Lebanese Citizens to and fro, across the Borders.

Those Threats are not new, and the Criminal Regime was practicing the killing of those Citizens for long time. But Raging those Threats Recently, it sent Serious Messages, to the Syrian Government in Lebanon, that it did not help much, and could not stop the Lebanese supporting the Revolution. The Second to the West and Europeans, that if they keep pressing in, on Bashar(Poodle), the War would be Extended to Lebanon,(Because it could not be Extended to Jordan, there is NO Hezbollah to get Involved). Upgrading the Threats meant, the Criminal Regime would use Air Forces, and Long Range Missiles Loaded with Chemicals. It is using those Weapons against its OWN PEOPLE, so it is Obvious would use it against the Lebanese.

The Factors of an Imminent War on the Lebanese Lands, are Facts. Though it was on a LOW Scale, but when the Syrian Free Army starts to Return Fires on Hezbollah's Source of Fired Katusha from Hermel Area, the Lebanese in General of all sort of Sectarian Factors, Shia Included, would Flee their Home and Towns, towards Inland, and the War would break on the Borders. Hezbollah has to Face the Lebanese who support the Revolution in Syria, and Free Syrian Army.

Would the Lebanese Armed Forces take any Action at all, to AVOID the Deadly Situation. The Criminal Regime is accusing them of NOT doing enough. This Government certainly would not dare, to run off the Track the Criminals in Damascus had dictated. This Government, is giving a Safe Passage to the Criminal of the Regime to use, to contact International Community. Shaar the Murderer of 20,000 Lebanese in Trablos, had been Treated, and should be ARRESTED, because there is Criminal Case Filed against him, but he was smuggled away through the Airport of Al Harriri, the PM that was Assassinated by those Criminals. The Bitch Shaaban passed through the same Airport, though her name was mentioned many times in Collaborations with the Criminal Smaha and Mameluke Case. Do we expect, the Lebanese Armed Forces to retaliate to the Bombardments of the Criminal Regime in Damascus.

Would the Troubles reach Southern Dahyeh and South of Lebanon. Very Close. Israel also would take the  Golden Opportunity.
khaled-stormydemocracy


Lebanese Politicians Style Game, with Lebanese people Audience.(Heads Off).

تحية من كمال جنبلاط الى أحرار سوريا

بين تاريخي السادس عشر من اذار ١٩٧٦ والخامس عشر من اذار ٢٠١١ صلة تكاد تشبه صلة رحم بين يوم استشهاد اول شهدائنا كمال جنبلاط وانطلاق ثورة الحرية والكرامة في سوريا، يوم قامت حفنة من اطفال درعا بكتابة شعارات تدعو الى اسقاط النظام. بين هذين التاريخين صلة رحم، فقد قضى كمال جنبلاط وحيدا على احدى طرق شوفنا الحبيب لانه قال لا للوصاية، لا لـ"السجن الكبير"، وذهب الى الموت مشيا على الاقدام، مسالما وقابلا بقدره الذي جعل منه اول شهداء الحرية والسيادة والاستقلال والكرامة في لبنان. قد كرت سبحة الشهداء الكبار لتصل الى رفيق الحريري في الرابع عشر من شباط ٢٠٠٥، ليستعيد اللبنانيون على دمه وحدتهم وايمانهم بالحلم اللبناني ومعه استقلالهم الثاني. وكما قال وليد جنبلاط لقد دخلوا فوق دم كمال جنبلاط، وخرجوا فوق دم رفيق الحريري. 
في هذا اليوم نستذكر كمال جنبلاط، ومعه نستحضر ذكرى انطلاقة الثورة في سوريا التي بدأت سلمية فأغرقها النظام في بحر من دماء الاطفال والنساء والرجال، ظل طوال اشهر متتالية يعمل في الشعب آلة القتل، الى ان انتهى الشعب الى امتشاق البنادق للدفاع عن نفسه بوجه قتلة الاطفال، وذابحي الشعراء، ومغتصبي النساء. 
نستذكر معاني الحرية والكرامة التي مات من اجلها كمال جنبلاط مقتولا برصاصات الغدر، فيما نستحضر احلام اطفال سوريا بالحرية والكرامة التي من اجلها انتزعت اظافرهم في اقبية مخابرات درعا وغيرها. فقد كان كمال جنبلاط ذلك العروبي العصري الذي دعا قبل غيره الى تحرير الانسان العربي تمهيدا لتحرير الارض المغتصبة في فلسطين وغيرها. آمن كمال جنبلاط بالعروبة الحديثة والانسانية التي تغلب الكرامة الانسانية على سياط العبودية. وبعد عقود من السبات العميق قام اطفال سوريا ليسترجعوا هذا الحلم العربي بالحرية والكرامة العابرين للحدود والشعوب، ليواجهوا أعتى آلات القمع في تاريخ مشرقنا العربي. 
مات كمال جنبلاط لكنه لم يمت فقد عاش في قلوب الاحرار، وانتفض احرار لبنان عام ٢٠٠٥، ثم انتفض احرار سوريا عام ٢٠١١ لكي يثبتوا مقولة ان "الحق لا يضيع" وان ما من ظالم إلا وله نهاية. واليوم وبعد عامين على بدء الثورة في سوريا نقترب فعلا من انتصار الحرية والكرامة. فالثوار يدقون ابواب دمشق، وكل يوم يحررون مزيدا من ارض سوريا. ولن يمر وقت طويل حتى تنطلق المرحلة الاخيرة من حرب تحرير سوريا من هذا النظام الذي لن يرحل إلا بالقوة. 
نقول ان النظام لن يرحل إلا بالقوة لاننا كلما تحدثنا الى احرار سوريا في كل مكان، نسمع منهم الموقف ذاته وهم يوجهون كلامهم الى بشار الاسد: "بشار لا ترحل، جايينك". 
فتحية الى احرار سوريا في يوم كمال جنبلاط…
علي حماده

احتجاز بثينة شعبان في مطار بيروت

علمت صحيفة "اللواء" ان المستشارة في رئاسة الجمهورية السورية بثينة شعبان، احتجزت في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت لمدة ساعة، حيث توقفت فيه، قبل ان تتابع سفرها متوجهة الى دبي.

وبحسب المعلومات فإن عناصر الامن العام اوقفوا شعبان لدى وصولها الى المطار في السابعة صباحاً للتأكد ما اذا كان قضائياً على اسمها اية اشارة في قضية الوزير السابق ميشال سماحة واللواء علي المملوك، وحصل هرج ومرج بين الموظفين الا ان سمح لها بالمغادرة بعد ساعة.
STORMY
It is not the First time, to allow a Criminal, passing Safely through an Airport named after Al Harriri, and His Assassins used it. Shaar who murdered 20,000 Lebanese Civilians in Trablos was smuggled out , instead of arresting him, and there is Criminal case filed against him to the Authorities. We allow criminals, threatening to bombard the Lebanese Citizens on the Borders with Syria. Lebanon is indeed the Safe Passage of Regime's Criminals and Lebanese as well. It is a Big Lie.
 khaled-stormydemocracy

 أهالي المناطق الحدودية مع سوريا يعيشون رعباً كبيراً نتيجة القصف السوري اليومي



نقل مراسل قناة "lbc" إلى الحدود اللبنانية السورية الشمالية أنَّ "أهالي المناطق الحدودية مع سوريا يعيشون رعباً كبيراً وخوفاً نتيجة القصف السوري اليومي الذي يطال بلداتهم ما يدفعهم للنزوح إلى مناطق أخرى. وقد طالبوا الدولة بحمايتهم".
وأشار إلى أنَّ "مدرسة البلدة في قشلق في عكار كانت قد تعرضت مساء أمس الجمعة (15 آذار / مارس 2013) لقصف مدفعي. كما تعرض أحد المنازل في بلدة حكر جنين لقصف مدفعي أيضاً لم يؤد إلى وقوع أي اصابات".

 المفوّض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يزور مخيّمًا للاجئين السوريّين في كترمايا

تسجيلات للبنانيين لدى آصف شوكت في المزاد

كشفت مصادر في المعارضة السورية لصحيفة "السياسة" الكويتية أن أرشيف صهر الرئيس السوري آصف شوكت المخابراتي "معروض في المزاد" من قبل ضابط مخابرات منشق، مؤكدة أنه يتضمن تسجيلات ووثائق تتعلق بمسؤولين لبنانيين كبار من شأن الكشف عنها إحداث هزة في لبنان والمنطقة.

وبحسب المصادر التي تقاطعت معلوماتها مع مصادر أخرى قريبة من "الجيش الحر" والثوار، فإن الضابط غادر سورية من دون أن يعلن انشقاقه ولجأ إلى تركيا وبحوزته الأرشيف الذي يحتوي على "وثائق وتسجيلات صوتية وأفلام فيديو لعدد من السياسيين ورجال الدين خصوصاً من اللبنانيين".

ويؤكد الضابط، بحسب المصادر أن الأرشيف الموجود بحوزته "حقيقي"، ومستعد لتسليم التسجيلات الصوتية والأفلام لأي جهة مخبرية دولية لفحصها والتحقق من صحتها والتأكد أنها ليست مفبركة.

وإذ جزمت بأن التسجيلات ستؤثر على مستقبل الكثير من السياسيين اللبنانيين نظراً لخطورة المعلومات التي تحتويها، كشفت المصادر أن الضابط ينوي بيع الأرشيف عن طريق "المزايدة" لصالح الثورة السورية، وأنّه يجري لهذه الغاية مفاوضات مع دول عربية وإقليمية وشخصيات سياسية وعدد من وسائل الإعلام، سيما اللبنانية.

وأوضحت المصادر أن الجهة التي ستدفع أكثر للضابط المنشق هي التي ستحصل على الأرشيف، شرط أن تتعهد استخدامه لصالح الثورة إعلامياً وسياسياً ومادياً.
وكشفت أن الضابط انتقل خلال اليومين الماضيين من تركيا إلى دولة عربية، من دون أن يتضح ما إذا كان سيسلمها الأرشيف الموجود بحوزته.

STORMY
Now the Snow has melted and the Stinky Stuff is Shown. Would be clear to find out who is destroying this Country and what for. They sold Lebanon for Thirty Silvers, as they did to Jesus Christ. 
khaled-stormydemocracy

"الحر" يعلن مقتل عناصر من "حزب الله" قي القصير ومعلومات عن مقتل قيادي في الحزب بدمشق .

أعلن "الجيش السوري الحرّ في بيانٍ اليوم الخميس مقتل عناصر من "حزب الله" في اشتباكات "في نقطة تفتيش 14 في بلدة القصير على الحدود السورية اللبنانية".
من جهة أخرى، تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي معلومات تفيد عن مقتل القيادي في "حزب الله" رضوان مرعي أبو علي في اشتباكات في حي جوبر في دمشق.

مفاوضات لتبادل اللبنانيين حسان سرور ومحمد الرفاعي مع ضابطين علويين

نقلت صحيفة "السياسة" عن مصادر، وجود مفاوضات بين "الجيش الحر" والنظام لإجراء صفقة تبادل بين شابين لبنانيين أسرتهما قوات النظام في حادثة تلكخ التي وقعت في ديسمبر من العام الماضي، مقابل إفراج الثوار عن ضابطين علويين.

وأوضحت المصادر أنه "امتناناً لأهالي طرابلس لوقوفهم مع الثورة السورية ووفاء لهؤلاء الشباب، قدم "الجيش الحر" في مدينة حلب وتحديداً لواء فرع الشهباء وثوار حلب مبادرة المقايضة مع النظام"، حيث عرض تسليمه الشابين اللبنانيين سرور والرفاعي مقابل الإفراج عن ضابطين علويين أسيرين لديه هما الضابطة رشا عسكر والضابط أنس إبراهيم أحمد.

ليعتقلوا جماعة "حزب الله" أولاً

كارين بولس  

شادي المولوي. (فايسبوك)

عاد اسم الطرابلسي شادي المولوي مجدداً إلى الساحة القضائية والإعلامية، بعد أن ادّعى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر اليوم على 10 أشخاص بينهم شادي المولوي بجرم الإنتماء الى تنظيم مسلح و"جبهة النصرة".

المولوي تفاجأ بهذا الكلام بحسب ما قال في اتصال مع موقع "NOW"، مؤكِّداً أنّ "لا صحة" لهذا الكلام فهو "باطل". وأضاف المولوي "لا يمكن الأخذ بكلام أي متّهم يتم توقيفه ويتعرّض للتعذيب في أي فرع أمني".

وقال المولوي: "أنا لست مستعداً لأن أسلّم نفسي إلى القضاء، أنا مستعد أن أسلّم نفسي إلى الرأي العام. فليظهروا أمام الرأي العام ويتلوا الاتهامية بحقي وليعلنوا الجرم الذي ارتكبته وليبرزوا الأدلة إن كانت هناك أي اتصالات أو أي تواصل مع هؤلاء الأشخاص، وإذا أثبتوا عليّ أي تهمة أنا مستعد أن أسلّم نفسي".

وأضاف: "أنا لا أثق بهذا القضاء، ليحاكموني من خارج السجن، وإذا أُدنت فإن أهلي وأهل منطقتي هم من يسلمونني ولا مشكلة عندها. سابقاً أوقفوا شاباً سورياً وأخبرنا قصة التحقيق معه. والآن أي شاب يتم توقيفه يحاولون زجّ اسم شادي المولوي في التحقيق. ومن الممكن أنهم نجحوا تحت ضغط ضرب المتهم علي خالد حسب ما سمعت اليوم ليذكر إسمي، وهم يريدون ان يفبركوا مذكرات توقيف بحق أهل السنّة جميعاً. وبحسب ما أعلم فإنه تمّ توقيفه منذ حوالى الاسبوع وهو مازال موقوفاً في المحكمة العسكرية".

وتابع المولوي: "عندما اعتقلني الامن العام كان الملفّ جاهزاً فوقّعت وخرجت". وأكَّد أنه لم يذهب إلى سوريا. وقال: "أنا في منطقة طرابلس في القبة، والقوى الأمنية منذ خروجي تتابع أوضاعي وتتابع اتصالاتي. فرع المعلومات ومخابرات الجيش بمحاذاة بيتي والأمن العام قريب".

وأضاف: "ليس لي أي مصلحة أن أذهب إلى سوريا، إذ لو كان هناك من داعٍ لكنت ذهبت منذ زمن، لكن الثوار ليسوا بحاجة إلى أحد وأنا مناصر للثورة السورية وأقولها علناً، ولا تربطني أي علاقة بجبهة النصرة". وختم: "قبل أن أسلّم نفسي لهذا القضاء عليه أن يصدر مذكرات توقيف بحق "حزب الله" الذي يقاتل علناً داخل الأراضي السورية والذي يعتبر أنَّ هذا واجبه الجهادي".

من جانبه، رئيس "جمعية إقرأ" الشيخ بلال دقماق، قال: "هناك تعاطف مع "جبهة النصرة" في طرابلس، لكن ليست موجودة بشكل تنظيمي ولا بشكل خلايا، وأعتقد أن القاضي صقر أخفق بذلك وذهب إلى مكان غير صحيح في هذا الموضوع".­­­

وعما إذا كان شادي المولوي سبق ودخل سوريا، أجاب دقماق: "هل دخول سوريا جريمة؟ هل هناك قانون يمنع اللبنانيين من دخول سوريا؟ ولنعتبر أن شادي المولوي خالف القانون ودخل سوريا، في المقابل "حزب الله" و(أمينه العام السيد) حسن نصرالله يدخلون سوريا، هل يستطيع صقر صقر أن يوقف حسن نصرالله؟".

وختم دقماق: "يجب عليهم إعادة حساباتهم وعدم التسرع بالأحكام القضائية والقرارات الظنية أو القرارات الاتهامية أو ما شابه، لأن هذا الامر سيؤجّج الوضع أكثر مما هو عليه الآن".

8 آذار قتال تأخيري!

image for نبيل بومنصف
نشر بعض الصحف امس كلاما لمرجع بارز في قوى 8 آذار ينطوي على نبرة تحذيرية غير مسبوقة لرئيس الحكومة نجيب ميقاتي خصوصا لجهة تذكيره بأن من اتى بالحكومة كفيل بالذهاب بها. وسواء كان هذا الموقف فورة غضب ام تمادى لاحقا الى ما يتجاوز المناورة السياسية، يصعب تجاهل دلالته حيال عوارض تفكك الاكثرية الحكومية والنيابية بعد عامين من انقلابها على اكثرية منتخبة.
يختلف مأزق 8 آذار عن مأزق خصومها في 14 آذار مع ان مفاعيل الازمة الانتخابية اقتحمت الفريقين وهزتهما بعنف. تبدو 8 آذار امام تهديد محقق بخسارة مكاسب لا تعوض في ربع الساعة الاخير من تفلت كل "مشروعية" ما راكمته في سنتين، في حين تشن هجومها غير المرتد على قانون الستين الى حدود استصدار فتوى قضائية في اللحظة الاخيرة حول نفاذ صلاحية هذا القانون وحصره بدورة انتخابات 2009 وحدها.
ولا ينفصل هذا التوجه عن وضع "أمر عمليات" يعيد ضبط سائر مكونات 8 آذار عند جبهة هجومية حادة تتلقف موقف وزير الخارجية في مؤتمر القاهرة وترفعه جهاراً عنواناً لدعم النظام السوري بلا مواربة ولو تحت ستار اجتهادي مطاط لـ"النأي بالنفس" على طريقة حلفاء النظام. 
مفاد ذلك ان 8 آذار التي استمتعت طويلا بمعاينة مأزق خصومها لدى تخبطهم في مفاعيل "المشروع الارثوذكسي" باتت تستشعر الحاجة الآن الى اقامة "توازن رعب" جديد بعدما أيقنت ان "المشروع الارثوذكسي" التحق بدوره بمصير قانون الستين واقعيا، وان كل الحسابات "الاستراتيجية" البعيدة المدى التي بناها فريق 8 آذار على هذا المشروع اصطدمت بدورها بالاخفاق. 
وعلى افتراض ان ميزان الخسائر لدى فريقي 14 آذار و8 آذار من جراء الازمة حتى الآن قد يبدو متساوياً، غير ان ذلك لا ينسحب على 8 آذار السلطة التي لا بد انها تستشعر دنو افول عصر ذهبي لن يتكرر حظيت فيه بنعمة الحكم الاحادي مع شركاء "وسطيين" لم يتمكنوا يوما من كسر مزراب العين معها او الخروج على سطوتها المطلقة. ولا غرابة في ذلك ما دام "عصر التمديد" او عصر الفراغ الافتراضي الآتي كان ليمكنها من مزيد من فرض امر واقع، (ما ادراك ما يحمله من مكاسب اضافية)، او ما يمكن المضي عبره لاحداث وقائع قد تصل الى تغيير وجه النظام برمته.
وهنا تماما يكتسب مصير الحكومة اهميته القصوى. فهي غدت فعلا الخاصرة الرخوة في نهايات هذا "العصر" الاكثري، وليس أدل على ذلك من ارتداد 8 آذار بقوة الى نبرة وسلوكيات خلعت معها البزة "الرسمية" وارتدت الزي القتالي!
نبيل بومنصف

لبنان على عتبة مليون لاجئ سوري

جـاستـن صـالحـانـي 

(أ.ف.ب.)

كرّر رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال سليمان دعواته للحصول على مساعدات دولية للتعامل مع التدفّق المتزايد للاّجئين السوريين الى لبنان هذا الأسبوع. ووفقاً لسليمان، فإنّ البنى التحتية في لبنان على شفير الانهيار، مع إيواء البلد حتى الآن أكثر من مليون سوري، بينهم لاجئون، وعمّال وعائلاتهم. وفي حين تبعث تعليقات سليمان على القلق، فإنّها لا تختلف عن التصريحات السابقة للرئيس.

موقع "NOW" استطلع آراء ناشطين ومحلّلين سياسيين حول كلام الرئيس سليمان أنّ البنى التحتية في لبنان تلفظ أنفاسها الأخيرة، وحول الحلول المحتملة لتدفّق اللاجئين.

ابتداءً من اليوم، قيل إنّ سليمان سيعمل على تحضير تقرير لتقديمه الى الأمم المتحدة، وإنّه ناقش وضع اللاجئين مع مسؤولين أميركيين من وزارة الخزانة في محاولة  للتخفيف عن لبنان لما يتعرّض له من ضغط مالي وضغط على البنى التحتية متزايدين. وبينما تشير لائحة الإحصاءات الصادرة عن المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة الى وجود نحو 350000 لاجئ مسجّلين حالياً في لبنان، إلاّ أنّ مصادر متعدّدة تعتقد أنّ الرقم يقارب الـ 400000، بما أنّ 2500 لاجئ جديد يدخلون لبنان كل يوم.

أما في ما يتعلّق بسبب كلام سليمان أن لبنان يعاني بسبب وجود مليون سوري فيه (بين لاجئين وعمّال وعائلات)، هناك وجهتا نظر. فمن جهة هناك من يعتقد أنّ تعليقاته تمثّل مخاوف المسيحيين الطائفية من تدفّق السوريين الذين ينتمي السواد الأعظم منهم الى طائفة المسلمين السنّة. ومن جهة أخرى نجد من يعتقد بأنّ سليمان يأمل بجمع مساعدات إضافية من المجتمع الدولي.

"أَميلُ بقوة الى الاعتقاد بأنّ البُعد الطائفي لوضع اللاجئين السوريين يؤدي الى دق ناقوس الخطر في أوساط المسيحيين الموارنة وبينهم الرئيس"، قال هلال خشّان، وهو بروفيسور في العلوم السياسية في الجامعة الأميركية في بيروت، ملمّحاً الى أنّ الموارنة مهدّدون بسبب تدفّق اللاجئين لأنّ معظمهم مسلمون. "لماذا لم يحصل الأمر نفسه عندما أتى الأرمن الى لبنان؟ وعلى مدى السنوات العشر الماضية منذ عام 2003، وصلت الى لبنان أعداد كبيرة من العراقيين المسيحيين ولم يثر أي زعيم مسلم أي ضجة حول الأمر. هذه مسألة طائفية"، قال خشّان.

هذا وتنقسم حكومة لبنان على أساس طائفي مع تخصيص 50 في المئة من المقاعد في البرلمان للمسيحيين و50 في المئة للمسلمين، مع أنّه يُعتقد أنّ المسلمين يشكلون أكثر من 60 في المئة من السكان. علماً أنّه لا توجد إحصاءات رسمية بهذا الشأن بما أن أي إحصاء للسكان لم يجر منذ عام 1932.

"يوجد في لبنان أصلاً نحو مليون سوري مقيم في حال احتسبنا عائلات العمّال. فلماذا لا يشكّل وصول مليون عامل مؤقّت ضغطاً على البنى التحتية في لبنان؟ يتساءل خشان. ويمضي الى التأكيد بأنّ البنى التحتية في لبنان لا تتأثّر بالتغيرات الديمغرافية، وباللاجئين أو بغير ذلك.

غير أنّ البعض يعتقد مع ذلك أنّ البنى التحتية في بلد يكافح أصلاً لتأمين حاجات سكانه وعددهم 4.5 ملايين نسمة، يحتاج الى مساعدة حقيقية إذا كان عليه أن يؤمّن حاجات ما يُقدّر بـ 2500 سوري يدخلون لبنان يومياً.

هذا ويتوقّع بعض المحلّلين حصول المزيد من التوتّر الذي سيصل الى حد المناوشات بين اللبنانيين وضيوفهم السوريين. "يبدو أوضح  يوماً بعد يوم أنّه مع أعداد اللاجئين المتزايدة، يمكن أن يحصل المزيد من الاحتكاك وربما الانفجار بما أن لبنان غير قادر على تلبية الاحتياجات" لهذا العدد الكبير من الناس، قال عماد سلامة، وهو بروفسور مساعد في العلوم السياسية والشؤون الدولية في الجامعة اللبنانية الاميركية. وأضاف سلامة أن لبنان في حاجة ماسة الى دعم المجتمع الدولي لتلبية احتياجات تدفّق اللاجئين.

"يمكنك اليوم أن تذهب الى أي بلدة صغيرة في لبنان وتجد فيها عدداً من اللاجئين السوريين.. وفي بعض الأحيان تكون العلاقة عدائية بين اللاجئين والسكان المحليين"، قال سلامة.

وقد تجلّت هذه العلاقة العسيرة في ما يدعوه البعض بالتمييز العنصري، مع بدء بعض البلديات محاولات لتطبيق حظر تجوّل على الأجانب. وفي حين أعلن وزير الداخلية مروان شربل أنّ هذه الانواع من الحظر غير قانونية، فإنّ التوتر المتزايد بين اللبنانيين واللاجئين السوريين واضح.

وقد كرّر وزير الطاقة والمياه جبران باسيل مراراً تأكيده أنّ لبنان غير قادر على التعاطي مع التدفّق الكبير للاجئين، حتى أنّه دعا الى الحد من أعداد اللاجئين الذين يعبرون الحدود من خلال تحديد الحصص [لكل بلد ].

من جهته، قال سليمان إنّ إغلاق الحدود او تحديد أعداد الداخلين غير ممكن من الناحية الإنسانية. ولا حتى ممكن واقعياً مع عدم قدرة الجيش اللبناني على تغطية الحدود البالغة 375 كلم، وغير المحدّدة بشكل جيّد. وقد وضع الناشطون والمحلّلون خططاً للتحرّك يعتقدون أنّها ستساعد الحكومة اللبنانية واللاجئين.

فقد دعا معن عبد السلام، وهو ناشط سوري يعمل في لبنان، في محادثة له مع NOW الى تطبيق التدابير المتخّذة لمساعدة اللاجئين السوريين بعناية وحذر، لتجنّب "التأثير على الوجه القانوني للبنان". وشدّد عبد السلام على أنّ هذه الخطوات يجب أن تُتخّذ "بهدف بناء علاقة صحية أكثر بين اللاجئين والمجتمع المحلّي".

وفي حين قد يشدّد ناشطون مثل عبد السلام على حصول تعاون أكبر بين المجتمعين، لا يزال يعتقد آخرون أنّه فقط من خلال المزيد من المساعدات من قبل المجتمع الدولي يمكن الحد من أزمة اللاجئين السوريين في لبنان.

"لقد احتاج لبنان الى دعم دولي لتأمين احتياجات هذا العدد الكبير من اللاجئين
وعلى المجتمع الدولي أن ينهي الصراع في سوريا ويجد تسوية سياسية"، قال سلامي. "وإذا لم يكن قادراً على التوصّل الى تسوية سياسية في داخل سوريا، سيكون عليه أن يوجِد مناطق آمنة لتحرير الدول الواقعة على الحدود من الآثار الجانبية المتوقعة".
ساهمت يارا شحيد في إعداد هذه المقالة. يمكنكم متابعتها عبر تويتر على العنوان @yarachehayed.
تابعوا الكاتب على تويتر @JustinSalhani

توقيف سوريين في القبة لتهديدهما سيدة بالخطف وابتزازها

أصدرت قيادة الجيش - مديرية التوجيه البيان الآتي: "إثر توافر معلومات لمديرية المخابرات حول تعرض المواطنة (ر.ن) زوجة أحد رجال الاعمال في الخارج، للابتزاز والتهديد بالخطف مقابل فدية مالية، باشرت هذه المديرية تحرياتها واستقصاءاتها فتمكنت بتاريخ 10/3/2013 من توقيف السوريين محمد سعدون جريد واحمد عبد الجليل الصالح في محلة القبة طرابلس، اللذين اعترفا بإقدامهما على الاتصال بالمواطنة المذكورة وتهديدها بالخطف مع أولادها وقتلهم وتفجير منزلهم في حال عدم دفعها مبلغ مئة الف دولار أميركي.
وأحيل الموقوفان على القضاء المختص".

إحراق الصهاريج السورية في طرابلس "هدية من ابناء التبانة الى جبهة النصرة"؟
14 آذار 2013 الساعة 23:10
ا ف ب
اقدم شبان في مدينة طرابلس على احراق صهاريج سورية تنقل مادة المازوت، بعد الاعتداء على سائقيها واحتجازهم لبعض الوقت، بحسب ما افاد مصدر امني لوكالة فرانس برس.
وذكر المصدر وشهود ان الشبان كتبوا برذاذ اسود على الصهاريج اسم "جبهة النصرة" الاسلامية المتطرفة، وهي احدى المجموعات المقاتلة ضد قوات نظام الرئيس السوري بشار الاسد.
وقال المصدر ان "مجموعة من الشباب في منطقة باب التبانة اقدمت على اعتراض سبعة صهاريج سورية، وقامت باحراق ثلاثة منها، بينما قام شبان آخرون بتفكيك الصهاريج الاربعة المتبقية". واضاف ان الشبان "احتجزوا السائقين السبعة لبعض الوقت، قبل ان يطلقوا سراحهم".
وافاد شهود في المكان ان الشبان اعتدوا على السائقين بالضرب مستخدمين العصي والحجارة. كما وزعت رسائل خليوية قصيرة جاء فيها "هذه هدية من ابناء التبانة الى جبهة النصرة"

غريب: غداً أمام المرفأ منبع التهريب اليومي المستمر
13 آذار 2013 الساعة 12:00
أكد عضو هيئة التنسيق النقابية حنا غريب في تصريح خلال اعتصام هيئة التنسيق النقابية امام سرايا بعبدا "اننا نحارب الفساد والهدر، وللهدر والفساد عنوان هو الشراكة بين القوى السلطوية في الحكومة وخارجها وبين الهيئات الاقتصادية، هؤلاء الذين يقفون في وجهنا، اما هيئة التنسيق النقابية فهي عنوان للحق والعدالة. وبعد اليوم هيئة التنسيق مطالبة بأن تكون عنوانا لفرض حق التنظيم النقابي في القطاع العام، وهو اليوم اكثر من اي وقت مضى مطلب اساسي ووطني، ومن يريد اقتلاع الفساد من القطاع العام فليشكل نقابة وينضم الى هيئة التنسيق".
ودعا الى "مراقبة المسؤولين من خلال النقابات، والى تمثيل القطاع العام امام المحاكم. سرقوا اموالنا من دون ان نستطيع ان نرفع دعوى عليهم، نريد اموالنا ممن سرقها ويستمر في السرقة". واضاف ان "60 مليار دولار هي قيمة النهب في لبنان، ونحن في بداية هذه المعركة، وهي الايام العشرة المقبلة". واوضح ان "الاعتصامات امام المرفأ والمطار هي استعداد للتظاهرة الكبرى في 21 اذار"، معلنا "عودة القطاع الخاص للاعتصام مع هيئة التنسيق".
وجدد التأكيد على "الاعتصام غدا امام المرفأ حيث التهريب اليومي المستمر، وهو منبع التهريب والسيطرة على المال العام، 750 مليون دولار للتهريب على المرفأ"، واوضح انه "من المرفأ سننطلق بتظاهرة الى الاملاك البحرية والى "الزيتونة باي"(...) اتعلمون ان استثمار متر واحد من "الزيتونة باي" يساوي 2500 ليرة لبنانية لمدة خمسة وعشرين عاما وتسجلت لاحد الوزراء، وسنسمي غيرها وغيرها ولن نسكت عن شيء، وسنمول السلسلة ليس عبر الفقراء، بل عبر الهيئات الاقتصادية".
وحيا غريب موظفي سرايا بعبدا الذين اضربوا اليوم التزاما بقرارنا وليؤكدوا ان لا دولة في لبنان من دون موظفي الدولة، واوضح ان "المعتصمين اليوم لا يناضلون من اجل السلسلة فقط انما ضد الفتنة المذهبية والطائفية". وتوجه الى رئيس الحكومة بالسؤال :"كيف ستنتهي قضية سلسلة الرتب والرواتب داعيا اياه الى "الوقوف امام الاعلام للاعلان ان موعد 21 الشهر هو موعد احالة السلسلسة الى المجلس "، مؤكدا "الاستمرار في هذه المعركة حتى النهاية، ولن نركع او نتراجع".

لا يوجد في جيبتنا عمولة ولا في رأسنا عمالة ولا على ضميرنا جرائم إغتيال

NOW...
رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" العماد ميشال عون

اعتبر رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" العماد ميشال عون أنه "لا يجب الادعاء بأن قانون "اللقاء الارثوذكسي" هو قانون طائفي، لأن البلد كله طائفي

 ورأى خلال العشاء السنوي في ذكرى 14 آذار ان "المجتمع اللبناني مقسوم، ونحن في "التيار الوطني الحر" لا يوجد في جيبتنا عمولة ولا في رأسنا عمالة ولا على ضميرنا جرائم إغتيال، ونحن نتطلع الى الجميع رافعين رؤوسنا"، مشيراً إلى أن "إتفاق الطائف لم ينفّذ الا لمن يعطي السلطة لغير المسيحيين".

 وأكد عون أنه لن يدع الاعطال الامنية والدستورية تمر ولا اعطال النهب المالي تمر، مضيفاً: "سنقدم مشروع قانون بتأليف محكمة خاصة لمحاكمة جرائم سرقة الاموال العامة لاول مرة في تاريخ لبنان"، وقال: "أطلب منكم 3 أشياء: أن لا تكونوا حياديين، لأن الحياديين لا لون ولا طعمة ولا رائحة لهم، ولا يمكننا أن نكون حياديين في ما خص مشاكل تتعلق بوطننا".

وتمنى عون أن يصبح هناك "ثقافة سياسية جديدة تشجع على الانخراط في الأحزاب"، معتبرا ان "الاحزاب القوية هي التي تحاسب نفسها فبل أن يحاسبها احد".

وأشار إلى انه للتحرر من التقاليد لا يمكننا البقاء حياديين، تجاه مشاكل تتعلق بمشاكل اولادنا وكلمة حيادية يجب اقالتها من قاموسكم والوسطي لا يؤتمن على مصلحة عامة ولن يكون بيننا لا حيادي او وسطي او مستقل"، لافتاً إلى أن "الاقطاع السياسي حارب الأحزاب والنواب المستقلين ضد القانون النسبي، لانه بهذا القانون سيضطرون الى بذل جهد على مستوى الوطن"، متمنياً أن يصبح هناك ثقافة سياسية جديدة تشجع على الانخراط في الأحزاب والاحزاب القوية هي التي تحاسب نفسها قبل أن يحاسبها احد".
STORMY
If this Clown, has No money(Iranian Money). No Commission of Deals(Electricity and Telecommunications). Collaborators to Enemy( Karam & Co), why he is mentioning the LOT. We encourage the creation of Investigation Committee. We are sure he would the First one going behind Bars, starting with the Looted Treasury when they smuggled him out of the Country to France. 
khaled-stormydemocracy

لبنان والنفط وتقاسم الحلوى

أطلقت شركة «سبيكتروم» للخدمات البترولية أعمالها الزلزالية على الأرض اللبنانية خلال زيارة وزير الخارجية البريطاني وليم هيغ إلى لبنان في أوائل هذا الشهر، وهي كانت أجرت أعمالاً زلزالية في المنطقة البحرية اللبنانية ووجدت أن المنطقة واعدة جداً بالنسبة للغاز، فكل ما وجدته الشركات النفطية العالمية حتى الآن في شمال شرقي المتوسط يُظهر احتمالات كبرى من النفط، إضافة الى الغاز.



الاكتشاف النفطي الوحيد كان في إسرائيل، ولكن على عمق كبير من البحر وبكميات محدودة بحوالى ٦٠٠ مليون برميل. وما قالته «سبيكتروم» عن لبنان أنه كلما اتجهوا في أعمالهم الزلزالية الى المياه اللبنانية من الشمال الى الجنوب وليس فقط الجنوب تكون احتمالات اكتشاف النفط كبيرة. فقد تأخر لبنان بالاهتمام بالموضوع لأسباب سياسية، لأن كل قرار حكومي إما معطل أو يأخذ سنوات لينفذ. ولكن احتمال وجود كميات لا بأس بها من النفط والغاز لهذا البلد الصغير غيَّر المعطيات لدى الشركات العالمية، فمنذ بضع سنوات كانت الشركات مثل «توتال» و «شل» وغيرها غير مهتمة بلبنان، لأنها كانت تعتقد أن البلد غير واعد على هذا الصعيد، في حين أنه منذ عقود كان الأستاذ الجيولوجي اللبناني زياد بيضون يقول للمسؤولين إنه ينبغي البحث عن النفط والغاز في لبنان، خصوصاً أن هنالك تقنيات حديثة للاستكشاف لدى الشركات وكان بالإمكان الاستعانة بها للذهاب في العمق للتنقيب عن النفط. وقال لـ «الحياة» يوماً الراحل الكبير غسان تويني، إنه عندما كان وزيراً للطاقة قال للرئيس اللبناني آنذاك إن هناك شركات اجنبية مهتمة بالتنقيب عن النفط في لبنان وكانت تعتمد على خبرة بيضون في المجال الجيولوجي، ورد عليه قائلاً: انسَ الموضوع حالياً، لأن في طياته الكثير من المشاكل السياسية، فاعتبر تويني حينئذ انه كان ممنوعاً على لبنان ان يحاول التنقيب عن نفطه عندما كانت الشركات العالمية مهتمة بالاستكشاف عند الشقيقة سورية. وكانت خيبة أمل لبيضون، الذي كان يحظى باحترام كبير في الوسط النفطي العالمي، لخبرته الجيولوجية في الشرق الأوسط، فلبنان تأخر في العمل في هذا المجال ولكن الآن هناك فرصة حقيقية، لان الشركات مهتمة فعلياً بالاستكشاف، فـ «توتال» و «بي بي» و «شل» وغيرها أصبحت الآن مستعدة للمشاركة بالعروض التي ستطرحها الحكومة اللبنانية في شهر نيسان (ابريل).



 لكن المشكلة السياسية في لبنان عائق كبير لعدم وجود شفافية ولوجود فساد في هذا القطاع منذ زمن بعيد، فالطبقة السياسية كلها في هذا البلد تريد تقاسم ثروته في هذا المجال، والكل لديه حصة في شبكة التوزيع حالياً وستكون له مجموعاته وراء هذه العقود. وهذه لعنة لبنان، لكن لبنان ليس وحده في العالم العربي على هذا النمط، فالعراق وسورية مثال عن الفساد في هذا القطاع. فالرشاوى والفساد في القطاع النفطي مكشوفة، والفساد في سورية عن طريق مشاركة رامي مخلوف وعائلة الأسد في كل قطاع اقتصادي من البلد خرب سورية وكان احد اسباب الثورة فيها.



 والآن لبنان داخل إلى نادي الدول النفطية، والخوف كما كل شيء في لبنان أن يكون ذلك ذريعة إضافية للخلاف السياسي العميق والانقسامات التي شبع منها الشعب اللبناني الذي يعاني يومياً من انقطاع كهربائي. والآن نسمع بعض التعليقات السخيفة، أن النقص في التيار الكهربائي هو بسبب المليون لاجئ سوري في لبنان. مثل هذه الأقوال المعيبة تجاه شعب يعاني من نظام يقتله غير مقبولة، فحكومة لبنان مشلولة، وهي لا تأخذ قرارات في أي مجال. هناك طلاق عنيف بين الشعب اللبناني والسياسيين فيه.



سئم اللبنانيون من خلافاتهم وفسادهم والمواطنون يريدون العيش الكريم والآمن. الا انهم يتساءلون عن مستقبل البلد وماذا يجري بعد سقوط النظام السوري ومتى يسقط وكيف يسقط. ولكن في هذا الوقت يقترب موعد المشاركة في العروض النفطية، إذ أنه في نيسان وينبغي إعطاء هذا القطاع أهمية كبرى لبلد محتاج بإلحاح إليه وإلى توفير ميزانيات استيراد الوقود التي يحتاج إليها، فلا شك في أنه إذا تأكدت احتمالات تواجد كميات النفط والغاز، فإن أركان الحكومة سيسرعون للتقدم على هذا الصعيد، لأن الكل في الطبقة السياسية طامح إلى حصة من قالب الحلوى. ولكن الثورات العربية القائمة في الشرق الأوسط ينبغي أن تكون إنذاراً لطبقة سياسية ليست بمنأى من ثورة اجتماعية من شعب لم يعد يتحمل الخلافات والفساد وغياب أدنى الاحتياجات من الطاقة الكهربائية. أن قطاع الطاقة في لبنان قد يكون مشروع حرب آخر بين الأخصام السياسيين لعمق الكراهية والانقسام على الصعيد السياسي في البلد ولهيمنة حزب مسلح تحت راية المقاومة والتبعية لإيران وله كل النفوذ على الآخرين ويسيطر على مرافق البلد الحيوية من مطار الى مرفأ. فالسؤال في هذه المرحلة حيث زار لبنان امس مسؤول اميركي من قطاع الطاقة: هل بإمكان لبنان أن ينشئ قطاع طاقة واعداً للأجيال المقبلة من دون تمزق بشأن تقاسم الحلوى؟

معلومة عن الياس جورجيوس في معتقل تدمر

رغم ضخامة الحرب الأهلية القائمة في سوريا وحدة المعارك والاجتياحات المتبادلة وما يرافقها من انهيار لكل بنى النظام ومقوماته، لم يرشح شيء بعد عن مصير المعتقلين او السجناء اللبنانيين لدى النظام السوري، وتبدو الصورة شبه غامضة الى درجة يحار معها أهالي المعتقلين في كيفية التعامل مع الوضع ومن يجب مخاطبته في هذه اللحظة السورية الحرجة، بل المأسوية ما دامت الحكومة اللبنانية قررت اعتماد سياسة النأي بالنفس عما يجري في سوريا، وما دامت القوى المؤيدة للنظام السوري والتي تعارضه قررت أن سياسة النأي بالنفس لا مكان لها في قاموس الحرب.

مناسبة هذا الكلام، ما يجري على صعيد السجون والمعتقلات السورية، وارتباطها العضوي بقضية المعتقلين اللبنانيين في سوريا، وهو شاهد العالم بأسره طريقة السيطرة على بعضها أو اقتحام بعضها الاخر وتفجير اجزاء منه دون أن يصدر ولو مجرد خبر صغير عن مصير لبناني واحد معتقل لدى السلطات السورية. ودخل المعارضون السوريون حتى الساعة سجن الرقة المركزي، وسجن أدلب المركزي وقيل ان عملية واسعة جرت لتحرير السجناء من سجن حمص المركزي. ونشرت وسائل الاعلام صوراً وافلام فيديو عن عمليات التفجير الانتحارية التي استهدفت معتقلات منطقة كفرسوسة في العاصمة السورية، وهي: فرع التحقيق العسكري، فرع المنطقة وفرع فلسطين، لكن شيئاً لم يعلن عن مصير معتقل أو سجين لبناني واحد، علماً أن للمعتقلين اللبنانيين المحررين من هذه السجون أخبارا كثيرة تقشعر لها الابدان عما عاشوه من تعذيب وقهر. ومنهم جمال كرارة (أبو هيثم) الذي يؤكد الاسرى المحررون أنه أمضى اربع سنين في فرع فلسطين، وكذلك الدكتور جو هليط الذي أمضى مدة لا بأس بها في تلك المعتقلات. ورغم ان هذه المعتقلات هي مراكز تحقيق، إلا أن اللبنانيين كانوا يمضون فيها سنين طويلة قبل نقلهم الى معتقلات امن النظام في الصحراء السورية، ومنها تدمر التي يصفها رئيس "جمعية المعتقلين اللبنانيين المحررين من السجون السورية" علي أبو دهن في كتابه بـ"جهنم". ويروي فصولاً مرعبة عما عاناه هناك مع رفاقه اللبنانيين والسوريين والفلسطينين.

الخبر الوحيد الذي استطاع أعضاء "جمعية المعتقلين" التوصل إليه عما يجري في سوريا ومصير زملائهم في غمرة الحرب الأهلية السورية، التي تقترب من معتقل تدمر تدريجاً، وخصوصاً بعد سيطرة المعارضة المسلحة على مدينة الرقة، كان المعلومة التي وصلت عن احد الخارجين من "جهنم" تدمر، وفحواها أن ثمة معتقلا لبنانيا لا يزال حياً هناك هو الياس جورجيوس، ويبدو أن المحرّرين تعرفوا اليه، وهو هناك منذ عام 1990 وكان يعمل حلاقاً رجالياً قبل خطفه من لبنان ونقله الى معتقل عنجر، ومنه الى تدمر. وفي المعلومة التي يؤكد المعتقلون المحررون صحتها ويتحفظون عن اسم مصدرها من أجل حمايته، أن جورجيوس كان لا يزال هناك حتى عام 2007، تاريخ خروج احدهم، ويبدو أنه استطاع الصمود رغم كل شيء، وقرار موته أو حياته في يد النظام السوري. وتطلب الجمعية ممن يتعرف الى اسمه ان يزودها ما يملك من معلومات.

المشكلة الأكبر بالنسبة الى قضية المعتقلين في سوريا، أن الدولة اللبنانية لا تكتفي بإهمال هذا الملف وتركه للأيام والنسيان، بل ان سياسة النأي بالنفس في هذه القضية تعني "القضاء على النفس" بالنسبة الى من لا يزال معتقلاً، فالحكومة على لسان الاهالي والمحررين لا تكلف نفسها عناء إرسال مندوب بطريقة غير مباشرة للتحقيق عما اذا كان هناك معتقلون لبنانيون بين من خرجوا من سجون الرقة وأدلب وحمص، ولا تكلف نفسها أيضاً عناء الطلب من النظام السوري تسليمها من تبقى لديه من المعتقلين اللبنانيين، سواء اكانوا معتقلين سياسيين أم سجناء جنائيين، وتلك هي الطامة الكبرى بالنسبة الى الاهالي وجمعية المحررين.

STORMY

This organization is running in a Circle for a decade. They should Sue the Lebanese Government and the Syrian Government, because they are in the same Pants, to the International Criminal Courts. There should be an END to this Misery, when the Regime is Shattered. Human Misery is everywhere at the time being. The Criminal Regime Officials have only one Exit, which is Beirut Airport. The Lebanese Government is not asking them to have a CLUE to those Kidnapped and disappeared, and those same officials were in power, and that means the Lebanese Government should be held accountable to this Crime. Shaar murdered 20,000 Lebanese Civilians, and was under the Government care, and was filed as Criminal in Lebanese Court, but he was smuggled out of the Country. 

khaled-stormydemocracy

أهالي البداوي يقطعون الطريق الدولية: لمحاسبة رفعت عيد

13 آذار 2013 الساعة 22:15
الوكالة الوطنية للإعلام
قطع أهالي البداوي الطريق الدولية الذي يربط طرابلس بعكار، احتجاجا على ما قاله المسؤول السياسي للحزب العربي الديموقراطي رفعت عيد، مطالبين الدولة اللبنانية بـ"محاسبته". وأعطوه "مهلة أسبوع للتراجع عن كلامه".

رفعت عيد: كرامتنا أكبر من الوطن

NOW...
رفعت عيد: كرامتنا أكبر من الوطن

رفض مسؤول العلاقات السياسيّة في الحزب العربي الديموقراطي رفعت عيد "ما تتعرض له الطائفة العلوية في طرابلس"، محذّراً من إستهدافها فـ"إذا يحصل شيء تأكّدوا أنّي سأجعلكم تنسوا شيئاً إسمه جبل محسن".
عيد وفي مؤتمر عقده بعد ظهر اليوم، قال: "كرامتنا أكبر من الوطن"، مشيراً في سياق منفصل إلى أنّ "قانون الستين موضوع لا يفيدنا، والقانون الأرثوذكسي بالنسبة إلينا يحسم المعركة قبل خوضها". 
وأضاف: "الإنتخابات صعبة على لبنان من دون توافق إقليمي وداخلي".
من جهةٍ أخرى، لفت إلى أنّ "كلّ يوم نرى إستباحة من الأراضي اللبنانية على الأراضي السورية"، محذّراً من "تهريب السلاح والمقاتلين". وأردف: "لقد صنعنا حاضنة لجبهة النصرة والجيش السوري الحرّ ليضروا لبنان".
STORMY
This Lion's Off Spring, did not tell us, how he is going to wipe out Jabal Muhsen. Are there any Authorities listening to the Threats. If it was Al Assir, they would have issued a Warrant of Invitation to have a Cup of Coffee with the Security Forces. 
khaled-stormydemocracy

مناصرو الاسير يقطعون طريق صيدا جزين بعدما تخطوا الاجراءات الامنية للجيش في عبرا
  • Khaled H·  Top Commented (signed in using Hotmail)
    Are they wearing Black Shirts...khaled.

    • Aziz aziz·  Top Commenter (signed in using Hotmail)
      احمد الاسير بطل التخريب وقطع الطرقات بدي اسمعو ي مر بيحكي بالسلام والعش المترك بعيد عن الخطابات المتعصبة.

      • Aziz aziz·  Top Commenter (signed in using Hotmail)
        كفى قطع طرقات يا اهبل انت واتباعك لكلاب.


      الأسير لـ"النهار": أبلغت الجهات المسؤولة أنني لن أمرّر حادثة الأمس..وممنوع اعتقال رجال الدين
      13 آذار 2013 الساعة 15:10
      خاص – "النهار"
      اعتبر الشيخ أحمد الاسير ان الذي حدث امس في محيط مسجد بلال بن رباح من "حصار ومحاولة اقتحام الجيش اللبناني لم يكن منفصلاً عن كل ما حصل في السابق من تشديد القبضة الامنية في عبرا في محاولة لاسكاتنا". واضاف الأسير في حديث لـ"النهار": " تمت محاصرة المسجد بطريقة غير مسبوقة عبر احاطته بثمانية حواجز امنية اخذت تفتش كل من يحاول الدخول اليه بشكل مبالغ".
      استمر ضبط النفس وفق الأسير، من طرفه، "الى حين أوقف الشيخ سالم محرم عارفي اثناء وصوله الى مدخل المسجد بحجة ان اوراق سيارته مزورة. مع العلم ان سيارته جديدة ولم يستطع تسجيلها بسبب الاضراب في النافعة".
      وتابع الاسير: "رغم ذلك كان الشيخ عارفي متعاونا واعرب عن استعداده لترك السيارة في عهدة الجيش الذي اصرّ على اعتقال الشيخ وسوقه الى المخفر. وعندما اخذت علما بما يحدث توجهت الى الحاجز حيث المشكلة، محاولاً حلّها، الا ان الاصرار كان كبيراً على احتجاز الشيخ، فقررنا الدخول الى المسجد لأنه من غير المقبول اعتقال رجل دين لمثل هذا السبب، عندها لحق بنا عناصر الجيش متخذين وضعيات قتالية، فطلبت من أنصاري المجيء الى المسجد وهذا ما حصل".
      يعتبر الأسير أن "هناك قراًراً بجرّنا الى صدام مع الجيش لجعلنا نبدو في موقع المخطىء، ولذلك نحاول دائما ضبط النفس".
      ويؤكد الاسير انه "لن يسكت عن الذي حصل، وخاصة ان الحصار لا يزال مستمرا بعكس ما نقلته بعض وسائل الاعلام" مضيفا "لقد ابلغت الجهات المسؤولة اننا لن نمرر الذي حدث مرور الكرام وليتحملوا مسؤولية افعالهم".
      وبحسب رواية الأسير، فـ"ان عناصر حركة امل انتشروا في صيدا بسيارات ذات زجاج داكن وبسلاح ظاهر مهددين الاعلاميين، وبالتالي فإن سكوت القوى الامنية والجيش عن الامر ليس مقبولا".
      واستنكر الاسير اعتبار التحركات التي حصلت في المناطق وقطع الطرق لاستنكار الحصار على المسجد "مهددة للسلم الاهلي" متسائلاً: "لماذا تحميل ردود الفعل المسؤولية بينما المسؤولية الحقيقية تقع على عاتق من افتعل الاشكال؟".


       الهدوء يسود صيدا حاليا.

      NOW...
      الأسير بين مناصريه. (فايسبوك)

      أكد الشيخ أحمد الحريري، مدير مكتب إمام مسجد بلال بن رباح في عبرا – صيدا الشيخ أحمد الأسير، أنَّ "الهدوء يسود مدينة صيدا حالياً"، مشيراً في حديث إلى موقع "NOW"، إلى أنَّ الجيش لا يزال يحاصر المسجد.
      وأوضح الحريري أنَّ الشيخ الأسير دعا اللبنانيين للتظاهر "بسبب الحصار الأمني المطبق من قبل الجيش اللبناني على كل مداخل المسجد أمس"، لافتاً إلى أنَّ "هذا الحصار لم يحدث في تاريخ مساجد السنة في لبنان حتى أيام الاحتلال الاسرائيلي".
      وفي هذا السياق قال الحريري: "بالأمس منذ صلاة الظهر، طوق الجيش قدسية المسجد وحرمة المسجد، وبعدها فوجئنا باستقدام البيوت الجاهزة للجنود، وليلاً حصلت حادثة الشيخ عاصم العارفي".

      وإذ أكَّد الحريري عدم التعرض للجيش، قال: "منذ أسبوعين إلى اليوم لم تسجل أي مواجهة بين شبابنا والجيش، لكن ما جرى في الأمس أنَّ الجيش أوقف الشيخ عاصم وهو رجل دين وطلب منه الوقوف إلى يمين الطريق. نعم هناك خلل في أوراق السيارة فهو اشتراها حديثاً وأوراقها لم تجهز بعد ونحن نعرف في القانون ان السيارة المخالفة تحجز إلى حين ان يذهب صاحبها ويدفع الغرامة، لكن الشيخ عاصم انتظر نصف ساعة في السيارة وهو رجل دين ابن الشيخ محرم العارفي وتاريخ والده معروف في صيدا، وهو أول من قاوم الاحتلال الاسرائيلي في صيدا، وهو علم من أعلام صيدا. انتظر نصف ساعة في السيارة للانتهاء من الاتصالات. وبعدها جاء الضابط وقال له "نريد أن نأخذك في السيارة العسكرية إلى الثكنة". توجهنا للتحدث إليهم، ونزل الشيخ أحمد (الأسير) بما يمثل، وقال للضابط "هذا ابن الشيخ محرم، خذ السيارة". فتوجه إليّ الضابط وقال: "إذا ما حيطلع بدنا نحمله بالريو"، وهذه إهانة. وعلى الرغم من كل ذلك لم يتعرض أحد منا للجيش. عندها قال لنا الشيخ (أحمد الأسير): "امشوا" والشيخ عاصم معنا. وهنا أعطى الضابط أمراً باللحاق بنا إلى المسجد، وهجم الجيش علينا. "إنها المرة الأولى التي ارى فيها الجيش يركض وراء الناس بهذه الطريقة، ونحن أغلبنا مشايخ وما حدا قال كلمة سيئة ولا نفكر بحياتنا أن نتواجه مع الجيش".

      وعن التهديد الذي تلقاه وهو يدلي بتصريح إلى قناة "lbc" ليل أمس، أوضح أنَّ "السيارة تعود إلى بلدية حارة صيدا أو إلى المختار، ولوحتها ليست عادية، السيارة عليها رمز إما البلدية أو المخترة، وأكيد كان يتواجد فيها مختار الحارة، وهي من نوع "مرسيدس غواصة" لونها اسود أو كحلي، ووراءها سيارة ذات زجاج داكن مليئتان بالشباب المسلحين بجعبهم. هذا ما رأيته ورأته المراسلة. وفتح أحدهم شباك السيارة ومد يده وقال لي "معكن دقيقتين لتخلوا المكان، وإلا منعرف كيف بدنا نتصرف معكن". كنا على دوار القناية أنا والمراسلة ومصور المحطة (lbc). لتتفضل الأجهزة الأمنية وتعاقبهم".

      "lbc": اعادة فتح طريق المدينة الرياضية بعد قطعها تضامناً مع الأسير

      قطع عدد من الشبان طريق العبدة - عكار تضامنا مع اﻷسير

      الأسير يدعو انصاره إلى قطع الطرقات

      مكتـب الإعـلام  أحمد الأسير

      أعلن المكتب الإعلامي لامام مسجد بلال بن رباح الشيخ أحمد الأسير أنّ الأخير يدعو "جميع المناصرين والمؤيدين في مختلف المناطق اللبنانية إلى النزول إلى الشوارع وقطع الطرقات بالسيارات، من دون الإقدام على حرق الدواليب أو أذية أحد، وذلك بعدما هددت قوات الجيش اللبناني التي تحاصر مسجد بلال بن رباح في عبرا منذ ظهر اليوم بإقتحامه".



      وأوضح المكتب أنّ ما حصل هو "بسبب مخالفة سجلت في لوحة سيارة تابعة لأحد مشايخ المسجد ويدعى عاصم العارفي الذي هدد الجيش باعتقاله بقوة السلاح من داخل حرم المسجد، واقتحام المكان بالقوة، وأصرّ على سوقه مخفوراً إلى إحدى الثكنات العسكرية".

      وسجل المكتب "تقاطر المئات من الرجال والنساء والأطفال والشيوخ من المناصرين والمؤيدين إلى مسجد بلال بن رباح".

      إستشهاد رتيب في الأمن العام وإصابة اثنين في شتورة

      أفادت معلومات لموقع "NOW" أنه قتل الرتيب ميشال معلوف وأصيب المفتش بالأمن العام آلان مرعب، والمأمور حسين الشاويش خلال إطلاق النارعلى دورية لهم في شتورة.

      ونقل المصابان الى المستشفى، فيما طوّقت القوى الامنية البلدة بحثاً عن مطلقي النار، الذين اوقف من بينهم المواطن علي ياغي.

      There were One and Half Million Syrian Worker, plus 30,000 Troops in Lebanon for thirty five years. The Lebanese were not complaining, because most of them were Beneficiaries.

      استبعاد التمديد لقهوجي وريفي

      أبلغت مصادر مطلعة صحيفة "النهار" ان ثمة استبعاداً لتنفيذ تسوية جرى الحديث عنها طويلاً وتقضي بالتمديد للقادة الامنيين والعسكريين ولا سيما منهم اللواء اشرف ريفي ومن بعده قائد الجيش العماد جان قهوجي، خصوصا ان لا امكان لتمرير قانون برفع سن التقاعد في مجلس النواب.

      STORMY

      With all the Respect to those Military Officials. Extensions to their Terms is not appropriate, and it is an Introduction to Extensions in other Areas of the State.There are thousands of Lebanese who are trusted and could do their Jobs, if they have been selected according to Qualification, and Loyalty to Lebanon, and clean History. If some parties are worried about the changes, so the System is Infiltrated to support the Criminals in Damascus. The Government itself is an Alibi to the Regime. One or Two individuals in Military would not make any changes. We had example of Al Hassan Assassination. 

      khaled-stormydemocracy

      لمرة واحدة

      عمـاد مـوسـى

      ذات يوم اضطرني النائب نواف الموسوي أن أعيد قراءة وثيقة الوفاق الوطني ثلاث مرات بعدما سمعته يجزم بلهجة العارف ببواطن الأمور وظواهرها أن اتفاق الطائف نص على المقاومة وشرعنها. قرأت. محّصت. وما عثرت على كلمة "مقاومة " في كل بنود الاتفاق.



      وأمس حضّني النائب نفسه، كي أعيد قراءة إتفاق الدوحة الموقع في 21 أيار 2008 وقراءة مواد القانون 25/ 2008 الذي أقره مجلس النواب. 117 مادة موزعة على 11 فصلاً أهدرت بين سطورها وقتي الثمين وأرهقت عينيّ كي أكذّب قول سعادة النائب أن "نصوص قانون الستين واضحة في أنه اعتمد لمرة واحدة وقد انتهت، وأن أي اجتهاد لاعتباره نافذاً هو اجتهاد باطل، لأن لا اجتهاد في مقابل النص".



      بالله عليك مستر موسوي دلّ الجهلة أمثالي على "النصوص الواضحة" التي تفيد أن قانون الستين أُريد اعتماده لمرة واحدة لا غير. 



      وأخبرهم عمن ضرب محمد رعد على يده ضربة جودو كي يوقّع على هذا القانون المسخ في الدوحة؟ أضربه الدكتور جواد بولس مثلاً؟ أو هدده نبيل دو فريج بزربه في قبو الجرذان بعد دهن فمه باللبن والسمن والجبن العفن؟



      فليمتلك حزب الله "لمرة واحدة " الجرأة الأدبية وليصارح اللبنانيين بأن قانون الستين كان ليكون أفضل القوانين الإنتخابية لو أمّن لقوى 8 أذار وفتى الممانعة الأغر ( مون جنرال) أكثرية نيابية مريحة.

      فليقرأ لمرة واحدة علينا النائب الموسوي المكتوبَ لا الممحوّ.



      فليواجه وزملاؤه لمرة واحدة الرأي العام بمقابلات مفتوحة لا بمقابلات معلّبة تُخصص مثلاً للعدالة وللفارين من وجهها. 



      فليكفّوا "لمرة واحدة " عن ادعاء التفوق المعرفي والدستوري والقانوني والإستراتيجي، والتفوق في النقاء والالتزام والطهارة والنظافة وحب الوطن أرضاً ونفطاً وبحراً وسماء. 



      والتصقت عبارة "لمرة واحدة" الرائجة حديثاً، بالقوانين الاستثنائية المركبة خلافاً للطبيعة وللمنطق والعقل. 

      وتلازمت "لمرة واحدة" مع خرق الأعراف السياسية.



      وترافق "لمرة واحدة " طيش الشباب كأن يحشش الفتى "لمرّة واحدة" في لحظة طيش، أو يقضي على ليتري ويسكي حتى يرى الديك حماراً أو يستعير "لمرة واحدة" مائة دولار من جيب بنطال والده ولا يعيدها، أو كأن يقبّل جارته العذراء "لمرة واحدة" في المصعد بطريقة الغدر ثم يعيد فعلته المُستنكرة بمكان آخر.



      لمرة واحدة ـ إذا تخطينا فرضية التقمص ـ نأتي إلى هذه الأرض الجميلة كي نحب ونغني ونفرح ونتعلّم ونكدّ ونحلم ونتمتع بلذائذ الحياة وكي نروي لأولادنا قصصاً تمجد قيم لبنان ولا ترسّخ في أّذهانهم ترهات محمود أحمدي نجاد وتراث مجانين الأرض.



      في الحقيقة قليل علينا، أن نعيش "مرة واحدة" في عصر عظماء الأمة: الإميلان لحود ورحمة والميشيلان سماحة وعون وناصر قنديل والشيخ نعيم قاسم والقائد كمال شاتيلا ومرشد الأمة عاصم قانصو.

      "لمرة واحدة " أتمنى لنفسي حيوات عدة كي أستوعب قدر "رجالاتنا" وحجم مصائبنا.
      STORMY
      The Parliament is the Right place to Legalize anything in the Interest of the Lebanese. If this Law was made for ONCE, and it was in the Interest of the Lebanese, this Cave of Ali Baba, should Legalize it for second time. But sure is not in the Interest of those holding the Lebanese on their Throats, and the Speaker of the House is Part of them. They are trying to Extend the Terms of this Poppet of Four Prime Ministers, to keep their Grip on the Country for longer. 
      khaled-stormydemocracy

      "نيويورك تايمز": الجيش الحر قتل قائد قوات حزب الله في سوريا

      12 آذار 2013 الساعة 17:08
      أشارت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية إلى أن "تورط حزب الله المتزايد في الحرب السورية يجعل مصيره أكثر إرتباطاً بمصير الرئيس السوري بشار الأسد الذي يحاول دعمه"، لافتة إلى أن "وحدات الجيش السوري الحر نجحت خلال عملية مخططة في مدينة القصير بالقرب من الحدود اللبنانية في قتل علي حسين ناصيف، الذي إتضح فيما بعد أنه قائد كافة قوات حزب الله في سوريا، ويعكس مقتله مدى تورط حزب الله المسلح في الصراع السوري، الذي أصبح جلياً للغاية".
      وأشارت إلى ان "قادة حزب الله إنضموا منذ بداية الصراع السوري إلى نظرائهم في الحرس الثوري الإيراني لتقديم المشورة لجيش الأسد في حملته الأمنية ضد معاقل المعارضة، بالإضافة إلى تدريب ميليشيا تضم أكثر من 60 ألف مقاتل لحماية مدن العلويين في شمال غرب سوريا".
      • Nimr Nimr · American University of Beirut
        السؤال هنا كيف سيتم تشيع على حسين ناصيف هل سيعترف نصر الله بأنه قتل في سوريا أم سيقول أنه قتل في لبنان و مات شهيد!
        متى ستفيق الطائفة الشيعية في لبنان و تقول لنصر الله و حزبه كفاكم دماء أولادنا هذه ليست مقاومة إنما هذا احتلال و اغتصاب و دماء اولادنا ليست برخيصة...
        نصر الله سيهرب مع قيادته و عائلاتهم لإيران أو العراق و المقربين منه و سوف يترك الطائفة الشيعية في لبنان و سوريا تدفع الثمن كما سوف يفعل الاسد بالطائفة العلوية.

        • Salwa Hajj Sleiman
          ما تعتل هم نمر نمر.

          • Libano Libano · Université Libanaise (U.L.) Lebanese University (L.U.)
            2enta 3am tehlam habibi entou sayedna badou yohrob 3ala iran w yetrekna, enchala ma rah yeb2a wala senni 3ala wajeh 2el2ared abel ma yo5sar bachar 2elhareb , bachar badou ydal de3es rouskoun ya 5anazir.
            He is not the First and would not be the Last. Nasty Troubles on the way. Today on Syrian Lands , soon on Lebanese Lands.khaled.

          "لبنان الحر": توتر شديد في القرى الحدودية الشمالية مع سوريا

          ذكرت "إذاعة لبنان الحرّ" أنَّ "القرى الحدودية الشمالية مع سوريا تشهد توتراً شديداً اثر سقوط قذائف ورصاص من الجانب السوري على المناطق اللبنانية"

          مقتل فلسطيني وإصابة 4 جرّاء إطلاق نار في عين الحلوة

          ذكرت "الوكالة الوطنيّة للاعلام" أنّ "مخيّم عين الحلوة يشهد منذ الساعة الخامسة عصرًا حركة استنفار بعد قيام مجهول بإطلاق النار على أحد مسؤولي "فتح الاسلام" يدعى بلال بدر، مما أدّى إلى جرحه وشقيقه كمال وطفل يدعى عمر كروم وامرأة مجهولة الهوية. كما أدّى الحادث إلى مقتل الفلسطيني خالد أحمد المصري الذي صودف مروره في المنطقة.

          وتقوم لجنة المتابعة الفلسطينية بسلسلة من الاتصالات لمعالجة الوضع وإعادته إلى ما كان عليه.
          • Khaled H·  Top Commenter (signed in using Hotmail)
            If they fight in Jerusalem near Al Aqsa, wouldn't be more civilized. khaled

            • Mohamad Izzat Khatab ·  Top Commenter · Chief Executive Officer at Homme d'affaire · 952 subscribers
              يجب ان يتوحد الأخوة الفلسطينيين جميعآ تحت راية دولة فلسطين الأبية و يجب نبذ الخلافات كلها أيها الأخوة كونوا جميعآ كلمة واحدة ضد العدوا الصهيوني. كونوا أخوة و أهل أنبتوا دولة فلسطين التي ستكون لكل العرب و عاصمتها القدس الشريف. و كل الدعم من حزب سوريا للجميع

            "mtv": تحليق للطيران الإسرائيلي في أجواء العاصمة بيروت



            الطيران

            نائب رئيس المجلس السياسي في "حزب الله" محمود قماطي أعلن ان الوفد أبلغ منصور دعمه للموقف الذي اتخذه في الجامعة العربيةKhaled H·  Top Commented (signed in using Hotmail)
            What we expect. This Mukawameh supports the Syrian Criminal Regime with Ballistics Missiles, which suppose to be directed to the South of the Country. We should not be surprised, this Mukawameh supports the Regime Verbally.
             khaled
            manque de courtoisie envers le president de la republique et du premier ministre.

            سوريا: اقتربت ساعة الحقيقة

            image for علي حماده
            اقتربت ساعة الحقيقة في سوريا، فللارض كلام آخر غير ذاك الذي نسمعه في عواصم القرار، وفي كواليس المناورات الديبلوماسية التي غرقت فيها روسيا واغرقت فيها الآخرين، وكان ثمنها عشرات الالاف من الشهداء في بلد كان لاربعين عاما حليفا. اما اليوم فقد خسرت روسيا الشعب، وسوف تخسر سوريا الغد، ولن يكون لها موطئ قدم في شرق المتوسط. 
            اقتربت ساعة الحقيقة، وبان حجم التدخل الدموي الذي يمارسه الايرانيون، على قاعدة ان سقوط دمشق بشار الاسد معناه سقوط طهران خامنئي. وتحولت سوريا بأسرها من قاعدة وجسر عبور للمشروع الايراني في قلب المشرق العربي الى قلب "الممانعة" العربية لها ولكل الاجرام التي تدور في فلكها، واولها "حزب الله" المتورط حتى النخاع في قتل السوريين. والثمن المباشر ولادة سوريا معادية لايران، وللحزب خصوصا الذي سيتعين عليه  ان يبحث عما يحميه من محيط واسع وعدائي. فهل يدرك قادة "حزب الله" ان نهاية المشوار اقتربت، وان الزمن تغير، وان وحدها الدولة اللبنانية المتحررة من تسلطه تحميه؟ وهل يدرك هذه الحقيقة؟ ام يواصل مشوار التبعية العمياء للمشروع الامبراطوري الايراني، وسط امواج المحيط العدائية التي لن تتأخر حتى تضربه هنا في لبنان وفي كل مكان؟
            اقتربت ساعة الحقيقة في سوريا حيث تتغير المعادلة على الارض بشكل مطرد، وحيث بدأت علامات الضعف الكبير بالظهور على ماكينة النظام العسكرية في قتالها على كل الجبهات. ففي كل مكان من درعا والحدود مع الجولان المحتل، الى الرقة، ودير الزور والحدود مع العراق وتركيا، مرورا بالعاصمة دمشق، وحمص وحلب وحماه وغيرها، تتقدم الثورة بخطى ثابتة، وتتقلص مساحة سيطرة النظام على الاراضي السورية الى درجة كبيرة. والاهم من ذلك كله ان الثوار من خلال اختراقهم الاخير في حمص يدركون ان مشروع "الدويلة العلوية" يجب وأده ومنع النظام مع "حزب الله" من إحداث ممر استراتيجي يربط بين كانتون "حزب الله" في البقاع الشمالي و"الدويلة العلوية"، وهي في عرفنا اسرائيل ثانية في المنطقة وجب قتلها في المهد.
            نقول ان ساعة الحقيقة قد اقتربت في سوريا، والمعركة لن تطول كثيرا لان انهيارات النظام ستتوالى في كل مكان، بعدما خرجت الثورة من مرحلة المراوحة، وعبرت اصعب الازمات، وتخطت اكبر الضغوط التي فرضها تراخي المجتمع الدولي مع النظام من جهة، وحجب السلاح النوعي من جهة اخرى. واليوم يتغير الوضع، وبشائر انتصار الثورة تلوح في الافق.  قبل عامين اشتعلت ثورة الحرية والكرامة في سوريا، واليوم مع اقتراب عيدها الثاني نرى الثوار الذين بدأوا مسيرتهم محاصرين في المسجد الاموي بدرعا، يحاصرون بشار في حصنه فوق جبل قاسيون. 
            و يبقى الاهم بالنسبة الينا نحن اللبنانيين ان يستفيق "حزب الله" من اوهامه ويصالح اللبنانيين، فهم حمايته الوحيدة في هذا المحيط الجديد. 
            علي حماده

            "منشقّون" عن "حزب الله" يؤسّسون تياراً في الضاحية

            مـهـى حـطـيــط




            في ظل الاصطفاف الطائفي الكبير الذي يعيشه البلد، تيار سياسي جديد يحاول اختراق الطوائف انطلاقاً من الضاحية الجنوبية حيث الثقل السياسي والشعبي لـ"حزب الله" وحركة "أمل"، فهل سينجح المسؤول السابق في "حزب الله" عماد قميحة ومن معه من مؤسسي "تيار المواطن اللبناني" في اختراق المشهد السياسي في بلد يجنح الى مزيد من التطرف؟

            STORMY

            They have to work hard, and the Lebanese Independents should have more contacts, with those trying to be Free of Hezbollah Dominance in Shia Mini State. Nothing would be achieved without Sacrifice. Salute to those Local Fighters. 

            khaled-stormydemocracy


            LBNAN WATANI

            فذلكات شيطانية . . . . من حزب الشيطان هل " تيار المواطن اللبناني " هو نسخة منقحة من عصابات سرايا الدفاع عن المقاومة, ليتخلص حزب الشيطان وحركة أمل من تهمة مصادرة وأحتكار القرار الشيعي, ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

            نزع الدستورية عن حكم حزب الله

            إيلـي فــواز  

            عندما يدعم وفدٌ ممثلٌ لحزب الله وحركة أمل والتيار الوطني الحر وزير الخارجية الخارج للتّو عن تعليمات رئيسه وسياسة حكومته في النأي بالنفس عن الحرب الدائرة في سوريا، بكلمة تنطلق من وجدانه الممانع، في حضرة وزراء الخارجية العرب، وتنادي بدعم بشار الاسد، وسط استياء عارم من قبل معظم القادة العرب، يتساءل المواطن ما هو جدوى استمرار نجيب ميقاتي في ترؤس حكومة لا تملك أدنى مقومات الحكم.



            أليست الاستقالة في هذه الحالة أفضل من تدمير موقع الرئاسة الثالثة؟ أليس أفضل ان يحصل الفراغ ويتحمّل عون ونصرالله وبري الداعمون لبشار الاسد تبعات تلك السياسات الانتحارية وحدهم دون غيرهم؟ إلا اذا كان نجيب ميقاتي يؤيد ضمناً مواقف وزير خارجيته؟ حجة الخوف من الوقوع في الفراغ لم تعد تقنع، وأي فراغ أكبر من الذي يعيشه اللبنانيون يوميا في ظل غياب الامن، فتخطف الناس في وضح النهار كأننا بتنا نعيش في كولومبيا ما، وتنهار المؤسسات الاقتصادية واحدة تلو الاخرى، وينتشر الفساد بشكل غير مسبوق في جسم الدولة المتهلهل؟ حجة الخوف من الوقوع في الفراغ فيها شيء من المهزلة.





            فأي خوف اكبر؟ حكومة تتقدم بمشروع انتخابي لا ترى اللجان النيابية حرجاً في تجاهله، أم حكومة مستقيلة؟ أي خوف أكبر؟ حكومة ترسم سياسة خارجية لا يلتزم بها وزير خارجيتها، ام حكومة مستقيلة؟



            أيهما أخطر، حكومة لا تستطيع توقيف عناصر مطلوبة للعدالة إلا بإذن مرشدها أم حكومة مستقيلة؟



            ثم ما هي تلك البدعة العجيبة التي يطرحها عون ونصرالله، (تماما كما الثلث المعطل) في كونهما أعضاء في حكومة الميقاتي نهارا، ومعارضين لها ليلا؟ الحكومة ليست مجلساً تمثيلياً للطوائف والاحزاب، إنما هيئة تنفيذية لسياسة مرسومة مسبقاً ومتفق عليها في بيان يحظى بثقة المجلس.



            إن كان عون ونصرالله غير راضين عن أداء الحكومة أو هم على خلاف مع رئيسها، لماذا لا يبادرون الى تقديم استقالتهم منها؟ أم هي حبكة مصالح مخفية وصفقات انتخابية وانتهازية ليس لها علاقة لا بالإصلاح والتغيير، ولا بالشرف والطهارة؟



            الحل الأنسب للبنان في هذه المرحلة الصعبة من تاريخه وتاريخ المنطقة يبقى في ان تستقيل حكومة الميقاتي فتتحول حكومة تصريف أعمال، تمنع حزب الله وحليفة العوني من خطف البلد بالطرق الدستورية الى حيث لا يريد كثر، فتُنزع الشرعية عن مغامراتهم لتبقى في إطار عملية سطو موصوفة للسلطة والبلد، او حتى انقلاب عسكري ما، تماما كما أيام حروب الالغاء او انقلاب القمصان السود.

            حينها يستطيع جمهور 14 آذار استكمال ثورته  في السيادة والحرية والاستقلال.
            اJJABOUR
            أخ ايلي...نننزع دستورية حزب الله الإيراني العقيدة، واللبناني ألهوية، والاسدي الشهية لنعطيها لمن؟...للفلسطيني مثلاً، أو للسعودي أو المصري، أو العراقي، أو الليبي، أو الفرنسي، أو الأمريكي، أو الفاتيكان، أو الأزهر، أو لجبهة النصرة، أو للمعارضة السورية أو الإيرانية، أو لقم لاقعد مكانك...في وطن أصبح دستوره صوري مسلوب/مصلوب/مرهون/ممنوع وممزق بسبب حزب الله و أمثاله من كثرة خلافاتهم وتجاذباتهم التي ارهقت وطن بالكامل وجمدت دستوره على أمل أن تلونه حسب ما هو مطلوب منها.. متناسين إن أحرفه لم تزل مطبوعة وطنياً، أخلاقياً وانسانياً في قلوب البعض منا، كما لم تزل منحوتة على صخوره تماماً كما كتب لها ربانياً، ودينياً أن تكون...ألا يدري نصرالله، وعون، وقاسم وميقاتي، والحريري، وجنبلاط، وجعجع، وبري، والجميل وسواهم من القبضايات... إن الوطن والنظام المنظم والمنتظم/ العادل/الحر وحده يحميهم من غدر الزمن و غدر الأحبة والاعداء...ألا يدري قادتنا ومنهم الأسد إن القذافي كان يوماً ملك الغاب مثله و أكثر...تماما كما كان صدام حيث انتهوا سوية مع الأسف في حفرة حفروها للوطن ولسواهم....فلزعمائنا أقول: تذكروا أين...وكيف...وبأي حال إنتهى معمر وصدام...وكيف انتهت بلادهم بسبب غرورهم المفرط وقلة ايمانهم بالشريك، والانسان، والانسانية وحقوق الغير...
            نصطف، نتمايل، نحتار...ثم نختار، لنحور وندور، ونلوم هذا الفريق، أو هذا الحزب، أو هذا المذهب أو هذا الزعيم، أو البيك، أو السيد أو ذاك...في حين انهم بالبداية، والنهاية أسوأ من بعض، ما دام وفاءهم هو للخارج القريب أو البعيد، أو الأبعد أولاً، وايمانهم هو ليس لخالقهم، ولكن لخالق مشاريع مذهبية يحلمون هم بقيادتها... الهنا!...إله ألحق الواحد الأوحد؛ حامي وطننا، حامينا وموجهنا هو براء من طموحاتهم الجهنمية و منهم مهما سوقوا أنفسهم و مشاريعهم، و شعاراتهم. واصلاحاتهم، وقدراتهم المالية والعسكرية التي تفتقد للقدرات الأخلاقية والوطنية، والانسانية،،. تحديات بقيادة "narcissistics" غير مسؤولة، معدومة الضمير، وقليلة السمع و- النظر، جميعها تعمل للاطاحت بوطن ولد صغير، قلبه كبير مستعد وقادر أن يحتضن الجميع من أبناءه المقيمين والمغتربين بدفء إذا ترك له القرار وليس لسياسييه المجرمين الذين لم يتركوا له مناسبة إلا و دمروه، ووسخوه، وسمموه وقسموه ليلوموا إسرائيل. التي خلقت من وطن سواها وطن أمن، متألق، نابض، زاهر، وحي فيه جمعت إنسانها. عكس زعماءنا الذين لم يترك لنا محاسبة إلا وهجرونا بإسم العقيدة، أو المذهب، أو الدين أو الاله اللبناني/السوري المزيف...شيعة كنا، أو موارنة، أو سنة، أو كاثوليك، أو دروز، أو اقليات، أو علمانيين...كفانا، وكفى لبنان دجالين.

            الفساد يضرب سفارة لبنان في برلين... ومنصور لا يتحرّك

            الجمـهـوريـة ـ ألان سركـيـس

            تتوسّع رقعة الفساد في السفارة اللبنانية في برلين، بقيادة عصابة تزوير في داخلها توهم اللبنانيّين أنّ بإمكانها منحهم الجنسية اللبنانية، وسط تقاعس وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور عن التحرّك بعدما وصله الملفّ مقروناً بالأدلّة الدامغة. وعوض تنفيذ قرار السفارة الداعي إلى محاسبة المخالفين ومعاقبتهم، تجاهل منصور القضية وأوقف تنفيذه، وتدخّلت الوساطات لتمييع القضية ومكافأة الفساد بتغطية سياسية.•
            عصابة التزوير يرأسها موظف في السفارة، وهي تحتال على اللبنانيين الموجودين هناك، وخصوصاً على المتزوّجين منهم، عبر إيهامهم بأنّها تخلّص معاملاتهم المتعلقة بالأحوال الشخصية لقاء مبلغ من المال. وهذه المجموعة المنظّمة، تشمل المصمّم والمنفّذ ومجموعة منتفعين في لبنان وألمانيا. وبعد الإبلاغ عنها، لم يتّخذ منصور أيّ تدبير، فعادت وظهرت مجدّداً، إذ سُجّلت مئات الحالات من النصب والاحتيال على اللبنانيين في ألمانيا، وقد علت صرخة الجالية اللبنانية التي وقعت ضحية العصابات، لعلّ الخارجية تتحرّك للمحاسبة.

            الفضيحة الكبرى تكمن في وجود موظفين سماسرة في أروقة السفارة، ولكن بعدما كشفَ السفير اللبناني في برلين رامز دمشقيّة عمليات الاحتيال وارتشاء أحد الموظفين، بتعيينه بعثة تحقيق استمعت إلى شكاوى وإفادات أصحاب المعاملات، انقلبت الموازين بين ليلة وضحاها، وتمّ توجيه مجموعة اتّهامات شخصية في حقّه تتّهمه بأنّه منحاز في تعاطيه العام، ويمارس تعسّفاً حيال الموظف إيّاه.

            تعاظم الأمر، فأرسل دمشقية كتاباً من السفارة الى وزارة الخارجية اللبنانية يُعلمها فيه بوجود موظفٍ مرتشٍ، وأرفقه بقرار صرف من الخدمة مستنداً إلى أدلّة دامغة تؤكّد سمسرته وباعتراف أكثر من مُراجع ومُشتكٍ لبنانيّ. لكنّ الخارجية لم تحرّك ساكناً وتمّ إيقاف تنفيذ القرار.

            طريقة عمل العصابة

            كان الموظف يوهم أصحاب العلاقة بأنّ معاملاتهم لا يمكن تنفيذها في لبنان إلّا بواسطة محامٍ متمرّس في بيروت، وأنّ تكلفة كلّ معاملة تبدأ بثلاثة آلاف يورو. وكان أصحاب المعاملات يدفعون مبالغ باهظة تقدّر بأكثر من مائة وخمسين ألف يورو، إضافةً إلى هدايا عينية كانوا يقدّمونها إلى الموظف الذي كان يمهّد طريق التواصل مع المحامي. ووفقاً لما يتردّد اليوم في برلين ومدن ألمانيّة أخرى، فإنّ هذا الموظف معه متواطئون وشركاء لا يزيدون على عدد أصابع اليد الواحدة. لكنّ تحديد هويتهم يبقى رهن فتح تحقيق في القضية والتدقيق في ملفّات المشتكين.

            كشف الموظّف

            إستمرّت تجاوزات الموظف وشركائه، وجاء اكتشافها صدفةً على يد موظّفي البعثة الذين تنبّهوا للأمر بعدما كثرت مراجعات أصحاب العلاقة وتأكيداتهم دفع مبالغ طائلة وتقديم إفاداتهم الى ديبلوماسيّين في البعثة عن المبالغ التي طُلبت منهم وعن طالبيها. وشرحوا حيثيات وتفاصيل استدراجهم من الموظف الذي كان يرافق المحامي القادم من بيروت في جولاته على أصحاب العلاقة في ألمانيا لإقناعهم بتنظيم الوكالات لصالحه لإنجاز معاملاتهم وتسوية أوضاعهم بوسيلةٍ صوّرها لهم على أنّها هي الصحيحة والوحيدة الممكنة. وتمّ إطلاع منصور على الوضع خلال زيارته إلى برلين في تمّوز الماضي، وعُرضت عليه بعض نقاط الملفّ، فوعد بفتح تحقيق. لكن، بدلاً من فتح تحقيق مع موظفي السفارة في برلين، كلّف مدير الشؤون الإدارية والمالية في وزارة الخارجية والمغتربين بترؤّس لجنة لإجراء تحقيق في الادّعاءات والاتّهامات التي وجّهتها المجموعة المساندة للموظف ضدّ دمشقية. وقد استمعت الى أقوال أفراد من الجالية وموظّفي البعثة وديبلوماسيّيها، ووضعت بناءً على ذلك تقريراً يدحض الادّعاءات ضدّ دمشقية، والتي روّجتها الفئة إيّاها لتغطية فضيحة السمسرة والرشوة. وأكّد التقرير أنّ دمشقية يمارس مهمّاته كرئيس للبعثة بشكل مهنيّ وسليم ويحرص على تطبيق القوانين والتعليمات الإدارية والماليّة بشكل دقيق.

            والسؤال الكبير، لماذا لم يتحرّك منصور لكشف حقيقة ما يجري؟ ولماذا لم تتحرّك هيئة التفتيش المركزي وتتّخذ التدابير اللازمة بحقّ الموظف المرتشي؟ ومن يقف وراء هذه المجموعة، وهل تنتشر في سفارات لبنانية أخرى في الاغتراب؟

            الكتاب الموجّه إلى الخارجية

            وتنشر "الجمهورية" الكتاب الذي وصل إلى وزارة الخارجية من سفارة لبنان في برلين في شأن ملف التزوير والفساد وفيه: "نفيدكم أنّه بعد الاطّلاع على بعض القرارات القنصلية الصادرة في هذه البعثة لمواطنين لبنانيين مقيمين في المانيا تتعلق بتصحيح أحوالهم الشخصية في سجلّات النفوس اللبنانية، والتي طُلب إلينا عبر وزارتكم استصدارها، تبيّن أنّ هناك تجاوزات مخالفات وأخطاءً متعمّدة شابت هذه القرارات، منها ما يتعلق بكيفية إحالة هذه المعاملات من دائرة المغتربين عبر وزارة الخارجية والمغتربين، ومنها ما يتعلق بكيفية تنظيم الوثائق في هذه البعثة، من عدم التقيّد بالاستشارات القانونية إلى التلاعب بترجمة بعض الكلمات، وغضّ طرفٍ مقصود من أجل استصدار القرار القنصلي، مع الإشارة إلى أنّ الهدف المقصود، كما أفادنا بعض الاشخاص، هو الحصول على الجنسية اللبنانية، وممّا يثبت ذلك أنّ هناك من تقدّم فعلاً للحصول عليها".

            أوّلاً: على رغم الكتاب الموجّه إلى جانب المدير العام للأحوال الشخصية الذي نصّ أنّه ليس من صلاحيات دائرة المغتربين الطلب من وزارة الخارجية تنظيم الوثائق وفقاً لمستندات صادرة من الخارج، فقد أحالت دائرة المغتربين الى هذه البعثة عبر وزارة الخارجية والمغتربين معاملة كلّ من المدعوّ (...) من أجل إصدار قرارات قنصلية لهم.

            ثانياً: بعد إجابة مركز الاستشارات القانونية والأبحاث والتوثيق في وزارة الخارجية عن السؤال المتعلق بتسجيل زواج المدعوّ (...) حيث ورد ما نصّه: "لمّا كانت وثيقة الزواج قد استندت الى حكم شرعي، يرى هذا المركز أنّ البعثة اللبنانية غير مخوّلة النظر في تسجيل زواج المدعوّ (...) وعلى رغم هذا تمّ إصدار قرار قنصلي له في البعثة وكذلك الجواب الوارد المتعلق بتسجيل (...). حيث ورد فيه: "يرى هذا المركز عدم اختصاص البعثة اللبنانية في النظر بقرار صادر عن محكمة بيروت الشرعية. ومع هذا فقد تمّ إصدار قرار قنصلي بعد ورود هذا الجواب الى هذه البعثة.

            ثالثاً: عدم إبلاغ أصحاب العلاقة الذين صدرت لهم قرارات قنصلية بعدم اختصاص البعثة بالنظر في تسجيل زواجهم (...).

            رابعاً: السكوت عن إبلاغ الدوائر المختصّة في لبنان بالأخطاء الواردة في القرارات القنصلية الصادرة في هذه البعثة ليصار إلى إلغائها.

            خامساً: تعمّد إخفاء ذكر جنسية الزوجة المدوّنة على المستندات الصادرة عن السلطات الألمانية التي أصدرت وثيقة السفر، جواز مرور أو الإقامة عند إصدار القرار القنصلي. (...). فالأولى كُتب على وثيقة سفرها الصادرة عن السلطات الالمانية أنّها لبنانية الجنسية، والثانية أنّها تركية الجنسية والثالثة أنّ جنسيتها لبنانية، ومرّة ذُكر أنّها غير واضحة الجنسية، ومع ذلك صدرت لهم قرارات قنصلية بأنّهم من مكتومي القيد ولم يأتِ على ذكر جنسياتهم المدوّنة على المستندات التي بحوزتهم.

            سادساً: عدم التقيّد عند تنظيم وثائق الزواج في البعثة بالمعلومات الواردة في المستندات المحالة أو المقدّمة من أصحاب العلاقة الصادرة عن السلطات المحلّية (...).


            سابعاً: ترجمة كلمة ungeklaert في اللغة الالمانية المذكورة على وثيقة السفر أو جواز المرور او الاقامة الصادرة عن السلطات الالمانية المختصة الى اللغة العربية على انّها: مكتومة القيد، ومرّة اخرى جنسية غير محدّدة، وأحياناً قيد الدرس (...)، علماً أنّ هذه الكلمة عندما تُذكر في معرض الجنسية معناها أنّ جنسية صاحب العلاقة غير واضحة.



            ثامناً: عدم التدقيق بين نصّ الإحالة والمستندات أو النسخ المصوّرة عنها المحالة عبر وزارة الخارجية والمغتربين وبين المستندات المقدّمة من اصحاب العلاقة او الموجودة في ملفّاتهم (...)، فالأولى كانت مسجّلة سابقاً في فئة قيد الدرس وتحمل بطاقتي جواز إقامة فئة قيد الدرس ولم تعمل على تجديدهما، والثانية أيضاً مسجّلة وتحمل بطاقة جواز إقامة فئة قيد الدرس وأضيفت على جواز مرور شقيقتها أمال سيالا. وقد صدر لهما قراران قنصليّان بأنّهما مكتوما القيد وهما من فئة قيد الدرس.



            تاسعاً: إهمال المستندات الصادرة عن المديرية العامة للامن العام أحياناً، والاعتماد على الإقامة الالمانية في تحديد الجنسية وعند تنظيم وثيقة الزواج، علماً أنّ جواز السفر هو المعتمد عند تنظيم وثيقة الزواج للأجانب.



            عاشراً: الاستناد إلى العبارة الواردة في إفادة المديرية العامة للأمن العام بأنّها غير مسجّلة لدينا واعتبارها مكتومة القيد وإغفال الإفادات اللاحقة أو المستندات السابقة.



            حادي عشر: على فرضية صحّة بعض القرارات القنصلية القاضية بتنظيم وثائق الزواج في البعثة، فقد تمّ إغفال البينة الشخصية بشهادة الشاهدين عند إصدار القرار كما في النموذج المرفق في نسخ مصوّرة عن نموذج القرارات القنصلية.



            وممّا يستدعي الانتباه أنّ هذه الملفّات التي أُحيلت الى هذه البعثة أو التي تقدّم بها أصحاب العلاقة مباشرة قد قام معظمهم بتوكيل المحامي نفسه في لبنان لمعاملاتهم، ومنها الحصول على الجنسية اللبنانية، علماً أنّ التوكيلات المعطاة له يقدّر عددها بالعشرات.



            STORMY

            It says Ntor ya kdish ta yitlaa alhashish. The Mule has to wait to have the Grass grown. I wonder if the Diplomatic procedures abroad have to be different from the Internal procedure in the Foreign Secretary Department in Lebanon. It is clear as the Sunlight, this Government is Corrupted. Diplomacy, Medicines, drugs, Telecommunication and Energy web, and Human Rights. Those bribes and fraud are just details. 

            khaled-stormydemocracy

            وزير خارجية ليس لنا !!!

            هل هو مستوى من الذكاء أم من الدهاء أم من الارتهان؟ لا فارق في تحليل المواقف وما وراءها. المهم النتائج الكارثية التي يكاد وزير الخارجية عدنان منصور "يحققها" للبنان ولحكومة "قولنا والعمل" التي انتهجت نظرياً سياسة "النأي بالنفس" عن الصراع الدائر في سوريا. ونحن معها في التطبيق لا في مجرد القول، لأن لبنان لا يتحمل الانزلاق الى المستنقع السوري، ولا يستأهل ان يدفع مجدداً الاثمان السورية بعدما دفعها كثيراً في زمن الوصاية، وكانت إلغاء كاملاً لسياستنا الخارجية مع "تلازم المسارين"، ودوساً لسيادتنا في الداخل مع ولاية عنجر. ودفعنا الاثمان أيضاً في زمن ما بعد الوصاية، حين ارتكبت ابشع الجرائم في حق الاستقلاليين في لبنان، مباشرة او بالواسطة. وفي زمن السقوط المدوي لنظام الأسد، لا نريد أن ندفع المزيد من الأثمان.
            لكننا اليوم أمام واقع أشد إيلاماً من زمن الوصاية، تكاد مواقف الوزير عدنان منصور تجرنا اليه غصباً عنا. فعندما تحدث النائب ميشال عون عن الدول العربية، وأدرك بعد ذلك فداحة تصريحاته الانفعالية، تراجع وبرر في بيان ما أراد قوله وما حرّفه له الاعلام. وتعرفون ان الحق دائماً على الاعلام كلما تراجع مسؤول عن مواقفه. لكن عون على رغم تمثيله الواسع في الحكومة، ليس الجهة الرسمية التي يمكن لبنان ان يسأل عن أقوالها وأفعالها.
            أما عدنان منصور فشأن آخر، ولشدة انسياقه في المحور السوري - الايراني، صار اشبه بوزير خارجية سوريا في لبنان. واذا كان الرئيس نجيب ميقاتي يعرف بالدهاء وطول الأناة، فإنه خرج عن هدوئه الأسبوع الماضي ليدعو هذا الوزير الى الاستقالة. تراجع في اليوم التالي، لكنه عاد الى المربع الاول وكتب اليه رسمياً داعياً اياه الى التزام الموقف الرسمي للبنان.
            إذا كان وزير خارجية لبنان لا يعبّر عن موقف بلاده، فتلك هي الكارثة بعينها. فعن أي موقف يعبّر؟ وباسم من ينطق؟ هل عن الجهة التي حملته الى هذا الموقع؟ وهل يسأل الرئيس نبيه بري و"حزب الله" عن المقصود بتلك الحركة؟ وهل المقصود تفجير الحكومة من داخل مثلا من غير مراعاة الآثار السلبية التي ستصيب البلاد والعباد؟ والانعكاسات لا تنتج من انفراط عقد الحكومة بالطبع، وهذا امر مستحب اليوم اكثر من اي وقت مضى، بل من سوء علاقتنا بالدول العربية التي لطالما ساعدت لبنان وتساعده وتساهم في اعادة اعماره وتحضن ابناءه وشركاته بأعداد كبيرة ومنذ زمن طويل.
            المطلوب اليوم من رئيس الجمهورية ان يبادر الى زيارة الدول الشقيقة، بدل تلك الافريقية، محاولاً ازالة الآثار السيئة وحماية حسن العلاقة معها، ودرء اي ردات فعل سلبية حيال لبنان واللبنانيين، لان امكانات رئيس الحكومة ستظل محدودة في هذا المجال، وامكانات سائر الاطراف معدومة.
            المطلوب اليوم، ليس الطلب من وزير الخارجية ان يلتزم موقف الحكومة، بل إقالته من الحكومة اذا كان عمرها لا يزال مديداً، ربما انقاذاً لها، وبالتأكيد انقاذاً للبلاد.
            نايلة تويني
            twitter:@naylatueni
            لبنان: النأي بالنفس تكاذب سياسي آخر ومكشوف أيضاً
            خالد الدخيل *  
            الأحد ١٠ مارس ٢٠١٣
            فجأة بدا بعض اللبنانيين فزعاً مما سماه «الإنذار الخليجي». جاء ذلك على خلفية قرار الجامعة العربية الأخير بمنح مقعد سورية للائتلاف الوطني السوري المعارض. حينها حاول وزير خارجية لبنان، عدنان منصور، الاعتراض على القرار من خلال مطالبته برفع تعليق عضوية سورية في الجامعة، وهو يعني بذلك إعادة مقعد سورية إلى النظام بدلاً من إعطائه للمعارضة، أي أن الوزير عبّر بموقفه عن اصطفاف كامل مع النظام السوري ضد المعارضة السورية. وفق سياسة النأي بالنفس الرسمية، كان المفترض بالوزير أن ينأى بنفسه وبحكومته عن اتخاذ أي موقف مع أو ضد أي من طرفي الأزمة السورية. يوم الأربعاء الماضي قام سفراء دول مجلس التعاون بزيارة رئيس الجمهورية ميشال سليمان، برفقة الأمين العام للمجلس عبداللطيف الزياني، وطالبوا بالتزام لبناني حقيقي بسياسة النأي بالنفس، حفاظاً على استقرار لبنان، والتزاماً بموقعه على مسافة واحدة من الجميع.
            لماذا طلب مجلس التعاون ذلك؟ لأن موقف الوزير منصور في الجامعة لا يمثله شخصياً، بل يمثل حركة «أمل» في الحكومة اللبنانية، وهي حركة شيعية تعتبر من أوائل حلفاء النظام السوري، ولم يكن من الممكن للوزير أن يتخذ مثل هذا الموقف من دون غطاء سياسي من الحركة التي يمثلها، وهذا يمثل ثغرة كبيرة في ما يسمى بسياسة النأي بالنفس. لكن هناك ثغرة أكبر من ذلك بكثير في هذه السياسة، وهي موقف «حزب الله» الذي يقف في شكل علني مع النظام السوري، ويرسل عناصره للقتال إلى جانب قوات النظام. وقد اعترف الحزب بتورطه في الصراع داخل سورية، ولا يتوقف أمينه العام حسن نصرالله عن تبرير هذا التدخل بشتى المبررات غير المقنعة. يتساءل البعض عن حقيقة التزام الحكومة اللبنانية بـ «سياسة النأي بالنفس»؟ من الناحية الرسمية يمكن القول إن الحكومة ملتزمة بهذه السياسة، وفيها أطراف تريد أو تتمنى التزام الابتعاد عن الأزمة السورية، مثل رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي، وجبهة النضال الوطني بزعامة وليد جنبلاط، لكن كل هؤلاء لا يمثلون مجتمعين مركز الثقل في الحكومة. لو كانوا كذلك، لما أمكن للوزير منصور الإصرار على مواقف مثل التي أعلنها في اجتماع مجلس الجامعة. «حزب الله»، الحليف الآخر للرئيس السوري، هو من يمثل مركز الثقل في الحكومة، بل إن هذه الحكومة باتت تعرف داخل لبنان وخارجه بأنها «حكومة حزب الله»، وعدم تردد الأمين العام للحزب حسن نصرالله في إعلان اصطفافه مع رئيس النظام بشار الأسد منذ اليوم الأول للانتفاضة السورية يؤكد ما يقال إن الحزب يتعامل مع الحكومة اللبنانية على أنها غطاء لدوره الإقليمي الذي يتجاوز حدود لبنان. ومن حيث أن إيران هي التي أنشأت الحزب عام 1982، وهي التي تتولى تمويله وتزويده بالسلاح وتدريب كوادره، فإن موقف الحزب من الصراع في سورية هو امتداد للموقف الإيراني، وذلك انطلاقاً من أن الحزب يمثل الذراع الإيرانية في منطقة الشام.
            أين يقع الإشكال في عدم الالتزام الكامل لكل أطراف الحكومة بسياسة النأي بالنفس؟ أول مؤشرات الإشكال أن الحكومة لا تلتزم، أو لا تستطيع أن تلتزم بسياسة أعلنتها، وألزمت نفسها بها أولاً مع شعبها، وثانياً مع الشعب السوري، وثالثاً مع الدول العربية، وأخيراً مع المجتمع الدولي. وعدم الالتزام إما أنه ناتج من ظروف خارجة عن إرادة الحكومة وسيطرتها، وهذا له معناه وتقديراته الخاصة، أو أن هذه السياسة ليست في حقيقتها أكثر من شعار يتم التلويح به للتغطية على حقيقة موقف الحكومة، أو مواقف أطراف معينة داخل الحكومة من الأزمة السورية. في أحسن الأحوال، وفي كل هذه الحالات، باتت سياسة «النأي بالنفس» صيغة أخرى لظاهرة التكاذب السياسي، وهي ظاهرة تمثل أبرز سمات الثقافة السياسية اللبنانية. الشيء الجديد في هذا التكاذب الآن أنه بدلاً من أن يكون محصوراً في الشؤون المحلية، فاض ليشمل ببهلوانيته الشؤون العربية والدولية، وفي أسوأ الأحوال أصبحت سياسة النأي بالنفس آلية سياسية لخداع الآخرين، وبخاصة الأشقاء منهم. والقول بهذه السياسة، وعلى هذا النحو، يعكس في شكل واضح أن مواقف بعض أطراف الحكومة وبخاصة «حزب الله»، لا يمكن التصريح بها والدفاع عنها، لأنها لا تتفق لا مع المصلحة اللبنانية ولا المصلحة السورية، ولا المصلحة العربية في شكل عام.
            ومن حيث أن هذه المواقف تخدم أطرافاً أخرى، غير اللبنانية والسورية والعربية، فإنها تؤكد مرة أخرى طبيعة دور «حزب الله»، وأنه دور إقليمي يتجاوز حدود لبنان وحدود سورية، والتناغم الكامل بين موقف الحزب وموقف النظام الإيراني من الأزمة السورية لا يترك مجالاً للشك في الطبيعة الإقليمية لدور هذا الحزب.
            ما معنى ذلك؟ معناه أن «حزب الله» اختار أن يقف مع إيران ضد الشعب السوري، وبالتالي ضد الدول العربية الأخرى، وبما أن الحزب يمثل الطائفة الشيعية في لبنان، وينفذ سياسة إيران التي تعتبر نفسها بنصوص دستورها بأنها دولة الشيعة في العالم، فإنه بموقفه هذا من الشعب السوري ينطلق من معطيات ومصالح طائفية. إيران بدورها وسياساتها في العراق والبحرين وسورية ولبنان تستهدف منطقتي الخليج العربي والشام. هل يحتاج الأمر لتوضيح ما هو واضح، وهو أن من يصطف إلى جانب إيران في هذه السياسة فهو يقف ضد المصالح العربية؟
            هناك سؤال آخر يتكامل مع السؤال السابق: لماذا تقف أغلب الدول العربية ضد النظام السوري الحالي؟ كان هذا النظام في عهد حافظ الأسد حليفاً لإيران، لكنه كان يتمتع باستقلالية واضحة ومؤثرة. حينها لم يعترض أحد على هذا التحالف طوال أكثر من ثلاثين عاماً. لماذا الآن؟ لا يدرك بعض اللبنانيين، أو لم يعترفوا بعد، بأن قرار الجامعة العربية بالسماح للدول العربية بتقديم كل أنواع المساعدة لقوى الثورة السورية يخفي وراءه أموراً ومخاوف أعمق مما يبدو على السطح، وأهم ما يخفيه هذا القرار أن الرئيس السوري الحالي خطف بحلّه الأمني المدمر سورية بتاريخها العربي، من كونها مكاناً لثاني خلافة عربية إسلامية، ليجعل منها ورقة في يد إيران تفاوض وتقايض بها الأميركيين وغيرهم على قضايا ومصالح عربية، ومن بين ما يخفيه القرار أن النظام السوري أثبت بما لا يدع مجالاً للشك بأنه فقد صفته الوطنية تماماً، وأضحى نظاماً فئوياً وطائفياً يقتل شعبه ببشاعة غير مسبوقة، ويُقيم علاقاته الإقليمية على أساس طائفي، مثله في ذلك مثل النظام الإيراني، ولم يدرك هؤلاء أن محاولة إيران تحويل العالم العربي إلى مجال لنفوذها ودورها في المنطقة يشكل تهديداً مباشراً وخطراً للمصالح العربية، وهذا أمر مرفوض جملة وتفصيلاً. هل لاحظ البعض أن الدول العربية التي لم تتفق مع قرار الجامعة الأخير، لم تتجاوز حدود التحفظ؟ بات سقوط النظام السوري ليس مصلحة سورية وحسب، بل مصلحة عربية وإقليمية ودولية. ليس من مصلحة لبنان أن يستدعي تداعيات الأزمة السورية إلى داخل حدوده.
            * كاتب وأكاديمي سعودي

            خطط "٧ أيار" جديد: حزب "الزوبعة" ينظّف بيروت

            الاثنين 11 آذار (مارس) 2013
            ذات يوم وقف الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله في احد مهرجانات الحزب مخاطباً قوى الرابع عشر من آذار بالقول أن حزبه قادر على ملء الساحات لا بل كافة المناطق اللبنانية دفعة واحدة في أي وقت يُطلب منه ذلك، وهي كانت المرّة الاولى التي يستخدم فيها نصرالله عبارة "ما حدا يجرّبنا".
            وخلال تلك الفترة جرى نقاش طويل داخل قيادة الحزب تمحور حول ما إذا كان "حزب الله" قادراً فعلاً على الإنتشار في كافة مناطق لبنان، مع ما تحمله هذه الكلمة من بُعد عسكري وسياسي، قبل أن تعود القيادة وتكتشف استحالة تحقيق هذا الامر بعد الخيبة التي ظهرت إلى العلن عقب السابع من أيار العام 2008 يوم سقط الحزب في الوحول الداخلية وبقيت أكثرية المناطق خارجة عن سيطرة محازبيه.
            اليوم يبدو أن "حزب الله" بصدد مراجعة أوراقه وخططه العسكرية, وعوضاً عن أخذ العبر من الدروس الاولى، ها هو يسعى جاهداً هذه الأيام لإعداد دراسات معمقّة تُمكّنه من السيطرة على معظم المناطق في حال طُلب منه الدخول في معركة هدفها السيطرة الكاملة على البلاد! وطبعاً لن يحصل هذا الامر إلا من خلال الإنقلاب على الدولة. وبما أنه ليس للحزب القدرة على تحقيق هدفه، تراه يوزّع الأدوار على حلفائه المقرّبين وعلى رأسهم مجموعات منتقاة من حركة "أمل" وجماعة وئام وهاب و"الحزب السوري القومي الإجتماعي".
            وفي إطار التحضيرات التي يقوم بها "حزب الله"، فقد علم "الـشفّاف" أن استعدادت ضخمة يجريها الحزب وحلفاؤه بهدف إطباق سيطرتهم على المناطق التي سوف يتم تحديدها قبيل انفلات الامور بشكل تصاعدي. ومن ضمن هذه الإستعدادت، فقد أوكل الحزب مهمة السيطرة على بعض مناطق الجبل الجنبلاطي وما كان يُعرف ببيروت الغربية للقوميين السوريين مدعومين ببعض عناصر "سرايا المقاومة" المؤلفة من عناصر ينتمون للطائفة الشيعية فقط.
            ولحظت المعلومات أن عمليات تسليح واسعة بدأ "حزب الله" يجريها في صفوف حلفائه وتحديداً مركزي "الحمرا" و"كراكاس" التابعين للحزب القومي. فهذان المركزان أنيطت بهما مهمة تنظيف المناطق التي تخضع لسيطرتهما من أي وجود لعناصر لا تنتمي لقوى الثامن من آذار مهما كلف الامر، إضافة إلى فتح ممرات عبور للحلفاء عند الخطوط البحرية، ولهذا الغرض فقد جرى تسليحهما بعدد كبير من القنّاصات الإيرانية المتطورة الصنع، ومدافع من عيار "B 10".
            وأشارت المعلومات إلى أن اعداداً هائلة من العناصر القومية وتلك التابعة لوهاب، يجري تدريبها نظرّياً بشكل منتظم داخل إحدى المراكز الثقافية التابعة لحزب الله في الضاحية الجنوبية قبل ان تنتقل لاحقاً إلى مرحلة التطبيق الميداني في إحد معسكرات الحزب في بلدة "النبي شيت" في البقاع، ومن المعروف ان تدريب هؤلاء يتم تحت حجة أنهم ينتمون لـ"المقاومة الإسلامية".
            "القومي" إنتحاري وجماعة برّي لصوص و"شبّيحة"!
            للوهلة الاولى، قد يبدو مستغرباً إعتماد "حزب الله" على القوميين السوريين في أمور مصيرية، لكن الراسخين في معتقدات الحزب وخباياه، يؤكدون ان الثقة هذه لم تاتِ من فراغ, إذ أن الحزب وعلى مدى خبرته الطويلة مع الاحزاب العقائدية، تبيّن له أن من بين كل تلك الاحزاب فقط الحزب السوري القومي مستعد للدخول في أي صفقة يمكن أن تدخل في إطار تدمير لبنان تمهيداً لبناء "سوريا الكبرى".
            وهذا الكلام يؤكده كلام شبيه قاله أحد قياديي "حزب الله" في مجلس خاص بعد السابع من آيار لعدد من عناصره: في المرّة المقبلة، عليكم أن تتكلوا على أنفسكم فقط. فقد رأيتم بأم أعينكم كيف أن جماعة طلال إرسلان انقلبت ضدنا وكيف انصرفت عناصر حركة "أمل" للسرقة والتشبيح، فبقينا وحدنا مع الحزب القومي الذي وضع كل إمكاناته في سبيل إنجاح المعركة.
            خطط "٧ أيار" جديد: حزب "الزوبعة" ينظّف بيروت

            khaled
            11:46
            11 آذار (مارس) 2013 - 

            Last time, they said would take six hours and Mukhtarah would be out of Order. But it took them LONGER to return with 56 Dead. The Jerk Wahab or any other Jerks of those Criminal Trailers, would be the last time to see Syria as they were dreaming for 3/4 of a Century. The Free Lebanese would sweep them as Chickens on a Dirty Pile of Shit.
            khaled-stormydemocracy

            خطط "٧ أيار" جديد: حزب "الزوبعة" ينظّف بيروت

            شهاب
            18:55
            11 آذار (مارس) 2013 - 
            هه...معركة!! كنت احسب ان العدو قد تم طرده وهو يتربص على الحدود الجنوبية..عموما متى اشتعلت الحرب الأهلية مرة اخرى فلن يكسبها احد مهما اعتقد انه قويا.

            يهودي لبناني يتحدث لـ"NOW" عن "الأرثوذكسي": نريد نائباً


            كـارلا الزايـد

             نريد نائباً

            إن سُئل اللبنانيون عن آرائهم بطرح "اللقاء الأرثوذكسي" فأغلب الظن سيكون الجواب إما "طائفياً بغيضاً" أو "مصحِّحاً للتمثيل ومزيلاً للمخاوف". لكنّ هناك بعضاً ثالثاً معنياً لم نسمع جوابه حتى الآن.



            "يقترع الناخبون لمرشحين من طائفتهم فقط، أما الناخبون المسيحيون الذين ينتمون إلى طوائف الأقليات فيقترعون إلى مرشحي الأقليات، وأما الناخبون المسلمون الذين ينتمون إلى طوائف الأقليات غير المخصص لها أي مقعد في المجلس النيابي فيكون لكل منهم الحق في الاقتراع لمن يختارونهم من المرشحين المسلمين إلى أي طائفة انتموا، وأما الناخبون اليهود فيكون لهم الحق في الاقتراع لمن يختاروهم من المرشحين المسلمين أو المسيحيين".

            كرامي

            الفقرة "ج" من المادة 2 من "الأرثوذكسي" هي التي استفزت "علمانية و"لاطائفية" البعض: المسيحي ينتخب المسيحي والمسلم ينتخب المسلم، لكن هذه الفقرة نفسها قدّمت من حيث تدري أو لا تدري سبيلاً لمن يريد الانتخاب وطنياً: أن يكون يهوديًا ويقترع لمن شاء من المرشحين المسلمين أو المسيحيين. وبالفعل، تداول بعض معارضي "الأرثوذكسي" على مواقع التواصل الاجتماعي فكرة اعتناق اليهودية من أجل المشاركة "بِحرّية" في انتخابات 2013، في حال أُقرّ القانون في الهيئة العامة لمجلس النواب وأصبح نافذاً. هم تمنوا لو يكونون يهوداً يوم الانتخابات ليصوتوا لمن شاؤوا، لكن ماذا يتمنى اليهودي "الأصيل"؟

            (أ.ف.ب)

            "طائفتنا يجب أن تتمثل في البرلمان، نحن الطائفة اليهودية الوحيدة في العالم العربي المحميّة دستورياً لكننا غير ممثلين سياسياً" يقول ميشال زيلخا، اللبناني اليهودي الذي قرر التكلّم علنية الى موقع "NOW" لأنه "إذا أردنا الحصول على حقوقنا، من المهم ألاّ نبقى مجهولين".

              الكنيس

            لم يلحظ أي قانون انتخابي اعتُمد في لبنان مقعداً للطائفة اليهودية، والمجلس الحالي تنقسم مقاعده الـ128 مناصفة بين المسلمين والمسيحيين، من ضمنها مقاعد الأقليات.

            يشرح "أب الأرثوذكسي" والنائب السابق لرئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي أنه "يمكن لليهودي أن يترشح إذا حُسبت الطائفة على مقعد الأقليات"، لكنه يعود ويؤكد في حديث الى موقع " NOW" أن هذا المقعد مخصص للأقليات المسيحية في دائرة بيروت، وهو من ضمن حصتها. من جهة أخرى وبعد اتفاق الطائف، خُصص للطائفة العلوية المُصنفة "أقلية" مقعد في طرابلس وآخر في عكار.



            تعود محاولات الطائفة اليهودية للحصول على مقعد برلماني إلى عام 1937 الذي شهد إصلاحات نيابية هدفت إلى توسيع مقاعد المجلس النيابي من 26 إلى 60. هذا الأمر أعطى أملاً للطائفة بأن يُخصص لها مقعد أرادته من ضمن المقاعد التي يُعيّنها رئيس الجمهورية، إذ زار رئيس مجلس الطائفة جوزف فارحي رئيس الجمهورية آنذاك إميل إده قائلاً: "من الضروري لمصالحنا أن نكون ممثلين في المجلس النيابي"، وفي حين أبدى إدّه تفهماً مبدئياً للمطلب، لم يبدُ المفوض السامي دي مارتيل متحمساً لتخصيص مقعد برلماني لليهود.



            وفي نهاية معركة المقاعد بين الحكومة برئاسة خير الدين الأحدب ومعارضيها، اعتُمدت تقسيمات جديدة أتت بـ63 مقعداً (42 منتخباً و21 معيناً)، وأُنشئ مقعد واحد للأقليات عُيّن د .أيوب تابت لإشغاله. وبذلك بقي اليهود، الذين بلغ عددهم 6000 نسمة في ذلك الوقت، بدون ممثل برلماني.  



            هذا الأمر يعزز من اعتقاد زيلخا أن غياب مقعد يهودي في البرلمان يعود إلى "اتفاق مقدس بين المسيحيين والمسلمين" على تقاسم السلطة، ويؤكد أن اليهود في لبنان بحاجة إلى من يمثّلهم ويدافع عن حقوقهم، ويقول: "خلال الحرب تم الإستيلاء على ممتلكاتنا عن طريق وضع اليد، وعندما أودع والدي عند الدرك أوراقاً حصل عليها من المحكمة لاسترجاع مبانٍ امتلكها، قالوا له: عندما تعيدون لنا- أنتم اليهود- فلسطين، سوف نعيد لكم مبانيكم"، وأضاف: "هذا حصل مع العديد من اليهود الذين خسروا ممتلكاتهم لأن ليس لدينا ممثل أو حزب سياسي يدافع عنا".



            وبالرغم من "الامتياز" الذي قدمه "الأرثوذكسي"، لا يشعر زيلخا بفائدة من المشاركة في الانتخابات، ويقول"لا أعتقد أنني سأصوّت لأننا غير ممثلين"، ويؤكد أن العديد من اليهود في لبنان غيّروا طائفتهم على أوراقهم الثبوتية خوفاً من الملاحقة، ويقول: "قد يتفاجأ البعض حين يعلم أن العديد من الشركات التي تعمل حالياً في لبنان تعود لليهود"، مشيراً إلى وجود حوالى ألف يهودي في لبنان بين مقيم وزائر منتظم، ويضيف: "تُعقد عشاءات الشاباط سراً، كما تُقام الحفلات ويحييها فنانون معروفون".

            ماغن ابراهام

            وعند سؤاله عن علاقته كيهودي مع الدولة اليهودية اسرائيل، يقول زيلخا: "أُسأَل هذا السؤال دائماً. نحن لبنانيون وطائفتنا هي اليهودية، تماماً مثل اللبناني المسيحي واللبناني المسلم. نحن عالقون هنا لأن لبنان هو وطننا وهو هويتنا، نحن نتكلم ونعيش ونأكل ونتنفس لبنان، ثم يأتي البعض الذي لا يعتبرنا "لبنانيين"، إذاً، ماذا نكون نحن؟". ويضيف أن "اليهود الذين هاجروا إلى أوروبا وأميركا تقصّدوا الذهاب إلى مدن تقطنها جاليات لبنانية، هذه ليست مصادفة بل لأننا الشعب نفسه. الأكثرية رفضت الذهاب إلى اسرائيل مع أنها عرضت عليهم الأمن والمال، لكن الأكثرية رفضت وقررت الهجرة إلى باريس ونيويورك ومونتريال". ويتابع: "نحن لبنانيون، يهود لبنان لم يهاجروا قط إلى اسرائيل كما فعل يهود العراق ويهود سوريا لأنهم كانوا محميين كطائفة. اسرائيل بالنسبة لي هي مثل مدينة مكة للمسلمين والفاتيكان للكاثوليك، إنه رابط ديني، لا أكثر ولا أقل".

            فايسبوك
             مع افتتاح الكنيس، والتأكيد من قبل المعنيين أنه سيكون كنيساً لا مزاراً، هل ستعود مشاهد شارع وادي أبو جميل إلى ما كانت عليه في 
            خمسينات وستينات القرن الماضي؟ هل سنرى الـ"كيبا" (القبعة اليهودية) مجدداً في شوارع بيروت؟


            أما عن الصراع العربي الإسرائيلي، فيرى زيلخا أن اليهود العرب والفلسطينيين هم أكثر من دفع ثمناً. ويقول: "ذُبح اليهود في أوروبا وأرادوا بلداً يحميهم، ونجحت اسرائيل في ذلك لكن على حساب الفلسطينيين الذين لم يكونوا في أوروبا ولم يشاركوا في المحرقة، إذاً، لماذا هم يعانون؟". ويضيف أن "ما فعله يهود أوروبا هو إنشاء فكرة "شعب يهودي" متجانس بينما نحن في الواقع إخوة في الإيمان"، ويستخلص أن "هذا جزءٌ من سبب اعتقاد البعض أن كل يهودي هو اسرائيلي".



            كما عبّر زيلخا عمّا وصفه بالـ"تهميش" الذي يتعرّض له اليهود الشرقيون في اسرائيل، ويقول: "يتمّ إعطاء المناصب القيادية في البلاد للإشكيناز" (اليهود الغربيين)، ويضيف: "ومع ذلك، فإن الجانب الآخر ليس ببريء (من هذا التهميش)، فبعد قيام إسرائيل في عام 1948، طُرد اليهود من ديارهم في العراق وسوريا وغيرها، لماذا؟ هؤلاء الناس الأبرياء، الذين لا علاقة لهم بما يحدث للفلسطينيين، يُطردون من بلادهم بعد آلاف السنين من المساهمة في الثقافة الغنية لتلك المجتمعات"، ويختم: "لقد ارتُكبت أخطاء كثيرة جداً بحق كل من الفلسطينيين واليهود العرب".



            واليوم، يأمل زيلخا الذي يخطط للعودة إلى لبنان بعد الانتهاء من دراسته في الولايات المتحدة، بأن يكون افتتاح كنيس "ماغن أبراهام" المُنتظر هذا الصيف فاتحة لإعادة إحياء وجود الطائفة، "سوف نتمكن أخيراً من الصلاة علناً وليس داخل المنازل كما كنا نفعل منذ الحرب الأهلية...سيذهب الناس إلى الكنيس من جديد". إلا أن أمله ممزوج بالحذر، "يجب ألاّ نكون سذّجاً، لا يزال لبنان بلداً محفوفاً بالمخاطر... أشغالنا وأرزاقنا سُلبت ولم تدافع عنا الدولة. عائلتي فقدت الأمل منذ زمن طويل، لكنها بقيت في لبنان لأنه لم يكن لديها مكان آخر تذهب إليه".

            STORMY
            Five thousand votes would bring a Representative in any Parliament in civilized Countries. Those people should be represented in the Lebanese Parliament, with the Orthodox Electoral Law of any new Mixed Law. It is time that Human Rights to be restored in Lebanon after half a Century of Negligence. Those people should be encouraged to come back as they were Lebanese for over Hundreds of years. 
            khaled-stormydemocracy

            "مقام السيدة زينب": ذريعة حزب الله لتجنيد الشباب الشيعي في البقاع

            الثلثاء 12 آذار (مارس) 2013
            البقاع – خاص بـ"الشفاف"
            واصل حزب الله دفع مقاتلين من البقاع الى ريف دمشق، وبالاخص جوار مقام السيدة زينب، وهي معلومات سبق واشار اليها "شفاف" منذ اسابيع قليلة.
            ويأتي تحشيد الحزب في اعقاب اعادة انتشار الجيش النظامي السوري على طول الطريق الممتد من "المصنع" اللبناني حتى "جديدة يابوس" ومدخل دمشق، وربط فِرقه بمجموعات لحزب الله و"القيادة العامة" على طول السلسة الشرقية جهة سوريا.
            وتاكدت معلومات "شفاف" في اعقاب اشتباكات محدودة وقعت مطلع شهر اذار شرق المدينة التي تضم "مقام السيدة زينب"، وادت حينها الى مقتل خمسة من مقاتلي الحزب جميعهم من البقاع، اجريت لهم مراسم تشييع علنية بمشاركة قياديين من الصف الاول للحزب من بينهم الشيخ محمد يزبك.
            ولفتت جهات مراقبة الى خلفية اختيار حزب الله لمقاتلين من البقاع للخدمة في جوار "المقام"، وزجهم في معارك ميؤوس منها في وجه الثائرين على نظام بشار الاسد. واعتبرت ان الغاية من ذلك هي تأجيج الشعور المذهبي في اوساط الديمغرافيا البقاعية الملاصقة للجغرافيا السورية الملتهبة بصراع دام بين نظام الاسد والشعب السوري، واستنهاض قواعده في وقت بدأ فيه الحزب ينوء تحت ثقل انتقادات واسعة من فعاليات ومستقلين من الطائفة الشيعية حول تهوّره واندفاعه الاعمى سياسيا وعسكريا الى قلب النار السورية، ضاربا عرض الحائط خصوصية الواقع اللبناني، وشعارات "نصرة المظلوم" التي تاجر بها الحزب منذ تاسيسه.
            وكشفت معلومات حديثه عن خروج مقاتلين من الهرمل وبعلبك والكرك وعلي النهري والبقاع الغربي بذريعة الدفاع عن "مقام السيدة زينب"، مع ما يوفره هذا الشعار من حماس لدى شريحة واسعة من الشباب المضلل، رغم قناعة حكماء الطائفة بأنه شعار حق يراد به باطل.
            "مقام السيدة زينب": ذريعة حزب الله لتجنيد الشباب الشيعي في البقاع

            khaled
            16:05
            12 آذار (مارس) 2013 - 

            As those Supporters of the Criminals in Damascus, taking the Lebanese into Sectarian Path, those Shia Youngsters would follow those holding the Sectarian Faction. We really feel disgusted, but if they want it this way, let it be. They find very soon what is waiting for them, on a Land is not theirs or occupied by Israel. If every armed forces would go into other country under the Concept of Protecting similar Holly Places, then it would be third world war. Hezbollah is wrong, and its Leadership should be held accountable to the Brainwash of those Young Guys. It would be too late when the troubles reach where they come from.
            khaled-stormydemocracy

            "حزب الله" طوّر شبكات تنصّت ترسل مباشرة إلى إيران

            "حزب الله" يوسّع شبكة اتصالاته علنا
            ذكرت إذاعة "لبنان الحر" أنّ "حزب الله طوّر أخيرًا شبكات تنصّت وأنشأ محطات في بعض مناطق سلسة جبال لبنان الغربيّة وسفوحها تشمل رادارات صغيرة وكلها مرتبطة بجهاز مركزي، تصب فيه المعطيات والمعلومات ويرسل قسم منها مباشرة إلى ايران".



            وفي المعلومات أنّ "شبكات الهاتف الثابت التي ما زالت تتمدد في مختلف المناطق، لا تنحصر خدماتها بالتخابر الهاتفي بل تنقل بيانات وصور فيديو فضلاً عن خدمات الكترونيّة وبرامج خاصة".



            وسألت أوساط معنيّة في قطاع الإتصالات عن دور وزارة الإتصالات في تغطية هذه الظواهر المتمادية خصوصًا وأنّ المحطات والتمديدات يتم بناءها وحفرها في أملاك الدولة".


             وردت وزارة "الإتصالات" في بيانٍ على "لبنان الحر"، مؤكِّدةً رفضها "إستعمال أي جهة الاملاك العائدة للوزارة". كما أكَّدت حرصها "الكامل على حماية شبكة الهاتف". وتعليقا على بيان وزارة الإتّصالات أوضحت إذاعة "لبنان الحرّ" بأنّها "لم تشر إلى استعمال التمديدات الخاصّة بوزارة الإتّصالات بل أشارت إلى تمديدات لـ"حزب الله" في الأملاك العامّة وعلى جوانب الطّرقات، بدليل التّمديدات التي كان يقوم بأعمالها الحزب في ترشيش وفي مناطق البقاع الأوسط ولاسيّما في محيط ابلح ورياق، فضلاً عن ضهور زحلة بالإضافة إلى تمديدات نفّذها الحزب أخيرا في قضاءي صور وبنت جبيل في بلدات شيعيّة ومسيحيّة على السواء وتحت أعين القوات الدوليّة والقوى الأمنيّة اللّبنانيّة".
            وفي هذا الاطار، علّق عضو كتلة نوّاب زحلة النائب إيلي ماروني على هذه الأحداث، وقال إنّ "الأرض سائبة والدنيا مليئة بالفوضى وسلطة الدولة غائبة وكلّما استفسرنا عن أيّ قضيّة تثار من هذا القبيل لا نحصل على جواب. وذكّر بأنّ "حزب الكتائب اللبنانيّة" سبق وأن طرح موضوع مد شبكة الاتصالات في ترشيش وصنّين، والنتيجة كانت أنّ "حزب الله" هو السلطة القائمة ولا جواب للدولة".

            وتابع ماروني: "دويلة "حزب الله" جاهزة، ولذلك إذا تمّ الكلام عن اتصالات أو غيره بهذا الشأن فيكون الأمر أكثر قابليّة للتصديق من التكذيب".

            يشار إلى أنّ سلسلة جبال لبنان الغربيّة شهدت انتشارًا واسعًا لـ"حزب الله" من جبل الريحان في أعالي جزّين مرورًا بالباروك في أعالي الشوف وضهر البيدر وضهور مدينة زحلة وصنين وصولاً إلى أعالي قضائي كسروان وجبيل حتى اللقلوق وتخوم تنّورين في أعالي البترون.

            فهذه المناطق الجبلية تحتضن وجوداً تاريخيًا شيعياً، من اعالي جزّين إلى اعالي جبيل.

            وبين العاقورة وميروبا تنتشر قرى وبلدات شيعية في طليعتها لاسا وافقا، كما وعلى الطريق المؤدية إلى بعلبك عبر الممرّات الجبليّة حيث هناك قرى تخضع لسيطرة الحزب في السلسلة الغربيّة لجهة قضاء بعلبك من شمسطار حتى حدود الهرمل.

            وتجدر الإشارة أيضًا إلى أنّه وقعت في السنوات الأخيرة حوادث عدّة مع مجموعات "حزب الله" في تلك المناطق، فقد تمّ قتل الضابط الطيّار سامر حنّا في أعالي جزين، وتمّ إيقاف عدد من الكتائبيّين في جبل صنّين من قبل عناصر الحزب، كما أنّه جرت محاولة لفصل بلدتي بلعا وشاتين عن تنّورين وإقامة بحيرة في بلعا للري بتمويل إيراني وبطلب من وزير الطاقة والمياه جبران باسيل اشتُرط فيه أن يتم تنفيذه من قبل شركة إيرانيّة إلا أنّ هذا الأمر أثار اعتراضات كبيرة أدّت إلى إيقافه. كما أنّ أهالي بلدة ترشيش في جبل لبنان على طريق البقاع كانوا اعترضوا على مرور إمدادات شبكة "حزب الله" في بلدتهم.


            STORMY

            If this Government can not stop Mansour giving speeches against its Diplomatic Policy. Do we expect to force remove a Net of telecommunication and A Radar on a Public piece of Land. Are we out of our minds. 14 March anniversary on the way. The Lebanese proved that Lebanon in not a Property for the Syrian Regime 
            .Now they have to prove that Lebanon is not a Property to Iranian Regime either

            khaled-stormydemocracy

            الإمام الصدر سجنه القذافي ٣ سنوات وأعدمته جماعة "أبو نضال

            الاحد 10 آذار (مارس) 2013
            كشف مصدر عربي رفيع المستوى لـ «الراي» الكويتية ان «عبدالله السنوسي الذي كان رئيسا للاستخبارات العسكرية ايام الزعيم الليبي معمّر القذافي يتعاون تعاونا تاما مع المحققين الليبيين الذين يستجوبونه في شأن الجرائم الكبيرة التي ارتكبت في عهد القذافي» الذي اعدمه ثوار ليبيون بعد القبض عليه العام 2011.
            وكشف المصدر نفسه الذي اطلع على سير التحقيقات مع السنوسي الذي استردته ليبيا في سبتمبر الماضي بعد لجوئه الى موريتانيا ان «الرجل اعترف، بين ما اعترف به، ان الامام موسى الصدر، رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى في لبنان، لم يعدم فور صدور امر من القذافي باعتقاله في اواخر اغسطس 1978».
            وأوضح السنوسي، استنادا الى المصدر العربي، ان «الصدر احتجز بين سنتين وثلاث سنوات في مقر الاستخبارات العسكرية الليبية، ووضع مع رفيقين له كانا برفقته في زنازين تقع في طبقة تحت الارض».
            وذكر انه «في مرحلة لاحقة، سلّم الصدر الى مجموعة تابعة للمنشق الفلسطيني صبري البنا (ابو نضال). وتولت المجموعة تنفيذ حكم الاعدام الذي اصدره القذّافي بالزعيم الشيعي اللبناني الذي دفن في المكان نفسه الذي كانت تقيم فيه تلك المجموعة».
            ويشير المصدر الذي كشف ايضا ان السنوسي يتعاون في شكل كامل مع المحققين، انّه فسّر القرار الذي اتخذه القذافي باعدام الصدر عن طريق جماعة «ابو نضال» بشعوره بالاحراج. وقال في هذا المجال ان الزعيم الليبي، وقتذاك، «لم يعد قادرا على اطلاق الصدر ورفيقيه بعد الحملة التي استهدفته والتي اتهمته بأنه أخفى رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى في لبنان». واضاف ان «القذّافي وجد في التخلص من الصدر الوسيلة الافضل للخروج من المأزق الذي وضع نفسه فيه، خصوصا بعد انكشاف الحيلة التي اعتمدها والتي قضت بإرسال شخص يشبه الصدر الى روما حاملا جواز سفره، بغية اقناع الرأي العام العربي والدولي ان الرجل غادر ليبيا مع رفيقيه».
            وكان مسؤولون ليبيون آخرون عملوا مع القذافي، قالوا ان الزعيم الليبي السابق امر باخراج الصدر فورا من مجلسه واعدامه بعد حصول تلاسن بينهما في الثامن والعشرين من اغسطس 1978. وروى هؤلاء أن الضابط الذي تولى اخراج الصدر من المجلس فهم أنّ القذافي امر ضمنا بتصفية الصدر. وهذا ما حصل بالفعل مباشرة بعد مغادرة الزعيم الشيعي اللبناني المجلس، حسب ما يقوله هؤلاء المسؤولون.
            لكنّ السنوسي روى في اثناء التحقيق معه ان «هذا ليس صحيحا وان التعليمات التي تلقاها من الزعيم الليبي قضت باحتجاز الصدر ورفيقيه في زنازين الاستخبارات العسكرية الموجودة تحت الارض».
            وكشف ان اعدام الزعيم الشيعي اللبناني مع رفيقيه نفّذ عن طريق جماعة «ابو نضال» وذلك بعد تورط القذّافي بارسال ثلاثة من عناصر الاستخبارات، احدهم يشبه الصدر، الى روما لاثبات ان الزعيم الشيعي غادر الاراضي الليبية. لكن هذه الحيلة لم تنطل على احد. وقال السنوسي ان ذلك جعل القذّافي يشعر بحرج شديد، فأمر بتصفية الصدر ورفيقيه.
            واشار المصدر العربي الى ان المعلومات التي يدلي بها السنوسي، وهو متزوج من شقيقة زوجة القذّافي، في غاية الاهمية. وقال ان هذه المعلومات تشمل كل العمليات الارهابية التي نفّذت في عهد الزعيم الليبي السابق بما في ذلك تفجير طائرة «بان اميركان» فوق لوكربي في اواخر العام 1988. لكنّ المصدر نفسه لم يستطع اعطاء اي معلومات عما قاله السنوسي عن «جريمة لوكربي» او عن جريمة اخرى مرتبطة به هي تفجير طائرة «يوتا» في 1989 فوق الصحراء الافريقية. ودين السنوسي في هذه القضية وصدر عليه حكم في فرنسا بعد اتهامه بأنه وراء تفجير طائرة الركاب التي كان مفترضا ان يكون فيها احد زعماء المعارضة الليبية.

            الإمام الصدر سجنه القذافي ٣ سنوات وأعدمته جماعة "أبو نضال"؟

            khaled
            13:17
            10 آذار (مارس) 2013 - 

            We come to conclusion, that the Imam was murdered by the Trio Mukhabarat Syria, Iraq,(Abu Nidal) and Libya. What Mr Berri would say about the outcome. The Syrian Mukhabarat were His Masters.
            khaled-stormydemocracy
            الإمام الصدر سجنه القذافي ٣ سنوات وأعدمته جماعة "أبو نضال"؟

            فاروق عيتاني
            15:20
            10 آذار (مارس) 2013 - 

            أشك بصحة هذه الرواية ، فإستدراج الامام الصدر الى ليبيا كان بهدف تصفيته تلبية لطلب من حافظ الأسد.وكم فعل القذافي مثل هذه ، كتفجير مقهى برلين لحساب الايرانيين أو تفجير لوكربي . و يبدو لي من سهرة الصدر الأخيرة ان القذافي حاول ثنية عن عرفات و تأييد سوريا و خيارها نبيه بري ، ولما رفضالصدر أوعز القذافي بتصفيته بعد خروج الصدر من مكتبه ( رواية رئيس قلم القائد في وقت سسابق ). و رواية السنوسي الحالية جزء من كذبة ينقذ بها نفسه فالأرجح انه هو من قام بتصفيته . أسهل شيء تحميل الأموات المسؤولية .

            مشروع "مجموعة الأربعة" الإنتخابي: إنّي أغرق أغرق أغرق

            كـلـيـر شـكـر

            في المأزق اللبناني، إبحث عن الأزمة السورية. بتعبيرٍ آخر، إذا أردت أن تعرف الحلقة الختامية من مسلسل "برج بابل الانتخابي" في لبنان، عليك أن تعرف نهايات "التراجيديا" السورية العنفية، سواء أعلنت القوى اللبنانية عن وجود "رباط للسُرّة" مع الاشتباك الداخلي السوري، أو اكتفت بدفن رؤوسها في تراب "الخناق الانتخابي"، وعلى أمل أن يخرج نفط القانون من باطن النقاشات "البيزنطية"... فهي تتصرف على أساس أنّ الانتخابات مؤجلة، مؤجلة، مؤجلة.



            قوى الرابع عشر من آذار تراهن على سقوط النظام السوري وتريد انتخابات نيابية على شاكلة ذلك السقوط المنتظر منذ سنتين. قوى الثامن من آذار تعتقد أنّ الوقت سيكون لصالحها، ومن شأن الغد أن يكون أفضل من الأمس، لذا من الأفضل الانتظار. يختلف المحوران على كل شيء... لكن يتفقان ضمنياً على ترحيل الاستحقاق، إلى أن تخلق الأزمة السورية ما لا نعلم.



            هذه الخلاصة يقولها أكثر من فريق. يدلّ عليها بإصبعه، حين يُسأل عن مصير بازار الاقتراحات العابرة للمقار السياسية، وأحدثها ذلك الذي يتولّى "الحزب التقدمي الاشتراكي" صياغته بالتنسيق مع "تيار المستقبل"، حيث يفترض أن تكون نقاشاته قد أحرزت تقدماً... لكن دون أن يعني ذلك أنّ طريقه مفروشة بالورود، أو ستكون آخر مشاهده "هوليودية".



            إذ يكفي أن يكثر الطباخون كي تحترق الطبخة، أو أن يغوصوا في بواطنها حتى تتحكم بهم شياطينها. بالفعل، تفيد المعلومات أنّ خلافاً لا يزال قائماً بين "مجموعة الأربعة"، أي "الاشتراكي"، "المستقبل"، "القوات" و"الكتائب" حول تقسيم جبل لبنان بشكل خاص، وكيفية توزيع المقاعد التي ستحال إلى النظام النسبي، وتلك التي ستحال إلى النظام الأكثري.



            بتقدير بعض المشاركين في هذا النقاش العقيم، أنّ الاقتراح وُئِد قبل ولادته، ومن المستبعد أن يُبصِر النور في صيغة توافقية مؤهَّـلة للانتقال إلى مراحل أخرى، لا سيما وأنّ هناك من راح يرجمه قبل اكتمال نموه، شاكياً من عدم قدرته على تأمين وصول أكثر من 49 نائباً مسيحياً بأصوات المسيحيين، مع العلم أن قسماً من هؤلاء ينتخبون بصوت مسيحي مؤثر، لا أكثر ولا أقل.



            وإذا ما خرج الاقتراح من العناية الفائقة الخاصة بـ"المجموعة الرباعية"، فقد يصطدم برفض الفريق الآخر، حيث يرجّح بعض المشاركين أن يهضم الرئيس نبيه بري الاقتراح، نظراً لإصراره على الوصول إلى صيغة وسطية تقوم على أساس النظام المختلط، من شأنها إنقاذ الاقتراح... ولكن ماذا عن العماد ميشال عون؟ مشروعه الأول والأخير اقتراح "اللقاء الأرثوذكسي"، ونقطة على السطر.



            بهذا سيسقط الاقتراح حكماً حتى لو مال الرئيس بري إليه، إذ أنه سينأى بنفسه عن طرحه على التصويت طالما لم يحصّن بالتوافق، عملاً بنفس المبدأ الذي يمنعه حتى اللحظة من وضع اقتراح "اللقاء الأرثوذكسي" أمام اختبار التصويت، بسبب افتقاده لعنصر الميثاقية.



            لهذا هناك من يعتقد أنّ محركات القوى اللبنانية توشك على الإنطفاء، لتأخذ استراحة طويلة، بعدما سلّم مشغلوها بالأمر الواقع الميؤوس منه. رتل من الاقتراحات وضع على رفّ مجلس النواب، من دون أن يشفي غليل المطالبين بإحداث تغيير في القانون. وبات الجميع شبه مقتنعين أن الوصول إلى اقتراح توافقي هو ضرب من ضروب الخيال، الذي لن يتحول إلى حقيقة ملموسة، طالما أنّ قواعد اللعبة متروكة لبهارات اللبنانيين وملحهم.



            وعليه، إلى التأجيل درّ... ولكن من سيكون الفدائي الذي سيضع اللبنة الأولى في جدار التمديد؟ لا أحد يملك الجواب، أو الجرأة على فعلها... مع العلم أنّه حتى اللحظة، لم تنكشف بعد هوية أي صيغة قد تتيح التمديد لمجلس النواب، الممر الإلزامي للتأجيل. والاتكال على لعبة عضّ الأصابع، والعناية الإلهية... وبالحد الأدنى الإقليمية.


            STORMY

            It is clear, that No General Elections. But if the Trader Politicians could not come up with New Electoral Law, the Current Law is Legal and in place. The Speaker of the House is in Difficulty and has to be held accountable, if the Current Law is not applied, and Election takes place. Though it was created for only one Round of Elections, but if there is not any other Law, then this one has to be applied. How they say can extend the Due Dates for Technical reasons and they can not apply 1960 Law for one more General Elections Round. 

            khaled-stormydemocracy

             على الحكومة طلب قوات دولية لضبط الحدود مع سوريا

            بطرس حرب
            دعا النائب بطرس حرب الحكومة إلى "التوجه إلى الأمم المتحدة والطلب منها مساندتها في ضبط الحدود اللبنانية - السورية وتأمين الأمن للنازحين السوريين من جهة، وعدم انفلات الأمن على الأرض اللبنانية". وقال: "لمواجهة التزايد الخطير للنازحين السوريين إلى لبنان، وفي ظل الإنفلات الذي يمكن أن ينجم عن هذا النزوح غير المنظم والذي قصرت الحكومة اللبنانية في ضبطه منذ بداياته، مع يشتمل عليه هذا النزوح من اختلاط بين مؤيدي النظام السوري ومناوئيه، وانتشار هذا النزوح في مناطق لبنانية بين مؤيدة للحركة الثورية أو مؤيدة للنظام الحاكم، وفي هذا الجو المتفجر، من واجب الحكومة اللبنانية أن تتنبه إلى نتائج هذا النزوح والمخاطر المحتملة عن عدم تنظيم وجود النازحين".

            حرب، وفي تصريح، أضاف: "في ظل القدرات المتواضعة التي يتمتع بها الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي، فإن من واجب الحكومة البحث عن وسائل تمكنها من مواصلة ضبط الأمن في لبنان وحركة النازحين السوريين، بما لا يؤدي إلى اضطراب أمني ناتج عن تسلل بعض العناصر الراغبين في تفجير الوضع في لبنان أو في الإعتداء على الأمن والقوانين في لبنان لأسباب معيشية أو إجرامية، أرى وجوب توجه الحكومة اللبنانية إلى الأمم المتحدة، كما تتوجه إلى كل دول العالم طلبا للمساعدات المالية والغذائية للنازحين، من أجل الطلب من الأمم المتحدة مساندتها في ضبط الحدود اللبنانية - السورية وتأمين الأمن للنازحين السوريين من جهة وعدم انفلات الأمن على الأرض اللبنانية".

            وأوضح حرب اقتراحه بالقول إنه "على الحكومة أن توفد من يطلب من الأمم المتحدة قوة دولية تختلف مهمتها عن القوات الدولية الموجودة في الجنوب، إذ تنحصر مهمتها بضبط الحدود اللبنانية - السورية وضبط النزوح من ناحية وضبط الأمن وتوفير الحماية لمخيمات النازحين السوريين، ما يسمح للحكومة اللبنانية بتفادي أي اضطراب أمني وارتدادات ما يجري في سوريا على أرض لبنان، في جو الخلافات اللبنانية السياسية وانقسام اللبنانيين بين مؤيد للنظام ومعارض له".

            وختم حرب بالقول إنه "إذا قامت الحكومة بذلك، تكون قد حالت دون تحويل لبنان ساحة للمواجهة وانتقال المواجهات السورية - السورية إلى لبنان، وضبطت الأمن وأمنت الحماية للنازحين، وإذا ما اختلفت الحكومة على هذا الموضوع كما عودتنا، فإني أحذر من انفلات أو انفجار أمني كبير لا يتحمل نتائجه غير الحكومة".

            No comments:

            Post a Comment